239 – نشرة اللؤلؤة

:: العدد التاسع والثلاثون بعد المائتان :: الجمعة،6كانون الثاني/يناير2012 الموافق12صفر المظفر 1433 ::
  • اذا اردت الاشتراك في نشرتنا الاخبارية، انقر هنا (Loaloa Newsletter in Google Groups)
  • unsubscribe – لإلغاء الاشتراك في نشرتنا الاخباریة، ارسل رسالة بعنوان unsubscribe للبريد الالكتروني – loaloa.newsletter [at] gmail [dot] com
فلم اليوم
الأخبار
  • تجمعات واحتجاجات بالبحرين ودعوة للتظاهر اليوم
    شارك عشرات الآلاف من البحرينيين بمهرجان بجزيرة سترة جنوب العاصمة المنامة ردد المشاركون خلاله شعارات اكدت فيها الاستمرار في الحراك حتى تحقيق المطالب.

    وأكد النائب المستقيل لكتلة جمعية الوفاق خليل مرزوق خلال المهرجان، عدم التراجع عن المطالب الوطنية، وطالب السلطة بان تبادر بالحل السياسي قبل أن تتدهور الأوضاع أكثر خصوصا ونحن نقترب من الذكرى السنوية لإنطلاق ثورة اللؤلؤ وأن تتوقف عن العنف المفرط وتجاوزتها لحقوق الانسان.

    كما اكد مرزوق بان الشعب لن يرفع الراية البيضاء، واشاد بصمود جزيرة ستره مشيرا الى ان العودة الى دوار اللؤلؤة ستكون في القريب العاجل.

    هذا ودعا ائتلاف الرابع عشر من فبراير في البحرين الى تظاهرات حاشدة في كافة مدن البحرين اطلق عليها “جمعة عاصمة الثورة”.

    وقمعت قوات امن النظام مسيرات سلمية خرجت مساء الخميس بمناطق متعددة من البلاد، وهي الدير وسار وقرى جزيرة سترة وكرزكان وبني جمرة وباربار وغيرها باسم مسيرات الوفاء لأسيرات الثورة، وردد المتظاهرون شعارات تطالب باسقاط النظام.

    هذا واغرقت قوات النظام المدن التي خرجت بالغازات السامة، ما ادى الى سقوط عشرات بحالات الاختناق.

  • النظام يثير ضجة لصرف الإنتباه عن المطالب
    أكد النائب السابق في البرلمان البحريني عن جمعية الوفاق محمد جميل الجمري أن النظام يحاول من خلال إتهاماته للمعارضة الإبتعاد عن الحلول السياسية للأزمة وتمييع الكثير من القضايا، كما إنه يثير ضجة بإستمرار لصرف الإنتباه عن المطالب.

    وقال الجمري إن النظام من خلال إتهامه المعارضة بأنها المسؤولة عن العنف في الشارع، يحاول الإبتعاد عن الحلول السياسية للوضع السائد في البلاد، ويحاول تمييع الكثير من القضايا.

    وأشار الى أن النظام لو كانت لديه نية فعلية جادة لإصلاح الأمور والتوجه الى حلول تعالج المشاكل القائمة، لنفذ الكثير من الأمور التي ذكرها بسيوني في تقريره، كإرجاع المفصولين الى أعمالهم وإيقاف محاكمات لأشخاص متهمين بقضايا تخص حرية التعبير عن الرأي، وكثير من القضايا العالقة والتي كان المفترض أن يتم البت فيها والإنتهاء منها بسرعة.

    وأوضح الجمري أن النظام يقوم بعملية التجزئة في الحلول ويحاول الإبتعاد عن معالجة المشاكل، لكي لا تصل المعارضة الى اليوم الذي تتحدث فيه عن المشكلة الدستورية القائمة والإستحقاقات السياسية، وإن النظام يثير الضجة بإستمرار من أجل صرف الإنتباه عن المطالب.

    وأكد أن المعارضة في البحرين إكتسبت إحترام العالم بإنضباطها وبتعاملها بالإسلوب الراقي، وأنه لا توجد معارضة في أي مكان في العالم يتم سفك دماء خيرة شبابها ويتم الإعتداء على المنازل والمساجد وفصل الآلاف من وضائفهم، وتبقى تحافظ على النهج السلمي وتبتعد عن الوصول الى خطوط قد تؤدي الى دمار هائل في بلادها.

    وأشار الجمري الى أن المعارضة البحرينية كانت تتعرض لهجمات إعلامية ظالمة قبل تاريخ 14 فبراير وبعده، وتتعرض الى هجمات تحرض على العديد من الزعامات سواء كانت سياسية أو دينية.

    ونوه الجمري الى أن المعارضة لا تخشى أي توجه من قبل أي جهة، وأنها ملتزمة بمنهجها مع الشعب، وثابتة على ذات المواقف التي أطلقتها من قبل، وستواصل نهجها، قائلا إن الآخرين هم الذين يجب عليهم أن يشرحوا للعالم ما قاموا به وما زالوا مستمرين به.

  • السلطات تواصل اعتقال المواطنين
    تواصل السلطات اعتقالاتها للمواطنين في عدد من مناطق البلاد بذريعة المشاركة في الاحتجاجات الشعبية السلمية.

    وقامت قوات النظام المدعومة من الاحتلال السعودي في جزيرة سترة بمداهمة منازل المواطنين واعتقال عدد من الشبان هناك.

    وعملت هذه القوات على تطويق عدد من المناطق في الجزيرة بالسيارات العسكرية، ثم مهاجمة المنازل واعتقال الشبان فيها.

    كما شهدت جزيرة سترة مواجهات بين القوات البحرينية والمحتجين اثر الاعتداء على مسيرة تأبين الشهيد هاشم سعيد.

    وفي منطقة النويدرات داهمت قوات النظام عددا من منازل المواطنين، كما اعتقلت عددا من الاشخاص بذريعة مشاركتهم في الاحتجاجات الشعبية.

    هذا وكان قد أصيب عشرات المدنيين البحرينيين خلال قمع قوات النظام مسيرة تأبين الشهيد هاشم سعيد في جزيرة سترة مستخدمة الغازات السامة والرصاص.

    وأكدت مصادر وجود حالات اختناق كثيرة في صفوف المعزين بسبب إغلاق قوات النظام منافذ جزيرة سترة حيث تتم معالجتهم في البيوت.

    واحتجاجا على قمع قوات النظام لمسيرة التأبين خرجت تظاهرات في عدة مناطق من البلاد منها أبوصيبع وكرانة والجفير والمعامير وسار وكرزكان والعكر حيث تدخلت قوات النظام بعنف شديد ضد المحتجين.

  • جهود لتحويل ملف البحرين إلى مجلس حقوق الإنسان
    أعلن رئيس منتدى البحرين لحقوق الإنسان يوسف ربيع أن هناك جهوداً تجري من أجل تحويل ملف البحرين إلى مجلس حقوق الإنسان عبر مبادرة جماعية لمجموعة من الحقوقيين؛ مؤكداً على إفراط النظام في استخدام الغازات السامة المحرمة دولياً.

    وأوضح يوسف ربيع أن الصنف من الغازات الذي تستخدمه السلطات في البحرين ضد المتظاهرين السلميين والمدنيين في بيوتهم هو صنف محرم من حيث التصانيف المعتمدة دولياً.

    وأكد أن هناك كثافة وإفراطاً في استخدامها من قبل السلطات بحق المواطنين. واتهم السلطات الأميركيية والبريطانية بمساندة السلطات في البحرين عن طريق تزويدها بهذا النوع من الغازات.

    وبين يوسف ربيع أن: عدد القتلى قد وصل إلى 58 شهيداً وقد يتصاعد العدد؛ وهذا يجعل السلطات الأميركية والبريطانية ومن يساند السلطات في البحرين في موقع الاتهام والمسؤولية بالشراكة في عمليات القتل.

    ودعا رئيس منتدى البحرين لحقوق الإنسان: المؤسسات الحقوقية في العالم والمتضامنين معنا في مجلس اللوردات البريطاني والكونغرس الأميركي إلى الضغط على السلطات لإيقاف استخدام هذه القنابل السامة وأرسالها إلى البحرين.

    وأوضح أن بعض المصانع قامت خلال فترة بإيقاف إرسال هذه القنابل إلى البحرين إلا أن السلطات قامت باستيراد هذه الغازات عن طريق دولة وسيطَة وهي الإمارات العربية المتحدة.

    وشدد على أن: المجتمع الدولي معني بهذا الأمر، وعيله الضغط على البحرين لإيقاف هذا الإستخدام المفرط للغازات السامة.

    وعزا رئيس منتدى البحرين لحقوق الإنسان ذلك إلى أنه لاتوجد اليوم في البحرين معايير محددة يمكن أن يلتزم النظام في البحرين بها؛ مؤكداً أن: النظام يوقع على معاهدات دولية وعلى الأرض يخالفها؛ وبالتالي ليست هناك جهة دقيقة تراقب مايحدث في البحرين.

    وأخبر يوسف ربيع أن مراكز حقوق الإنسان في البحرين ترصد حالات التعدي جنسياً على المتظاهرين والمعتقلين واستخدام هذا كأداة للتهديد.

    وانتقد الوضع الأمني في البحرين والذي وصفه بأنه جعل الأيدي الأمنية مطلقة للتعامل مع المتظاهرين. مبيناً أن: مايدور من اعتماد سياسة الإفلات من العقاب في البحرين أدى إلى بروز أسماء جدد لمعذبين أمنيين متورطين في مختلف الإنتهاكات: يمكن أن أشير منهم إلى بدر الغيث، وبدر الزين، وتركي الماجد، وعيسى المجالي (وهو أحد المجنسين)، وعيسى القطان، وخليفة بن أحمد، والقائمة تطول بعرضهم… وليست هناك سياسة واضحة لملاحقتهم بل بالعكس هناك سياسة تؤكد إفلاتهم.

    كما بين يوسف ربيع أن عدد المعتقلون قد ارتفع وجاوز الـ800 معتقل كما أشار إلى زيادة في حصيلة القتلى حيث بلغت 58 شهيداً، لافتاً إلى أن هذا الكم من الإنتهاك يجعل المشهد في البحرين مشهداً مؤلماً جداً ومؤكداً: وبالتالي لابد اليوم من تحويل ملف البحرين إلى مجلس حقوق الإنسان.

    وأخبر رئيس منتدى البحرين لحقوق الإنسان عن لقاء المنتدى مع مكتب المفوضية الدولية في بيروت: و وعدونا أن يكون اجتماعاً بهذا الشأن في الأيام القادمة؛ وسوف يتكفل منتدى البحرين لحقوق الإنسان الدعوة إلى اجتماع مجموعة من الحقوقيين لإقناعهم بعمل مبادرة جماعية لأخذ ملف البحرين إلى مجلس حقوق الإنسان.

  • فعاليات نسائية تطالب بالإفراج عن المعتقلات بالبحرين
    طالبت فعاليات نسائية في البحرين بالإفراج الفوري عن جميع المعتقلات في القضايا المتعلقة بحرية الرأي، مشددات على أن المرأة البحرينية دفعت بكل ما جرى ويجري عليها حتى الآن ثمن وعيها السياسي والحقوقي.

    وافاد موقع “الوسط” اليوم الجمعة دعت الفعالية في ندوة عقدت بمقر جمعية “وعد”، للتضامن مع النسوة المعتقلات، واعادة الطبيبات والممرضات والمعلمات والطالبات الجامعيات ومن هن في المدارس إلى مواقعهن وتعويضهن عن الانتهاكات التي أصابتهن.

    ودعت عضو دائرة المرأة في جمعية وعد زينب الدرازي جميع القوى الداعمة لقضايا المرأة في البحرين والقوى السياسية التي طالما وقفت وساندت حقوق المرأة لأن تقف اليوم لإنصاف المرأة في البحرين.

    وقالت الدرازي: “عانت المرأة البحرينية منذ 14 فبراير/شباط 2011 أوضاعا لا يرضاها أحد ولا يبررها أي عرف، فقط لأنها كانت تطالب بالحرية”.

    وأضافت : “نرفض كل العنف الذي نال الطبيبة والممرضة والمعلمة والطالبة والموظفة وغيرهن، هناك أربع نساء ذهبن ضحايا للعنف وطفلة واحدة رضيعة أيضا، بينما هناك المئات منهن فصلن وأوقفن عن أعمالهن ومقاعد دراستهن”.

    واشارت الى كافة الانتهاكات التي ارتكبت بحق المراة البحرينية وقعت لإرغامهن على التخلي عن مطالبهن العادلة، مؤكدة ان هذا العنف لن يثني المرأة عن المطالبة بحقوقها وسيادة العدالة.

    وطالبت بإطلاق سراح المعتقلات وإرجاع المفصولات لأعمالهن وجامعاتهن ومدارسهن، وإطلاق سراح فضيلة المبارك التي سجنت لأنها مارست حقها في التعبير فقط، كما طالبت بمحاسبة من قام بالقتل والتعذيب خارج القانون.

    من جهتها، اشارت عضو مركز البحرين لحقوق الإنسان المنحل زهرة مهدي الى ان معظم المعتقلات تم اعتقالهن من مراكز العمل أو المدارس، ومعظمهن تعرضن للتعذيب وانتهاك حقوقهن القانونية.

    وطالبت مهدي باسقاط جميع التهم ووقف سوء المعاملة والتحقيق في جميع دعاوى التعذيب التي اشتكت منها النساء، والالتزام بكل المعاهدات والاتفاقيات التي وقعت عليها البحرين.

  • سلطة آل خليفة ترفض مقترحات المعارضة لحل الازمة
    اتهم عضو المركز الاعلامي للمعارضة البحرينية في الخارج ابراهيم المدهون سلطات آل خليفة بأنها سبب الأزمة في البلاد، واكد أن القمع لن يجدي مع الشعب المؤمن بقضيته ومطالبه المشروعة.

    واوضح أن السلطة الحاكمة في البحرين لا تزال تمارس القمع ضد الشعب، وترفض القبول بالمقترحات التي قدمتها المعارضة التي من شأنها اخراج البلد من ازمته.

    وقال المدهون أن هناك اصرار لدى السلطة على الحل الامني، معتبراً أن القمع لن يجدي مع الشعب المؤمن بقضيته ومطالبه المشروعة، محذراً من استمرار المداهمات والاعتقالات في البلاد.

    واضاف القيادي أن المعارضة البحرينية فرضت نفسها على العالم من خلال النموذج السلمي الراقي في التعبير الذي انفرد به الشعب البحريني عن الشعوب الاخرى.

    واكد أن الشعب افشل جميع المخططات التي قامت بها سلطة آل خليفة لايجاد شق بين المواطنين في البحرين من خلال الفتن وتأطير الحركة بانها شيعية وليست شعبية، وأعتبر أن سلطة آل خليفة فاقدة للشرعية.

    واشار إلى أن هناك محاولات تستهدف الرموز والقيادات السياسية في البلاد، وأعتبر أن الهجوم الأخير الذي تعرض له سماحة آية الله الشيخ قاسم من قبل وزير العدل يهدف الى جس نبض الشارع، محذراً من المساس بالرموز والقيادات السياسية فهم صمام الامان.

  • حركة أحرار 14 فبراير: فعالية حرق الصنمين
    بسم الله الرحمن الرحيم

    « وَلاَ تَرْكَنُواْ إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللّهِ مِنْ أَوْلِيَاء ثُمَّ لاَ تُنصَرُونَ»

    صدق الله العلي العظيم

    «كل بلد يعمه القتل سببه التدخل الامريكي» الإمام الخميني قدس سره

    يا جماهير شعبنا الأبي الواعي والغيور على عرضه وأرضه ومقدساته التي دنسها المحتل الخليفي بتواطئ أمريكي مفضوح عبر الدعم التام والشامل وهماً وظناً أن بأمكانهم قهر ثورة الكرامة والإباء.. ثورة 14 فبراير.. ثورة أن نكون او لا نكون. فلا يمكن لأي عاقل واعٍ بما يجري في المعترك، أن يغفل حقيقة الدعم الامريكي لنظام آل خليفة، كيف لا وهم من سخر أرض اوال ومياهها لانطلاق القذائف والصواريخ لدول أخرى، وكانت سبباً في مقتل عشرات الألوف من الأبرياء وبالتالي بمفهوم المجرمين الساديين أن يتبادلوا الخدمات لمزيد من أراقة الدماء، فكان السلاح الامريكي هو الحاضر لقتل المواطنين المسالمين بيد مرتزقة أوباش جيئ بهم من الأرياف بأداة نظام آل خليفة القمعية. إننا في حركة أحرار 14 فبراير ندعو جماهير ثوار شعبنا بإحراق الصنمين.. صورة الصنم الربيب حمد بن عيسى.. والصنم أرباب الربيب علم الولايات المتحدة الامريكية وذلك في فعالية مفتوحة يوم السبت الموافق 7 يناير 2012م. يا جماهير شعبنا الصامد.. إن أمريكا تمارس سياسة تحقق لها مصالحها فقط وكيفية ضمانها، وتمتلك من القوة والسلاح والإعلام ما يضمن لها تحقيق ذلك فعلاً ولا تستخدمه إلا في هذا الحقل.. لذلك لا يقرر البيت الأبيض إلا ما يراه ضامناً لمصالحه وإن تغيّر 44 رئيساً، وإن بطش الديكتاتور الساقط حمد ياتي ضمن غطاء ودعم أمريكي محض، فهذا الأرعن قد تجرد وسقط من كل القيم الانسانية والاعراف السماوية والمواثيق الدولية، فأي سقوط بعد هذا السقوط، وقد سفك الدم الحرام وأزهق الأرواح المحترمة المؤمنة، وهدم بيوت الله، وحرق كتابه الكريم، وأحل لآل سعود أن يستبيحوا البحرين ويعبثوا بأرواح وممتلكات المواطنين برعاية أمريكية محضة. فلنكن على الموعد يا ثوار 14 فبراير ولنوجه الرسالة الضاغطة على امريكا بأن تعدل عن سياستها الإرهابية في البحرين، وتدعم حق تقرير مصير شعبنا بدل أن ترسخ دعمها المطلق لآل خليفة المجرمين وتمرر صفقات الأسلحة بيد، وتنتهج سياسة التعتيم الإعلامي بيد أخرى.

    حركة أحرار 14 فبراير

  • الأستاذ كريم المحروس: الجهات الحقوقية لم تدرج في ادبياتها مسمى (الحصار) على المناطق
    الوجود الدائم لقوات مرتزقة حمد في الشوارع وبالقرب من مداخل المناطق وعلى مدى طويل يعتبر في كل المقاييس الدولية حصارا .. هذا الحصار المفروض على المناطق منذ تسعة شهور تتبعه بشكل دائم عمليات هجوم واقتحام للمناطق واغراقها في امواج من الغازين الخانق والمسيل للدموع والقنابل الصوتية وعلى مدى 12 ساعة يوميا ، واستشهد نتيجة الحصار واقتحام المناطق عدد من المواطنين وكان آخرهم الشهيدة فخرية السكران .. هذا (الحصار) في تصور البعض لا يأخذ معناه المتشدد ويمكن التعايش معه بسلام، ولكن فرض (الحصار) على المدنيين في النصوص الدولية يعد تشدد دولة وارهابا وتطرفا وعنفا ويستوجب فكه بكل الوسائل الهجومية والدفاعية .. مؤسف ان نسمع بعض النداءات التي قبلت هذا الحصار كعادة بسيطة خارجة على معناها الدولي وادخلتها فيما اعتاد عليه الوضع العام! . واما الاحاديث عن وجود مسرحية كبرى من وراء عمليات الدفاع المقدس فكلام مبني على وهم من المعطيات ويستهدف جر الساحة منهج خاضع للقانون المحلي الجائر.. حمد في اضعف موقف ولا يقوى على ارتكاب جريمة أكبر مما هو عليه الان لأنه مازال مقيدا بجريمته الدولية المتمثلة في اصداره مرسوم بانفاذ (السلامة الوطنية) على اسس قوانين الغيت في عام 2006 بعد تصديق البحرين على العهدين الدوليين في هذ العام وكان الواجب الدولي عليه ان يخطر الامين العام للامم المتحدة قبل اصدار المرسوم بموجبات اعلان حال الطوارئ .هذه الجريمة الدولية كانت السبب وراء لجوء واشنطن لاخراج حمد من ورطته فاعلنت عن تشجيعها وتأييدها للجنة تقصي الحقائق ونتائجها.. نحن امام حصار واقع اقرت معناه الامم المتحدة فمن حقنا الدفاع بكل ما اوتينا من قوة ومن رباط الخيل لنرهب بها عدو الله وعدو القانون الدولي.
صور

صمود وثبات ثوار وحرائر الدير مستمر لأجل إسقاط النظام

 our Site in Google

our Twitter

 our Facebook

  our Google Group

 


الأرشيف 1 |
الأرشيف 2 ::
يرجی نشر هذة النشرة – 2011
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: