327 – نشرة اللؤلؤة

:‎‎:العدد 327 :: الثلاثاء،3أبريل/ نيسان2012 الموافق 11جمادي الأولى 1433 ::‎‎‎‎‎‎‎‎‫‎‎‎
  • اذا اردت الاشتراك في نشرتنا الاخبارية، انقر هنا (Loaloa Newsletter in Google Groups)
  • unsubscribe – لإلغاء الاشتراك في نشرتنا الاخباریة، ارسل رسالة بعنوان unsubscribe للبريد الالكتروني – loaloa.newsletter [at] gmail [dot] com
فلم اليوم
الأخبار
  • منتدى البحرين يؤكد وجود نية القتل العمد لدى قوات النظام
    قال منتدى البحرين لحقوق الانسان بان السلطات مازالت توفر بيئة القتل العمد الى المليشيات المدنية التابعة للاجهزة الامنية على اختلافها لقتل المواطنين بالرصاص الحي، ووسائل القتل الاخرى.

    واضاف ان ما حدث للمواطن احمد اسماعيل 22 سنة من منطقة سلماباد يؤكد وجود نية القتل العمد، وهي جريمة يعاقب عليها قانون العقوبات البحريني والقانون الدولي.

    واكد الناشط الحقوقي البحريني المعارض يوسف ربيع انه سيعرض قضية الناشط السياسي المعارض عبد الهادي الخواجة على المفوضية الدولية لحقوق الانسان وتصعيد النظام ممارسات القمع والقتل خلال الايام الاخيرة.

    كما اعلن ربيع انه سيطلب من المفوضية الدولية ارسال وفد الى المنامة للضغط على النظام.

    وقد رفضت عائلة الشهيد احمد اسماعيل استلام جثة ابنها بسبب رفض السلطات الاعتراف بان قوات النظام هي التي قتلت الشهيد، واكتفت بذكر ماحصل بانه نتيجة حادث.

    واستشهد احمد اسماعيل برصاص قوات النظام، وتعرض شاب اخر لعملية دهس بسيارة تابعة للقوات الحكومية، فيما اصيبت رضيعة بحروق جراء قنابل الغاز السام.

    هذا وقمعت قوات امن النظام جموع المشيعين المجتمعين امام مقبرة منطقة سلماباد، استعدادا لتشييع الشهيد احمد اسماعيل، حيث اصيب عدد من المواطنين.

    هذا ونقل المعتقل الحقوقي عبد الهادي الخواجة الى المستشفى العسكري في حالة حرجة بعد اضراب عن الطعام استمر واحدا وخمسين يوما.

    وقمعت قوات النظام مسيرة حاشدة في منطقة سند، حيث استخدمت قوات امن النظام قنابل الغاز السام والقنابل الصوتية والهراوت لتفريق المتظاهرين السلميين، واظهرت صور بثها ناشطون على شبكة الانترنيت حجم الاصابات بين المتظاهرين.

  • المسقطي: القمة العربية تناقش القضايا دون اتخاذ آليات حقيقية
    حمل رئيس جمعية شباب البحرين لحقوق الانسان محمد المسقطي المجتمع الدولي والجامعة العربية تدهور الاوضاع في البحرين، واعتبر ان القمة العربية هي عبارة عن تجمع لمناقشة بعض القضايا دون ان تتخذ آليات حقيقية.

    وقال المسقطي، ان السلطات الحاكمة في البحرين تتحمل مسؤولية تدهور الاوضاع في الشارع البحريني، وندد بالصمت الدولي ازاء ما يجري في البلاد، مؤكداً ان الوضع في المنامة يتدهور يوماً بعد آخر.

    واعرب رئيس جمعية شباب البحرين لحقوق الانسان عن قلقه حيال المعتقلين في السجون لا سيما عميد الحقوقيين عبد الهادي الخواجة، حيث تم نقله بشكل عاجل الى مستشفى عسكري بسبب تدهور حالته الصحية.

    وحول التعويل على القمة العربية قال المسقطي ان القمة لم تعمل على اعطاء الحق للشعب البحريني والكثير من الشعوب المظلومة الاخرى، واعتبر ان هذه القمة هي عبارة عن تجمع لمناقشة بعض القضايا دون ان تتخذ هذه الدول آليات حقيقية.

    واضاف رئيس جمعية شباب البحرين لحقوق الانسان محمد المسقطي ان الشعب البحريني ليس بحاجة الى قمة عربية تعمل باملاءات غربية واميركية، حيث ان هناك من يمارس الديكتاتورية يحضر الجلسات ويساهم في صياغة البيانات.

  • تجمع بحريني يحمل واشنطن مسؤولية استشهاد مواطن
    حمل التجمع الوطني الديمقراطي الوحدوي في البحرين الادارة الاميركية مسؤولية استشهاد المواطن البحريني احمد اسماعيل بالرصاص الحي من قبل قوات امن النظام.

    وفي بيان له اكد التجمع ان زيارة نائبة السفير الاميركي في المنامة ستيفاني وليامز لقوات امن النظام كانت ضوء اخضر للنظام للاستمرار في القتل، وبمثابة رسالة تاييد ودعم لعمليات القمع ضد المتظاهرين السلميين.

    ودعا التجمع الوحدوي مجلس الامن الى عقد اجتماع عاجل لمناقشة ملف البحرين واتخاذ ما يلزم من اجراءات بحق قادة النظام البحريني لوقف الة القتل وحماية المدنيين.

    وقد استشهد الشاب البحريني احمد اسماعيل برصاص قوات النظام، وتعرض شاب اخر لعملية دهس بسيارة تابعة للقوات الحكومية، فيما اصيبت رضيعة بحروق جراء قنابل الغاز السام.

    هذا ونقل المعتقل الحقوقي عبد الهادي الخواجة الى المستشفى العسكري في حالة حرجة بعد اضراب عن الطعام استمر 53 يوما.

    وقمعت قوات النظام مسيرة حاشدة في منطقة سند تحت شعار “حرية التعبد حق انساني”.

    وتقدم المسيرة الحقوقي نبيل رجب وعدد من علماء الدين.

  • معارض: الجامعة العربية تمارس دوراً خطيراً في البحرين
    استنكر ياسر الماحوزي المسؤول الاعلامي في جمعية العمل الاسلامي تجاهل القمة العربية للقضية البحرينية، مؤكداً ان الجامعة العربية تمارس دوراً خطيراً حيال ما يجري في البحرين.

    وقال الماحوزي، ان الشعب البحريني لا يعول على الجامعة العربية وحكومات مجلس التعاون في الخليج الفارسي، لانها مسلوبة الارادة من قبل الولايات المتحدة والدول الغربية.

    واضاف الاعلامي البحريني ان الجامعة العربية تمارس دوراً خطيراً في التستر على ما يجري في البحرين، مؤكداً ان تجاهل القضية البحرينية يزيد الناس اصراراً على مطالبهم المشروعة في تغيير النظام رغم القمع الذي تمارسه السلطة بحقهم.

    وذكر الماحوزي ان سقوط شهيد اخر وهو احمد اسماعيل بالرصاص الحي دليل آخر على استخدام النظام للرصاص الحي بحق المتظاهرين المسالمين، وهو شاهد على ظلم هذه السلطة الذي لم ولن يتوقف.

    واعتبر الماحوزي ان تجاهل المجتمع الدولي للقضية البحرينية يساهم في زيادة اعداد الشهداء من جهة وتصاعد الاحتجاجات الشعبية ومطالب الناس، واكد ان الشعب لن يلزم الصمت ازاء ما يحدث من استهداف للمدنيين والنساء والاطفال.

    وحول تمادي النظام الحاكم في البحرين في قمع الشعب واستخدامه للرصاص الحي والغازات السامة ضد المتظاهرين قال ياسر الماحوزي ان صمت المجتمع الدولي ازاء ما يجري في البحرين من قمع للشعب يعد مشاركة فعالة في الانتهاكات التي يرتكبها النظام بحق الشعب المطالب بحقوقه المشروعة.

  • شقيقة شهيد بحريني: استهداف الشهيد كان بالرصاص الحي
    إتهمت نادية إسماعيل شقيقة الشهيد أحمد إسماعيل من سمته بـ”علي المناعي” بالقيام بقتل أخيها باستخدام الرصاص الحي مؤكدة وجود وثائق بهذا الشأن.
    ووصفت نادية إسماعيل أجواء واقعة قتل الشهيد أحمد إسماعيل أنهم تلقوا الخبر عبر الهاتف؛ متابعة: لدى وصولنا إلى مستشفى البحرين الدولي كان نبض الشهيد متوقف تماماً ولكن بجهد الأطباء رجعت دقات القلب بدون نبض؛ ثم تم تقله إلى غرفة العمليات ولم يستطيعوا إجراء العملية بحجة أن الأجهزة غيرمتوفرة إلا في مستشفى السلمانية.
    وبينت نادية إسماعيل أن الأطباء الذين أشرفوا على حالة أحمد في مستشفى البحرين الدولي وصفوا حالته بأنها حالة ميئوس منها وأنه لن ينجو “وأنه بيد وتحت رحمة الله وادعوا له” كما أكدوا أن الإصابة كانت برصاص حي قطعت عدة أوردة وشرايين بالقرب من أعضاءه التناسلية من جهة اليمين.
    وأكدت شقيقة الشهيد: حرمنا من أبسط الحقوق بمعاينته والاطلاع على حالته بسبب تواجد المخابرات الذين أحاطوا بنا من كل صوب ورفضوا؛ وتحفظوا حتى على ملابسه.
    وأوضحت أن: الشهود العيان الذين كانوا في موقع الحادث أكدوا أنه تعرض إلى طلق برصاص حي من مسافة قريبة؛ وأنهم حاولوا إسعافه ولكن النزيف كان حاداً ولم يستطيعوا السيطرة عليه.
    وفيما قالت نادية إسماعيل إن”أخي استشهد هو يحمل سلاح الكاميرا التي تشهد على الطغيان” صرحت متهكمة: للديموقراطية التي نشهدها في البحرين فإن سلاح الكاميرا يعتبر سلاحاً فتاكاً؛ إذ أنه يهدم الثقة ويهدم جميع الحواجز.
    وصرحت شقيقة الشهيد أحمد إسماعيل أن: الشخص الذي أطلق الرصاص على أخي هو علي المناعي؛ حيث أنه عاد إلى هناك في نفس الليلة وسأل الشباب المتواجدين هناك هل لديكم شهيد في سلماباد فقالوا لا وتوعدهم وقال “قريباً سيكون عندكم” وهناك صور وفيديوهات من عدة شباب وزوار أيضاً.
    كما بينت أنه وفي المشرحة تم وصف حالة جسم الشهيد: على أنها جرح غائر فقط؛ بدون أي أسباب؛ وهذا ماشهده الطبیب الذي وعدنا سابقاً بأنه سيكون مع الحق والحقيقة؛ حيث شرح لي أنواع الرصاص وبهذه فإنه محقق قبل أن يكون طبیب شرعي.
  • اعتصام في بيروت للمطالبة بالإفراج عن الخواجة
    أعلن رئيس منتدى البحرين لحقوق الإنسان يوسف ربیع عن اعتصام أمام مقر الأمم المتحدة في بيروت من أجل المطالبة بالإفراج عن الناشط الحقوقي عبدالهادي الخواجة الذي تدهورت صحته بعد إضراب عن الطعام استمر أكثر من خمسين يوما.
    وقال يوسف ربيع إن: الأخبار التي تردنا تؤكد أن حالة المناضل الحقوقي عبدالهادي الخواجة تثیر القلق؛ والمعلومات التي تقول بنقله إلى المستشفى العسكري تحتاج إلى تأكيد.
    وبين أن هناك متابعة حثيثة من قبل المنظمات الحقوقية سواء بداخل البحرين أو خارجها؛ مؤكداً: مازلنا نتابع هذا الموضوع و نمارس دوراً للضغط على هذه السلطة التي مازالت لاتعترف بحقوق الأنسان وتضرب القوانين الدولية عرض الحائط.
    و وصف رئيس منتدى البحرين لحقوق الإنسان السلطة في البحرين بالغاشمة التي لاتحترم القوانين؛ مناشداً العاملين في حقوق الإنسان “الكشف عن هذا الوجه القبيح لهذه السلطة”.
    وأوضح يوسف ربیع: قبل يومين كنا في السفارة الدنماركية في بیروت وتحدثنا بصراحة مع السفير عن قلقنا من وضعية الناشط الحقوقي عبدالهادي الخواجة؛ ووجهنا رسالة إلى السفير الدنماركي كي تنقل إلى الخارجية والحكومة الدنماركية بوصف أن هذا الناشط يحمل جنسية دنماركية ومن حقه أن تدافع عنه الحكومة الدنماركية.
    كما أوضح: بعد غد سنكون في المفوضية الدولية وسيكون ملف الناشط الحقوقي الخواجة حاضراً هناك وسنطلب منها أن ترسل وفداً إلى الحكومة البحرينية. مبيناً أنه سيكون هناك اعتصام أمام مكتب الأمم المتحدة في بيروت من أجل الإفراج عن الحقوقي الدولي عبدالهادي الخواجة “الذي أعطاه تقریر بسيوني حق الإفراج”.
    وأكد رئيس منتدى البحرين لحقوق الإنسان: نعتقد أن اليوم بان كي مون مسؤول مسؤولية مباشرة؛ والولايات المتحدة الأميركية والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة مطالبون بالضغط على السلطة في البحرين للإقلاع عن سياسة القتل العمد؛ حيث أن الحصيلة تزيد عن 78 شهيداً؛ السلطة البحرينية متهمة بقتلهم وليست من جهة تحقق في ذلك.
    ووصف الشهيد أحمد إسماعيل على أنه: يسجل أن هناك حركة مطلبية لن تتنازل ولن تتراجع. مبيناً أن: من قتل الشهيد هم ميليشيات مدنية تأتمر بأمر السلطة؛ والقتل كان مباشراً عبر استخدام الرصاص الحي.
    وأدان يوسف ربیع: ما مارسه الطبیب الشرعي أمام ذوي الشهيد؛ والذي كان دوراً أمنياً بامتياز حينما حاول أن يخفي الحقيقة عنهم.
  • اميركا تصف البحرين بالحليف الاستراتيجي المهم
    أكدت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون أن الولايات المتحدة تثمن علاقات الصداقة مع البحرين، وتعتبرها حليفا استراتيجيا مهما على المستوى الثنائي والمتعدد الأطراف وعلى مستوى التعاون الحالي بين دول مجلس التعاون في الخليج واميركا.
    وافاد موقع “الوسط”، ان كلينتون اعلنت ان بلادها تقف إلى جانب ما أسمته بـ “الخطوات الإصلاحية” التي يقوم بها الملك حمد بن عيسى آل خليف، فيما تعتبر المعارضة تلك الخطوات شكلية هدفها تحسين صورة النظام.
    جاء ذلك في الاجتماع الوزاري الأول لمنتدى التعاون الاستراتيجي بين مجلس التعاون واميركا الذي عقد السبت في الرياض، والذي شارك فيه وزير خارجية البحرين الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة.
    من جهته، أكد وزير خارجية البحرين أهمية هذا التعاون الاستراتيجي المهم الذي يؤكد تطابق المصالح المشتركة لدول مجلس التعاون والولايات المتحدة.
    يذكر، ان الولايات المتحدة وبريطانيا اعطت النظام البحريني الضوء الاخضر لقمع الاحتجاجات السلمية المطالبة باصلاحات سياسية ومطالب مشروعة وذلك بالسكوت عن الجرائم والانتهاكات التي ترتكب بحق الشعب البحريني.
  • اتحاد المعلمين العرب يدعو البحرين لاطلاق ابوديب
    دعا الاتحاد العام للمعلمين العرب لإطلاق سراح الأمين العام المساعد في اتحاد المعلمين العرب ورئيس جمعية المعلمين البحرينية مهدي أبوديب، وعدم التعسف في التعامل مع جميع المعلمين.
    وافاد موقع “الوسط” ان الاتحاد طالب في خطاب للقيادة السياسية في البحرين، بتوفير كل الحقوق التي تكفلها مبادئ الحرية والعدالة والتعبير عن الرأي للمعلمين، واحترام جميع القوانين والمواثيق الدولية ذات الصلة.
    وفي هذا الصدد، أكدت نائب رئيس جمعية المعلمين جليلة السلمان أنه منذ اندلاع الاحتجاجات العام الماضي وانقطع التواصل بين الجمعية وبين الاتحاد العام للمعلمين العرب، شأنه في ذلك شأن بقية التكتلات والاتحادات الخاصة بالمعلمين، والتي تعتبر الجمعية برئاسة أبوديب عنصرا مؤسسا لها أو محركا أساسا لمجريات الأمور فيها.
    وقالت السلمان: “فوجئت قبل أسابيع عدة بوصول رسالة بريدية من نقابة المعلمين في لبنان تدعوني للمشاركة في أعمال اجتماعي الأمانة العامة للاتحاد والهيئة التشاورية، كما وصلني تأكيد من العالمية للتربية (EI) على تسلم الدعوة، إذ إنها قد وصلتني عن طريقهم”.
    وأشارت إلى أن أهم ما جاء في جدول أعمال الاجتماع، هو مناقشة التغيرات والتطورات في الوطن العربي وتأثيرها سلبا وإيجابا.
    وأكدت السلمان أنها تلقت خطابا من الاتحاد، يبلغها أن الوفود العربية اجتمعت مع رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال سليمان، ورئيس مجلس النواب نبيه بري، ورئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي، ووزير التربية حسان دياب، وتم إبلاغهم بمضمون البيان التضامني الصادر عن الاتحاد، بالاضافة الى تبني جميع المنظمات العربية مضمون ما جاء في البيان.
صور

الدراز: هجمات الليوث ثأراً للشهيد أحمد اسماعيل

 our Site in Google

our Twitter

 our Facebook

  our Google Group

 


الأرشيف 1 |
الأرشيف 2 ::
يرجی نشر هذة النشرة – 2011
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: