330 – نشرة اللؤلؤة

:‎‎:العدد 330 :: الجمعة،6أبريل/ نيسان2012 الموافق 14جمادي الأولى 1433 ::‎‎‎‎‎‎‎‎‫‎‎‎‎
  • اذا اردت الاشتراك في نشرتنا الاخبارية، انقر هنا (Loaloa Newsletter in Google Groups)
  • unsubscribe – لإلغاء الاشتراك في نشرتنا الاخباریة، ارسل رسالة بعنوان unsubscribe للبريد الالكتروني – loaloa.newsletter [at] gmail [dot] com
فلم اليوم
الأخبار
  • عبدالهادي الخواجة يقرر التوقف عن أخذ السكر في مسيرة إضرابه عن الطعام
    قالت خديجة الموسوي زوجة الناشط الحقوقي عبدالهادي الخواجة”اتصل زوجي ليخبرني بأنه قرر منذ الصباح التوقف عن أخذ السكر وذلك لأن الوضع قد ساء أكثر مما كان عليه في وطننا الحبيب”.
    وأضافت: ” قال لي الطبيب من قبل إنه إذا توقف عن أخذ السكر فانه أن نام لن يستيقظ وسيدخل في غيبوبة”.وقال المحامي محمد الجشي، إن “السلطات أرجعت المعتقل عبدالهادي الخواجة إلى السجن بعد نحو يومين قضاهما بالمستشفى العسكري إثر تدهور حالته الصحية بفعل الإضراب عن الطعام”.

    وأضاف الجشي بأن “إدارة السجن منحت عائلة الخواجة موعداً لزيارته، وذلك بعد إلغاء زيارته التي كانت مقررة في يوم السبت نظراً لوجوده بالمستشفى وعدم السماح لهم بالدخول إليه أو معاينته”.
    وأشار المحامي الجشي إلى أن “الخواجة مازال مضرباً عن الطعام، وحالته الصحية لن تكون مستقرة بعد قضاء أكثر من 55 يوماً من الإضراب، ما يعني أنه من المتوقع أن تتدهور حالته الصحية في حال استمر في إضرابه عن الطعام”.

    يذكر أن الخواجة أبدى إصراره على مواصلة عملية الإضراب عن الطعام بداخل السجن احتجاجاً على اعتقاله وإقحامه في قضايا مختلفة، معتبراً أن اعتقاله جاء بناءً على قضايا رأي.

  • تيار الوفاء البحريني يدعو للتصعيد الثوري دعما للخواجة
    دعا تيار الوفاء الاسلامي الشعب البحريني للتصعيد الثوري من اجل إنقاذ حياة الناشط الحقوقي عبدالهادي الخواجة بعد أن دخل مرحلة الخطر إثر استمراره في الاضراب لأكثر من 55 يوماً.

    وحمّل تيار الوفاء الإسلامي في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك النظام الخليفي مسؤولية أي ضرر يقع على الخواجة، وحذر من انفلات الوضع إذا أصابه أي مكروه.

    وقال : ستصلون ناراً حامية يا عملاء الاحتلال ومرتزقتهم لان قبضات الثوار ستكون حاضرة هذا اليوم من أجل الرمز الخواجة.

    واضاف تيار الوفاء : سيكون الشعب حاضراً هذا اليوم من أجل الرموز ومن أجل صاحب الإرادة الحديدية الخواجة .

    واكد ان الليلة ننير ظلمة الليل بجمر الغضب فداءً لمن فدانا ( الرمز الكبير عبد الهادي الخواجة).

    وقد أطلقت فعاليات سياسية وحقوقية نداءات من البحرين إلى المجتمع الدولي لإنقاذ حياة الخواجة .

    وتضامناً مع الخواجة، شهدت مختلف بلدات البحرين فعالية “الحرية أو الشهادة”، نظم خلالها الشباب المقاوم الاحتجاجات الغاضبة على استمرار تغييب الخواجة خلف القضبان، وتصاعدت ألسنة النيران في جميع الشوارع استنكاراً لما يتعرض له الخواجة.

    وأعلنت عائلة الخواجة أنه نُقل إلى مستشفى القلعة منذ يوم الثلاثاء بعد أن توقف عن تناول السكر.

    وقال محامي الخواجة محمد الجشي: أثناء تواجدي تم أجراء فحص الدم والضغط للخواجة، وكانت نتيجة الدم 3.1 وهي نتيجة متدنية جداً، وبسبب سوء حالته قام الأطباء بأعطائة المغدي الأصطناعي، في الوقت الذي لم يتمكن فية من الحركة.

    وأضاف: لدى استفساري من الطبيب المشرف على علاجه، افاد بأنه لايمكن للأنسان الأستمرار على قيد الحياة اكثر من هذة المدة لفترة طويلة، حتى مع تعاطي المغذي الأصطناعي، حيث أنه لايمكن أن يكون عوضاً عن الأكل.

    ويطالب الخواجة (من مواليد ابريل 1961) بالإفراج عنه بعد أن صدر بحقه حُكم جائر بالسجن مدى الحياة بسبب آرائه المعارضة للنظام الخليفي بعد اعتقاله في 9 ابريل 2011.

    وقد عاش الخواجة لسنوات طويلة لاجئاً سياسياً في الدنمارك مع عائلته، وعاد إلى البحرين في العام 2001 بعد اطلاق ما يسمى بالمشروع الإصلاحي، ويعتبر عميد للحقوقيين البحرينيين، إذ أسس بعد عودته مركز البحرين لحقوق الانسان، وفي سبتمبر 2004 اعتقل بسبب مطالبته بتنحي خليفة بن سلمان، وافرج عنه بعد شهرين بعفو ملكي.

  • مخطط خليفي سعودي لاستهداف الاوروبيين في البحرين
    كشف رئيس بعثة البحرين الاممية قاسم الهاشمي عن مخطط للنظامين الخليفي والسعودي بالتعاون مع البريطانيين والاميركيين لاستهداف مواطنين اوروبيين في البحرين خلال الاسابيع القادمة والقاء اللوم على الثوار البحرينيين ومن ثم التذرع بذلك من اجل تثبيت وقوع البحرين تحت السيطرة السعودية .

    وقال الهاشمي : ان التسريبات التي وصلت الينا وهي تسريبات مؤكدة مصدرها من داخل مكتب وزير الديوان الملكي ان النظام يسعى الان الى اعطاء سبب مناسب لانضواء البحرين تحت السعودية مباشرة ولاستكمال ما تم توقيعه من اتفاقية الانضواء السابقة التي سرى مفعولها على ثلاث وزارات سيادية وان المرحلة القادمة من هذه الاتفاقية تشير الى انه وفي الاسابيع المقبلة سيتم استهداف الاوروبيين في البحرين من قبل النظام الخليفي وكذلك من قبل المحتل السعودي لاعطاء صورة للعالم بان البحرين لايمكن ان تستقر الا تحت الحكم السعودي بالكامل .

    واضاف : ان هذه المعلومات التي سربت ووصلت الينا يجب ان تكون قد وصلت ايضا الى اصحاب القرار السياسي والامني في اوروبا , انني اعتقد انه سوف لا يتم استهداف جنسيات مثل الايطاليين او فرنسيين او ما شابه ذلك بل اعتبر انه سيتم استهداف بريطانيين او اميركيين باعتبار هذين البلدين هما اليد الطولى التي تحرك الخيوط .

    وتابع: انا لا استبعد ان تكون دوائر المخابرات البريطانية والاميركية متورطة في هذا السيناريو لتعجيل ايجاد الارضية المناسبة لتمكين السعودية من احكام قبضتها على البحرين .

  • الوفاق: السلطة تبرأت من نتائج وتوصيات لجنة التقصّي
    قالت جمعية الوفاق الوطني البحرينية في بيان صادر عنها أنها تابعت جلستين مهمتين تضعان القضاء أمام تحدٍ يحكم من خلاله العالم على مدى التزام السلطات في البحرين بما انتهى إليه تقرير لجنة تقصي الحقائق، وما حاولت أن تعكسه من صورة في 20 مارس الماضي سرعان ما ساخت مع الأحداث المتتالية ليقف اليوم شاهداً آخر على عدم الإيمان باللجنة ولا نتائجها ولا توصياتها، ولتكون سابقة في تاريخ العالم بأن تشكل دولة لجنة تقصي حقائق من خبراء دوليين فيصلون إلى نتائج تعلن على الملأ، فتتبرأ الدولة من نتائج هذه اللجنة وتفرغ توصياتها.

    وأوضحت أن ذلك يعكس صورة واضحة للمجتمع الدولي لعواقب السكوت والتعامل بمكيالين مع الأنظمة الديكتاتورية على أساس المصالح دون المبادئ، فأخذت السلطة في البحرين تزيد في إصرارها على إتمام الانتهاكات والبناء عليها، غير عابئة بأصوات المخلصين لمبادئ حقوق الإنسان، وهذه مرحلة يتحملها المجتمع الدولي، وعلى الأخص القمة العربية التي كان سكوتها عن الانتهاكات في البحرين إيذاناً للسلطة بأن يزيد غرور بطشها واستمتاعها بآلام شعبها.

    وأشارت إلى جلسة محكمة التمييز بشأن الرموز والقياديين السياسيين، وجلسة محاكمة التربويين في الاستئناف من جديد، مؤكدة أن هاتين الجلستين استمرار بالتنصل مما ورد في تقرير لجنة تقصي الحقائق، والذي أشار بصورة قاطعة إلى حقائق عديدة.
    وقالت الوفاق أن السلطة في البحرين -في ضوء عدم تحمل المسؤولية الأخلاقية للمجتمع الدولي- قضت على ما بقى من مفهوم الدولة إلى مفهوم المليشيات، فهي تحمي حملة الأسلحة النارية في جامعة البحرين، وفي دار كليب، وأسواق 24 ساعة وأماكن أخرى، وتتغاضى عمن يقتل بسلاحه المواطنين ولا تقدمهم للعدالة، فيما يعتبر أقرب إلى رعايتها إلى هذه الجماعات الإرهابية التي يوجد شعور بأنها تتصل بمسئولين كبار في الدولة، في حين تغيب خلف السجون خيرة أبناء البحرين، لأن سلاحهم كلمة الحق، والمطالبة بالديمقراطية، وممارسة حقوقهم الأساسية.
    وأكدت الوفاق بأن ما يحدث برسم المجتمع الدولي إذ أن استمرار سكوته قد يدفع البحرين إلى خنادق أكثر ظلمة مما هي فيها، وأن الوضع متجه نحو التعقيد، بعد أن كانت الانتهاكات محل تشكيك فثبتت بلجنة حكومية، إلا أن السلطة تتجاهل تقريرها وتسير في انتهاكاتها، و أن ذلك قد تكون له آثاره الوخيمة على السلم والأمن الدوليين في المنطقة إذا استمر.

  • بيان من عائلة الشهيد الإعلامي أحمد اسماعيل
    تود عائلة الصحفي الشهيد أحمد إسماعيل حسن أن توضح للرأي العام بعض النقاط التي احدثت لغطا في ظروف تأخير دفن جثمان الشهيد وذلك بغية في الإسراع في استلام الجثة و الشروع في مراسيم التشييع ومنها:

    أولا: لقد تم إصدار إخطار وفاة الشهيد المتوفي عند إعلان وفاته مباشرة مع وجود شبهة جنائية تتعارض مع الأعراف الطبية الدولية في إصدار شهادات الوفاة ، حيث يفترض أن يكون الإجراء الصحيح هو تسليم جثمان المتوفي للطبيب الشرعي وإخطار السلطات بذلك مباشرة لإجراء التشريح الطبي الجنائي للجثة وإصدار سبب الوفاة وتثبيته مباشرة في إخطار الوفاة.

    ويجب التنويه بان الاجراء الخاطئ والتي دأبت وزارة الصحة أو الداخلية على تطبيقه هو ممارسة خاطئة تطعن في صحة شهادات الوفاة وتترتب عليه مغالطات عدة في تحديد السبب الرئيسي للوفاة.

    ثانيا: تطالب عائلة الشهيد المتوفي من وزارة الصحة ضرورة الإسراع في تصحيح هذا الخطأ بالإستناد الى الطبيب الشرعي التابع للنيابة العامة قد بين بعد فحص وتشريح جثة المتوفى وجود إصابة نارية حيوية بمنطقة الحوض حدثت من عيار ناري ، وهي الإصابة التي أدت إلى الوفاة لما أحدثته من تهتك بالأوعية الدموية الرئيسية بمنطقة الحوض ونزيف جسيم بما ينبغي الإسراع في تصحيح إخطار الوفاة طبقا لذلك حتى يتسنى لعائلة المتوفي استلام الجثة و البدء في مراسيم التشييع وإتخاذ الإجراءات القانونية حيال ما بينه التقرير الطبي الجنائي.

    ثالثا: ترغب عائلة الشهيد المتوفي أن توضح للرأي العام أنها ترفض إستلام جثمان المتوفي وتحمل وزارة الصحة مسؤولية تأخير إستلام الجثمان مادام لا تزال هناك تناقضات عدة في شهادة إخطار الوفاة المعدة من قبل طبيب مقيم في مستشفى السلمانية لتعارضها مع ما خلص إليه تقرير الطبيب الشرعي التابع للنيابة العامة في تحديد الأسباب الرئيسية للوفاة.

    وبعد مراجعة وزارة الصحة ممثلة في قسم المواليد والوفيات لإصدار شهادة الوفاة طبقا لما خلص له التقرير الجنائي بل قررت إعتماد الإخطارالمعد من قبل الطبيب المقيم والذي اعد بعد إعلان الوفاة مباشرة فيما ترفض إدارة المستشفى التدخل في إصدار شهادة الوفاة حيث تعتبرها من إختصاصات الطب الشرعي وقسم المواليد والوفيات في الإدارة العامة. وفي ظل إلقاء اللوم على الآخر وإخلاء كل طرف مسؤوليته من الموضوع تصر العائلة على رفض إستلام الجثمان حتى و ان ترتب عليه مستقبلا بطلان المطالبة بالحق المدني لان الهدف هو معرفة الجاني و عدم ضياع حق المتوفي.

    رابعا: قررت عائلة الشهيد مخاطبة منظمة الصحة العالمية ولجنة الإعتماد الكندي لإخطارها بالمخالفات الجسيمة التي أرتكبت في حق المتوفي وطريقة الإجراءات المتبعة في الاخطار و تسجيل حالات الوفاة في المملكة مما قد يتسبب في إخفاء الحقيقة والمساعدة في التستر على الجرائم. كما تحتفظ عائلة الشهيد بحق رفع دعوى ومقاضاة الطبيب المقيم في مستشفى السلمانية لمخالفته إتباع الإجراءات القانونية ومقاضاة وزارة الصحة المسؤولة عن هذا التخبط بين إداراتها وتضييعها لحق الشهيد خوفا من المساءلة وعدم تحمل المسؤولية.

    هذا وتدعو عائلة الشهيد المتوفي الأطراف المعنية بضرورة أخذ الملاحظات السابقة بعين الإعتبار وتصحيح الأعراف الخاطئة بما يحفظ حقوق المواطنين في هذا البلد ولتأخذ الإجراءات القانونية مجراها بعيدا عن ما قد يعطل إحقاق الحق وتطبيق العدالة.

  • برلمان ولاية باستراليا يدين انتهاكات النظام الخليفي
    أقر برلمان ولاية “نيو سوز ويلز” الاسترالية بالإجماع مشروع قرار تقدم به النائب عن حزب الخضر ديفيد شوبردج يدين النظام لانتهاكه حقوق الانسان.

    واستقبل شوبردج على هامش جلسة البرلمان النائب البحريني المستقيل السيد مطر مطر وحشدا من ابناء الجالية العربية والاسلامية.

    وتم خلال اللقاء استعراض انتهاكات سلطات المنامة لحقوق الانسان وعمليات قمع المتظاهرين السلميين.

    ودان النائب الاسترالي التدخل العسكري السعودي وقمع المتظاهرين وهدم المساجد وزج آلاف المواطنين في السجون وإقالة العمال والأطباء من وظائفهم بسبب مشاركتهم في الاحتجاجات.

    وطرح شوبردج مشروع ادانة للنظام وطالب الحكومة الاسترالية بالتنديد العلني بممارسات انتهاك حقوق الانسان في البحرين وادانة التدخل العسكري السعودي في البحرين، وتم التصويت على قرار الادانة بالاجماع من قبل كافة الاحزاب الاسترالية الممثلة في برلمان الولاية.
    وطالب النائب الحكومة الاسترالية بفرض عقوبات على النظام ومقاطعة النظام الديكتاتوري هناك.
    هذا وعرض في الجلسة شريط مصور حول معاناة الشعب البحريني واضطهاده وقمعه وقتله من قبل النظام وكيف تم دخول القوات السعودية وقيامها بهدم المساجد وترويع المواطنين وقتلهم.

  • وزير الخارجية الخلیفي: لدينا أولويات كبرى والبلد في خطر
    قال الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” بعد أحداث مجلس النواب اليوم بين نواب ووزيرة الثقافة الشيخة مي آل خليفة: “لدينا أولويات كبرى في البلد لدينا منظمات دولية وحسابات إقليمية وخطر محدق وأزمة في الشارع ليس هذا وقت ماحدث”.

    وأضاف مخاطباً النواب: “إخواني النواب الأفاضل .. إلتمسوا لاختكم الشيخة مي العذر .. فهي غاضبة مثلما انتم غاضبون”.

    وأشار إلى أن “أخطاء الكلام تأتي مع الغضب .. فهي تشعر بانها لا يقدرها احد على خدمتها لوطنها، بل وتهان علنا. أعذروها فانتم أكرمون”.

  • الشعب البحريني لا يثق بالنظام وهو من سيحاسبه
    اكد ناشط سياسي بحريني ان الشعب لا يثق اليوم بالنظام وانه هو من سيحاسبه على انتهاكاته، منتقدا المعايير المزدوجة التي تحكم المجتمع الدولي وسيطرة قوى النفوذ والمال مثل الولايات المتحدة والسعودية عليه ازاء انتهاكات النظام في البحرين.

    وقال الناشط السياسي البحريني عبد الاله الماحوزي : النظام حاول طوال عام كامل ان يزيف الحقائق ويزورها من خلال الاقلام المأجورة والصحف الصفراء والقنوات الرسمية التي بثت الكراهية والحقد وخطاب الطائفية، معتبرا ان كل تلك المحاولات البائسة سقطت امام الحقيقة الناصعة والدماء البريئة التي سقطت في الساحات.
    واضاف الماحوزي ان الحقيقة اصبحت واضحة اليوم امام القاصي والداني، وقد ادى ذلك الى اصدار الاتحاد الاوروبي ومنظمات حقوقية بيانات وتفاعل العديد من القنوات الاعلامية مع الشأن البحريني، معتبرا ان تصاعد الحراك الشعبي السلمي في الداخل البحريني يكشف زيف اداعات النظام بالاصلاح وتنفيذ توصيات بسيوني وعدم وجود انتهاكات في سجون النظام.
    واكد ان من سيحاسب النظام وجلاديه هو الشعب نفسه، وذلك ان النظام لن يحاسب نفسه وانما هو حفنة من القتلة يتستر بعضهم على بعض، مشيرا الى ان الشهيد الصحفي احمد اسماعيل اخترقت جسمه رصاصة وقد بدا ذلك واضحا امام الجميع، لكن النظام يحاول ان يتستر ويقول ان سبب وفاته هو جرح مجهول المصدر في الفخذ.
    وشدد الماحوزي على انه لا ثقة بالنظام اليوم للخروج من الازمة وتقديمه حلولا سياسية، منددا بعدم اكتراث النظام بمصير الناشط الحقوقي عبد الهادي الخواجة الذي يضرب عن الطعام منذ 55 يوما وهو في حالة سيئة وخطرة جدا.
    وانتقد الناشط السياسي البحريني عبد الاله الماحوزي المعايير المزدوجة التي تحكم المجتمع الدولي وانقياده الى الدول الاستكبارية وخاصة الولايات المتحدة وحلفاءها من السعودية وغيرها، متهما المجتمع الدولي بالتستر على انتهاكات حقوق الانسان في البحرين وتوفير الغطاء للمنامة في ذلك.

صور

مؤتمر ” دماء على رمال ديمقراطية الخليج ” بالبرلمان الاسترالي

 our Site in Google

our Twitter

 our Facebook

  our Google Group

 


الأرشيف 1 |
الأرشيف 2 ::
يرجی نشر هذة النشرة – 2011
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: