495 – نشرة اللؤلؤة

:: العدد 495:: الثلاثاء ،18 سبتمبر/ أيلول 2012 الموافق 1 ذي القعدة 1433 ::‎
فلم اليوم
الأخبار
  • طرد مراسل «العربية» محمد العرب من مجلس حقوق الإنسان بسبب محاولته تخريب ندوة

    طرد اليوم مراسل قناة “العربية” محمد العرب من مجلس حقوق الإنسان في جنيف بسبب محاولته تخريب ندوة عقدت عن المضايقات التي يتعرض لها ناشطو حقوق الإنسان في الخليج.
    وحسب المعطيات الأولوية، فإن العرب الذي يرافق وفد حكومة البحرين لم يحصل على رخصة للقيام بالتصوير داخل المجلس، فقد وصل إلى جنيف كعضو ضمن الوفد وليس صحفياً، في حين حاول وفريق المصورين التابع إلى القناة تخريب إحدى النداوت التي كانت تقام في إحدى ردهاته، ما أدى ذلك إلى تدخل المنظمين والطلب منه مغادرة الجلسة تطبيقاً لقانون مجلس حقوق الإنسان.
    وقام العرب، بالتهجم على المحاضرين وإعمال الفوضى في الجلسة بقصد استفزازهم، وهو ما فطن له المنظمون بشكل مبكر وجعلهم يتخذون الإجراءات اللازمة حيال ذلك.
    وبين المتحدثين في الندوة، القائم بأعمال مركز البحرين لحقوق الإنسان مريم الخواجة، والناشط الإماراتي أحمد منصور الذي تمّ بثّ كلمته بواسطة «السكايب» بسبب منعه من السفر وعدم تمكنه من الحضور، إضافة إلى نائب رئيس مركز الخليج لحقوق الإنسان خالد إبراهيم وآخرون.
  • في فضيحة جديدة: «سميرة رجب» تقود حملة «فبركات» لتشويه صورة «نبيل رجب» أمام الرأي العام الدولي

    كشفت “سمية رجب” زوجة الناشط الحقوقي المعتقل “نبيل رجب”، أن وزيرة الدولة لشؤون الإعلام “سميرة رجب” تدير حملة “فبركات” لتشويه صورة “نبيل” أمام الرأي العالمي، وأكدت أنها عرضت مقاطع فيديو “ممنتجة” و”مركبة” لإدانة نبيل بارتكاب العنف أمام الإعلام.
    ولم تنطل هذه الأكاذيب والفبركات على أحد من السفارات والمنظمات، وتحولت إلى فضيحة جديدة لسميرة رجب، وإثر مقارنة مقاطع الفيديو المفبركة بالأصلية على “يوتيوب” تبين أن عملية التزوير رخيصة جدا وخالية من الحرفية، حيث كان القطع واللصق فيها واضحا ليظهر نبيل وكأنه يدعو للعنف.
    واتهمت سمية رجب، أجهزة الإعلام الرسمي بتنظيم حملة “فبركات” ضد نبيل رجب، بغرض تصويره كمحرض على العنف، وقالت إن من يحترم نفسه لا يقوم بمثل هذه الفضيحة.
    وقالت رجب إن زيارة سميرة لباريس و”الفيدرالية الدولية لحقوق الإنسان” في نفس يوم المحكمة أعطى الفيدرالية دليلاً آخر على أن القضاء البحريني مسيس وأن قرار إبقاء نبيل في السجن اتخذ مسبقا، وفي السياق ذاته أكدت سمية أن الحكومة البحرينية وزعت ملفا على السفارات والمنظمات الحقوقية بغرض تشويه سمعة نبيل واتهامه بالعنف.
    وأوضحت أن الملف، الذي حصلت على نسخة منه، يبدأ في أول سطر منه بمحاولة قذرة لاستخدام صلة القرابة العائلية بين نبيل وسميرة لإقناع القارئ بأن أكثر من يعرف عنف “نبيل” هم عائلته، ووصفت رجب محاولة سميرة استخدام قرابتها من نبيل لتشويه اسمه أمام العالم بالمحاولة الرخيصة والمبتذلة، وبأنها تفتقد الحد الأدنى من احترام الشخص لذاته وعائلته.
    وأشارت رجب إلى أن المؤلم في الموضوع هو أن نبيل كان يكتم عن والدته ما تقوله عنه ابنة أختها سميرة حتى آخر يوم قبل دخوله السجن، وكان يقول لا أريد للسياسة أن تشق وتفرق العائلة.
    وفي تفصيل للكذب الذي ورد في الملف، قالت رجب إن سميرة ادّعت أن نبيل لم يحاكم بسبب دعوته أو مشاركته في مسيرات سلمية بل بسبب دعوته لمسيرات في أماكن ممنوعة، لكنها لم توضّح “الأماكن الممنوعة” بصراحة خوفا من الحرج والفضيحة، إذ كانت تقصد العاصمة المنامة، وبدلا من ذلك قالت إنها أماكن تجارية ممنوعة.
    وأضافت رجب أن سميرة كذبت وقالت إن المسيرات التي دعا لها نبيل أدّت لإصابات في رجال الأمن وتخريب في الممتلكات وتخريب في الاقتصاد، وأنها قالت إن نبيل يدعو لمسيرات قد تؤدي لموت البعض، معلقة على ذلك بالقول “عندما يتظاهر الناس سلمياً وتقتلهم السلطة فالذنب يكون على نبيل”.
    وشرحت سميرة فهمها للعمل الحقوقي بقولها “إن الناشط في حقوق الإنسان لا يدعو لمسيرات قد تفضي للموت” في اعتراف واضح على أن الحكومة قد تقتل من يخرج في المسيرات، ثم ترمي بذنبها على من دعا إليها.
    وبأسلوب متطرف وبدائي ادعت سميرة رجب أن نبيل يمارس عملاً سياسياً وطائفياً وليس حقوقياً، في إشارة إلى التظاهر من أجل “حق تقرير المصير” واحترام حقوق الإنسان، وذكّرت سمية رجب بأن نبيل هو الوحيد الذي تحرك للدفاع عن معتقلي “غوانتنامو” في حين كان الجميع يلتزم الصمت وقتها.
    وفي الملف ذاته، واستمرارا في الكذب، قالت سميرة إن نبيل قسّم الشارع البحريني على أساس طائفي، متناسية دور الإعلام البغيض الذي تمثله، وادعت كذلك في كذب صريح لا يدعمه أي دليل أن مسيرات نبيل هددت الأمن باستخدام المولوتوف والأسياخ الحديدية.
    وزعمت أن نبيل حصل على كامل حقوقه القضائية، وكررت أن نبيل سياسي طائفي وليس حقوقيا، وقالت رجب إن سميرة تريد نبيل أن يكون مثل “سعيد الفيحاني”: الحكومة تعذب وتقتل وتستبيح وهو يلمع صورتها في الخارج.
  • البحرين تسخر من الأمم المتحدة: رفض التوصيات الأهمّ للدول الكبار والكويت والتعذيب لن نوقفه!

     قال وزير شؤون حقوق الإنسان صلاح علي إن «مملكة البحرين جادة في القضايا المتعلقة بمبادئ حقوق الإنسان أو المساس بها وأنه يتم التحقيق في أي مزاعم أو شكوى عن أي انتهاكات من هذا القبيل”، مشيراً إلى وجود «وحدة خاصة مستقلة لدى النيابة العامة تقوم بالتحقيق في قضايا انتهاكات حقوق الإنسان».
    ويتناقض هذا التصريح مع معلومات أدلت بها جمعية «الوفاق» الوطني الإسلامية في مؤتمر أمس، حيث أشارت إلى قيامها بالتقدم إلى “الوحدة الخاصة ببلاغات جنائية ضد مسئولين كبار في الدولة لارتكابهم انتهاكات حقوق الإنسان حددها تقرير بسيوني، وحدد المسئولين عنها، وهي البلاغات بشأن الأخبار الكاذبة والتحريض على الكراهية ضد رئيس هيئة شئون الإعلام (في رتبة وزير من العائلة الحاكمة)، وهدم المساجد والتعدي على المقدسات ضد وزيري البلديات والعدل (الأخير من العائلة الحاكمة)، وتم تقديم البينات في البلاغات المذكورة، إلا أن الوحدة الخاصة لم تحرك ساكناً تجاه المبلغ ضدهم منذ 1 أبريل/ نيسان 2012 حتى تاريخه، بل وما زالت انتهاكات ذات المسئولين قائمة” على حد ما جاء في بيان أصدرته أمس.
    وأوضح علي في تصريح لوكالة «أسوشيتد برس» أن البحرين «على استعداد للتحقيق في أي من الحالات إذا ما توافرت الأدلة أو الوثائق بشأن أي انتهاكات مزعومة”، مضيفا أن “هناك نشطاء حقوقيين يرفعون قضاياهم خارج البلاد ويشكون للأجنبي ولكن يرفضون تقديم ادعاءاتهم للجهات المسئولة في داخل البلد”.
    واعتبر أن “إثارة مثل هذه الادعاءات بالخارج يراد بها الإساءة للبلد والمساس بسمعة البحرين الحقوقية” على حد تعبيره.
    وقال علي “من المهم بالنسبة لنا، إذا كان هناك أي انتهاك مزعوم لأي شخص أو مواطن فإن لدينا نظام قضائي متكامل ومستقل تماما وذو كفاءة عالية مستعد لحماية كل الحقوق”.
  • طفل بحريني يجهش بالبكاء وهو يخاطب «جنيف» من ساحة المقشع يوم أمس، وعبد الحميد دشتي: سنعرض الكلمة!

    أجهش طفل بحريني بالبكاء  وهو يلقي كلمة  وجهها إلى “مجلس حقوق الإنسان” في جنيف من ساحة “الحرية” في “المقشع” يوم أمس، وقال الطفل الذي سبق وأن اعتقلته قوات الأمن وعذّبته “لا تستغربوا أيها المجتمعون في جنيف أن يخاطبكم طفل من البحرين، عن انتهاك حقوقه، فلم يبق في هذا الوطن ما لم يتم انتهاكه”
    وتفاعل مع الطفل، الذي لم يتمالك نفسه وانتحب باكيا، الآلاف من الحاضرين في تجمع أقامته الجمعيات السياسية المعارضة يوم أمس تحت عنوان “أين حقوق الإنسان؟”، وضجوا بالبكاء كما رفعوا هتافات مناوئة للنظام.
    وواصل الطفل حديثه المؤلم وقال “حرموني من دراستي، وسلطوا ألوان التعذيب على جسدي، وصار المعتقل مدرستي وملعبي والمكان الذي أقضي فيها أيام صباي، وبراءة طفولتي”
    وأضاف “سحقت وضربت حين تم اعتقالي وتعذيبي على صغر سني، وحين أطلقوا علي فقدت عيني، وحين غسلت بدمائي ثيابي التي ارتديتها للعيد، فجعوا بي أمي وأبي” وقال موجها خطابه لمجلس حقوق الإنسان “لم يبق لي حق، فإن كنتم تريدون أن تحافظوا على حقوق الإنسان، فاذكروني يا من تجتمعون من أجل حقوق الإنسان في جنيف” وصرخ قائلا “البحرين مقبرة لحقوق الإنسان”
    وتوعد المحامي الكويتي “عبد الحميد دشتي” بعرض كلمة الطفل أمام مجلس حقوق الإنسان على هامش جلسته القادمة بعد غد الأربعاء، يذكر أن أكثر من86  حالة إصابة للأطفال سجلت فيما بعد جلسة جنيف فقط، كما وصل عدد الأطفال المعتقلين في سجون البحرين إلى أكثر من 250 طفلاً، بقي منهم حوالي 80 طفلا لا زالوا قيد الاعتقال.
  • مجيد العلوي: وزارة العمل لا تمتلك خيار حل “إتحاد النقابات” وتهميشه مغامرة بسمعة البحرين

    أكد وزير العمل السابق مجيد العلوي عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أن وزارة العمل “لا تملك خيار حل الإتحاد”، مشيراً إلى أنه في حال سعت الوزارة إلى تهميشه (الاتحاد) فإنها “ستغامر بسمعة البحرين في المؤتمرات الدولية وربما تُمنع من التصويت”.
    وقال العلوي: “حال وجود أكثر من إتحاد نقابات في الدولة، فأكبرها يمثل العمال في المجالس الثلاثية التشكيل كـ”التأمينات” وما شابه وفي الاجتماعات الدولية”.
    وبين وزير العمل السابق أن “إتحاد النقابات شرعيته يكتسب من قانون النقابات رقم (33) لعام 2002 وتعديلاته والجمعية العمومية والمؤتمر العام للعمال واعتراف المنظمات العالمية به.
    وطرح العلوي عدة تساؤلات بشأن اعتمد تشكيل الإتحاد الحر للنقابات، قائلاً: “اعتمد تشكيل الإتحاد الحر على مرسوم بقانون رقم 35/2011 بتعديل قانون النقابات 33/2002 بشأن التعدد النقابي الذي يجيز تشكيل اتحاد نقابي بين نقابتين متشابهتين أو أكثر. فهل النقابات الأمثلة للإتحاد الجديد متشابهة؟ فليس في البحرين نقابات قطاعية بل لكل مؤسسة نقابة، وهل إدارات النقابات المنضوية في الإتحاد الجديد مخولة من جمعياتها العمومية لأخذ هذا القرار المفصلي؟ لماذا يسعى مؤيدوه لإلغاء الإتحاد الأكبر؟
    أما بخصوص دعوى التسييس للعمال النقابي، فبين العلوي أن “كلا الإتحادين مسيس كباقي نقابات العالم”.
  • رضي الموسوي: رد الحكومة على مجلس حقوق الإنسان لا يستند إلى وقائع

     رأى نائب الأمين العام لجميعة العمل الديموقراطي “وعد” أن الحكومة البحرينية ضمّنت ردها على التوصيات الـ107 الصادرة عن مجلس حقوق الإنسان “ردودا مرسلة لا تستند إلى أية وقائع على الأرض، معتقدة إن العالم يمكن له أن يطمئن للوعود التي قطعت ثم تم الإنقلاب عليها”.
    وقال الموسوي في مقال نشره موقع “وعد” على الإنترنت إن “أولى المغالطات المضحكة في الرد ادعاء الرد أن الجانب الرسمي نفذ توصيات لجنة “تقصي الحقائق”، موضحا “لا يحتاج المواطن البحريني الحصيف إلى معاجم لكي يعرف أن التوصيات تم الالتفاف عليها بطريقة التذاكي التي لم تفلح مع المجتمع الدولي”.
    وأردف “لو أن العالم صدق ادعاءات الجانب الرسمي لما وضع عشرات التوصيات في جنيف، فهذا العالم ليس لديه وقت يضيعه من أجل المزاح في المؤتمرات الدولية”، مشيرا إلى أن مندوبي الدول الذين تقدموا بتوصياتهم “قاموا بتمحيص وتدقيق ادعاءات كل الأطراف وتوصلوا إلى ما صاغته توصياتهم في جلسة مايو/أيار في جنيف”، مضيفا “لم يعتد أحد منهم بتقرير لجنة متابعة توصيات بسيوني الذي أطلقه رئيسها وأشاد بكل المؤسسات الحكومية بتنفيذها الدقيق، وكأنه أراد بيع الماء في حارة السقايين الدولية”.
    وعلق على الرد الرسمي حول “إسقاط جميع التهم المتعلقة بحرية التعبير” و”مراجعة جميع الحالات في المحاكم المدنية”، فقال الموسوي إن “المجتمع الدولي على علم بأن مشروع قانون الصحافة تم تجميده منذ العام 2003 وأن الحكومة حاولت تقديم بديلاً عنه بعد أربع سنوات ففتحت “اتوسترادات” كثيرة تؤدي بعضها للإعدام وليس فقط الحبس”.
    وأضاف الموسوي “حتى اللحظة ليس هناك نية جدية لتعديل الوضع كما ينبغي، إذ لايزال الصحافيين يتعرضون للفصل التعسفي والتطفيش بينما لايزال من تم فصله في العام الماضي على خلفية رأيه السياسي لم يعد إلى عمله”.
    وأعتبر أن “حرية الرأي التي يتحدث عنها الرأي الحكومي يجدها القارئ الكريم في ما ينشر صبيحة كل يوم في الصحافة الصفراء، من سب وقذف وشتائم لاتليق بالبشر”، مذكرا بأن عملية منع المعارضة السياسية “تستمر من إصدار نشراتها التي سحبت تراخيصها في الربع الأخير من العام 2010”.
  • «الوفاق» التقى بوزير العدل اليوم: أي حوار ينبغي أن يفضي لنظام سياسي أساسه الشعب مصدر السلطات

    التقى وفد من «الوفاق» اليوم بوزير العدل خالد آل خليفة بدعوة منه في مكتبه. وقالت الجمعية في بيان إن “الوزير أوضح أن هذا اللقاء هو استكمال للقاءات سابقة لإحداث تفاهمات بين الجمعيات السياسية فقط”.
    وأوضحت بأن “الوفد أكد للوزير أن مواقف المعارضة ثابتة في تبني النهج السلمي في الحراك المطلبي ومن إدانة العنف من جميع الأطراف”، لافتة بهذا الصدد إلى “أن العنف الحقيقي هو ما تمارسه السلطة  في عنفها الموجه لشريحة كبيرة من المجتمع”.
    وقد طرح الوفد أن جزءاً من التفاهمات يجب أن يشمل وقف التحريض والإقصاء الإعلامي وعدم مصادرة حق المجتمع في حرية التعبير والتجمع.
    وجدد وفد الوفاق على أن الحل يكمن “في حوار سياسي جاد يفضي لنظام سياسي أساسه الشعب مصدر السلطات”، مشددا على أن “تحويل الأزمة السياسية الراهنة كأنه تصادم مجتمعي لن يخطو أي خطوة للحل بل سيزيدها تعقيداً”.
  • الناقد السعودي عبد الله الغذامي: الربيع العربي وصل إلى الخليج

    أكد أستاذ النقد والنظرية في جامعة الملك سعود في الرياض عبد الله الغذامي‏ أن الربيع العربي “وصل إلى وول ستريت وشوارع لندن وهو في دول العالم كله بما فيها الخليج ولكن بدرجات”.
    وقال الغذامي في مقابلة مع صحيفة “الأهرام” المصرية إن السعوديين تفاعلوا مع الانتخابات في تونس ومصر وليبيا ومتابعتها لحظة بلحظة وخبرا بخبر وانفعالا بانفعال، و”تويتر” يشهد على ذلك”، مشيرا إلى أن عيون الناس (في السعودية) ومشاعرهم كانت معلقة بكل حدث يحدث تماما مثل المصري في القاهرة”.
    واعتبر أن “هذا معناه أن الربيع العربي تغلغل في الدماء وصار لغة لكل انسان وانسانة في المملكة”، مردفا “النفوس فعلا مستبشرة وتجاوزت احباطاتها القديمة وقنوطها”.
صور

امسية دعائية لشفاء المصاب السيد هادي شبّر بمشاركة نشطاء سياسيين 16-9-2012م

 

 

Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: