317 – نشرة اللؤلؤة

:‎‎:العدد 317 :: السبت،24آذار/مارس2012 الموافق 1جمادي الأولى 1433 ::‎‎‎‎‎‎‎
  • اذا اردت الاشتراك في نشرتنا الاخبارية، انقر هنا (Loaloa Newsletter in Google Groups)
  • unsubscribe – لإلغاء الاشتراك في نشرتنا الاخباریة، ارسل رسالة بعنوان unsubscribe للبريد الالكتروني – loaloa.newsletter [at] gmail [dot] com
فلم اليوم
الأخبار
  • شهيدة بحرينية وتشييعها في البحرين
    استشهدت المواطنة البحرينية عبدة علي عبد الحسين متأثرة بالغازات السامة التي أطلقتها قوات النظام داخل منزلها.

    وتعرض منزل الشهيدة عبدة في بلدة عالي بالمحافظة الوسطى جنوب غربي العاصمة المنامة لإطلاق مباشر للغازات السامة من قبل قوات النظام ومرتزقة النظام الخليفي ما أدى الى اختناقها واعلان استشهادها.
    وشيع البحرينيون يوم الجمعة الشهيدة عبدة علي عبد الحسين التي سقطت متأثرة بالغازات السامة التي أطلقتها قوات النظام داخل منزلها.

    وشارك في التشييع الالاف من المواطنين، حيث انطلق التشييع من منطقة جد حفص إلى مقبرة البلدة.

    وردد المشيعون الذين تقدمهم ممثلون عن الجمعيات السياسية والحقوقية، شعارات تطالب باسقاط النظام ومحاسبة القتلة.

    وطالب ائتلاف الرابع عشر من فبراير في البحرين، النظام بوقف انتهاكاته بحق المدنيين والافراج عن المعتقلين والمعتقلات وإعطاء الشعب حقوقه المدنية والسياسية.

  • المعارضة البحرينية تؤكد أن النظام يسعى لكسب الوقت
    اعتبر منسق المبادرة الوطنية لدعم الثورة في البحرين محمد كاظم الشهابي تقرير اللجنة التي شكلها الملك حمد بشأن تطبيق وتنفيذ توصيات تقرير بسيوني بأنه محاولة لكسب مزيد من الوقت.

    وقال : لاشك ان من يتابع ما اورده رئيس اللجنة كان تقريراً انشائياً بالكامل لم يتطرق الى اي مضامين دقيقة ولا اي ارقام ما عدا ارقام الاجتماعات التي قاموا بها، وتحدث عن رقم واحد وهو اعادة بناء 12 من دور العبادة التي هي 44 مسجداً و8 حسينيات تم تهديمها.

    واوضح الشهابي: لم يتضمن التقرير اي معلومات بالعكس من ذلك كانت عبارات من قبيل ان هذه التوصيات تتطلب تغير ثقافات وبرامج واستراتيجيات وهيكيات وتشريعيات وبالنهاية تتطلب زمناً هذا ما كنا نكرره دائما هم يطلبون زمناً هم يشترون بعض الوقت لاقامة سباق الفورمولات في البحرين وهم يحاولون الان الحديث مع بعض اطراف المعارضة حول حوار لا توجد له اي مرتكزات حقيقية يمكن ان يثق بها الناس او تثق بها المعارضة.

    واضاف، ان المرتكزات التي قدمتها السلطة للحوار هي التالي: اولاً، اعتماد دستور مجلس التعاون وما يدعوه اليه من الاتحاد هذا بالحرف الواحد وهذا يعني ادخال موضوع تضمين البحرين بالنظام السعودي، وثانياً اعتماد نتائج حوار التوافق الوطني الذي لم تقبل به المعارضة، ثالثا اعتماد دستور البحرين 2002 وما طرأ عليه من تعديلات دون مناقشتها، رابعا اعتماد ميثاق العمل الوطني الذي صدر في العام 2001.

    ورأى الشهابي ان هذه مرتكزات مختلفة تماماً عما ورد في مرتكزات المعارضة التي تتحدث عن تقرير المنامة، مبيناً انه ليس هناك وضوح فتوصيات بسيوني جائت فقط لشراء الوقت وتطورات الاحداث تؤكد ما كنا نذهب اليه هم يواصلون القتل والتنكيل والجيش السعودي يقوم بدور مباشر الارتكابات التي تحدث في البحرين، مؤكداً إن انتهاكات فضيعة ارتكبت عقب التقرير.

    هذا وقال الملك حمد عقب تسلمه التقرير إن اللجنة حرصت على التطبيق الامثل لتوصيات لجنة بسيوني وفق المعايير الدولية، على حد تعبيره.

  • شهيد آخر بالغازات السامة وتظاهرات ضد الاحتلال السعودي
    استشهد المواطن البحريني احمد عبد النبي في مستشفى السلمانية بالعاصمة المنامة متأثرا بالغازات السامة التي تتعمد قوات النظام إلقاءها وسط الاحياء السكنية في منطقة شهركان.
    وأفادت مصادر مطلعة أن الشهيد البالغ من العمر واحدا وثلاثين عاما ستقام مراسم تشييعه عصر اليوم السبت في مسقط رأسه منطقة شهركان.
    وكان البحرينيون قد شيعوا امس الشهيدة عبدة علي عبد الحسين التي سقطت متأثرة بالغازات السامة التي أطلقتها قوات النظام داخل منزلها في بلدة عالي بالمحافظة الوسطى.
    وشارك في التشييع الالاف من المواطنين وفي مقدمتهم ممثلون عن الجمعيات السياسية والحقوقية، وقد ردد المشيعون شعارات تطالب باسقاط النظام ومحاسبة القتلة.
    يذكر أن الشهيدة عبدة تعرض منزلها في بلدة عالي بالمحافظة الوسطى الى اطلاق مباشر للغازات السامة من قبل قوات النظام، ما ادى الى استشهادها.
    هذا وخرجت عشر مسيرات مركزية في مناطق مختلفة من البحرين، تلبية لدعوة الجمعيات السياسية في إطار جمعة أطلق عليها الثوار اسم (كلا للمحتل السعودي)، وقد هاجمت قوات النظام المدعومة من الاحتلال السعودي بالغازات المسيلة للدموع حشود المتظاهرين في بعض المناطق لتفريقهم.
  • الموسوي: حكومة البحرين لم تنفذ توصيات بسيوني
    اكد مسؤول لجنة الرصد بجمعية الوفاق النائب المستقيل السيد هادي الموسوي إن الحكومة لم تنفذ أي توصية من توصيات لجنة بسيوني لتقصي الحقائق.
    وافاد موقع “الوسط” ان الموسوي اوضح في مؤتمر صحفي ان الحكومة لم تنفذ توصيات لجنة بسيوني، قائلا “ما زلنا أمام تحد كبير، لكشف ما ورائيات البهرجة الرسمية التي تحاول من خلالها السلطة تجميل ما قامت به من مراوغات”.
    وقال: “اتخذنا قرارا بالمساهمة في تقديم التقارير والشهادات المتعلقة بالانتهاكات، ولكن لو كانت التوصيات تم تنفيذها لوجدنا أن هناك إجراء اتخذ يمنع الإفلات من العقاب سواء كان جنائيا أو سياسيا أو تأديبيا وإداريا”.
    واضاف: “لو كانت التوصيات نفذت لتوقف العقاب الجماعي، ولوجدنا أن التعذيب والمعاملة القاسية والحاطة بالكرامة في السجون قد توقفت”.
    واشار الى انه من دلائل عدم تنفيذ توصيات اللجنة استمرار قمع الشعب البحريني وقمع ممارسة حرية التعبير والتجمع، بالاضافة الى تحقير المعارضة والمواطنين الرافضين لسياسات النظام التميزية وعدم توقف التحريض على الكراهية.
    وشدد الموسوي على انه لا توجد آلية محايدة حتى اليوم لمحاسبة المسؤولين عن الانتهاكات، مشيرا الى ان الوحدة التي أنشأتها النيابة العامة التفاف واضح على توصية اللجنة، وما أجرته من تحقيقات في قضايا قليلة يؤكد أنها تحمي المسؤولين وتقدم صغار الموظفين أكباش فداء.
    وتساءل أين المصالحة الوطنية وهل تمثل برامج مثل (وحدة وحدة) مفهوم المصالحة كما تعرفه الهيئات الدولية، مشيرا الى ان تصريحات المفوضية السامية للامم المتحدة والتي استنكرت استخدام الامن للقوة المفرطة في مواجهة المدنيين دليل على عدم تنفيذ توصيات لجنة بسيوني.
  • مسيرات حاشدة بالبحرين تطالب بخروج المحتل السعودي
    خرجت عشر مسيرات حاشدة في وقت واحد اليوم تحت شعار “جمعة كلا للمحتل السعودي” في مناطق متعددة من البحرين.
    وشارك في المسيرات حشود غفيرة حيث توافد البحرينيون على الميادين والساحات الرئيسية بناء على دعوة الجمعيات السياسية المعارضة وفي مقدمتهم ائتلاف الرابع عشر من فبراير لتأكيد على استمرار الثورة تحت شعار “باقون في كل ساحة”.
    وطالب المتظاهرون بخروج قوات الاحتلال السعودي من البلاد ومحاكمة كافة المتورطين في الاعتداء على المتظاهرين.
    واكدوا عزمهم على الاستمرار في ثورتهم حتى تحقيق كافة مطالبهم ومن بيها حق تقرير المصير، ونددوا بجرائم الاحتلال السعودي مطالبين دول العالم بالتدخل لاخراجه.
    في المقابل، اكد ناشطون ان قوات امن النظام المدعوم بقوات الاحتلال السعودي قمعت مسيرة سلمية بالقرب من دوار اللؤلؤة (ميدان الشهداء) في العاصمة المنامة.
    كما قام الامن باطلاق الغازات السامة على المتظاهرين في جزيرة سترة.
    وكان قد سبق ذلك مسيرة تشييع الشهيدة عبدة علي عبد الحسين التي قضت متأثرة بالغازات السامة التي أطلقتها قوات النظام داخل منزلها.
  • الجمعيات السياسية البحرينية سترفض ما يرفضه الشعب
    أكد أمين عام جمعية التجمع الوطني الديمقراطي فاضل عباس أن وجود أكثر من وجهة نظر داخل المعارضة البحرينية هو أمر لا يفسد للود قضية، وأن الجمعيات السياسية تصر على إجراء إستفتاء على أي تسوية سياسية تصل إليها مع النظام، وستقبل بما يقبله الشعب وترفض ما يرفضه.

    وقال عباس إن وجود أكثر من وجهة نظر داخل المعارضة البحرينية هو أمر لا يفسد للود قضية، ولجمعية التجمع الوطني الديمقراطي وجهة نظر تجاه الحوار مع السلطة تم التعبير عنها من خلال المؤتمر الصحفي الذي أقامته الجمعيات السياسية مؤخرا.

    وعبر عباس عن إعتقاده بأن ما طرحته الجمعيات السياسية في المؤتمر الصحفي قد عرى النظام وبين أنه غير جاد أساسا في مسألة الحوار، وأن النظام يستخدم مسألة الحوار للإستهلاك الإعلامي، ولإيصال رسائل غير صحيحة تماما الى المجتمع الدولي.

    وأكد عباس أن الجمعيات السياسية أبدت الإستعداد لحوار واضح تماما يعيد للشعب مصدر السلطات عن طريق حكومة منتخبة ومجلس كامل الصلاحيات وصيغة دستورية متفق عليها.

    وأضاف: لم يقل أحد ولا يمكن لأحد في المعارضة البحرينية أن يدعي أنه يمثل الشارع أو لا يمثل الشارع، وما طرحته الجمعيات السياسية كان واضحا بأن أي إتفاق أو أي صيغة أخرى يقبل بها شعب البحرين سيعرض على الإستفتاء العام، وما سيقبله شعب البحرين ستقبل به الجمعيات السياسية وما سيرفضه سترفضه.

    وأكد عباس أنه ليس للجمعيات السياسية ثقة في النظام تجاه أي حل سياسي، بسبب إستمرار سيطرة الخيار الأمني على الأرض، وتواصل ممارسات النظام القمعية والتعسفية.
    وأشار عباس الى أن الشعب البحريني يريد إسقاط الدكتاتورية في بلاده، قائلا إن مسيرة 9 مارس الماضية رفعت فيها شعارات عديدة ولم يقل أحد أنها تمثله أو تمثل طرف معينا، رفعت شعارات تتعلق بإسقاط الحكومة والنظام، وعبرت عن وجود أكثر من رأي داخل هذا المجتمع.

    وأوضح أن الجمعيات السياسية كانت حريصة جدا على أمر موجود في وثيقة المنامة بأن يكون هناك إستفتاء على أي تسوية سياسية تصل إليها الجمعيات بحيث أنها تأخذ البعد الشعبي، قائلا إنه في حالة رفض الشعب البحريني لهذه التسوية فلا يمكن للجمعيات السياسية أن تقبل شيء يرفضه الشعب.

  • الاتحاد دون موافقة الشعوب يأتي بنتائج مضادة
    اكد المرجع الديني البحريني آية الله الشيخ عيسى قاسم انه لا يمكن الحديث عن اتحاد فدرالي بين الانظمة دون موافقة الشعوب، معتبراً بان ذلك سيأتي بنتائج مضادة

    وقال آية الله الشيخ قاسم في خطبة الجمعة في مسجد الامام الصادق (عليه السلام) بمنطقة الدراز في البحرين: ان أي مسعى لاتحاد فيدرالي بين الأنظمة بعيدا عن رغبة شعوبِها هو محاولة لوأد حراكها السلمي لتحقيق مطلب الحرية والعدالة والمشاركة السياسية.

    واكد ان موقف المعارضة البحرينية واحد بشأن تقرير مصير الشعوب بعيداً عن مكان تواجدهم وتوقيت مطالبهم.

    وبين الشيخ عيسى قاسم ان الحاكم اذا استجاب لمطالب الشعب فانه سيتجه بالبلد نحو شاطئ الامان، وغير هذا فهو طريق الهلاك.

    واوضح ان الحكومة لا زالت تمنع اعادة اعمار عدد من المساجد التي قامت بتدميرها، اضافة الى استمرار مشكلة المفصولين عن العمل، وشدد بان الحكومة لا زالت تصر على عنادها والشعب ماض في تحقيق مطالبه.

  • تيار الوفاء يدعو لوضع اكاليل الزهر عند مساجد أهل السنة بالبحرين
    دعا تيار الوفاء الاسلامي المعارض في البحرين لوضع اكاليل الزهر عند مساجد اهل السنة تعبيرا عن التسامح والمودة.

    وجاء في بيان تيار الوفاء الاسلامي على صفحة الفيس بوك: ” الفتنة كما النظام ساقطة”، تعبيرا عن التسامح و المودة الاسلامية نضع الورد عند مساجد اهلنا اهل السنة.

    وفي هذا الاطار وضع المواطنون اكليلا من الورد عند مسجد معاذ بن جبل احد مساجد اهل السنة في توبلي.

    من جانب اخر، دعا ائتلاف الرابع عشر من فبراير في البحرين الى المشاركة الواسعة في مسيرة ختام فاتحة الشهيد صبري محفوظ في منطقة شهركان.

    كما دعا الى مسيرات ليلية تحت شعار ( ارموهم بحجارة من سجيل ) دفاعا عن الرموز، وعلى راسهم الحقوقي عبد الهادي الخواجة الذي يواصل اضرابه لليوم الثاني والاربعين على التوالي.

    هذا فيما تواصل حركة الاحتجاجات في قرى ومدن البحرين استنكارا لاعتداء قوات النظام بالات حادة على الطفل علي السنكيس اثناء توجهه الى المدرسة.

    وعجزت قوات الامن المدعومة سعوديا عن ايقاف المتظاهرين الغاضبين، واضطرت الى التراجع امامهم قبل ان تعمد الى سياسة العقاب الجماعي عبر اغراق الاحياء السكنية بالغازات السامة والاعتداء على الممتلكات الخاصة.

صور

ببـالغ الأســى والحــزن .. تشييع الشهيدة “عبدة علي عبدالحسين صالح” بجدحفص

 our Site in Google

our Twitter

 our Facebook

  our Google Group

 


الأرشيف 1 |
الأرشيف 2 ::
يرجی نشر هذة النشرة – 2011
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: