393 – نشرة اللؤلؤة

:: العدد 393 :: الجمعة، 8 حزيران / يونيو 2012 الموافق 17 رجب المرجّب 1433 ‎‎‎‎‎‎‎::‎
  • اذا اردت الاشتراك في نشرتنا الاخبارية، انقر هنا (Loaloa Newsletter in Google Groups)
  • unsubscribe – لإلغاء الاشتراك في نشرتنا الاخباریة، ارسل رسالة بعنوان unsubscribe للبريد الالكتروني – loaloa.newsletter [at] gmail [dot] com
فلم اليوم
الأخبار
  • تصاعد ارهاب الحثالة الخليفية يؤكد حتمية انتصار الثورة
    ليس مفاجئا ان يظهر وزير الداخلية الخليفي مدعيا انه عائلته لم تصدر اوامر لجلاديها بممارسة التعذيب. ولكن المفاجيء ان يستوعب هذا السفاح ان ما يمارسه عناصر اجهزة الامن التابعة لعائلته المجرمية جريمة يعاقب عليها القانون. فلطالما اعتقد الخليفيون ان من حقهم ان يعتقلوا ويعذبوا ويقتلوا ويجوعوا ويجنسوا ويستدعوا الاجانب (عسكريين كجيش الاحتلال السعودي او مدنيين كجحافل المجنسين). ولطالما اعتقدوا ان احتلالهم ارض البحرين بقوة السلاح جعلها ومن عليها ملكا خاصا لهم، لا يحق لاحد مساءلتهم او محاسبتهم. هذا الاعتقاد لا يتزحزح او يتغير، الامر الذي يفسر جانبا من اصراراهم على رفض اي اصلاح سياسي ذي معنى. كما يفسر شعورهم العميق الدائم بعدم الامن، فالسارق يشعر دائما بانه لص، ويعلم ان يد القانون ستطاله يوما، والقاتل يعرف ان تستره على الجريمة وهربه من يد العدالة لن يدوم. هؤلاء الخليفيون بدأوا يدركون ان مشكلة الاحتلال انه لا يدوم مهما طال الزمن، ولذلك يسعى بعضهم لجرائم اضافية لتأخير موعد الاستحقاق الذي ينتظرهم، فيعمد لسكان الارض الاصليين ليمعن فيهم القتل والتنكيل وربما الابادة. أليس هذا ما تمارسه الحثالات الصهيونية بأرض فلسطين؟ ويسعى المحتل عادة للاحتفاظ بتفوق عسكري وامني على اصحاب الحق الاصليين، ليستطيع مباغتتهم وحرمانهم من استرجاع ارضهم. مع ذلك فالشعب الذي يعي حقوقه ويسعى لاسترجاعها ينتصر في النهاية ويكسر شوكة الاحتلال والاغتصاب. قد يطول الزمن او يقصر مع الاحتلال، ولكنه لا يدوم. فأين هو نظام الفصل العنصري بجنوب أفريقيا؟ ألم تدعمه امريكا وبريطانيا عقودا؟ ألم يكن زعماء هاتين الدولتين ينظرون للزعيم الوطني نيلسون مانديلا انه “شيوعي” و “ارهابي” و “متطرف”؟ فأين ذلك النظام العنصري اليوم؟ وماذا عن الاستعمار البريطاني للهند؟ كان تحرير ذلك البلد يحتاج لبطل تاريخي مثل المهاتما غاندي ليحرر بلده من ايدي المستعمرين.

    والبحرين، هي الاخرى تعيش تحت الاحتلال منذ ان دنست ترابها ارجل الخليفيين الذين اعتدوا على اهلها بقوة السلاح في غفلة من الزمن، فجثموا على صدرها وخنقوا انفاسها اكثر من قرنين. فهل يمكن الاعتقاد بان هذا الاحتلال ابدي؟ ربما يوحي صمت الكثيرين بذلك، ولكن ثورة الشعب هذه المرة وضعت خطا أحمر تحت ذلك الاحتلال، واشارت اليه بوضوح، بدون ليس او غموض او لف او دوران. وعندما رفع الثوار، رجالا ونساء، اصواتهم هاتفين : الشعب يريد اسقاط النظام، فانما كان هدفهم تصحيح مسيرة استمرت اكثر من قرنين، عاش البحرانيون الاصليون (شيعة وسنة) خلالها تحت اقدام المحتلين وكانوا هدفا لظلمهم وجشعهم ووحشيتهم. وما على الانسان الا العودة الى الوراء ليقرأ التاريخ الدموي الاستئصالي للاحتلال الخليفي. وليستمع بانصاف الى حديث المناضل المرحوم عبد العزيز الشملان مع الـ بي بي سي في 1956 عندما يتحدث عن الحرية والمساواة وضرورة خروج الاستعمار والسعي لاقامة نظام ديمقراطي على انقاض الاستبداد الخليفي. ليطلع على عريضة المواطنين الاحرار من الشيعة والسنة في 1938 ليكتشف ان نضاله انما هو امتداد لنضال الآباء والاجداد الذين أذاقهم المحتل الخليفي اصناف العذاب. هذا هو الاستناج المنطقي من سياق التطور التاريخي على مدى المائة عام الاخيرة.

    فما الذي تغير؟ لقد تعمق الارهاب الخليفي حتى جاوز الحدود، واصبح بهدد قيم الانسان في هذا البلد المعذب. فالرجل والمرأة، الطفل الرضيع والشيخ العجوز، اهل القرى وسكان المدن، ذاقوا جميعا من ظلم هذا النظام الذي يزداد توحشا ووقاحة واستكبارا مع الزمن. ومن يأمل بان يصلح حال الطغمة التي يديرها وزير الديوان الملكي او اخوه، وزير الدفاع الذي تلطخت يداه بدماء الشهداء، ام رئيس الوزراء الذي يرفض ترك المنصب بعد ان قضى اكثر من اربعين عاما جاثما من خلاله على صدور الآدميين. فانه يعيش حلما يستحيل على التحقق. بالامس اعتقل جهاز التعذيب الخليفي الناشط الحقوقي نبيل رجب، لانه ارتكب جرما واحدا: مارس حقه الطبيعي في التعبير عن رأيه. وبعد ضغوط دولية واسعة، أرغم العدو الخليفي على اطلاق سراحه بضعة ايام ليعيد اعتقاله يوم الاربعاء الماضي. وما بين الاعتقالين خرج وزير داخلية الاحتلال الخليفي متباهيا بقول زور لم يستمر سوى اقل من 24 ساعة ليثبت كذبه. ادعى هذا القن ان عائلته لم تصدر توجيها للجلادين بتعذيب السجناء. والسؤال هنا: من الذي سمح لهم بتعذيب الابرياء؟ ولو فرضنا ان العائلة المحتلة لم تأمر بالتعذيب، فما الذي فعلته بعد ثلاثين عاما من ممارسة هذه الجريمة النكراء ضد الاحرار؟ ألم تصلها تقارير المنظمات الحقوقية الدولية التي لم تنقطع على مدى العقود الثلاثة الماضية؟ ألم تطلع على تقارير الخارجية الامريكية سنويا؟ ألم يطرح حلفاؤها على رموزها قضايا حقوق الانسان خصوصا التعذيب في اللقاءات الرسمية وعبر الاتصالات الدبلوماسية؟ ألم يصدر الاتحاد الاوروبي ومفوضية حقوق الانسان ومنظمة هيومن رايتس ووج في 1997 تقارير وبيانات وقرارات تطالب الحثالة الخليفية بالتوقف عن التعذيب؟ ان نظاما يديره امثال هؤلاء المجرمين ابتداء بالطاغية ووزير ديوانه واولاده وعمه يستحيل على الاصلاح. فحتى لو فرض مجلس الامن الدولي – على سبيل المثال – قرارا يلزم الطغمة الخليفية بالتوقف عن التعذيب فان من المستحيل ان تلتزم بذلك. فقد اسست علاقتها مع شعب البحرين الاصلي (شيعة وسنة) على الحقد والكراهية والرغبة في الانتقام. ودفعها هذا الشعور الى السعي المتواصل لاستبداله بشعب آخر بعد ان استحالت ابادته.

    لقد كانت اعادة محاكمة قادة الشعب مناسبة اخرى للعالم لكي يطلع على دموية الشرذمة الخليفية المجرمة. وقد نجح اضراب الاستاذ عبد الهادي الخواجة في ارغام الطاغية على اعادة المحاكمة. لكن قادة الشعب كانوا له بالمرصاد. فكانت افاداتهم تتوالى، ابتداء بالاستاذ الخواجة وعبد الوهاب حسين مرورا بالاستاذ حسن مشيمع والدكتور عبد الجليل السنكيس ووصولا الى الاستاذ ابراهيم شريف والشيخ محمد حبيب المقداد. هذه الافادات قدمت للعالم صورة لطبيعة الطغمة الخليفية واسلوب حكمها وطريقة تعاملها مع المواطنين، وكانت صفعة موجعة لرموز الحكم الخليفي وشهادة دامغة على ارتكابه جرائم ضد الانسانية.

    فماذا بعد؟ لقد جاء اعتقال نبيل رجب مؤشرا لحقائق عديدة:

    اولها ان القرار حظي بموافقة امريكية بعد ان شعرت واشنطن باستحالة اجهاض ثورة البحرين الا بالقمع والتعذيب واختطاف النشطاء والرموز.

    ثانيها: انه مؤشر لمرحلة جديدة من القمع الخليفي المدعوم بالاحتلال السعودي والدعم الامريكي، وان قوى الثورة المضادة لم تعد ملتزمة بقيم حقوق الانسان ابدا.

    ثالثها: ان ذلك مقدمة لاستهداف بقية رموز الوطن ومؤسساته، خصوصا بعد التهديد بحل جمعية العمل الاسلامي.

    رابعها: ان تلك الاجراءات تمثل تهديدا لجمعية الوفاق الوطني الاسلامية التي اصرت على مطالبها بملكية دستورية ودستور يكتبه الشعب وحكومة ينتخبها بمحض ارادته، ومحاولة لجرها الى حوار عقيم يطفيء لهيب الثورة.

    خامسها: انه مؤشر كذلك للقلق الذي يساور صانعي القرار خصوصا في واشنطن بان ثورة البحرين اصبحت العامل الاصعب في الربيع العربي الذي تسعى قوى الثورة المضادة لاجهاض ثوراته، لان ثورة البحرين بقيت خارج النفوذ الامريكي والسعودي.

    ان ثورة البحرين جاءت لتنتصر بعون الله تعالى وجهاد طلائعه الثورية وجماهيره الغاضبة التي ايقنت انها ستظل اسيرة للطغمة الخليفية ما لم يتم تحرير البلاد من نظامها العفن وارهابها الذي لا يعرف الحدود. ندعو الله سبحانه وتعالى ان يثبت اقدام الثوار في كافة ربوع البلاد، ويجمع كلمة شعبها الاصلي (شيعة وسنة) ويمحق الحكم الخليفي الجائر، ويقر أعين عائلات الشهداء بنصر مؤزر على قوى الظلام والبغي والتآمر والتخلف والاحتلال والاستبداد.

    اللهم ارحم شهداءنا الابرار، واجعل لهم قدم صدق عندك، وفك قيد أسرانا يا رب العالمين.

    حركة احرار البحرين الاسلامية
    8 يونيو 2012

  • أحداث البحرين تُبعد الطفل علي عن أحضان أمه منذ 6 مايو
    «تعبت أبغي أرجع البيت»، ومن ثم يجهش بالبكاء. عبارة دائماً ما يرددها، وهذا هو حاله منذ أن غيّب عن حنان أمه ورعاية أبيه، منذ أن أبعد عن أصدقائه وحُرم من اللعب معهم، منذ أن سُلبت منه الحرية، وأبعد عن شمس قريته، وذلك بعد أن تم اعتقاله من الشارع في تاريخ (14 مايو/ أيار 2012م).

    طفلٌ لا يعي ما له وما عليه، يشتاق لحضن أمه واللعب مع إخوته، والسماع إلى القصص قبل النوم، فكيف به وقد دخل عالم السياسة أو القانون أو سمها ما شئت من تسميات، حتى يتمكن من أن يفك ما يكتب له من تهم وإفادات، وإذا به يجد نفسه مرغماً قد أدخل في بحرٍ لجيّ تتلاطم فيه المياه… وصرحت موكلته المحامية شهزلان خميس لجريدة الوسط البحرينية : «إن الطفل علي حسن 11 عاما، اعتقل في 14 مايو 2012، عندما كان في الشارع في منطقة البلاد القديم مع اثنين من أصدقائه، وحيثما كانوا واقفين قدمت قوات مكافحة الشغب، فهرع صديقاه بالركض من خوفهما، إلا أنه وقف محله بعد أن هدد باستخدام السلاح ضده إن تحرك». وتضيف «امتثل علي لتهديد قوات الأمن ووقف محله، وعليه اعتقلته قوات الأمن، ومن ثم وجهت له تهمة التجمهر غير المرخص، وأودع مركز رعاية الأحداث، وبدأت محاكمته، ومن المقرر أن يتقدم الاخصائيون بتقريرٍ عن حالته، وهو التقرير الذي ننتظر صدوره منذ ثلاثة أسابيع مضت».

    وتابعت خميس: «في الجلسة السابقة أحضر الطفل علي إلى المحكمة، وكان من المفترض أن يكون في المدرسة مع زملائه وأصدقائه يقدم الامتحانات النهائية للعام الدراسي، وعليه سمح له بتقديم الامتحانات في مركز الرعاية». وعن حالة أسرته تشير المحامية خميس إلى أن «والديه تعبان جداً من فراقه، وخصوصاً أمه الحامل، كما أن لديه ثلاث شقيقات وأخ… هم طبعاً يشعرون بمرارة فراقه كل لحظة يغيب عنهم». أما الطفل علي، فتقول خميس: «كلما يراني يجهش بالبكاء، ويشتكي لي من أنه تعب من فراق أمه وأسرته، ويطلب مني أن أوصل طلبه بالإفراج عنه وتمكينه من الرجوع للمنزل، دائماً ما يردد عبارة: تعبت أبغي أرجع البيت».

    وتضيف خميس: «استخدموا معه أسلوب الاعتراف بالترغيب والمحايلة، إذ أبلغني أنهم وعدوه في حال الاعتراف سيسمح له بتلبية رغبته والعودة إلى المنزل، فاعترف برمي كيس قمامة في الشارع». وتنقل عنه قوله: «رميت كيس خمام في الشارع وداست عليه السيارات، فاتهموني بالتجمهر والعنف!». وأردفت المحامية: «اتهم بسد الطرقات مرتين، أما عن الزيارات فإن أهله يحصلون على زيارة واحدة له خلال الأسبوع مدتها نصف ساعة فقط عن طريق مركز النبيه صالح، وبعدها يلتقون به في مركز الاحداث».

    وفي نهاية حديثها إلى للصحافة طالبت المحامية شهزلان خميس النظر بعين الرأفة والرحمة إلى هذا الطفل، وإلى حال أمه وأسرته والإفراج عنه، متسائلة: أي امتحانات هذه التي قدمها طفلٌ في مركز رعاية بعيداً عن أهله وأصدقائه في جو من الاتهام والتوقيف؟!».

    وقد صرح القائم بأعمال مدير الشرطة النسائية بأن الطفل حسن علي حسن (12 عاماً) تم إيداعه بمركز رعاية الأحداث بناء على أمر قاضي محكمة الأحداث بتهمة التجمهر لارتكاب جرائم والإخلال بالأمن.وأوضح أنه تم القبض على الطفل بتاريخ 14 مايو/ ايار بعد قيامه برفقة 12 شخصاً بالتجمهر وحرق إطارات على شارع الشيخ سلمان، مضيفاً أنه يلقى الرعاية الاجتماعية بداخل المركز، وقد أكمل يوم أمس الخميس (7 يونيو/ حزيران 2012) امتحاناته النهائية للصف السادس الابتدائي.

  • “تيار الوفاء” يزور السجينة المحررة معصومة السيد
    زار وفد من الهيئة النسائية في “تيار الوفاء الاسلامي” الخميس الناشطة والأسيرة المحررة معصومة السيد لتهنئتها بالافراج عنها من سجون النظام.

    وحيا الوفد شجاعة السيد في “الاصرار على التظاهر امام مبنى وزارة الداخلية (القلعة)”، فيما شرحت السيد للوفد ظروف اعتقالها والنسوة من امام مبنى الوزارة من قبل الشرطة النسائية، واقتيادهن الى مركز التوقيف وكذلك المعاملة داخل السجن.

  • حبس نبيل رجب 7 أيام
    ذكرت وكالة أنباء البحرين “بنا” على حسابها على “تويتر” أن النيابة العامة طلبت حبس الناشط الحقوقي نبيل رجب 7 ايام على ذمة التحقيق، لما زعمت نشره على مواقع التواصل الإجتماعي “عبارات تناول فيها أهل المحرق بما يسكك في وطنيتهم وينال من اعتبارهم.

    ولاتفيد أي من العبارات التي استندت لها النيابة ازدراءاً بأهالي المحرق، مثلما بين ذلك نشطاء من خلال إعاددة توجيه التغريدات المقصودة، وهي موجهة في جميعها لنقد رئيس الوزراء الذي خاطبه رجب بالقول “تنحّ من أجل البحرين”.

  • التقرير السنوي لمركز القاهرة لحقوق الإنسان؛سقوط الحواجز … حقوق الإنسان في العالم العربي : – البحرين –
    شهدت وضعية حقوق الإنسان في البحرين خلال العام 2011 تدهورا غير مسبوق على جميع المستويات، واقترن هذا التدهور على وجه الخصوص بالمعالجات القمعية ذات الطابع الانتقامي، التي استهدفت وأد الانتفاضة الشعبية المطالبة بإصلاحات ديمقراطية عميقة، ومعاقبة المنخرطين أو الداعمين لفعاليات التظاهر والاعتصام السلمي. وقد استدعت مواجهة هذه الانتفاضة دعما من قوات سعودية وإماراتية، بدعوى حفظ الاستقرار، وتأمين المنشآت الحيوية.
  • بيان أنصار ثورة 14 فبراير تضامنا وتأييدا للفعالية الكبرى “حق تقرير المصير11” وفاءً للرموز المعتقلين ودماء الشهداء
    بسم الله الرحمن الرحيم

    يا جماهير شعبنا الثائر في البحرين
    يا شباب ثورة 14 فبراير

    تحية إجلال وإكبار لكم ولوفائكم لدماء الشهداء وعوائلهم ..
    تحية إجلال لثورة 14 فبراير الوفية لدماء شهداءنا الأبرار ..
    تحية لجماهيرنا الثورية المناضلة الحاضرة يوميا في الساحات والتي شاركت في المسيرات الكبرى والتي سوف تشارك اليوم الجمعة في المسيرة الكبرى لـ “حق تقرير المصير 11” لترد على المشككين في الداخل والخارج حول صمود وثبات الثورة على مطالبها العادلة حتى تتحقق بإذن الله سبحانه وتعالى.
    تحية للثورة والثوار وجماهيرنا الثورية الرسالية التي لا زالت تؤكد على ثوابت الثورة .. فما دامت الإرادة الشعبية حاضرة بهذا المستوى من الصبر والصمود والتحدي فإن ثورتنا منتصرة لا محالة بإذن الله الواحد الأحد .. الواحد القهار.
    إننا نشكر الله على الألطاف الإلهية الخفية التي تظلل هذه الثورة حيث لم تستطع كل تدابير القمع والإرهاب والقتل والوحشية والدسائس والمؤامرات الداخلية والإقليمية والدولية أن تجهض هذه الثورة المقدسة وأن تفك من عزيمة هذا الشعب العظيم الذي لا زال يواصل مسيرة الثورة نحو النصر المؤزر.
    إن مطالب الشعب البحراني باتت من الوضوح بحيث لا يمكن الإلتفاف عليها أو المناورة عليها ، وهي في صميمها ممارسة الشعب لسلطاته كأعلى مصدر للسلطات جميعا.

    يا شعبنا ويا جماهيرنا المؤمنة الثورية والرسالية ..

    لقد فرضتم إرادتكم الثورية على الجميع في العالم وقد وقفت 167 دولة إلى جانبكم وأدانوا إنتهاكات السلطة الخليفية لحقوق الإنسان وإرتكابها لجرائم حرب ومجازر إبادة ضدكم فواصلوا المسيرة حتى يأذن الله لكم بالنصر ودحر الطغاة والظلمة المحتلين من آل خليفة وآل سعود.
    إن شعبنا لا يمكن أن يقبل بديكتاتور كالساقط حمد بأن يملي عليه إصلاحاته الدستورية الشكلية والإصلاحات السياسية الهزيلة ، وإنه بات لا يثق في العائلة الخليفية وسلطتها ويطالب بإسقاط النظام وسقوط الطاغية الفرعون ورحيل آل خليفة عن البحرين وخروج قوات الإحتلال السعودي التي دنست سيادة وإستقلال أراضيه.
    إن أنصار ثورة 14 فبراير يطالبون شعب البحرين العظيم بالإستمرار في الثورة والدفاع المقدس والمقاومة المدنية الشاملة ضد قوات الإحتلال الخليفي وقوات الإحتلال السعودي ، فإن الدفاع عن الوطن وإستقلاله وسيادته أمام قوات الغزو السعودي وقراصنة آل خليفة المحتلين واجب ديني ووطني ، وإن غيرة شعبنا لدينه ومقدساته وأعراضه أدت إلى إستمراره في الثورة حتى إجتثاث جذور العائلة الخليفية ، وإن غيرته على أعراضه ومقدساته ووطنه وسيادة أراضيه سوف يجعله يواصل الكفاح والنضال والمقاومة ضد المحتل السعودي وسوف يحرر بلاده من المحتلين السعوديين الصهاينة وآل خليفة الذين باعوا الوطن للرياض بثمن بخس من أجل البقاء في السلطة.
    إن آل خليفة المحتلين لأرضنا البحرين والتي هي أرض أجدادنا وآباءنا ليسوا من سكان البحرين الأصليين ، حيث جاؤا من نجد والرياض والزبارة إلى البحرين وأحتلوها ، وبعد أن تهدد حكمهم آبان ثورة 14 فبراير قاموا بطلب من حكام آل سعود بإحتلال البحرين وغزوها وإستباحة البلاد وإرتكاب مجازر حرب وجرائم إبادة جماعية وهتك الأعراض والمقدسات ، وساهم ملك المرتزقة الخليفي حمد بن عيسى آل خليفة في هذه الجرائم ، لذلك فإن شعبنا سيخرج اليوم عن بكرة أبيه ليقاوم الإحتلال السعودي والمحتل الخليفي الصيهوني ، وليعلن لواشنطن والبيت الأبيض بأن الشعب لن يتراجع عن الثورة ولن يستسلم لقطار التسوية الأمريكي الصهيوني ، ولن يستسلم إلى مشاريع الإصلاح الشكلي ، وإنه ماضي في ثورته نحو تحرير البحرين من براثن آل سعود وآل خليفة والهيمنة الأمريكية الصهيونية البريطانية الماسونية.
    إن ثورة 14 فبراير سترغم القوات الغازية والمحتلة لآل سعود بالتقهقر والخروج من البحرين مهزومة أمام المقاومة الشعبية والثورية ، كما سترغم الحكام الخليفيين والسعوديين للعودة عن مؤامرتهم بإلحاق البحرين للسعودية ، وإن شبابنا الثوري وشباباتنا الثوريات وجماهير شعبنا الثورية الحسينية للمحتل السعودي والخليفي بالمرصاد ، ولن يسمحوا بإلحاق البحرين للرياض ، فشعبنا وطني يحب وطنه ويرفض أن تدنسه أقدام جيوش آل سعود.
    إن البحرين ستبقى حرة مستقلة ذات سيادة وإن شعبها سيرفض مؤامرة إلحاق البحرين بالسعودية ، وإن ثوار البحرين ماضون في مسيرتهم الثورية من أجل حق تقرير المصير ، وهو حق مشروع لإنتخاب نوع النظام السياسي الذي يرتئيه شعبنا.. وإن تمرير مؤامرة إلحاق البحرين بالسعودية في ظل كونفدرالية سياسية سوف يعجل في سقوط الحكم الخليفي والحكم السعودي ، حيث أن المنطقة بعدها من الممكن أن تمر بأزمة سياسية وأمنية وعسكرية وحرب إقليمية من شأنها أن تسقط من خلالها العروش القبلية الخليجية في المنامة والرياض ، وإن إيران كدولة عظمى حينها لن تبقى مكتوفة الأيدي وأنها ستتخذ مواقف سياسية ثورية ستؤدي إلى سقوط العرش الخليفي والعرش السعودي ، كما أن إندماج البحرين مع السعودية سيواجه موجة غضب ورفض شعبي شامل في الدول الخليجية التي ترى فيه خطرا على بلدانها ، إذ أن السعودية تريد أن تبتلع كل البلدان الخليجية بعد إبتلاعها للبحرين.
    إن البحرين ستحررها سواعد الثوار الأبطال وإن ملك المرتزقة الساقط حمد قد أصبح جنازة سياسية بإنتظار أن يرميه الشعب في مزبلة التاريخ ليتخلص منه ومن جرائمه بعد أن يحاكم في محاكم جنائية دولية عادلة لينال مع رموز حكمه والمتورطين معه من قوات درع الجزيرة جزائهم العادل كمجرمي حرب.
    وأخيرا فإن ثورة شعبنا ستنتصر ، وإن ما بدأه الشعب في 14 فبراير سيختمه بالإنتصار الكبير ولن يتراجع عن الثورة والتحرير ولن يستسلم للطغاة والمجرمين ، وإنه قرر هذه المرة في ثورته أن لا يهادن أو أن يتصالح مع السلطة الخليفية فبينه وبينها أنهار من الدماء والأعراض والمقدسات ، ولا يمكن لشعبنا أن يبقى تحت شرعية الحكم الخليفي التي أسقطها في 14 فبراير من العام الماضي وأسقط معها دعوات الحوار ومشاريع التسوية وشرعية الحكم الخليفي ، وقد قال كلمته برفض الحوار مع القتلة والمجرمين والسفاحين وسفاكي الدماء ، ولا حوار مع الساقط حمد وولي عهده سلمان بحر ، وإن الثورة مستمرة حتى قيام النظام السياسي الجديد إن شاء الله.

    أنصار ثورة 14 فبراير
    المنامة – البحرين
    الجمعة : 8 يونيو/حزيران 2012م

  • “الأوروبية البحرينية لحقوق الإنسان”: نبيل رجب سجين رأي
    استنكرت “المنظمة الأوروبية البحرينية لحقوق الإنسان” إعادة السلطات إعتقال الناشط الحقوقي البحريني نائب الأمين العام لـ”الفيدرالية الدولية لحقوق الإنسان نبيل رجب.

    وانتقدت المنظمة، في بيان، تنويه النيابة العامة باعتقال رجب بتهمة التعرض لأهل جزيرة المحرق بما “يشكك في ولائهم للوطن”، مشيرة إلى أنها “رصدت عدداً كبيراً من حالات التشكيك و التخوين والتسقيط التي تعرضت لها فئة كبيرة من المجتمع البحريني من المذهب الشيعي عقب أحداث فبراير/شباط ومارس/آذار العام الماضي، من دون اية محاسبة او مسائلة أو تحقيق”.

    ولفتت إلى اختفاء الدلائل على “الدعوات الطائفية التي تصدر بشكل علني من أعضاء في المجلس النيابي كالنائب جاسم السعيدي القريب من السلطة والمحسوب على التيار السلفي المتشدد، ضد المذهب الشيعي وغيره من الأقلام التي تكتب في صحف حكومية مدعومة من السلطات العليا في البحرين، واصفين بها الشيعة بالعملاء للخارج”.

    وأشارت المنظمة إلى أنه “ما يقارب العام ونصف العام تقوم السلطات البحرينية باعتقال وتعذيب وتهديد وملاحقة ومضايقة النشطاء، المطالبين بالديمقراطية والمدافعين عن حقوق الإنسان”، مضيفة “يتم استهدافهم عبر الإعتقال أو الخطف أو التعذيب أو القتل أو التحقيق أو التشهير أو محاولة تشويه سمعتهم كما حدث للمحامي محمد التاجر في إنتهاك صارخ لخصوصيته ونشر صور خاصة له”، مؤكدة أن “هذا يُعد مخالفة للأعراف العالمية والمواثيق الدولية والدساتير الإنسانية”.

    وذكّرت المنظمة باستهداف السلطات لأمينها العام حسين جواد “بعد أن قامت بملاحقته عدد من سيارات قوات الأمن التي كانت في المنطقة حيث تم إيقافه ُ ومضايقته بينما كان برفقة زوجته”، معتبرة أن الهدف “إيصال رسالة غير مباشرة إليه وإلى المدافعين عن حقوق الإنسان كافة للتوقف عن تصريحات ورصد وإصدار تقارير تندد بما تقوم به السلطة من إنتهاكات صارخة لحقوق الإنسان”.

    واعتبرت المنظمة “رجب سجين رأي وتعبير وقام بإنتقاد سياسات نظام لابّد أن يتم إصلاحه عبر إعادة إنشاء و هيلكة و تنظيم مؤسسات الدولة ومحاكمة المسؤولين عن إنتهاكات حقوق الإنسان”، مردفة “ما قام به رجب من تعبير عن رأيه يُعدُ مشروعاً في إطار الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والعهد الخاص بالحقوق المدنية والسياسية”.

    وطالبت “المنظمة الأوروبية البحرينية لحقوق الإنسان” السلطات بالإفراج الفوري وغير المشروط عن رجب وإسقاط جميع التهم عنه، والتوقف عن إستهداف وملاحقة ومضايقة جواد وكذلك التوقف عن التضييق على حرية الرأي والتعبير”.

    كما طالبت المنظمة السلطات بـ”التوقف عن استهداف النشطاء المطالبين بالديمقراطية والمدافعين عن حقوق الإنسان بسبب الرأي أو المذهب أو الطائفة”، وبفتح آفاقٍ أوسع لحرية الرأي والتعبير بلا تمييز مذهبي أو سياسي.

  • منتدى البحرين لحقوق الإنسان: اعتقال نبيل رجب ازدواجية مخلة في تنفيذ العقوبة
    قال “منتدى البحرين لحقوق الإنسان” إن اعتقال السلطات البحرينية لرئيس مركز “البحرين لحقوق الإنسان” نبيل رجب يشكل “انتهاكا صريحا لمواد القانون البحريني، وازدواجية مخلة في تنفيذ العقوبة”.

    وأوضح المنتدى، في بيان، أن “انتقاد ممارسات رئيس وزراء البحرين خليفة بن سلمان كونه أحد المسئولين في الدولة يدخل ضمن حرية التعبير – خصوصا أنه شخصية عامة”، مؤكدا أن ذلك “لا يعد جرما في الأعراف القانونية الدولية”.

    وأوضح أن “التغريدة التي تم التحقيق فيها مع رجب لا تحتوي على ركن مادي يمكن الاستناد عليه في تهمة القذف علانية، أو بما يضرب وطنية أحد المكونات الاجتماعية في البحرين”، لافتا إلى أن “الركن المعنوي انعدم لعدم وجود نية في سب أحد من الشاكين”.

    ولفت المنتدى إلى أن “التشكيك في وطنية المطالبين بالإصلاح والتغيير السياسي عبر خطاب الإعلام الرسمي وتصريحات نواب وكتاب بعض الأعمدة يعد قذفا يجرمه قانون العقوبات”، مضيفا “مع ذلك لم تقم النيابة العامة ولا القضاء بأي تصرف يذكر بما يحمي المجتمع ووحدته الوطنية”.

صور

حفل تكريم كوادر الجمعية تحت عنوان ” الوفاق معينٌ لا ينضب من العطاء و مقاومة الظالمين بالأساليب الراقية الحضارية ” ـ ليلة الجمعة 7 يونيو 2012

 our Site in Google

our Twitter

 our Facebook

  our Google Group

 


الأرشيف 1 |
الأرشيف 2 ::
يرجی نشر هذة النشرة – 2011
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: