712 – نشرة اللؤلؤة

:: العدد 712:: الثلاثاء،23 أبريل/ نيسان 2013 الموافق 12 جمادي الثاني 1434 ::‎
فلم اليوم
الأخبار
  • “الداخلية”: إحباط مخططات إرهابية وتأمين”الفورملا1″ بـ 8 آلاف شرطي

    1

     
    أعلن اللواء طارق الحسن رئيس الأمن العام أنه في إطار التواصل مع الرأي العام واهتمام وزارة الداخلية بإطلاع الجميع على الوضع الأمني والجهود التي تقوم بها وزارة الداخلية بكافة أجهزتها العاملة على مدار الساعة، لحفظ أمن وسلامة الوطن، فقد واصلت وزارة الداخلية بمختلف الأجهزة التابعة لها جهودها المستمرة لحفظ الأمن والنظام العام والسلامة العامة وبسط الطمأنينة في ربوع المملكة من خلال الانتشار الواسع لقوات الأمن العام براً وبحراً كما وقامت بمضاعفة تلك الجهود وزيادة الانتشار اعتباراً من 1 ابريل 2013م بمناسبة استضافة البحرين لفعاليات سباق جائزة البحرين الكبرى للفورمولا 1 والتوافد الكبير على المملكة.
    وأوضح أن قوات خفر السواحل نفذت (400) طلعة بحرية وبما مجموعه (5840) ساعة إبحار وباشرت دورياتها  (142) بلاغاً، كما نفذ طيران الشرطة طلعات جوية بلغت في مجملها (96) ساعة طيران بالإضافة إلى مشاركة ما يزيد على (8000 ) من الضباط والأفراد التابعين لقوات الأمن العام في عملية تأمين فعاليات السباق داخل حلبة السباق وحولها وفي بقية مناطق المملكة موزعين على الدوريات المتحركة والثابتة والراجلة وواجبات الحراسة وحفظ الأمن والنظام وعمليات السيطرة المرورية والواجبات الأخرى المتعلقة بالحدث مباشرة بالإضافة إلى مشاركة الإدارات والأجهزة الأخرى التابعة لوزارة الداخلية في دعم واسناد هذه العملية، مع استمرار الأجهزة في تقديم خدماتها وتنفيذ المهام والواجبات اليومية المعتادة.
     وأضاف أن هذه الجهود بالإضافة إلى عمليات الرصد والتحري التي تمت بالتنسيق بين مختلف الأجهزة التابعة لوزارة الداخلية ومن خلال عمليات المسح والتمشيط التي نفذتها الدوريات والفرق المختصة وبتوفيق من الله عز وجل ، أسفرت عن إحباط عدد من المخططات الإرهابية التي كانت تستهدف التأثير على سير الحياة وتعطيلها والإخلال بالمصالح العليا للوطن والإساءة لسمعته وارتكاب أعمال إرهابية ضد رجال الشرطة.
     وأضاف أن الفرق تمكنت من اكتشاف عدد من مخابئ الأسلحة والأدوات التي يستخدمها الإرهابيون في تنفيذ أعمالهم حيث تم ضبط مخزن للأسلحة في يوم السبت 20  أبريل 2013م بمنطقة الدراز، ضم أسلحة وطلقات محلية الصنع، وطلقات غاز مسيلة للدموع معاد تصنيعها وطفايات حريق تستخدم كقواذف للأسهم والأسياخ الحديدية.
     وتابع :كما وتم ضبط عدد من القنابل الوهمية بلغت (19) وأخرى مجهزة للاستخدام بلغ عددها (3) زرعت بمناطق مختلفة بقصد استهداف رجال الأمن وتمكنت الأجهزة المختصة من إبطال مفعولها، وشملت الإجراءات الأمنية أيضاً قيام الفرق المتخصصة بعمليات مسح وتفتيش وقائي في مواقع متعددة من المملكة.
     وقال رئيس الأمن العام إن الشرطة استطاعت في إطار إجراءاتها الوقائية وعلى مدى الأربعة أيام الماضية ضبط أكثر من 1000 قنبلة مولوتوف جاهزة للاستخدام وكميات أخرى كبيرة من الزجاجات الفارغة المعدة لتصنيع مثل تلك القنابل بالإضافة إلى (137) إطاراً وعدد من صفائح البترول والوقود ، و كميات من الأسياخ الحديدية و(72) طفاية حريق معدة للاستخدام كقواذف ، وفي نفس اليوم 20 ابريل 2013 تمكنت الدوريات من ضبط مستشفىً ميداني في منطقة عالي بغرض استخدامه لمعالجة المخربين والخارجين عن القانون.
    كما وتمكنت فرق الشرطة المكلفة بحراسة وتأمين بوابات الدخول إلى حلبة البحرين الدولية في ثاني أيام السباق من استيقاف فتاتين عند أحدى بوابات دخول الجمهور للاشتباه بهما وعند تفتيشهما وجد أن إحداهما كانت تضع تحت ملابسها وسادة ربطتها على بطنها وبعد سؤالهما وإجراء البحث والتحري تبين بأن العملية كانت تستهدف اختبار الاجراءات الأمنية تمهيدا ً للقيام بعمل إرهابي حيث تم عرضهما على النيابة العامة وتسجيل أقوالهما وتوقيفهما.
     وأشار اللواء طارق الحسن إلى أن قوات الأمن العام تعاملت مع العديد من محاولات زعزعة الأمن من أعمال شغب وتخريب شهدتها عدد من مناطق المملكة، ومن ضمن تلك الأعمال ما قام به عدد من الطلبة بمدرسة الجابرية الثانوية الصناعية للبنين بتاريخ 18 ،21 و22 ابريل 2013م من أعمال فوضى وتكسير داخل المدرسة وخروجهم إلى الطرق والشوارع المحيطة بها وإغلاقها بالحواجز والتعدي على السيارات والمارة ورجال الشرطة حيث قامت الشرطة باحتواء الحادث والتعامل معهم لإدخالهم إلى المدرسة ولم تقم الشرطة في أي وقت من الأوقات بإقتحام المدرسة أو الهجوم عليها كما حاول البعض الترويج له من أكاذيب وإشاعات شاركت فيها بعض وسائل الإعلام الفاقدة للمصداقية والمعروفة بتوجهاتها.
     ونوه إلى أنه في يوم الجمعة 19 أبريل 2013م قامت مجموعات من المخربين على شارع الشيخ عيسى الكبير بإلقاء الزجاجات الحارقة على دوريات الشرطة المتواجدة على نفس الشارع حيث أسفرت عن إصابة شخصين آسيويين في الموقع أحدهما بحروق بسيطة بنسبة 5% والأخرى إصابتها حروق من الدرجة الثانية تقدر بنسبة 50% والبحث جارٍ عن المتورطين.
      وأوضح رئيس الأمن العام أنه بخصوص أعمال البحث والتحري فقد أسفرت الجهود المكثفة التي بذلتها الأجهزة التابعة لوزارة الداخلية في هذا المجال عن القبض على العديد من مرتكبي الأفعال الإرهابية وعمليات التخريب والشغب وعلى النحو التالي:
    في تاريخ 7 نوفمبر 2013م تم القبض على أحد الإرهابيين الذين شاركوا في تنفيذ التفجيرات الإرهابية الخمس التي حدثت بالمنامة في 5 نوفمبر 2012م وتم القبض على الآخر بتاريخ 29 من ذات الشهر ثم في شهر مارس من العام الحالي قبض على الثالث وتم القبض على الرابع في الأول من أبريل الحالي  وبتاريخ 23 و28 فبراير 2013 تم القبض على شخصين لتورطهما في عملية تفجير في الصراف الآلي لفرع أحد البنوك في منطقة سند باستخدام قنبلة محلية الصنع أدى إلى إحتراق جهاز الصراف بنسبة 100%. وبتاريخ 21 فبراير 2013م قاما بتفجير في أحد مراكز الخدمة التابع لإحدى الشركات المالية بضاحية السيف باستخدام قنبلة محلية الصنع أدى إلى إتلاف البوابة الرئيسية للصراف الآلي وبتاريخ 6 أبريل 2013م تم القبض على شخصين لتورطهما في تفجير قنبلة محلية الصنع بمنطقة الدير بتاريخ 17 مارس 2013م أدت إلى أحداث إصابات بليغة في يد عامل آسيوي حيث تم عرضهما على النيابة العامة وتسجيل أقوالهما في الواقعة وما زال البحث جارٍ عن بقية الجناة ، وفي يوم الثلاثاء 9 ابريل 2013م تم القبض على 4 من المتورطين في الاعتداء بقنابل المولوتوف على الدوريات المرتبة على حراسة مدخل وزارة الخارجية يوم الاثنين 8 إبريل 2013م وتم عرضهم على النيابة العامة وتسجيل أقوالهم وما زال البحث جارٍ عن بقية المتورطين، وفي يوم الثلاثاء 16 أبريل 2013م تم القبض على أحد المتورطين في إغلاق شارع الشيخ عيسى الكبير بتاريخ 13 أبريل 2013م بإستخدام الحاويات والتعدي على الدوريات الأمنية والمارة والتسبب بإضرار بإحدى السيارات المملوكة لأحد الأشخاص من خلال قذفها بقنابل المولوتوف، في يوم الثلاثاء الموافق 16 أبريل، تم القبض على أحد المتورطين بتفجير سيارة بتاريخ 14 أبريل 2013م بالقرب من المرفأ المالي حيث تم عرضه على النيابة العامة وتسجيل أقواله ولا زال البحث جار ٍ عن بقية الجناة ، وفي يوم الأربعاء 17 أبريل 2013م تمكنت الشرطة من القبض على (4) أشخاص متورطين في حرق سيارة على شارع الشيخ حمد عند الدوار 18 بمدينة حمد بتاريخ 14 أبريل 2013م بوضع إطارات بداخلها وإشعالها تنفيذا ً لغرض إرهابي حيث تم عرضهم على النيابة العامة وتسجيل أقوالهم ، وفي يوم الخميس 18 أبريل 2013م تم القبض على (4) أشخاص وعرضهم على النيابة العامة وتسجيل أقوالهم لتورطهم في قضية إغلاق شارع الكويت بالحاويات والتعدي على الدوريات الأمنية والمارة بتاريخ 14 فبراير 2012م وتضرر أحدى السيارات من نوع باص 16 راكب نتيجة لذلك، في يوم الجمعة 19 أبريل 2013م تم القبض على (3) أشخاص متورطين في تنفيذ تفجير عند الدوار 18 بمدينة حمد أدى إلى قتل المواطن (أحمد الظفيري) رحمه الله حيث تم عرضهم على النيابة العامة وتسجيل أقوالهم، وبتاريخ 21 أبريل 2013م تم القبض على أحد المتورطين في الاعتداء على سيدة وهي في سيارتها أثناء مرورها بالقرب من مسيرة كانت قد نظمتها عدد من الجمعيات من دوار عالي إلى دوار سلماباد بتاريخ 12 ابريل 2013م حيث قام هو وآخرون ممن كانوا مشاركين في المسيرة بالإعتداء على سيارتها وكسر نافذة السيارة والاعتداء على السائقة جسدياً بصفعها كونها كانت تضع صورة لأحد الرموز على زجاج السيارة.كما وتم القبض على شخص آخر من المتورطين بالاعتداء بتاريخ 22 ابريل 2013م حيث تم عرضهما على النيابة العامة وما زال البحث جارٍ عن بقية المتورطين.
     واختتم اللواء طارق الحسن رئيس الأمن العام تصريحه بالتأكيد  على أنه انطلاقا من الدور الوطني لشرطة البحرين المتمثل في حماية أمن واستقرار الوطن واستجابة لحق كل مواطن ومقيم وزائر في نعمة الأمن والطمأنينة فان وزارة الداخلية ماضية في أداء مهامها التي حددها القانون والدستور البحريني ولن تدخر جهدا في تحقيق ذلك. 
     


  • زوجة نبيل رجب تطالب بتقديم العلاج له

    1

     
    شكت سمية رجب، زوجة رئيس مركز البحرين لحقوق الإنسان الناشط الحقوقي نبيل رجب، من تدهور الحالة الصحية لنبيل، ومعاناته من آلام شديدة في الظهر، طالبةً من إدارة سجن جو عرض نبيل على طبيب استشاري.
     
    وقالت رجب: «كان من المفترض أن يتصل بنا نبيل يوم (الخميس) الماضي، إلا أنه تأخر في إجراء المكالمة حتى يوم (السبت)، وخلالها شكا من تعرضه لآلام شديدة في الظهر، حيث كان مستلقياً على السرير، وذلك بسبب معاناته من مرض الديسك، وعدم حصوله على الرعاية الطبية اللازمة».
     
    وأضافت زوجة رجب: «في كل مرة يتم فيها عرض نبيل على عيادة السجن، يتم تزويده بمسكن وكريم ويطلب منه القيام بتمارين رياضية، إلا أنه في هذه الحالة يفترض أن يحصل نبيل على العلاج اللازم ومنه العلاج الطبيعي وأن يعرض على طبيب استشاري»، مشيرةً إلى أن «نبيل أصيب بمرض الديسك في العام 2005 عندما تعرض للضرب، وبعد ذلك نقل إلى المستشفى، وكان يحتاج إلى إجراء عملية جراحية، إلا أنه فضل تناول الإبر العلاجية، كما أنه سافر سابقاً إلى الأردن لتلقي العلاج، وهناك أوضح الأطباء أنه يحتاج إلى إجراء عملية جراحية في الظهر».
     
    وأردفت «عندما اعتقل نبيل، وأدخل السجن الانفرادي، طلب منه الوقوف والجلوس مرات كثيرة، ما أسفر عن رجوع الآلام، واستمرار تدهور حالته الصحية».
     
    واختتمت رجب بالقول: «أطالب إدارة سجن جو بالسماح لنبيل بتلقي العلاج اللازم، فهو حاليّاً لا يحصل على الرعاية الطبية المطلوبة»، لافتةً إلى «أنني أخبرت المنظمات الحقوقية بوضع نبيل الصحي».
     
    وينتظر نبيل المودع بالسجن منذ تاريخ 9 يوليو/ تموز 2012، عرض قضاياه المعاقب عليها بالحبس على محكمة التمييز، إذ سبق أن خفضت محكمة الاستئناف الجنائية عقوبة الحبس من 3 سنوات لسنتين في 3 قضايا تتعلق بالتجمهر والدعوة لها والمشاركة فيها.
     


  • حملة تأمين الـ«فورمولا»: اعتقال 132 مواطنا وجرح 27 وتعذيب 33 ومداهمة 59 منزلا

    1

     
    أكدت دائرة الحريات وحقوق الإنسان في جمعية “الوفاق” أن السلطات الأمنية في البحرين اعتقلت في الفترة بين 13 و22 أبريل/نیسان الحالي 132 مواطنا بينهم 24 طفلا وامرأتين أفرجت عن 40 منهم وأصابت 27 مواطنا بجروح، وقامت بتعذيب 33 آخرين وداهمت 69 منزلا، وعرّضت أكثر من 27 منطقة للعقاب الجماعي.
     
    وأوضحت الدائرة، في تقرير حقوقي حول الانتهاكات مع اقتراب موعد سباق “فومورلا واحد”، أن “عمليات الاعتقال تصاعدت خلال فترة السباقات بين 19 و21 أبريل/نیسان الحالي، حيث تم اعتقال 43 مواطناً يوم الجمعة الماضي و45 مواطناً يوم أمس الأحد وذلك من مناطق مختلفة”.
     
    وأشارت إلى أن “جميع حالات الاعتقال تمت من دون صدور أذون قبض أو أوامر بالتفتيش عند مداهمات المنازل، وقد عُرض عدد كبير من المعتقلين على النيابة العامة، ومن ثم أصدرت الأوامر بإيقافهم لمدد لا تقل عن شهر واحد، من دون تمكين الغالبية منهم من استدعاء محامين لهم”، لافتة إلى أن معتقلين أفادوا بعد لقاء ذويهم بأنهم تعرضوا لسوء المعاملة والتضييق فيما تعرض بعضهم للتعذيب”.
     
    وأكدت أن اعتداءات قوات الأمن أوقعت 27 إصابة بين المواطنين من جرَّاء استخدام الأسلحة النارية (الرصاص الإنشطاري) وعبوات “مسيلات الدموع” كذخائر حية لإصابة المتظاهرين، وتنوعت تلك الإصابات بين المتوسطة والخطيرة، وبعض تلك الإصابات في الوجه والرأس”، راصدة 33 حالة تعذيب على يد القوات بأعقاب الأسلحة والهراوات.
     
    وقالت إن القوات أقتحمت 69 مبنى ومنزلاً في العديد من المناطق بحجة البحث عن “مطلوبين”، وسُجل في أغلب تلك الحالات تكسير للأبواب وإتلاف بعض الممتلكات الخاصة أو سرقتها، مشيرة إلى تعرض القاطنين في تلك المنازل في بعض الحالات إلى الضرب والإهانة ورش مادة الفلفل في الوجه، مسجلة حالة واحدة لإطلاق الرصاص الحي من قبل مجهولين على منازل في قرية عالي ما تسبب في إتلاف بعض محتويات تلك المنازل.
     
    كما رصدت الدائرة قيام قوات الأمن بإغراق 27 منطقة بالغازات المسيلة للدموع. 


  • إتهام الفتاتين المعتقلتين من “الفورمولا 1″ بـ”التستر” على “تفجير إرهابي” في الحلبة

    1

     
    قالت المحامية منار مكي إن الفتاتين المعتقلتين من حلبة البحرين خلال سباق “الفورمولا 1” متهمتين في قضية “التخطيط لتفجير إرهابي في الحلبة”.
    وأشارت المحامية عبر “تويتر” إلى إن التحقيق قد بدأ مع نفيسة العصفور وريحانة الموسوي، وأن المحامي عبدالله زين الدين تواجد مع موكلته الموسوي بإنتظار التحقيق.
    وأكد مسئول الرصد والمتابعة بمركز البحرين لحقوق الإنسان السيديوسف المحافظة أن التحقيق مع المعتقلة نفيسة العصفور بتهمة “التستر على مخطط تفجير في الفورملا”، وأن المحامية انتصار العصفور حظرت معها.
    وقال المحافظة: “طالما لم يتم القبض على السيدتين نفيسة العصفور وريحانة الموسوي باذن من النيابة ولم يسمح لهم بالحق في الاتصال بعائلة او محامي فهن مختطفات”.
    وأضاف: “وبالتالي فان اجراء القبض هو باطل وابعاد المختطفات عن العائلة وعن المحامي وعن التواصل مع الخارج يدعو الى القلق عن تعرضهم لسوء المعاملة”.
    وكان رئيس مجلس ادارة الحلبة قال يوم الخميس الماضي إن الترتيبات الأمنية هي نفسها مثل الاعوام السابقة وإنه لا يوجد تهديد مباشر للحلبة الواقعة على مسافة 32 كيلومترا الى الجنوب من العاصمة المنامة. وابلغ الصحفيين “لا نشعر بأي تهديد اضافي لنا هذا العام”.
    وهناك وجود قوي للشرطة على الطرق السريعة المؤدية للحلبة.
     


  • باص عالي: اعتقال طالبين ضمن 4 جرى إيقافهم

    1

     
    أفرجت السلطات البحرينية عن حافلة مدرسية كانت تقل طلبة للمرحلة الإعدادية بعد ساعات من احتجازها.
     
    وتشير تفاصيل الحادثة التي حصلت عليها «نشرة اللؤلؤة» أن حافلة خاصة بطلبة مدرسة عالي الإعدادية كانت قادمة (11:45) من رحلة ترفيهية  بشارع الشيخ عيسى باتجاه مدينة عيسى، حيث توجد نقطة تفتيش ثابتة. وقد تفاجأ سائق الباص بإشارة المرتزقة له بالتوقف، وسرعان ما قامت باقتياده وجميع الطلبة الذين كانوا يستقلون الباص، لمركز شرطة الخميس.
     
    ويروي أحد الطلبة الأطفال ممن كانوا على متن الحافلة «تم إيقافنا على جانب الطريق لمدة ساعة تحت حرارة الشمس ومن ثم اقتادتنا قوات الأمن لمركز الخميس، حيث اصطحبوا منا 4 أشخاص اتهمتهم الشرطة بأنهم قاموا بحركة غير لائقة لدى مرور الحافلة بنقطة التفتيش، حسب ادعائهم». وقال «بقينا نحن داخل الحافلة تحت حراسة العسكر».
     
    وأضاف «في الساعة الثالثة ظهرا جاءوا ليخبرونا بالانصراف لبيوتنا مع سائق الحافلة، لكنهم أبقوا أربعة منا، قائلين إنهم سيبقونهم لحين استدعاء أولياء أمورهم لتوقيع تعهد ومن ثم الإفراج عنهم».
     
    هذا وقد أفرجت السلطات عن اثنين من المعتقلين الأربعة، فيما أبقت على اثنين منهم بحوزتها لغاية هذه الساعة.


  • المرصد البحريني لحقوق الإنسان يستنكر تأجيل زيارة المقرر الخاص المعني بالتعذيب

    1

     
    استنكر المرصد البحريني لحقوق الإنسان الطلب الرسمي الذي تقدمت  به حكومة البحرين من خلال وزير شئون حقوق الإنسان إلى السيد خوان منديز المقرر الخاص المعني بالتعذيب بتأجيل زيارته المقررة للبحرين في شهر مايو  المقبل إلى وقت لاحق، واعتبر إن هذا التأجيل لا مبرر له إطلاقا خاصة انه سبق إن تم تأجيل هذه الزيارة أكثر من مرة من قبل فيما هناك ضرورة حقوقية ماسة للقيام بها بأسرع ما يمكن للوقوف عن كثب على الأوضاع الإنسانية لسجناء الرأي طبقا للتفويض المناط بهذا المقرر الخاص، الأمر الذي يستدعي المسارعة في إتمامها دون تأخير وفق المعايير الدولية الإنسانية الواجب توافرها  في المعتقلات ومنها التحقق من نوعية  المعاملة التي يتلقاها المعتقلين في السجون. وندد المرصد بالمماطلة في إتمام هذه الزيارة المهمة من الناحية الإنسانية مما يشي بأوضاع غير طبيعية للمعتقلين تتنافي مع اشتراطات الاحتجاز في السجون وفي مقدمتها المعاملة الإنسانية للمعتقلين كافة وعدم تعريضهم لأي معاملة قاسية أو لاانسانية أو حاطة بالكرامة وفق ما تستوجبه أحكام اتفاقية مناهضة التعذيب التي صدقت عليها حكومة البحرين وأصبحت ملزمة لها بموجب هذا التصديق.
    ويعتبر المرصد المماطلة في السماح بهذه الزيارة ذات الطابع الإنساني من خلال مسلسل التأجيل أو خلق الذرائع للحيلولة دون إتمامها تنصلا عن الالتزامات المترتبة على الحكومة بموجب قبولها لتوصيات مجلس حقوق الإنسان في سبتمبر الماضي 2012 ومنها الالتزام بالسماح بزيارة المقرر الخاص المعني بالتعذيب، كما يعد إخلالا بوعدها الذي قطعته على نفسها بالتصديق على البروتوكول الاختياري لاتفاقية مناهضة التعذيب، ويندد المرصد بهذه التراجعات على مستوى التعهدات والالتزامات المقدمة أمام مجلس حقوق الإنسان باعتباره أعلى هيئة حقوقية دولية مما يكشف عن نية واضحة بعدم معالجة الملفات الحقوقية المتفاقمة وتكريسا للانتهاكات المتواصلة.
    وبالنظر إلى أهمية هذه الزيارة والتفويض المناط بالمقرر الخاص المعني بالتعذيب يطالب المرصد البحريني لحقوق الإنسان بإتمام هذه الزيارة بالسرعة الممكنة لان الوضع الإنساني للسجون يقتضي إن تتم بهذه السرعة وذلك للاطلاع على أوضاع المعتقلين والتحقق من ظروف اعتقالهم وبالأخص من النواحي الصحية والنفسية. كما يطالب المرصد بعدم اللجوء إلى المماطلة في السماح بالزيارة من خلال التأجيل وغيره من الإجراءات غير المجدية التي من شانها إن تفاقم من شكوك المجتمع الدولي في معاملة السجناء في المعتقلات البحرينية.
     
    23/4/2013                                                  المرصد البحريني لحقوق الإنسان


  • الحكومة تؤجل زيارة المقرر الخاص المعني بالتعذيب إلى البحرين

    1

     
    صرح وزير شؤون حقوق الانسان صلاح علي بأن موعد زيارة المقرر الخاص المعني بالتعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة لمملكة البحرين البروفيسور خوان منديز والتي كان المقرر لها في الفترة من 8 إلى 15 مايو قد تم تأجيلها لوقت لاحق وذلك على اثر اللقاء الاستثنائي الذي تم بين الوزير والمقرر الخاص وممثلين من مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان في واشنطن دي سي حيث سلم الوزير المقرر الخاص خطاباً رسمياً من الحكومة يوضح فيه طلب التأجيل و مسبباته.
     


  • إدارة «الحوض الجاف» تغلق العنابر وتمنع الاتصالات عن المعتقلين

    1

     
     قال الصحافي أحمد رضي إن إدارة سجن “الحوض الحاف” تشدد التضييق على المعتقلين عبر غلق العنابر طوال الوقت ومنع الاتصالات الهاتفية والزيارات والتفتيش المفاجىء.
     
    وأوضح رضي على حسابه على “تويتر” إن إدارة السجن تعمد إلى غلق جميع العنابر وتفتحها لمدة ساعة فقط في اليوم أو وقت توزيع وجبات الأكل، ومن دون مراعاة لأدنى الحاجات الإنسانية أو الظروف الصحية للمرضى، مشيرا إلى أن “مدراء السجن يتصرفون بشكل تعسفي مناف للأخلاق ومتجاوز للقانون بهدف إخضاع المعتقل لتعذيب نفسي متواصل”.
     
    وأكد أن إدارة السجن “تقوم بحملات تفتيش دقيقة ومفاجئة برفقة رجال أمن من جنسيات أسيوية أو عربية لا يتقنون اللغة العربية أو التعامل القانوني مع المعتقل، حيث يقومون بإهانة العقيدة الدينية عبر تكسير السجدات المخصصة للصلاة وتمزيق القرآن الكريم، ويصادرون حاجات المعتقل كالملابس وأدوات النظافة، بذريعة أن القانون ﻻ يسمح للموقوف إلا بالحصول على قميصين اثنين (تي شرت) وبنطالَيْن”.
     
    ولفت إلى أن الإجراءات وصلت إلى تقليص مدة الاتصال الهاتفي للمعتقلين إلى 10 دقائق في الأسبوع فقط وأحيانا تنقطع الاتصالات لفترة طويلة من دون سبب، وكذلك منع المعتقلين من التدخين بشكل نهائي”.


  • الأربعاء الإفراج عن الدكتور سعيد السماهيجي لإنتهاء مدة محكوميته

    1

     
    قالت الناشطة الحقوقية جهان كازروني إنها تلقت اليوم الإثنين إتصالات من إستشاري العيون سعيد الساهيجي يؤكد لها بأنه سيتم الإفراج عنه غداً الثلاثاء لإنتهاء مدة محكوميته.
    وكانت محكمة التمييز قد رفضت طعون الطاقم الطبي وأيدت أحكام السجن بحق الأطباء علي العكري وغسان ضيف وسعيد السماهيجي وإبراهيم الدمستاني.
    وقد رفضت المحكمة من قبل في جلستها  30 يوليو 2012 وقف تنفيذ العقوبة الصادرة بحق الأطباء في قضية الـ20 كادراً طبياً، والذين صدرت بحقهم أحكام بالسجن بين شهر و5 سنوات من محكمة الاستئناف العليا في (14 يونيو 2012)، إذ قضت المحكمة حينها ببراءة 9 من الأطباء، وأدانت 9 آخرين، في الوقت الذي يوجد طبيبان محكومان بـ 15 عاماً، لم ينفذا الحكم لأنهما “هاربان”.
    وكانت الاحكام الصادرة هي الحكم علي “علي العكري” استشاري جراحة العظام بالسجن 5 سنوات بتهمه الترويج لقلب نظام الحكم بالقوة والوسائل الغير مشروعة، ولذات التهمة حكم على الممرض “إبراهيم الدمستاني” بالسجن 3 سنوات، كما حكم على كل من الاستشاري الدكتور “سعيد السماهيجي” والدكتور “غسان ضيف” بالحبس لمدة سنة بمزاعم لا أساس لها من الصحة من أنهما احتجزا آسيويين بمستشفى السلمانية، كما حكم بحبس الدكتور “محمود أصغر” بالحبس 6 أشهر، والممرضة “ضياء أبودريس”  بالحبس شهرين والأطباء “نادر ديواني” و”عبدالخالق العريبي”  و”باسم ضيف” بالحبس لمدة شهر واحد وكلهم بتهمة المشاركة في مسيرات عبروا فيها عن مطالبهم المشروعة وفقاً لما تكفله لهم المعاهدات الدولية التي انضمت لها مملكة البحرين، وقامت قوات الامن صباح اليوم الثلاثاء باعتقال 5 من اعضاء الطاقم الطبي من منازلهم لتنفيذ الاحكام الصادرة بحقهم.
     


  • شعب البحرين استطاع إظهار حقيقة ما يجري في البلاد

    1

     
     أكد مسؤول الرصد في مركز البحرين لحقوق الإنسان أن الشعب البحريني استطاع إظهار حقيقة ما يجري في البلاد اثناء سباقات الفورمولا واحد، وأن الكثير من المنظمات الحقوقية والقنوات الإعلامية تحدثت عن الوضع في البحرين، معتبرا أن هذا الأمر إنتصار بحد ذاته.
    وقال يوسف المحافظة إن فعالية الفورمولا واحد كانت فرصة كبيرة لشعب البحرين أن يوصل رسالته وما يجري عليه من قبل النظام، ونحن لدينا ثورة في البحرين ولا نحظى بتغطية إعلامية كما تحظى بها الثورات في دول أخرى.
    وأضاف: بعد هذه الفعالية أكثر من 100 صحيفة تحدثت عن البحرين، ومنظمات حقوقية سلطت الضوء عليها، بالإضافة الى عشرات القنوات الإعلامية الأميركية والبريطانية والإسبانية والإيطالية والألمانية والفرنسية وغيرها، وهذا بحد ذاته إنتصار إعلامي.
    وتابع المحافظة: هذا ما كنا نريده بأن نظهر حقيقة ما يجري في البلاد الى العالم الخارجي، أن نقول للعالم الخارجي بأن هناك شعب وثورة في البحرين تطالب بحقوق الإنسان والديمقراطية وحق تقرير المصير، وهناك إنتهاكات فاضحة.
    وحول القمع في مدرسة الجابرية قال المحافظة إن الطلبة في هذه المدرسة بعدما تم إختطاف الطالب سيد حسن حميدان وقفوا إحتجاجا وقالوا إنهم يريدون حماية المدرسة من قبل الأجهزة الأمنية، لأن هناك من دخل بشكل مدني وانتهك الحرم المدرسي وإختطف الطالب حميدان، والطلبة طالبوا بحمايتهم ليتعلموا بأمان.
    وأشار الى أن والد الشاب سيد حسن حميدان راجع الكثير من مراكز الشرطة والتحقيقات، وأخبروه بأنه لا علم لهم به، قائلا إنه لهذا السبب أطلقنا على هذه العملية بأنها عملية إختطاف، ولذلك الطلبة يريدون أن يتم حمايتهم.
    وتابع المحافظة: لاحقا تم معرفة أن الطلبة المختطفين موجودون في التحقيقات الجنائية، وفي المقابل لا تزال الأجهزة الأمنية تنتهك الحرم المدرسي، وحتى صباح اليوم شاهدت مدنيين ومرتزقة أمام المدرسة، وأيضا تم الإعتداء على مدرسة سترة بالغازات السامة التي اطلقت على أطفال في الإبتدائية اعمارهم بالسابعة والثامنة.
     


  • سفير بريطانيا: لا دليل على دور إيراني باحداث البحرين

    1

     
    قال السفير البريطاني في البحرين إيان لينزي: «ليس لدينا أي دليل على أن إيران دبرت الاحتجاجات التي شهدتها البحرين في شهري فبراير/ شباط ومارس/ آذار 2011. وهو أيضاً ما خلصت إليه اللجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق، من خلال الأدلة التي حصلت عليها، بأنه لا يمكن إثبات وجود صلة واضحة بين إيران والأمور الداخلية التي شهدتها البحرين آنذاك».
    وفي تصريح لـصحيفة  «الوسط»،  البحرينية نشرته الثلاثاء على ضوء اللغط الذي أثير بشأن تصريحاته الأخيرة، التي أشار فيها إلى تدخل إيران في بعض الأحداث، قال لينزي: «إن أي تدخل إيراني، بما في ذلك محاولات استغلال الاختلافات الطائفية، هو أمر غير مقبول »على حد وصفه.
    وحول حقوق الانسان في البحرين، قال لينزي: «هناك بعض التقدم على صعيد الإصلاح في البحرين، ولقد كنا واضحين في أن هناك الكثير الذي يجب القيام به على هذا الصعيد، وخصوصاً في تلك الأمور المتعلقة بحماية حقوق الإنسان. ونحن مستمرون في إعطاء وجهة نظر واضحة بهذا الشأن حتى خلال اللقاءات على مستويات عالية، كما أنني، وخلال تصريحاتي الأخيرة، أبديت رأياً تفصيلياً بشأن قلقنا على أوضاع حقوق الإنسان في البحرين».
    وعلى الصعيد ذاته قالت وزارة الخارجية البريطانية في تقرير صادر عنها بتاريخ 16 أبريل/ نيسان 2013، إن الإصلاح في البحرين سيستغرق وقتاً، ويتطلب التزاماً صادقاً من الحكومة لتنفيذه.
    وجاء في التقرير: «كان هدفنا الرئيس للعام 2012، هو تشجيع تنفيذ الإصلاحات بناءً على توصيات لجنة تقصي الحقائق، وهو الذي تعهدت الحكومة البحرينية بتنفيذه».
    وتطرق التقرير إلى ما أوردته لجنة تقصي الحقائق في تقريرها، بأن مشكلة التعذيب الممارس من جانب قوات الأمن هي مشكلة عميقة الجذور، وأنه كان هناك تراجع في المساءلة عن مثل هذه الأعمال، رغم كون البحرين طرفاً في اتفاقية مناهضة التعذيب.
    ولفت التقرير إلى أن الحكومة البحرينية اتخذت عدة خطوات على صعيد معالجة هذا الأمر في العام 2012، بما في ذلك تركيب الأجهزة السمعية والبصرية في مراكز الاحتجاز، وإدخال تعديلات على قانون العقوبات لتجريم التعذيب الممارس من قبل المسؤولين، ناهيك عن إنشاء وحدة التحقيقات الخاصة للنظر في الأفعال غير المشروعة الممارسة من قبل المسؤولين، والتي تؤدي إلى الوفاة أو التعذيب، أو إساءة معاملة المدنيين.
    إلا أن التقرير عاد ليؤكد أن عدد المسؤولين الذين تم التحقيق معهم لا زال منخفضاً، وأن الاتهامات الموجهة لهم أقل من ذلك؛ لافتاً إلى أن عدم وجود أدلة موثوق بها يشكل عقبة رئيسية في التحقيق، وأنه نتيجة لذلك فإن نتائج التحقيق في هذه القضايا مختلطة .
    وتابع التقرير: «ان الوكالة الوطنية لتطوير جهاز الشرطة البريطانية، قامت بزيارة إلى البحرين في أواخر العام 2012، استجابة لطلب الحكومة البحرينية لتدريب عناصر الطب الشرعي، وزيادة تقنيات التحقيق المتاحة للشرطة، والحد من الاعتماد على الاعترافات أثناء التحقيق، مما يسهم في منع التعذيب».
    وتطرق التقرير كذلك، إلى الزيارة المرتقبة للمقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بالتعذيب للبحرين خلال العام الجاري.
    وجاء في التقرير: «هناك خطورة بإمكان تدهور أوضاع حقوق الإنسان في البحرين خلال العام 2013؛ نظراً لعدم وجود تقدم على صعيد تنفيذ حوار سياسي حقيقي، فإن هناك تزايداً في النشاطات المتطرفة وممارسة أعمال العنف».
    كما أشار التقرير وفي السياق نفسه، إلى إعادة محاكمات الأشخاص المعتقلين على ذمة الأحداث الأخيرة التي شهدتها البلاد في المحاكم المدنية، بعد أن تم النظر إليها في محاكم السلامة الوطنية، وأنه على الرغم من تخفيف بعض الأحكام، إلا أنه لا زالت هناك عدد من الحالات المنظورة أمام القضاء، وبعض التناقضات في طول مدة الأحكام، وفقاً لما جاء في التقرير.
    ولم يتطرق التقرير الى ارسال اسلحة بريطانية الى الحكومة البحرينية لقمع المتظاهرين ودعمها سياسيا في الاوساط الدولية.


  • شيخ الأزهر يدعو البحرينيين للحفاظ على النسيج الوطني

    1

     
    استضاف المجلس الأعلى للشؤون الاسلامية صباح اليوم الاثنين (22 أبريل / نيسان 2013) شيخ الأزهر فضيلة الإمام الأكبر أحمد الطيب يرافقه أعضاء هيئة كبار العلماء بجمهورية مصر العربية الشقيقة.
     
    وعقد الجانبان جلسة ترحيبية ولتبادل الخبرات والآراء ترأس الجانب البحريني فيها رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية سمو الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة بحضور نائب رئيس المجلس الأعلى للقضاء رئيس محكمة التمييز الشيخ خليفة بن راشد آل خليفة، ووزير العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف الشيخ خالد بن علي آل خليفة، ومستشار جلالة الملك لشؤون السلطة التشريعية نائب رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية محمد علي منصور الستري، وأعضاء المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، وعدد من العلماء والقضاة.
     
    وفي مستهل الجلسة، رحَّب سمو الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة بفضيلة شيخ الأزهر وبالوفد المرافق لفضيلته، منوِّهًا سموُّه بالدور الحيوي والمهم الذي يضطلع به الأزهر الشريف في العناية بالثقافة الإسلامية الأصيلة وإعلاء قيم التسامح والفضيلة والخير.
     
    واستعرض سموُّه العلاقة التاريخيَّة بين مملكة البحرين وبين الأزهر الشريف، لافتًا إلى عمق الصلات الدينيَّة والثقافية التي تربط المؤسسات الرسمية والأهلية في البلاد بالأزهر الشريف الذي تخرَّج واستفاد منه ومن إنتاجه الثقافي الكبير علماء البحرين وقضاتها.
     
    وأشاد سموُّه بمواقف شيخ الأزهر الداعمة والمساندة لمملكة البحرين، مؤكدًا سموُّه أنَّ تلك المواقف ليست غريبة على الأزهر الشريف الذي عُرف بالوسطية والاعتدال والحكمة والانتصار للحق.
     
    وأعرب سموُّه عن تمنِّيه أنْ تطول مدة إقامة فضيلة شيخ الأزهر والوفد المرافق في بلدهم الثاني مملكة البحرين، مقدِّرًا في الوقت نفسه الأعباء والمسؤوليات الملقاة على الأزهر الشريف وهيئة كبار العلماء، مؤكدًا ترحيب البحرين دائمًا بفضيلتهم، مؤملاً سموُّه في أنْ يتجدَّد اللقاء بزيارة ثانية قريبة إن شاء الله.
     
    ثمَّ ألقى شيخ الأزهر أحمد الطيب كلمة أعرب فيها عن سعادته البالغة بوجوده في البحرين، مؤكدًا فضيلته أن مملكة البحرين هي “وجه الشرق العربي السمح، وهمزة الوصل الرابطة بينه وبين بقية العالم الإسلامي في وسط آسيا وشرقها”، لافتًا إلى أنها “الوطن الأصيل الذي كان من قديمٍ ملتقى الثقافات والحضارات على مر التاريخ، والذي عاشت فيه المذاهب والعقائد والأفكار المختلفة دون صدام أو صراع، وتعلَّم فيه الإنسان ثقافة التعاون والتسامح والعيش المشترك، برغم تفاوت الأفكار واختلاف المذاهب والآراء، وتَعوَّد أن يصولَ ويجول في مجاهل الدنيا وبحارها، ويغوص في أعماق الماء، ويتعامل مع أجناس البشر، ويستمد من ذلك كله ثقافة الإخاء الإنساني، والوحدة الوطنية، والآمال والآلام المشتركة”.
     
    وأضاف فضيلته: “البحرين الوطنُ الذي استقبل منذ الصدر الأول رسالة الإسلام الحنيف، الذي يجمعنا جميعًا في رحابه، ويضمُّنا في جَنابه”.
     
    واعتبر فضيلته أنَّ تجربة البحرين “تشبه فيما يبدو لي -مع الفوارق التي لا تخفى- تجربة الشعب المصري في الارتباط بالوطن ارتباطًا حميمًا، والضرب في مناكب الأرض، ومجاهل البحر، وتطوير ثقافة النسيج الوطني الواحد، مع سماحة الفكر وسعة الصدر عند الاختلاف أو تنوع الفكر، أو تعدد مذاهب النظر والترجيح”.
     
    ودعا فضيلته إلى التشبُّث والاعتصام بـ”ثقافة النسيج الوطني الواحد، والوفاء للآباء والأجداد بحفظ تراثهم، والتمسك بمنهجهم في الوحدة والتفاهم، والحوار والتناغم”، لافتًا إلى أنَّه السبيل الأوحد إلى الاستقرار والسلامة، والأمن والكرامة.
     
    ونبَّه فضيلة الإمام الأكبر إلى أنَّ الوحدة تقوم على أسس ثلاثة راسخة: الأخوة في الإيمان، والولاء الوطني المستمد من الإسلام، والعدل والمساواة بين جميع المواطنين على أساس المواطنة ذاتها دون تفرقة أو تمييز. معتبرًا هذه الأسس “الضمان الذي يَقِينا زوابع الفرقة والاختلاف، ويجمعنا في رحاب الوطن إخوةً متساوين متحابِّين”.
     
    وحذَّر فضيلته من “التفريط في أخوتنا الدينية ووَحدة نسيجنا الوطنيِّ لأي سبب من الأسباب؛ لأنهما قاعدة الحياة المشتركة، وعصمة الحقوق، وأساس الوجود الوطني نفسه في وقت معًا”.
     
    وأشار فضيلته إلى قول رسول الله (ص): “لا يَحِلُّ لِمُسْلِمٍ أَنْ يُرَوِّعَ مُسْلِمًا”، لافتًا فضيلته إلى أنَّ الرسول (ص) “قال ذلك حين رَوَّع أحد الصحابة أخاه بحبل”، متسائلاً: “فكيف بمن يرفع أدوات التدمير في وجه جموع إخوته في الوطن والدين”.
     
    وأضاف: “ديننا دين التسامح والسلامة والسلام، لا ضرر فيه ولا ضرار، يكرم النفس الإنسانية، ويعصم الدماء البريئة، ويجعل العدوان على نفس واحدة عدوانًا على الإنسانية كلها”، مشددًا على أنه “من الظلم لهذا الدين العظيم أن يُنسب إليه إهدار الدم البريء، أو تعريضه لذلك بأي وسيلة كانت”، مؤكدًا أن “الحياة الإنسانية أقدس عند الله من كل ما قد نتخيله من أغراض أو أهواء”.
     
    ونبه فضيلته إلى أن “العنف والعدوان أمران غيرُ واردين على الإطلاق في علاقة المسلم بأخيه المسلم، المبنية على الأخوة والتناصح والتعاون على البر والتقوى، لا على الإثم والعدوان”.
     
    واختتم فضيلته كلمته بدعوة أهل البحرين إلى المضيِّ في مسيرتهم الوطنية الواحدة، وبناء وطنهم الذي كان دومًا نموذجًا للتعايش والتماسك والاستقرار، مع التفتح على الآخرين والتعاون معهم دون مساس بالكرامة الوطنية والاستقلال التام، داعيًا الله أن يجمع الشمل ويرد الفتن عن الجميع ويحفظ البحرين وأهلها.
     
    بعد ذلك تحدث فضيلة الشيخ الأحمدي أبو النور، منوِّهًا بقيم التعايش والأخوة بين أهل البحرين، مؤكدًا في الوقت نفسه أهمية رص الصف ونبذ التفرقة، ومذكرًا بالقيم الإيجابية التي ينبغي أنْ يتحلى بها أبناء الدين الواحد والوطن الواحد، داعيًا إلى جعل كلمة الحق هي الغاية في السلوك والحوار.
     
    ثم تكلَّم عضو هيئة كبار العلماء بجمهورية مصر العربية الشقيقة فضيلة الشيخ حسن الشافعي، واستعرض التجارب التي مرَّت على الأزهر الشريف خصوصًا وعلى جمهورية مصر عمومًا، مؤكدًا فضيلته أن البحرين قريبة إلى قلبه، وتحتلُّ مكانة كبيرة في نفوس المصريِّين، منوهًا في الوقت نفسه بقوة العلاقة وصلابة الجوامع المشتركة بين شعبي مصر والبحرين، متمنيًا الاطلاع والاستفادة من تجارب مملكة البحرين في التعايش والعيش المشترك.
     
    ومن جهته، أكد مستشار جلالة الملك لشؤون السلطة التشريعية نائب رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية محمد علي منصور الستري أنَّ أهل البحرين عُرفوا بتعايشهم وتآخيهم منذ القدم، لافتًا سعادته إلى أنَّ اختلاف المناهج والمذاهب لم يكن أبدًا عامل إضرارٍ أو تصدُّعٍ في النسيج الوطني، مشيرًا إلى ثقته في قدرة البحرينيين على العبور من الأزمة التي مرَّت بالبلاد من دون أن تتأثَّر سمة الأخوة والتعايش التي ميَّزت هذا الشعب طوال قرون من الزمن، معربًا عن ارتياحه من أنَّ الأزمة لم تكتنفها روافد مذهبية.
     
    واعتبر المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية نموذجًا فريدًا ومميزًا يعكس روح الأخوة والتعاضد في البناء ولا يوجد له مثيل في المنطقة؛ إذ يجتمع علماء البحرين من جميع المذاهب والمدارس ليتباحثوا بعقل واحد وبرؤية جامعة حول ما يُصلح شؤونهم.
     
    إلى ذلك، ثمَّن وزير العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف الشيخ خالد بن علي آل خليفة كلمة أحمد الطيب، مؤيدًا ما ذهب إليه فضيلته من أنَّ الوحدة الإسلامية والوحدة الوطنية والعدل هي قواعد التقدم والرخاء، مؤملاً في الوقت نفسه في تعاون الجميع على نبذ العنف، ومحاربة الطائفية، ومحاربة بث الكراهية لدفع الخوف وتعزيز الشعور بالأمن الاجتماعي.
    واعتبر زيارة شيخ الأزهر مصدر سعادة واعتزاز للجميع، منوهًا بالأزهر الشريف ومخرجاته وإسهاماته الحضارية والثقافية.
     
    وفي مداخلة لعضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية الشيخ عبداللطيف المحمود، تكلم فضيلته عن تجربة البحرين في التعايش، واستعرض محطات تاريخية من علاقة حكام البحرين مع علمائها، مرورًا بالتأسيس الإداري الحديث، لافتًا إلى أنَّ مملكة البحرين أنشأت المراكز والمؤسسات والجهات والإدارات التي تستوعب جميع الطوائف والمذاهب والأديان لترسيخ قواعد التعايش، وتكريس قيمه. معربًا عن ثقته في قدرة أهل البحرين على تجاوز الأزمة، مؤكدًا أنها سحابة صيف عابرة.
     
    واختتم الاجتماع بكلمة ختامية لسمو الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة جدَّد فيها ترحيبه بفضيلة شيخ الأزهر والوفد المرافق، معربًا عن أمله في زيارة أخرى قريبة.
     


  • الشعب حقق من الفورمولا اكثر مما حققه النظام

    1

     
     اكد رئيس مجلس شورى جمعية الوفاق الاسلامي البحرينية المعارضة السيد جميل كاظم ان الاحتجاجات الشعبية في البحرين ليست مرهونة بسباق الفورمولا واحد الذي جرى أمس وانما سبقته ورافقته وستتواصل بعده .
    واضاف كاظم ان الشعب البحريني اراد استغلال هذه المناسبة التي تحضرها وفود اعلامية من مختلف البلدان لأيصال رسالته الى العالم ، معتبرا ان الشعب البحريني بقواه السياسية والشبابية الحية استطاع ان يثبت حضوره في الساحة بقوة وبوضوح أمام الرأي العام العالمي .
    وتابع الناشط السياسي البحريني قائلا ان الحراك الشعبي الذي تواصل على مدى اكثر من 24 شهرا شهد تصعيدا واضحا خلال الاسبوعين الاخيرين استعدادا لتوظيف ظروف السباق ، ونجح بذلك نجاحا كبيرا حيث اطّلع الكثير من الاعلاميين على حقيقة الاوضاع وغطوا المسيرات الشعبية كما شارك بعضهم في صلاة الجمعة وتم اعتقال اثنين او ثلاثة بريطانيين وتم ترحيلهم الى بلادهم ، وبالتالي فان قضية الشعب البحريني كانت حاضرة الى جانب فعاليات السباق وقد استغلتها المعارضة والقوى الشبابية لايصال رسالة الحراك الشعبي المطلبي المشروع في البحرين الى العالم .
    واشار جميل كاظم الى ان جلسة الحوار بين الحكومة والمعارضة والتي تزامنت مع السباق يو الاحد كانت كسابقاتها ولم تأت بجديد الا ان المعارضة ركزت على اكثر من موضوع مهم لحل الازمة ومن بينها تمسك المعارضة بضرورة تمثيل الحكم في جلسات الحوار فيما اراد ممثلو الحكومة والموالاة شطب هذا البند ، الا ان المعارضة رفضت ذلك وبالتالي أجلت هذه النقطة الى الجلسات القادمة .
    واكد كاظم ان المعارضة تحدثت بوضوح عن تمثيل الحكم وعن ازمة الثقة المستحكمة في البلاد بين النظام الحاكم والاغلبية السياسية المعارضة ، كما حذرت من انه كلما طال أمد الازمة ، وكلما تزايدت فاتورة الانتهاكات على مستوى الحقوق السياسية والانسانية والطبيعية كلما استعصى الحل في البحرين وتجذرت الازمة واصبح البلد في مهب التجاذابات الاقليمية والدولية ، وهي مسؤولية يتحملها الحكم بامتياز وليس المعارضة .
    وانتقد كاظم الرافضين لعرض نتائج الحوار على استفتاء شعبي وندد بتبريراتهم التي تزعم ان الشعب البحريني غير مؤهل للممارسة الديمقراطية ، وقال ان منطق هؤلاء هو منطق الاسترخاء والاستسلام للسلطة الديكتاتورية والحكم الشمولي .


  • الحكومة البحرينية تتنصل من زيارة مقرر التعذيب التابع إلى الأمم المتحدة بعد موافقتها السابقة

    1

     
    أجلت السلطات البحرينية زيارة مقرر التعذيب التابع إلى المتبعة والتي كانت مزمعة في شهر مايو/ أيار المقبل إلى وقت لاحق لم تعلن عنه بعد. 
     
    وقال وزير حقوق الإنسان صلاح علي اليوم «إن موعد زيارة المقرر الخاص المعني بالتعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللا إنسانية أو المهينة، خوان منديز لمملكة البحرين والتي كانت مقررة في الفترة من 8 إلى 15 مايو/ أيار قد تم تأجيلها». وأضاف – حسب صحيفة الوسط – بأن «الحكومة البحرينية سلمت المقرر الخاص خطاباً رسمياً من الحكومة». 
     
    ولم يوضح علي الأسباب التي دعت إلى التأجيل، لكن نشطاء عزوا ذلك إلى استمرار التعذيب في السجون ومحاولة الحكومة التنصل من مسئولية ذلك أمام الهيئات الدولية.


  • اعتصام في أستراليا أمام مكتب بطل «فومورلا واحد» مارك ويبر

    1

     
    نظمت “حركة الشباب البحرينية ـ الأسترالية” اعتصاما يوم الجمعة الماضي أمام مكتب بطل سباقات “فورمولا واحد” الأسترالي سائق فريق “ريد بول ـ رينو” مارك ويبر في مدينة سيدني، احتجاجا على مشاركته في سباق البحرين الذي اختتم يوم أمس الأحد.
     
    وسلَّم ممثل عن المعتصمين مدير مكتب ويبر، فيريتي بولتون، رسالة تضمنت شرحاً حول انتهاكات حقوق الإنسان في البحرين وتجاهل الحكومة لتوصيات لجنة “تقصي الحقائق”، ووعد بولتون بتسليم الرسالة إلى ويبر مبديا أسفه لما يجري في البحرين، متمنياً أن يتم التوصل إلى حل حقيقي للأزمة السياسية.
     
    والجدير بالذكر أن ويبر (37 عاما) قاطع سباق “فورمولا واحد” في البحرين عام 2011 عقب اندلاع الثورة، وقال على موقعه الإلكتروني في 4 يونيو/حزيران 2011 “إن رأيي لم يتغير، لقد سُألت في شهر فبراير/شباط عن مشاركتي في سباق البحرين وأكدت مقاطعتي التامة. سوف يكون مفاجئا إذا مضت إدارة السباق في البحرين إلى إقامته”.
     


  • النواب يقررون إعادة تقرير “مالية النواب” بشأن الموازنة إلى اللجنة

    1

     
    النواب يصوت على اعادة تقرير الموازنة العامة للسنة المالية 2013 – 2014 إلى “مالية النواب” لمدة أسبوع واحد بناء على طلب رئيس اللجنة لطيفة القعود.
    ياتي ذلك بعد ان صادر بيان عن مجلس النواب أمس الاثنين بأن اللجنة التنسيقية للكتل البرلمانية بالمجلس تتجه إلى رفض اعتماد الموازنة العامة للدولة للسنتين الماليتين 2013 و2014 في جلسة النواب غداً الثلاثاء.
    وعقدت اللجنة اجتماعا أمس، وذلك لتقريب وجهات النظر ومعرفة مواقف الكتل البرلمانية والمستقلين بشأن مشروع قانون باعتماد الموازنة العامة للدولة للسنتين الماليتين 2013 و2014، المرافق للمرسوم الملكي رقم (76) لسنة 2012، بحضور 15 نائبا من ممثلي الكتل والمستقلين واعتذرت كتلة المستقلين عن حضور هذا الاجتماع، بحسب البيان.
    ونقل البيان “توجه جميع الحضور إلى رفض الموازنة بالوضع الحالي في جلسة مجلس النواب (غداً)”، وأن “اللجنة طالبت بثلاثة مطالب لتضمينها في الموازنة وهي تعديل معايير علاوة الغلاء وزيادة معاشات المتقاعدين مبلغ 150 دينارا وزيادة رواتب العاملين في القطاع العام 15 في المئة ولم يتحقق من هذه المطالب إلا زيادة المتقاعدين مبلغ 75 دينارا فقط وليس المبلغ الذي اقترحه النواب. كما ان المبلغ المرصود لعلاوة الغلاء في الموازنة هو 75 مليون دينار وهو نفسه المبلغ المرصود في الموازنة السابقة، فكيف سيتم تطبيق المعايير الجديدة للعلاوة بنفس مبلغ المعايير القديمة؟”.
    واوضح “توافق النواب الحضور على شروط محددة يجب أن تتضمنها الموازنة وهي زيادة سعر الغاز بواقع 50 سنتا كل عام وتثبيت معايير الغلاء بحسب مقترح النواب حتى لو تعدت الموازنة المرصودة للعلاوة وهي 75 مليون دينار، إلى جانب قبول زيادة المتقاعدين بالشكل الذي تم التوافق عليه بين الحكومة ولجنة الشئون المالية والاقتصادية بمجلس النواب. وتقليص المصاريف المتكررة إلى 50 في المئة من الموازنة خلال 7 أعوام وعدم الاقتراض لموازنة 2013 – 2014 إلا بموافقة مجلس النواب”.


  • كاظم: فريق الموالاة يسعى لمصادرة دور الشعب ويرفض أية مبادرة

    1

     
    أكد المتحدث باسم القوى الوطنية الديمقراطية المعارضة في الطاولة الممهدة للحوار سيد جميل كاظم أن “الاستفتاء الشعبي هو الفيصل في شرعية أية نتائج او مخرجات لأي حوار، أو مشروع سياسي”.
     
    واستغرب كاظم، في تصريح صحافي، “بعض الإشارات التي أطلقتها قوى الموالاة واتهمت فيها شعب البحرين بقلة الرشد والوعي وأنه لا يستحق أن يستفتى في شئون بلده”، مستذكراً تجربة المجلس التأسيسي قبل 40 عاماً “والتي أفضت إلى دستور أكثر تطورا من دستور 2002 وأن شعب البحرين منذ الثلاثينات والخمسينات كان أكبر من الخنادق الطائفية إلى بناء وطن متطور”.
     
    وأضاف “ذهبنا لتكريس حق الشعب وحق كل المواطنين في أن يكون رأيهم و قرارهم ومكانتهم محل اعتبار وتأثير، لأننا نحمل مشروعا يخدم كل شعب البحرين، وتفاجئنا بأن فريق الموالاة يسعى جاهداً إلى تغييب دور الشعب ومصادرة رأيه وأن يكون هامشيا ولا يستحق أو يعي أن يصيغ مستقبله”، مشددا على أن “هذا أمر في غاية الخطورة”.
     
    وأشار إلى أن “القاعدة القانونية لشرعية أي نظام سياسي بأن يكون مرتكزا على الإمضاء الشعبي ويحقق قاعدة الشعب مصدر السلطات، ويوفر فصلا حقيقياً بينها”.
     
    ولفت كاظم إلى أن “موضوع تمثيل الطرف الأساسي مقابل طرف الشعب وهو الحكم في طاولة الحوار ما زال على الطاولة برغم أن الحكم أعطى إشارات بموافقته بالجلوس مع المعارضة”، موضحا “المثير أن فريق الموالاة يعترض حتى على إشارة الحكم للجلوس في طاولة الحوار”.
     
    وقال “رفض فريق الموالاة مبادرة جديدة قدمها فريق القوى الوطنية بالذهاب إلى المحور الثاني للحوار والمتعلق بالمبادىء والثوابت، ثم العودة إلى المحور الأول لتحريك الطاولة من الجمود الذي وصلت إليه بسبب تصلب الطرف الآخر في عدم تمرير شيء”.
     
    وذكر كاظم أن فريق القوى الوطنية “أعاد طرح مبادرة بناء جسور الثقة المتعلقة بالإفراج عن المعتقلين السياسيين ووقف المحاكمات ووقف حملات التحريض الاعلامي، وذلك من أجل خلق أرضية حقيقية صحيحة للدفع بالحوار بشكل سليم”.


صور


جنوسان : مسيرة ” الثورة مستمرة ” 22/4/2013 م
خرج أحرار وحرائر جنوسان بمسيرة تحت شعار ” الثورة مستمرة ” تأكيداً على استمرار الثورة و مطلب إسقاط النظام والقصاص من القتلة ، بمشاركة مجموعة من النشطاء وعوائل الشهداء

  • 1
  • 1
  • 1
  • 1
  • 1
  • 1
  • 1
  • 1
  • 1
  • 1
  • 1
  • 1
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: