462 – نشرة اللؤلؤة

:: العدد 462:: الخمیس، 16 أغسطس/ آب 2012 الموافق 27 رمضان الکريم 1433 ::‎
  • اذا اردت الاشتراك في نشرتنا الاخبارية، انقر هنا (Loaloa Newsletter in Google Groups)
  • unsubscribe – لإلغاء الاشتراك في نشرتنا الاخباریة، ارسل رسالة بعنوان unsubscribe للبريد الالكتروني – loaloa.newsletter [at] gmail [dot] com
فلم اليوم
الأخبار
  • قمة مكة تعلق عضوية سوريا في منظمة المؤتمر الإسلامي
    علق زعماء الدول الاسلامية في قمتهم الاستثنائية التي اختتمت في مكة المكرمة ليل الاربعاء الخميس، عضوية سوريا في منظمة المؤتمر الاسلامي ودعت الى الوقف الفوري للعنف في هذا البلد.
    واكد البيان الختامي للقمة على وجود “شعور بالقلق الشديد ازاء المجازر والاعمال اللانسانية التي ترتكب ضد الشعب السوري الشقيق”.
    اضاف البيان ان قادة دول المنظمة التي تضم 57 عضوا وتمثل اكثر من 1,5 مليار نسمة في العالم، اتفقوا “على اهمية وضرورة الحفاظ على وحدة سوريا ووحدة اراضيها والايقاف الفوري لكافة اعمال العنف مع تعليق عضوية سوريا في منظمة التعاون الاسلامي”.
  • عبد الجليل خليل: عودة سفير البحرين لطهران يعني لا وجود لأي مؤامرة
    قال القيادي في جمعية الوفاق عبد الجليل خليل، أن الحل السياسي سيتحقق في البلاد دون أي شك، مضيفاً أن النظام لا يمكن أن يفعل أكثر مما فعله في مارس وابريل الماضيين.

    وأضاف خليل في لقاء مع أهالي العكر الأربعاء، أن المعارضة البحرينية لن تتسرع أو تستعجل في أي حوار، مبيناً أن النظام استخدم كل الأوراق ضد الشعب البحريني.

    ورفض القيادي في الوفاق التعليق على عودة السفير البحريني إلى طهران، لكنه استدرك قائلاً “عودة السفير هي أبلغ إجابته بعدم وجود مؤامرة في البحرين” ، مشيراً إلى أن خلال الشهرين الماضيين تمت مداهمة 400 منزل، داعياً الشعب الى الاهتمام بتوثيق الانتهاكات.

    وأشار عبد الجليل خليل أنه حقوقنا لن تضيع وما جرى لأجدادنا في السنوات الماضية هي نفسها يتكرر اليوم، مبيناً أن ما وثقه بسيوني سيكون دليلاً على محاكمة النظام. ورفض القيادي بالوفاق تدخل النظام في الشؤون الدينية للخطباء والرموز الدينية.

    وانتقد وسائل الإعلام العربية في التعاطي مع الأحداث البحرينية، مشيداً بالإعلام الغربي والروسي في نشر الأحداث البحرينية. وفي معرض إجابته عن تواجد قوات درع الجزيرة في البحرين، قال عبد الجليل خليل أن بعض قوى المعارضة اعتبرتها قوات احتلال.

    وعن عدم المعارضة للحراك في سوريا، قال القيادي في الوفاق أن المعارضة تدعم أي ثورة تطالب بالحقوق وفي الأطر السلمية.

  • حصيلة الثلاثاء: أكثر من 30 منطقة تتعرض للعنف واعتقال 11 ومداهمة 7 أماكن
    تعرضت الثلاثاء 14 أغسطس 2012 أكثر من 30 منطقة وقرية بحرينية إلى العقاب الجماعي والقمع المفرط واستخدام القوة من قبل قوات النظام التي تواجه التظاهرات بالبطش والسلاح وتمنع حق التعبير عن الرأي والتظاهر عن المواطنين، وذلك بحسب بيان صادر عن جمعية الوفاق مساء اليوم الأربعاء.
    وقالت الوفاق: “اعتقلت القوات أكثر من 11 مواطناً من مناطق مختلفة ضمن حملتها الأمنية، ولإستخدامهم كرهائن للحل السياسي، بعد اعتقالات بالآلاف لمواطنين لازالت تبقي أكثر من 1400 منهم بالسجون فيما تحاكم مجاميع أخرى من المواطنين”، مشيرة إلى أن عمليات الاعتقال صاحبتها “ضرب وحشي وتعرض المعتقلين للمعاملة القاسية والخارجة عن نطاق الإنسانية ضمن سياسة القوات في التعاطي مع المواطنين على بشكل خارج الضمير والإنسانية”.
    وداهمت القوات أكثر من 7 أماكان في مناطق مختلفة، كما استخدمت في عمليات قمعها وعقابها الجماعي للمناطق الرصاص الإنشطاري المحرم دولياً والذي يستخدم لصيد الطيور، في ملاحقتها وبطشها بالمحتجين لمنعهم من حقهم في التظاهر.
    كما أغرقت المناطق والقرى بالغازات السامة والخانقة بشكل كثيف تركز على المنازل والأحياء الضيقة والأزقة المكتظة بالبيوت في محاولة لإزهاق المزيد من الأرواح بواسطة هذه الأسلحة، والتي أدت سابقاً لوفاة العديد من المواطنين وإصابات كثيرة بينهم بعد استنشاقها.
    وشهدت العديد من المناطق إحتجاجات على استمرار اعتقال الرموز وقيادات المعارضة واستمرار استخدام المعتقلين كرهائن لدى النظام للحل السياسي، وتعرضت أغلبها للقمع باستخدام الرصاص الإنشطاري القاتل والغازات السامة والخانقة.
    واعتقلت القوات في منطقة الجفير مواطناً اوعتدت عليه بالضرب الوحشي والمبرح إلى حد الإدماء الشديد، كما اعتدت بتكسير سيارة أحد المواطنين.
    وخرجت مسيرات سلمية في المالكية والهملة وسترة وعدد من المناطق للمطالبة بالإفراج عن الرهائن والمعتقلين من سجون النظام، وتسبب قمعها بإصابات واسعة بالرصاص الإنشطاري وكان من بين المصابين نساء.
  • محامي سوري يدعي على نواب بحرينيين دخلوا خلسة إلى سورية
    قدم المحامي محمد بشير الشربجي إدعاء مباشرا أمام النيابة العامة في دمشق ضد أربعة نواب في مجلس النواب البحريني لإقدامهم على دخول أراضي الجمهورية العربية خلسة ولدعمهم للإرهاب.
    وبين المحامي الشربجي في بيان الإدعاء وكما نقلته صفحة وكالة الأنباء السعورية سانا على الفيسبوك أن كلاً من عبد الحليم مراد وحمد المهدي وفيصل الغرير وعادل المعاودة وجميعهم أعضاء في مجلس النواب البحريني أقدموا وبتاريخ لم يمر عليه الزمن القانوني على انتهاك حرمة أراضي الجمهورية العربية السورية بصورة غير شرعية وأدلوا بتصريحات لوسائل الإعلام أكدوا فيها قيامهم بتقديم الدعم المالي لتمويل العمليات الإرهابية التي تقوم بها العصابات المدعومة من قبلهم من قتل وتدمير وخطف وأعمال تشكل جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.
    ولفت الشربجي إلى أن حكومة البحرين اعترفت بإقدام هؤلاء النواب على ما نسب إليهم بموجب هذا الإدعاء ما يشكل دليلاً مادياً يؤكد صحة الإدعاء بمواجهتهم.
    وطلب الشربجي وبصفته مدعيا شخصيا تحريك دعوى الحق العام ضد البحرينيين الأربعة وإحالة الإدعاء على قاضي التحقيق المختص في حال تفعيل قانون الإرهاب وتسطير مذكرات إحضار بحقهم عن طريق إدارة الأنتربول أو بموجب اتفاقية الرياض الموقعة من قبل مملكة البحرين وإنزال أقصى العقوبات الرادعة بحقهم جراء الجرائم المرتكبة من قبلهم بحق الشعب السوري وإلزامهم بالتعويض المناسب جراء الجرائم المرتكبة من قبلهم.
    وأوضح الشربجي أن الجرائم المرتكبة من قبل هؤلاء لا يمكن تشميلها بالحصانة النيابية باعتبارها ارتكبت خارج أراضي البحرين ودون دخول نظامي أو أصولي ودون إبراز جوازاتهم الدبلوماسية أو النيابية.
  • جليلة السلمان عن اقتحام منزلها: أتلفوا أوراقي الخاصة وسرقوا الأموال وتركوا المصوغات!
    روت نائبة رئيس جمعية المعلمين جليلة السلمان مشاهداتها في منزلها بعد اقتحامه ليل السبت ـ الأحد الماضي، فأكدت أن المخربين أتلفوا معظم أوراقها الخاصة في المنزل، مستغربة تركهم مصوغات ماسية وسرقتهم في الوقت نفسه كل الأموال الموجودة، مؤكدة أن الجيران أخبروها بأنهم شاهدوا هنود ويمنيين يخرجون من المنزل وفي أيديهم اكياس وشنطة يركضون إلى سيارة “سني”.

    وقالت السلمان إنه “في تمام الساعة 2:30 فجر القدر دخلت لمنزلي ولم يكن هناك أي شي يوحي بأنه ثمة أمر ما قد حدث فيه حيث”، مضيفة “لم ألحظ أي تغيير فصعدت إلى غرفتي وهنا كانت المفاجأة حيث وجدت باب الغرفة محطم بشراسة ومقبضه قد اقتلع تماما”.

    وتابعت “دفعت الباب وإذا بالغرفة ليست هي وكل شيء مبعثر فيها وكل المجرات مفتوحة واغراضها مرمية على الارض او تتدلى منها واوراقي مبعثرة على الارض، وخزانة اخرى تم إفراغها تقريبا من محتوياتها”، فـ”حتى اوراق عملي الخاصة بالتعليم الخزنة مفتوحة وعلب المجوهرات فارغة ومرمية على الارض، والستائر مرفوعة عن مكانها”.

    وأردفت “بحثت عن بعض الاوراق المهمة فوجدتها ولكن ليست في مكانها واكثرها اتلف، وكان من ضمنها “وثيقة المنامة” التي سلمتني إياها جمعية “وعد” لأسلمها لرئيس جمعية المعلمين مهدي أبو ديب وكذلك شهادة كان قد سلمني إياها رئيس “مركز البحرين لحقوق الإنسان” نبيل رجب”. وأكدت السلمان أن “كل المبالغ النقدية الموجودة في الغرفة اختفت وهي حوالي 2000 يورو واكثر من 2000 دينار من مالي الخاص و200 دينار مصروف للببت وحوالي 300 دينار تعود لأبنائي”.

    واستغربت السلمان أن المخربين “كانت امامهم بعض المصوغات الماسية الخفيفة: عدد من الخواتم والقلائد وفي موقع بارز ولا تحتاج لبحث، لم تمس ابدا”، لافتة إلى أن “هذا أثار استغراب فريق التحقيقات الذي عاين المكان ورفع البصمات”.

    وأكدت أنها ذهبت فجرا إلى مركز الخميس “وسجلت محضر بالواقعة وعند الثامنة صباحا حضر فريق التحقيقات إلى المنزل”، موضحة “لدى خروجهم قالوا لي: “الله يعوض عليش”، مؤكدة أن الجيران أخبروها بأنهم شاهدوا 4 أو 5 اشخاص هم هنود ويمنيين يخرجون من المنزل وفي أيديهم اكياس وشنطة يركضون إلى سيارة “سني”. واستغربت السلمان قيام المحقق في مركز الخميس بسؤالها غير مرة عن نوع السيارة “وكل ساعة يقول لي متأكدة إنها سني وانا اقول نعم، قلت له قلت لك “سني” يعني كلما تسأل بغير كلامي”، ثم “ابتسم وأكمل المحضر.

  • المحافظة: 4 من رجال الأمن ورجل مرور ضربوني في الطريق خلال توقيفي
    قال مسئول الرصد والمتابعة بمركز البحرين لحقوق الإنسان السيد يوسف المحافظة إنه تعرض للضرب والإهانة خلال توقيفه مساء الأربعاء من قبل أربعة من رجال الأمن ورجل مرور.
    وأشار المحافظة الذي أفرج عنه بعد توقيفه لمدة ثلاث ساعات في مركز شرطة الوسطى بسبب اتهامه بتصوير نقطة تفتيش بالقرب من أحد مداخل عالي إلى أنه طلب من الضابط التحقيق في مجريات الاعتداء عليه وضربه.
    وبين المحافظة تفاصيل الحادثة، مشيرة إلى انه لحظة خروجه من منطقة عالي قاصداً منطقة السيف شاهد نقطة تفتيش على الجانب الاخر من الشارع، وبعد دقائق لاحقته دورية مرور وأوقفته على الطريق السريع (الهايوي) وطلبت منه رخصة القيادة، وأخبرته بأنه مطلوب من قبل دورية أمنية.
    وقال المحافظة: “بعد لحظات وصلت دورية أمن وسيارة مرور، وتعرضت للضرب من قبل أربعة من رجال الأمن باللكم والصفع على الوجه والصدر والظهر، وكان معي في السيارة بناتي الصغيرات”.
    وأضاف: “بعد ذلك جاء رجل مرور وطلب هاتفي النقال، فرفضت، إلا أنه سحبه بقوة، فيما قام رجل المرور الأخر بتفتيش السيارة، وعندما رأى لوحة بها صورة رئيس مركز البحرين لحقوق الإنسان نبيل رجب، طلب مني شتمه وتسميته بوصف “قليل أدب” فرفضت، وقام بضربي”.
    وأشار المحافظة إلى أنه بعد ذلك نقل بسيارته إلى نقطة التفتيش في عالي، وطلب منهم الاتصال بزوجته لتتسلم بناتها ، ليرحل بعد ذلك إلى مركز شرطة الوسطى.
    ولفت المحافظة إلى معاملته في مركز الوسطى، مؤكداً أنه لم يتعرض لأي اعتداء هناك، وتم تسجيل إفادته بخصوص الحادثة، مع ملاحظة تصوير كل مجريات أخذ الأقوال بكاميرا فيديو.
    وقال: “طلب مني أيضاً أن أخلع قميصي، لكي ليثبتوا عدم وجود أي أثار للضرب”، مشيراً إلى أنه بعد ثلاث ساعات من توقيفه، طلب منه التوقيع على تعهد بالتزام الحضور في أي وقت يطلب منه ذلك.
  • «الوفاق»: النيابة العامة تكذب ما جاء في تقرير بسيوني الذي أكد اعتقال 2929 في شهرين
    قالت جمعية “الوفاق” الوطني الإسلامية إن “تقرير لجنة تقصي الحقائق أكد وجود 2929 عملية اعتقال قامت بها وزارة الداخلية خلال شهري فبراير/ شباط ومارس/ آذار 2011 فقط، وذلك بالرجوع لسجلات وزارة الداخلية، في حين أن النيابة العامة اليوم تقول أن عدد المعتقلين منذ 14 فبراير 2011/ شباط لا يتجاوز 923″، معتبرة أن ذلك “يكشف حجم المغالطة”.

    وأوضح المركز الإعلامي التابع إلى الجمعية في بيان اليوم بأن “الجدال في الأرقام والدلائل والتلاعب بالمصطلحات القانونية خصوصاً وإطلاق التسميات والمراوغة في التعاطي مع تداعيات الأزمة وما يسببه الحل الأمني للنظام من مضاعفات، كل ذلك لا يفيد أحدا ولا يغيب الواقع الواضح”.

    وأضاف بأن “المنظمات الحقوقية والجهات الدولية، ثبتت بأن في البحرين غياب للعدالة ومحاكمات زائفة كما أكدت ذلك المفوضة السامية لحقوق الإنسان والتي اعتبرت أن المحاكمات تحتوي على اضطهاد سياسي، ولا ينفي كل ذلك المغالطات التي توردها أي جهة عن عدد المعتقلين والرهائن السياسية بما في ذلك النيابة العامة”.

    وتابع “إن النظام يعتقل النشطاء والمعارضين له كرهائن للحل السياسي في السجون ضمن منهجيته التي يأخذ بها في الإتجاه نحو الحل الأمني بدلاً من الحل السياسي”.

    وقال المركز “إن أعداد المعتقلين في تزايد يومياً، وتقوم قوات النظام باعتقال المواطنين بشكل يومي دون توقف، الأمر الذي يؤكد أن هذا السلوك ينبع من منهجية وتوجيهات للإنتقام من شعب البحرين على مطالبه وإصراره عليها”.

    ولفت المركز الإعلامي إلى “أن عمليات الإعتقال ومداهمات البيوت وقمع المناطق والقرى تشهد يومياً العديد من الإنتهاكات الفضيعة والوحشية، وتستخدم فيها أسلحة القتل والعنف البطش من قبل قوات النظام، ولا تخلو مداهمات قوات النظام من شروع في القتل”، مستدركاً “مع كل ذلك ومع كل مايجري فإن النيابة العامة والجهات المعنية تلتزم الصمت المطبق ولم تحرك تحقيقاً ضد كل هذه الجرائم”.

    وأوضح أن “العديد من المواطنين قتلوا خنقاً بالغازات السامة والخانقة والسامة، وآخرين بالدهس وآخرين بتوجيه الأسلحة لأجسادهم بشكل مباشر واستخدامها كذخيرة حية كما جرى للشهيد علي جواد الشيخ الذي قتل قبل عام في عيد الفطر، لكن النيابة العامة لم تلاحق القتلة ولم تحاسب أي مسؤول في الجهات الرسمية لإيقاف هذه الإنتهاكات الممنهجة لحقوق الإنسان”.

    ولفتت «الوفاق» إلى أن النيابة العامة “يفترض فيها أن تكون شعبة أصيلة من شعب القضاء، وقد شكى العديد من الأهالي والمعتقلين من تعرضهم للتعذيب وإكراههم على التوقيع على اعترافات بأمور لم يرتكبوها”.

    وأشارت إلى أن “المعتقلين يعانون من التعذيب وسوء المعاملة وحرمانهم من أبسط حقوقهم، وإن كان هناك جهد يجب أن تشتغل به النيابة العامة فهو ملاحظة حقوق المعتقلين وتوفيرها”، موضحة “بالأمس القريب تم إحالة 3 معتقلين في سجن جو إلى السجن الإنفرادي كعقاب لهم على مطالبتهم بقراءة القرآن الكريم، وفي كل فترة تتكرر معاناة بعض المعتقلين عند حاجتهم المحلة للعلاج بعد إعتقالهم وهم مصابين”.

    وتساءل المركز “عن التحقيق وتوقيف المعتدين من قوات النظام الذين يقتلون ويعتدون على حرمات المنازل والبيوت وينتهكون حرماتها ويتعدون على المواطنين بالسب والشتم والضرب وصنوف الإعتداءات والإنتهاكات، وبعض هذه الحالات موثقة بالصوت والصورة ولاتحتاج النيابة العامة إلى شكاوى ضد السلطة التنفيذية لتقوم بدورها المفترض في إرساء القانون”.

    ورأى أن “عدم محاسبة المسؤولين عن الانتهاكات والمنتهكين من قبل الجهة المفترض قيامها بهذا الدور وهي النيابة العامة، يشكل لهم تغطية وإفلاتا لهم من العقاب على مايقومون به من آلاف الجرائم الواضحة والثابتة التي تتنوع وتتفاوت من القتل وصولا إلى الإيذاء الجسدي والنفسي، وليس انتهاء بالسرقات، الأمر الذي يدفع للتساؤول عن دور النيابة عن حماية المواطنين وحقوقهم وليس الدفاع عن المنتهكين”.

    واستغرب تصدي النيابة العامة للرد “على بيانات المعارضة في الوقت الذي يجب أن تنأى بنفسها وتكون محايدة، وليس ناطقا رسميا باسم الأجهزة الامنية”، متسائلاً “فكيف يطمئن المواطن لها وهي خصم له وليس خصما محايدا”.

    وقالت “الوفاق” إنه “بات ملحاً إعادة هيكلة النيابة العامة ورفدها بكوادر وقيادات مستقلة ومحايدة، خصوصا بالنظر للتعيينات الفئوية الشللية التي صدرت مؤخرا للمسؤولين فيها”.

  • نائب بحريني يناشد الملك للإفراج عن سجناء الرأي
    ناشد النائب البحريني خالد عبدالعال عضو لجنة الخدمات عاهل البلاد الإفراج عن سجناء الرأي والمعتقلين والموقوفين على ذمة التحقيق والعفو عنهم ليحتفلوا بعيد الفطر المبارك في بيوتهم وبين أهلهم وأسرهم.

    وذكر عبدالعال أن الملك أكد في كلمته السامية بمناسبة العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم على إحياء مكارم الأخلاق من أخلاق الرحمة والمحبة وكرم النفس وسخاء اليد، وتطهير القلب من الكراهية، والتمسك بفضائل التعاون والتساكن والتسامح والسلام ولا يخفى على أحد كرم جلالته وقلبه الكبير والعفو والتسامح من سمات جلالته.

    وقال عبدالعال أن عفو الملك عن المساجين سيساهم في إعادة اللحمة الوطنية وإعادة تماسك النسيج المجتمعي الذي عهدناه دائما، فجميع شعب البحرين أخوة في الدم والدين والوطن، كما أن عفو جلالته عن المعتقلين والموقوفين يؤكد نهج جلالة الملك الراسخ في السير نحو الإصلاح ودعم أسس دولة الحق والقانون والديمقراطية.

صور

مسيرة “كلا للمحكمة الصَوريَة” فجر الأربعاء 15-8-2012م

 our Site in Google

our Twitter

 our Facebook

our Google Group

 


الأرشيف 1 |
الأرشيف 2 ::
يرجی نشر هذة النشرة – 2011
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: