179 – نشرة اللؤلؤة

:: العدد التاسع والسبعون بعد المائة :: الاثنين،7 تشرين الثاني/نوفمبر2011 الموافق10 ذي الحجة 1432 ::
  • اذا اردت الاشتراك في نشرتنا الاخبارية، انقر هنا (Loaloa Newsletter in Google Groups)
  • unsubscribe – لإلغاء الاشتراك في نشرتنا الاخباریة، ارسل رسالة بعنوان unsubscribe للبريد الالكتروني – loaloa.newsletter [at] gmail [dot] com
فلم اليوم
الأخبار
  • تشييع الشهيد الديهي يملئ شوارع المنامة
    شارك عشرات الآلاف من المواطنين البحرينين الجمعة في تشييع جثمان الشهيد الحاج علي حسن الديهي والد نائب الامين العام لجمعية الوفاق الشيخ حسين الديهي والذي قضى إثر إعتداء قوات الامن عليه ما ادى الى استشهاده
    هتف المشيعون وسط غضب شعبي واسع بشعارات ادانوا من خلالها القمع واستهداف المدنيين وتحول التشييع الى مظاهرة حاشدة .
    واكدوا على سلمية وشرعية المطالب الشعبية معاهدين الشهيد على الاستمرار فيها، وشارك في التشييع عدد من قيادات وممثلي الجمعيات السياسية ونواب سابقين وأعضاء في المجالس البلدية وشخصيات وطنية ، وجمع غفير من المواطنين.
    بالمقابل أغلقت قوات الأمن الشوارع المؤدية إلى منطقة التشييع الواقعة في قرية الديه بالقرب من العاصمة البحرينية المنامة .
    وكان الشهيد الديهي قد تعرض لاعتداء من قبل قوات الامن اثناء عودته لمنزله مساء الاربعاء الماضي، وترك الاعتداء آثاراً لجراح غائرة في الرأس، وكدمة في جبينه وشق قرب عينه ودماء تسيل من فمه بغزاره.
    ويأتي استشهاد الحاج الديهي وسط استمرار القمع اليومي الذي تمارسه السلطة في البحرين منذ مارس الماضي وهو ما يدل على حجم الازمة السياسية في البحرين بوتيرة متصاعدة يومياً نتيجة القمع للمحتجين السلميين ،في ظل غياب الحل السياسي للازمة.
    وشدد المشاركون والقوى السياسية المعارضة في البحرين ان لا عودة عن المطالب السياسية العادلة والمشروعة في المطالبة بالتحول نحو الديمقراطية مؤكدين على ان زمن الاستبداد والتخلف قد مضى.
  • البحرين : أسبوع التضامن مع عوائل الشهداء والمعتقلين والمفصولين
    دعت الوفاق في اسبوع التضامن الذي یکون من4 الى 11 نوفمبر 2011 بأنه سيكون أسبوعاً اجتماعياً إنسانياً في ايام عيد الأضحى المبارك للتضامن مع آلاف الآباء إما في المعتقلات أو من دون عمل بعد أن قطعت السلطة أرزاقهم بسبب عدم توافقهم مع رأيها.

    اعلنت جمعية الوفاق الوطني الاسلامية بتسمية الاسبوع باسبوع التضامن مع عوائل الشهداء والمعتقلين والجرحى والمفصولين والمتضررين والمنكوبين جراء سياسة التطهير والقمع وقطع الأرزاق التي يعاني منها آلاف العوائل والأسر الشريفة والكريمة من شعب البحرين الأبي والمضحي.
    وشيدت الوفاق بالجمهور الوفي والشريف والشجاع والوطني ذات تاريخ عريق وعطاء في التواصل والتراحم خصوصاً في هذا الاسبوع الى تبادل الزيارات وتقديم الهدايا على أزر تلك العوائل الصابرة، وزيارة قبور الشهداء والإكثار من الدعاء بالفرج على الشعب البحريني.
    وأكدت الوفاق أن شعب البحرين بعد ان حلت به هذه المحن والمصائب من المؤسسة الرسمية أثبت وبكل جدارة أنه اقوى وامنع من اي وقت مضى ، بل بات من غير الممكن ان يعود للوراء دون النيل من حقوقه ومطالبه البديهية العادلة.

  • البحرين تعيش حالة مزرية اثر عمليات القمع المتواصلة
    قال قاسم الهاشمي عضو تحالف المعارضة البحرينية من اجل التغيير ان البحرين تعيش حالة مزرية للغاية اثر عمليات القمع المتواصلة التي يمارسها النظام ضد ابناء الشعب .

    قال الهاشمي ان النظام لم يراع ابسط مبادئ حقوق الانسان بحيث قام يوم الخميس بالاعتداء على الابرياء وجرح واعتقل العشرات منهم امام اعين الناس بحيث ان حالات بعض المصابين سيئة للغاية.

    واشار الى الضغوط الدولية على النظام وقال، ان هذه الضغوط لم ولن تتراجع مما سيجبر النظام على تلبية المطالب الشعبية مؤكدا ان الملك واحد من اعظم الديكتاتوريين الموجودين على الارض وان هذا النظام هو اقرب الانظمة الديكتاتورية الى واشنطن .

    وصرح الهاشمي ان النظام الذي هو اقرب حلفاء واشنطن في المنطقة يقع وفقا للمنظمات الحقوقية والبحثية الدولية في المرتبة الثالثة من حيث قمع الشعب مؤكدا ان اميركا متورطة في الجرائم التي يرتكبها النظام ضد ابناء الشعب البحريني .

    وشدد ان البحرين ليست في حرب عسكرية ضد اي دولة ولذلك فان الاسلحة التي تبيعها واشنطن الى النظام البحريني تستخدم فقط ضد ابناء البحرين العزل .

  • إستشهاد “رياض الکراني”دليل صارخ علی الظلم الخلیفي-السعودي في البحرين
    الشهيد “رياض الکراني” یعتبر الشهيد الثاني للثورة من هذه القرية بعد استشهاد جعفر محمد عبدعلي عید (أبوصادق) الذي استشهد بطلق الشوزن في بداية الثورة.معروف عن الشهيد أنه کان يتمتع بحسه الإجتماعي وله نشاطات في القرية في مواکب العزاء وکانت لاتأخذه في الله لومة لائم في المطالبة لما هو حق لنفسه وحق للناس ولایری لنفسه شئ وهذه الروحية العالية ربما هي التي جعلته في رکب الشهداء ویحصل علی هذه المنزلة التي غبطه کثير من المؤمنين عليها.حوار صحفي مع «الشيخ محمود الکراني» الباحث الاسلامي والناشط السياسي تناول فيه واقع ثورة البحرين ومستجدات الساحة وقضية الشهید السابع والأربعون لثورة الکرامة “ریاض حسن راشد الکراني” .واليكم النص الکامل لهذا الحوار :

    قبل بداية الحوار حيذا لو تعرفنابنفسك ؟

    الشيخ محمود الکراني : بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام علی أشرف الخلق أجمعين حبيب اله العالمين محمد وآله الطاهرين.
    أنا محمود حسن علي العجيمي من قرية کرانة في البحرين. وهي قريةمطلة علی البحر تمتاز بشاطئ جميل .ويعتبر الصيد والزراعة هي من أبرز المهن في هذه القرية التي تحيط بها الخضرة من کل جوانبها وتعرف بالقرية الخضراء. ولکوني أنتمي الی هذه القرية وهي مسقط رأسي وفيها ترعرعت وکبرت فهي قرية معروفة بطيب وکرم أهلها وبساطتهم وولائهم العميق لأهل البيت (عليهم السلام) والحس الإنساني والإجتماعي يبلغ ذروته في هذه القرية، الصغيرة في حجمها الکبيرة بأهلها. ويبلغ عدد نسماتها عشرة آلاف نسمة تفريبا وهي نفس القرية التي ینتمي اليها شهيدنا السعيد والحبيب. هذا تعريف مجمل عني وعن قرية (کرانة) في البحرين.

    کم عدد الشهداء الذين سقطوافي قرية “کرانة” خلال هذه الثورة المبارکة؟

    الشيخ محمود الکراني : الشهيد “رياض الکراني” یعتبر الشهيد الثاني للثورة من هذه القرية بعد استشهاد جعفر محمد عبدعلي عید (أبوصادق) الذي استشهد بطلق الشوزن في بداية الثورة. فقدکتب لهذه القرية ان یکون لها هذین الشهیدین.

    کیف تصفون أجواء الثورة في منطقتکم بالبحرين؟

    الشيخ محمود الکراني : “کرانة” من المناطق الفعالة.واغلب الأهالي یشارکون في فعاليات الوفاق وائتلاف 14 فبرایر. حيث تقيم الوفاق تجمعاً في “(کرانة)” ولاتکاد ليلة أو مناسبة وکانت لها صلة بالشهداء والثورة الا وتجد أهل “(کرانة)”يخرجون و بشکل سلمي حيث تواجههم السلطات مستخدمة القنابل مسیلات الدموع وبما ان البیوت متراصة فكثير ما حدثت حالات الإختناق ولکن لم تؤدي الی حالات وفاة.

    کيف تقیم تزامن إستشهاد الشهيد الکراني وتصريحات الوزير الخليفي في القاهرة؟ وما هو رأيکم حول مستجدات الساحة في البحرين؟

    الشيخ محمود الکراني : لازال الظلم الخلیفي المدعوم بالغزو السعودي في البحرين قائم علی الانتهاکات والتجاوزات التي لاتوجد لها أدلة. و إستشهاد هذا الشهيد والشهيد الديهي دليل صارخ وکاشف عن مدی فظاعة الظلم الخليفي علی هذا الشعب الأعزل المسالم. فلانستغرب کثيراً من هذه التصريحات التي یطلقونها تبريرا واهيا وطاعةلأسیادهم أمریکا والدول الغربية المستکبرة فیصرحون بهذه التصريحات الواهية لکي يشوهوا ویعطوا صورة سيئة عن إیران و بأنها ذلك الأخطبوط الذي یريد ان یسطر علی کل الخليج ویجعل البحرين کمدخل الی الخليج ودول المنطقة.

    الشعب البحريني مصر علی مطالبة وماضي قدماً في تحقيقها ویقدم هذه القرابين لکي یصل الی النصر المؤزر بإذن الله تعالی وان شاءالله هذه الاحداث التي تجري في البحرين تکون من الأمور المهیئة لظهور الامام الحجة (عج) ودماء الشهداء تکون هي النبراس والنور للوصول الی النصر ونیل المطالب.

    كيف تزودنا بتفاصيل أکثر من حياة الشهيد وسيرته الذاتية؟

    الشيخ محمود الکراني : مسقط رأس الشهيد کان في قرية “کرانة” و هي نفس القرية التي اصيب فيها فالشهيد لم یخرج من هذه القرية بل عاش طوال عمره الشريف في هذه القرية. طبعاً عاش يتيماً حيث توفي أباه وهو في سن صغير –تقريباً في العاشرة من عمره- إضافة الی ذلك فان قد مات في نفس السن الذي استشهد فيه الشهيد حيث کان في الأربعين سنة وكذلك فان للشهيد أخ خليص وکان حاضراً في تشييعه في قم المقدسة وقد نشأ وترعرع في أحضان عمه حيث کان يعمل مزارعاً في نفس القرية. وکان یعمل مع عمه بعد موت أبيه فعاش وترعرع ثم تزوج بعد ذلك وأنجب ولدان، اکبرهما حسن والشهيد يکنی “أبوحسن”. معروف عن الشهيد أنه کان يتمتع بحسه الإجتماعي وله نشاطات في القرية في مواکب العزاء وکانت لاتأخذه في الله لومة لائم في المطالبة لما هو حق لنفسه وحق للناس ولایری لنفسه شئ وهذه الروحية العالية ربما هي التي جعلته في رکب الشهداءوجعلته يحصل علی هذه المنزلة التي غبطه عليها کثير من المؤمنين.

    کيف أصيب الشهيد؟ في أي زمان ومکان؟

    الشيخ محمود الکراني : کانت تقريباً لاتخلو ليلة من الليالي الا وقوات ال خليفه تداهم القری خصوصاً تلك القرى التي مطلة أو واقعة في شارع البديع. شارع البدیع من المناطق الساخنة في المواجهات والمظاهرات والاحتجاجات والکثير من القوات الغاشمة تکون متواجدة هناك، إضافة لديها ثکنات تحسباً لخروج أي متظاهرين يطالبون بحقوقهم المشروعة فتقمعهم بالأسلحة المحرمة دولياً. طريقة إصابة الشهيد في الليلة الأولی من ليالي شهررمضان المبارك وكالعادة هجمت القوات المدججة بالأسلحة علی القرية وروعت ساکنيها وقاطنيها والآمنين وکانت اصوات الادعية وقرآءة القرآن تتعالی في المساجد ویقام العزاء علی أبي عبدالله الحسين (عليه السلام) وفي ذکری إستشهاد أمير المؤمنين (عليه السلام) في المآتم. في هذه الأثناء لم تکف ولم تمتنع ولم يردع هذا الجو الإیماني تلك القوات بل زاد بطشها في شهررمضان.

    الشهيد کان جالساً في بيته وتحديداً علی سطح داره وکان الطلق العشوائي قائم آنذاك واصيب الشهيد بإصابة مباشرة في عينه. والاصابة عبارة عن قنبلة صوتية أصابت عینه بشکل مباشر مما أدی الی خروج الدم والنزيف في حينها وتألم الشهيد وبعد ذلك نقل الی المستشفی ولکن لم یعالج بالصورة التي ینبغي علاج أي مصاب من هذا النوع وکان معه إخوه زکريا ولم يعطي الشهيد حقه في العلاج حیث کانت المستشفيات معرضة للهجوم عليها من قبل اجهزة النظام في أي لحظة ومستشفی السلمانية مثلاً وبالتحديد الطابق السادس من المستشفی کان مملوءً بقوات الدفاع والشرطة وکان معقل اليهم فکانت تراقب أي اصابة من هنا وهناك للمتظاهرين لکي يمسکوهم من هناك وصارت عدة أحداث اعتقل أناس مصابين ومرضی عن نفس المستشفی.

    بعدذلك زرت الشهيد شخصياً وتحديداً بعد یومين من الاصابة وجلست معه وکنت أحسبه بعد أن فقد عینه سیحزن ویدخل في قلبه شئياً من الحزن حيث فقد نعمة کبيرة وهي نعمة البصر ولکن کان الشهيد (رحمة الله عليه) صاحب نفس عالية ومطمئنة حیث أوکل کل هذا الأمر الی الله عزوجل وقال بأنه لابد أن هذه الإصابة تعوض من رب العالمين حیث نحن اصحاب حق وکان کل من یزوره یخرج بإرتیاح نفسي.
    وکان یقول ان هذه الاصابة سوف یعوضها الله عزوجل في یوم من الایام سواء کانت في الدنيا أو في الآخرة فکانت هذه نفسية الشهيد.

    بعد ذلك التقیته في 19 من شهر رمضان المبارك مجدداً وسألته عن مدی تحسن إصابته وهل یتعالج عليها فوجدته تلك النفس المطمئنة التي الفتها في بداية شهررمضان وقال لي الحمدلله علی کل حال. والله عزوجل اذا أخذ عین فإني أری بالعين الأخری. اقترحت علیه أن یأتي الی ایران.

    لماذا ایران بالتحديد؟
    الشيخ محمود الکراني : معروف عن الجمهورية الاسلامية الایرانية (حفظه الله) أن طب العیون متقدم فيها حیث أطباؤها یتمتعون بالخبرة وأجهزتهم لاتتواجد الا في الدول الاوروبیة فمقارنة مع قصد هذه الدول سوف تکون مبالغ العلاج، السکن وتذاکر السفر باهضة جداً. بعد أن اخبرته بالمجيئ لایران أجاب : قداطلعت علی الموضوع وأخبرني عدید من الاخوة ان اقصد الجمهورية ان شاء الله وانا اسعی لکي أجمع المصاريف والمبالغ اللازمة للعلاج وسأذهب.

    أنا أضف هنا قبل أن أنسی أتی الشهيد مع ابن عمه محمود عبدالله راشد وکان الاخير قداصيب بعينه الیسری وفقد عینه وهو احد المصابین في بداية الثورة في البحرين. تعالج محمود ووضعت الیه عین وهي مجرد زينة ومظهر. الشهيد اجریت له العملية في یوم السبت وبعد العملية استشهد الشهيد.

    هل الصورة التي رفعت في تشییع الشهيد وتظهر ابتسامته لقبل العملية أم لبعدها؟ ولماذا لم تنجح العملية وماهي التفاصيل الدقيقة عنها؟

    الشيخ محمود الکراني : لاتوجد عندي التفاصيل الدقيقة للعملية فقدتکون هناك مضاعفات للعملية أنا أجهلها ولکن ماأعرفه أنه أختير من قبل الله عزوجل أن يکون شهيداً في هذا المکان بالتحدید هذه هي النفسية التي کان یتمتع بها وکما لاحظتم في استبشاره بالصور الملتقطة الیه لأنه صاحب قضية “فهون مانزل بي أنه بعين الله کان هذا شعار نفسيته وملامح وجهه.

    تدخل القاضي في المسألة واراد أن يوجد تقرير لوفاة هذا الشهيد وکانت هذه الإجراءات معتادة فطلب تشريح جثة الشهيد لکي يعرف سبب الوفاة لتجنب ان دعاوي ترفع ضد الجمهورية والجمهورية مستهدفة ولاتکاد تجري حرکة من هنا وهناك الا واتهمت ايران بذلك ولكن أهل الفقيد رفضوا تشريح الجثة.

    کيف تصفون حالة دفن الشهيد “رياض الکراني” ولماذا لم تطلب عائلة الشهيد دفن جثمانه الطاهر في مسقط رأسه؟

    الشيخ محمود الکراني : سعت العائلة لنقل الشهيد لکن الخوف علیه هناك من ان جثته تشرح وتعطل أکثر .
    وحظی الشهيد بهذه الکرامة ان یدفن بجوار السيدة المعصومة(سلام الله عليها) وشیعته العلماء ودفن بجوار الشهداء إضافة الی ان کفن الشهيد قد أتی به من کربلاء المقدسة.
    اخيراً نسأل الله أن یجعلنا من السائرين علی درب الشهادة والشهداء.

  • مبارك أجهش بالبكاء أثناء احتضان ملك البحرين
    فوجئ العاملون بالمركز الطبي العالمي في مصر يوم الأربعاء الماضي بحركة غير عادية وانتشار لقوات الأمن حتى وصل عدد من سيارات المراسم ونزل من إحداها ملك البحرين حمد بن عيسى بعد أن حصل على تصريح رسمي بزيارة الرئيس المخلوع حسني مبارک.

    تعتبر المرة الأولى التي يزور فيها حاكم عربي أو أجنبي الرئيس المخلوع منذ خلعه من السلطة في 11 فبراير الماضي وينتظر أن تتكرر هذه الزيارات بعدد من الأمراء في الدول العربية بالخليج الفارسي للمخلوع بعد أن فتح ملك البحرين باب هذه الزيارات.

    يذكر أن سوزان ثابت زوجة المخلوع قد كثفت اتصالاتها في الفترة الأخيرة بعدد من الأمراء والملوك ورؤساء الدول، للوقوف بجانب مبارك لظروفه الصحية الحرجة و أرجع مقربون من أسرة مبارك سبب زيارة ملك البحرين إلى تدهور صحة مبارك.

    المثير أن ملك البحرين أثناء وجوده بالمركز الطبي العالمي طلب إجراء فحوصات طبية خاصة، بعد انتهاء زيارته للمخلوع التي استغرقت 30 دقيقة هي الفترة التي قضاها ملك البحرين منفردًا مع مبارك و الأكثر إثارة أن حسني مبارك أجهش بالبكاء أثناء احتضانه لملك البحرين.

    وعلى خلفية زيارة ملك البحرين للمركز الطبي العالمي، فقد قدم حمد بن عيسى العديد من التبرعات المالية بما في ذلك المشاركة في تكاليف علاج مبارك، كما عرض استعداده لاستقدام الطبيب الألماني الخاص بمبارك للإقامة شبه الدائمة في مصر على نفقته الخاصة.

    ووعد حمد أسرة مبارك بتكرار زياراته للمخلوع، كما كلف سفير البحرين بالقاهرة بمتابعة حالة مبارك الصحية أولاً بأول.

    وفي الإطار ذاته قام عدد من مندوبي السفارتين الأميركية والبريطانية بزيارة الرئيس المخلوع في المركز الطبي العالمي، باعتباره يحمل الجنسية البريطانية.

    ويبرز في السياق نفسه أن وفدًا دوليًا من منظمة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة سيقوم بزيارة مبارك خلال الأسبوع المقبل لمعاينة حالته الصحية والاستماع له باعتباره محبوسًا احتياطيًا وليس بصفته رئيساً سابقاً.

    من جهته نفى راشد آل خليفة سفير البحرين بالقاهرة، حدوث لقاء بين ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة و الرئيس المخلوع حسني مبارك في “المركز الطبي العالمي” التابع للقوات المسلحة قرب القاهرة، حيث يحتجز مبارك للعلاج، وقال آل خليفة لـ”اليوم السابع”، إن ما نشر في هذا الشأن مجرد فبركة صحفية لا تمت للواقع بصلة، مشيرا إلى أن زيارة مبارك لم تكن مدرجة أصلاً على جدول رحلة ملك البحرين للقاهرة، مؤكدا على أنه إذا كانت هذه الزيارة قد تمت لكانت البحرين قد أعلنت عنها، لأنه على حسب قوله “لا مجال لكي نخبئ شيئا عن الإعلام”.

  • آية الله المدرسي: شباب ثورة 14 يتحدون جنود بني امية في البحرين
    بیان هام آية الله المدرسي لشباب شباب ثورة 14 يتحدون جنود بني امية .بسم الله الرحمن الرحيم

    قال الله تعالى: ﴿اسْتَعِينُوا بِاللّهِ وَاصْبِرُواْ إِنَّ الأَرْضَ لِلّهِ يُورِثُهَا مَن يَشَاء مِنْ عِبَادِهِ وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ ﴾.

    محرّم على الأبواب.
    وها هو الحسين علیه السلام الشاهد الشهيد، يطل علينا من جديد.
    يصرخ في وجوه الظالمين.
    ويستصرخ ضمائر المؤمنين.
    وينادي: هل من ناصر، هل من معين.
    ترى، لو قام الحسين علیه السلام اليوم من قبره، بعد أن تهبط روحه المقدّسة من علياء العرش، إلى الأرض، فماذا عساه أن يقول للمؤمنين به، الباكين عليه، الذاكرين له.

    لو مرّ على البحرين، والشعب يرزح تحت مجنـزرات الاحتلال، وقوات المرتزقة أين كان سيذهب؟
    وفي بيت مَن كان سينـزل؟
    ولو رأى أهل سترة البطلة، وأهالي القرى المظلومة والمنامة والمحرق، والمعتقلين في سجون الطغاة.
    فما الذي سيقول لهم؟ وبماذا ينصحهم للخلاص من طغيان الظالمين، وجنود الغزاة المتجبّرين؟
    دعوني أنقل لكم ما أتصوّره يفعل، من خلال ما قام بفعله في حياته و أتخيّل ما يقوله للناس من خلال ما قاله يوم قام بنهضته.

    أمّا الشباب الذين حملوا راية الثورة منذ 14 فبراير، والذين يتحدّون كل ليلة جنود بني أميّة، في كربلاء البحرين.

    فأتصوّره يقول لهم: ألا وإن الدعي ابن الدعي قد ركز بين اثنتين، بين السلة والذلة، وهيهات أن تقبلوا الذلّة، يأبى الله ذلك لكم ورسوله، وحجور طابت وطهورت، وأنوف أبيه، ونفوس زكية، من أن تؤثروا طاعة اللئام على مصارع الكرام.

    أمّا حرائر البحرين، فيرى فيهن أُخته زينب وسيوصهنّ بما كان يوصي به زينب سلام الله علیها أن يصبرن، ويقاومن، ويتحدّين، ويقول لهن إن الله حاميكم، وناصركم، وينتقم لكم من أعدائكم.

    أيها الإخوة.. محرّم محطّة للتزوّد بالعزّة والكرامة والأباء، للإنطلاق إلى آفاق الحرّية والخلاص / وبهذه المناسبة يشرفني أن أبين لكم بعض النقاط الهامّة:

    أولاً: إربطوا سفينتكم بسيفنة الحسين علیه السلام، فهي الأوسع والأسرع إرفعوا ظلامتكم في كل موقع ومكان، فهي جزء من ظلامة الحسين علیه السلام. إحتجوا، وتظاهروا ضد ظلم بني أميّة، وظلم آل خليفة، فكلاهما من معدن واحد. لا تتجاهلوا قضيتكم في محرم، فهي إمتداد لقضية الحسين علیه السلام .هذه فرصتكم التاريخية، ولا تهنوا، ولا تحزنوا، وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين.

    فالله تعالى، بكل جبروته وكبريائه معكم و الحسين يقود قافلتكم المباركة و منشور عاشوراء ومبادئها، وقيمتها هي مبادئ ثورتكم..

    وكلمة يا حسين هي كلمة السرّ التي بها يعرف المؤمنون بعضهم بعضاً في ساعات العسرة وسوح المواجهة.

    ثانياً: من الحسين علیه السلام استلهموا الشجاعة ومن عليّ الأكبر استلهموا الاستهانة بالموت، سواء وقع عليكم، أم وقعتم عليه و من العبّاس سلام الله علیه استلهموا الشهامة، والدفاع عن الحرائر والأطفال والرضّع و من زينب سلام الله علیها استلهموا الصبر، وتحدّي الطاغوت.

    ثالثاً: إنّ الحسين علیه السلام وهو حجة الله على عباده، كشف للناس عن تلك الخطوط الحمراء، التي لو تجاوزتها أية سلطة في العالم، لوجب على المؤمنين الثورة عليها مهما كلفهم الأمر، وهي خط العدالة، والحرية، وحق الناس في حياة كريمة.

    رابعاً: تعلّموا من الحسين علیه السلام كيف يكون التمسّك بالحق والحقوق. فهو أعطى كل ما يملك للحقّ، لكي لا يعطي أي شيء للباطل. فوضع حياته كلّها في يد الله إلى الأبد، لكي لا يضع يده في يد السلطان ولو لحظة واحدة.

    خامساً: تعلّموا من الحسين علیه السلام أن تصبروا حتى تنتصروا، وأن تقاوموا ولا تساوموا، وأن تركعوا لله ولا تركعوا للطاغوت، وأن تجعلوا الدنيا خلفكم حتى تكون الجنّة أمامكم.

    سادساً: إنّ ثورتكم هذه هي ثورة مظلومين لا ناصر لهم ولا معين، ثورة شعب أعزل في مواجهة طغاة مسلّحين، وغزاة حاقدين، ومطلوب في مثل حالتكم أن تتسلّحوا بأهم ما تسلّح به الحسين علیه السلام، وهو الصبر فقد كان الصبر سلاح الحسين علیه السلام الأوّل وكانت الشجاعة سلاحه الثاني أمّا السيف فكان سلاحه الأخير.

    إصبروا واعملوا بما قاله الحسين علیه السلام عن نفسه وأهل بيته: ﴿رضا الله رضانا أهل البيت، نصبر على بلائه، ويوفينا أجور الصابرين﴾.

    سابعاً: إنّ الطغيان هو الطغيان، سواء قام به آل ثمود، أو آل أميّة، أو آل خليفة.
    وإنّ الظلم هو الظلم، سواء فعله فرعون، ونمرود، أو يزيد بن معاوية، أو حمد بن عيسى.
    وربّنا الذي ما غضّ الطرف عن بني أميّة لقتلهم ناقة صالح، هل يغض الطرف عن حمد الذي قتل عشرات من المؤمنين لأنهم آمنوا بالله وكفروا بالطاغوت؟

    ثامناً: لقد أثبتت عاشوراء أن الحق والباطل يتناقضان دائماً، ويتصارعان غالباً، ويتجابهان أحياناً، فإذا وقعت المواجهة فلا يقبل الله من عباده الحياد، بل عليهم أن ينصروا أهل الحق، وإلاّ فهم من أهل الباطل.

    تاسعاً: إنّ الحسين علیه السلام لا يرضى لمحبّيه أن يعطوا الدنيّة من أنفسهم، فهو الذي قال ذلك: ﴿والله لا أعطي الدنيّة من نفسي﴾، ورفض حتى مجرّد مجالسة الأذلاّء، وقال : ﴿مجالسة أهل الدنائة شرّ﴾.
    وقال : ﴿ليس من شأني من يخاف الموت، وما أهون الموت على سبيل نيل العزّ، وإحياء الحقّ﴾.
    وقال : ﴿ليس الموت في سبيل العز إلاّ حياة خالدة، وليست الحياة مع الذلّ إلاّ الموت الذي لا حياة معه﴾.

    عاشراً: إنّ الراية التي تحملونها اليوم هي نفسها الراية التي حملها رسول الله صلی الله علیه وآله في وجه قريش، والراية التي حملها عليّ في وجه أعدائه، وحملها الحسين علیه السلام في وجه يزيد.

    وإنّ السيف الذي يرفعه أعدائكم في وجوهكم هو نفسه السيف الذي رفعه الأعداء في معركة الأحزاب ضدّ النبيّ .

    والنار التي أشعلها آل خليفة في دوّار لؤلؤة الشهداء هي نفسها التي أشعلها بنو أميّة في خيام آل الرسول في كربلاء.

    فاطمئنوا إلى موقفكم، ودافعوا عن حقوقكم ورجالكم وحرائركم.. كما دافع النبيّ وأهل بيته عن الحقوق إلى آخر لحظة من حياتهم.

    الحادي عشر: حاولوا توحيد المواكب في العزاء بكل ما تستطيعون، فالوحدة قوّة لكم، وسلاح في وجه عدوّكم.

    الثاني عشر: ارفعوا صور الشهداء، والمعتقلين في المواكب والحسينيات، وألصقوا صورهم في كلّ مكان، فذلك وفاء منكم لهم.

    الثالث عشر: لا تنسوا شعاراتكم الأساسيّة: ﴿هيهات منّا الذلّة﴾ / و «الشعب يريد إسقاط النظام» / و «يسقط حمد» / و «إرحلوا».

    الرابع عشر: جوبوا الشوارع الرئيسية في مواكبكم، ولا تقتصروا على الشوارع الفرعية، فالبلد بلدكم، وأنتم أصحاب الميادين والشوارع، وليست الحكومة الظالمة، التي تمنع الناس من الذهاب إلى ميدان الشهداء صاحبة أي حقّ في ذلك.

    الخامس عشر: إذا واجهتكم قوات المرتزقة فدافعوا عن أنفسكم وحقوقكم، فالدفاع عن النفس حقّ مشروع في الشرائع والقوانين، ولا يضر ذلك بسلمية حركتكم بأي وجه من الوجوه.
    واجهوا طغيان آل خليفة، بما واجه به الحسين طغيان آل أمية، بإيمان محمد صلی الله علیه وآله، وشجاعة عليّ علیه السلام ، وعزيمة فاطمة سلام الله علیها، وصبر الحسن علیه السلام، وإرادة الأنبياء ، وصدق الشهداء.

  • البحرين مقبلة على موسم ميداني حافل بالنشاطات
    قال الناشط السياسي البحريني علي البحراني عضو المكتب السياسي للتحالف من اجل الجمهورية ان عمليات القمع التي قامث بها السلطات خلال اليومين الماضيين والتي ادت الى استشهاد الشيخ المسن الحاج علي الديهي تكشف مدى القمع الذي يتعرض له شعب البحرين .اوضح البحراني ان عمليات القمع ومهاجمة المواطنين استمرت حتى اثناء تشييع هذا الشهيد المظلوم مشيلرا الى ان عمليات القمع كانت عمليات ممنهجة استطاعت كامرات المواطنين وغيرهم ان توثقها الامر الذي يكشف بان ممارسة القمع بهذا الشكل الممنهج انما هو رسالة سياسية للمعارضة الرسمية التي تعمل ضمن الاطر المتعارف عليها .

    واشار الى ان النظام يريد ان يقول من خلال هذه الرسالة ان هذا القمع سيطال رموز المعارضة وعوائلهم اذا لم يستجيبوا لشروط النظام والدخول في تسوية سياسية معه .

    واضاف الناشط السياسي البحريني ان مايدور ميداني على الساحة البحرينية حاليا هو فعاليات تقرير المصير او شعلة تقرير المصير التي ستجوب قرى ومدن البحرين والتي تعبر عن احتظان شعبي للمطلب السياسي في حق الشعب بتقرير مصيره واختيار نظام حكم بديل عن نظام ال خليفة الذي فقد شرعيته عندما قام بقتل الناس في الشوارع وقمع التظاهرات السلمية للمواطنين بالقوات المسلحة وبالمحتل السعودي .

    واكد البحراني ايضا ان التحشيد جار حاليا ليوم غضب شعبي في البحرين في الثالث والعشرين من الشهر الجاري تحت عنوان دخان الغضب استباقا لتقرير بسيوني لافشاله وعدم اعطائه الزخم الاعلامي الذي يصب لصالح السلطة.

    كما اشار الى ان الشعب البحريني مقبل على مناسبة عيد الشهداء التي تصادف الشهر القادم والذي اتخذ لتخليد شهداء ثورة التسعينيات التي سميت بثورة الكرامة ، وبالتالي فان البحرين مقبلة على موسم ميداني زاخر بالنشطات والفعاليات التي سعبر فيها الشعب عن التمسك بمطالبه المشروعة ويرد ميدانيا على القمع السلطوي .

  • السلطات الخليفية تطلق سراح اللاعب ذو الفقار ناجي
    أطلقت السلطات الخليفية سراح اللاعب العراقي ذو الفقار ناجي والذي يلعب لاحد الاندية البحرينية بعد احتجازه نحو ستة أشهر على خلفية التظاهرات التي شهدتها البحرين .السلطات الخليفية أطلقت سراح اللاعب ذو الفقار ناجي الذي اعتقلته بعد الاحداث التي شهدتها العاصمة البحرينية المنامة”.

    يذكر ان قوة خليفية اقتحمت منزل اللاعب ذو الفقار ناجي الذي يلعب لنادي المحرق البحريني في منتصف شهر نيسان الماضي بحجة مشاركته بتظاهرات الشعب البحريني المطالبة بالاصلاح السياسي غير ان ذوي اللاعب نفوا عنه هذه التهمة جملة وتفصيلا.

    وأصدرت محكمة خليفية الشهر الماضي على اللاعب العراقي حكما بالسجن لمدة عام كامل .

صور

مسيرة جماهيرية ضخمة في قرية الدير إستنكاراً على قتل الحاج علي الديهي تنتهي بكل سلمية

 our Site in Google

our Twitter

 our Facebook

  our Google Group

 


الأرشيف ::
يرجی نشر هذة النشرة – 2011
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: