168 – نشرة اللؤلؤة

:: العدد الثامن والستون بعد المائة :: الخميس،27 تشرين الأول/أكتوبر2011 الموافق29 ذي القعدة 1432 ::
  • اذا اردت الاشتراك في نشرتنا الاخبارية، انقر هنا (Loaloa Newsletter in Google Groups)
  • unsubscribe – لإلغاء الاشتراك في نشرتنا الاخباریة، ارسل رسالة بعنوان unsubscribe للبريد الالكتروني – loaloa.newsletter [at] gmail [dot] com
فلم اليوم
الأخبار
  • جمعية العمل الإسلامي: قلقون على صحة وسلامة السجناء جميعاً
    عبرت جمعية العمل الاسلامي المعارضة في البحرين عن قلقها حيال أوضاع السجناء. مؤكدةً أن الأمين العام للجمعية الشيخ المحفوظ وعدد من السجناء يعانون من أمراض مع تجاهل السلطات والتضييق عليهم.

    وقال بيان اصدرته الجمعية، أن حكم على قيادات وكوادر أمل بتاريخ 4 اكتوبر 2011م وبدل أن يفرج عنهم لحين الإستئناف كما تتطلب العدالة قامت السلطات بنقلهم إلى سجن جو في ظروف مأساوية جدا وبطريقة ليس فيها من اللباقة والحضارية والإنسانية شيء، ما يفصح عن المسافة الشاسعة التي تفصلنا عن دولة القانون والمؤسسات.

    وأوضح البيان “ففي اتصالاتهم الهاتفية مع أهاليهم اشتكى معتقلوا جمعية العمل الإسلامي (أمل) من سجن جو ورداءته، ونقلوا أنهم جميعاً تقريباً يعانون من تردي حالتهم الصحية، ولا يزال سماحة العلامة الشيخ محمد علي المحفوظ يعاني من اضطرابات في صحته استدعت نقله لعيادة السجن ليلة الأحد الماضي.

    يذكر أن إدارة السجن منعت نقل أي أغراض مع السجناء وحتى الضروريات كالأدوية وسجادات الصلاة والترب الحسينية وكتب الأدعية وما شابه، ومنع سماحة العلامة المحفوظ من أخذ أدويته وعكازه، ولم يتسنى لعائلته الاطمئنان على صحته وكذلك بالنسبة للآخرين، ولم يسمح بمقابلته أو مقابلة أي من معتقلي الجمعية في حين تم تحديد مواعيد الزيارة في الشهر القادم.

    وأشار البيان أن معظم السجناء إن لم يكن جميعهم يعانون من الأنفلونزا، وعدم وجود ملابس غير التي يلبسونها، وحتى متجر السجن لا يسمح لهم بشراء أكثر من قطعة واحدة كل إسبوع للشخص الواحد!!

    يأتي هذا بعد أن تعرض سماحة العلامة المحفوظ لعارض صحي قبل اسبوعين استدعى نقله بشكل عاجل في الساعة الثالثة فجرا إلى المستشفى العسكري، كما وردت أنباء عن نقل سماحة السيد مهدي الموسوي إلى المستشفى العسكري أيضاً، حيث يعاني من مرض مزمن في القلب ويحتاج إلى رعاية صحية خاصة، وكذلك حصل لسماحة الشيخ ياسر الصالح الذي أجريت له عملية جراحية قبل نقله بفترة قصيرة.

    كما يشتكي السجناء من وضعهم مع المحكومين بجرائم جنائية مثل جرائم المخدرات والقتل وأمثالها، وينقلون أن وضع السجن متردي جداً ويفتقر إلى أبسط مقومات النظافة سواء من ناحية الطعام أو المرافق الصحية أو غيرها، ومعلوم أن المعاملة السيئة وعدم توفير متطلبات الصحة والسلامة والكرامة لسجناء الرأي السياسيين يتنافى وأبسط معايير المواثيق والأعراف الدولية والحقوقية وينتقص حقوق السجناء بشكل سافر وحتى السجناء في الحرب يحصلون على حقوقهم كسجناء حرب.

    وناشدت جمعية العمل الاسلامية الهيئات والمؤسسات الدولية والإقليمية والمحلية الحقوقية والإنسانية وغيرها التدخل الفوري لوقف استهداف السجناء جميعا وانتقاص حقوقهم ولا سيما الموجودين في سجن جو الذي يفتقر لأبسط معايير السجون الإنسانية، كما نناشدهم بالتدخل الفوري للإفراج عن جميع السجناء الذين لم يحصلوا على محاكمات عادلة تراعى فيها حقوق وكرامة السجناء.

    كما طالبت بمحاسبة كل من تجاوز على السجناء وحقوقهم سواء بالإهانة أو التعذيب أو أي شكل آخر، ونحن مطمئنون إلى عدالة السماء وأن ما نقوم به هو في حدود الشرع والقانون وأننا نمارس تكليفنا الشرعي في رفض الظلم والعمل على توفير الحرية والعدالة والديمقراطية لشعبنا الصابر المجاهد، ونقول كما قال العلامة المحفوظ: “إن التكليف الشرعي هو أساس عملنا. لن ننحني ولن نخاف في الله لومة لائم، فنحن مطمئنون لما يحصل فإنه بعين الله عز وجل”.

  • علي مشيمع : الثورة ستنتصر ولو بعد حين
    قال الناشط السياسي والمعارض البحريني علي مشيمع نجل الأمين لحركة خلاص حسن مشيمع “أن الثورة في البحرين ستنتصر ولو بعد حين”. داعياً الشعب الى مواصلة الاحتجاجات حتى تحقيق النصر.

    وأضاف علي مشيمع : أن ما يجري في البحرين هو صراع بين الحق والباطل، وان الثورة ستستمر واننا واثقون بانتصار الثورة ولو بعد حين”.

    ودعا الشباب البحريني إلى عدم التراجع. مؤكداً أن من يريد اسقاط النظام عليه تقديم المزيد من التضحيات.

    وقال “إن طريق الكرامة معبأ بالأشواك ولكن في نهاية المطاف يجلب الرياحين والورود”.

    وشدد نجل المعتقل المعارض أن “الشعب البحريني لم يعد يأبى بقمع النظام فهو مستمر في ثورته التي قدم فيها القرابين. مؤكداً أن الشارع يغلي يوماً بعد آخر”.

    وأضاف ان الحراك والفعاليات المستمرة تعبر عن قوة الثورة. مشيراً أن الثورة في البحرين سلمية لكنها لا تعني أنها عدم الدفاع عن النفس والعرض والمقدسات.

    وأشار أن الدفاع المقدس ليس حق مكفولاً بل هو بعض الاحيان يكون واجباً. وعن التعاطي الغربي مع ثورة البحرين. بين الناشط السياسي علي مشيمع أن السعودية تريد فرض هيمنتها على البحرين والمنطقة وذلك بدعم وتنسيق مع الولايات المتحدة الامريكية.

    وقال ليس هناك تجاهل من قوى الغرب وأمريكا لثورة البحرين بل هناك دعم عسكري ولوجستي للنظام. موضحاً أن الرصاص والغازات السامة التي استشهد بها العشرات هي سلاح امريكي.

  • الاخوان المسلمين بمصر لوفد تجمع الوحدة: ثورة البحرين طائفية متطرفة!
    قالت صحيفة سبر الالكترونية الكويتية أن وفداً من تجمع الوحدة الوطنية البحرينية وصل اليوم إلى العاصمة المصرية القاهرة للقاء عدد من المسؤولين المصريين.

    وأضافت أن الوفد البحريني الذي يمثل الموالين للنظام التقى اليوم بالنائب الأول لمرشد الأخوان المسلمين في البحرين خيرت الشطري.

    وقال النائب الأول للمرشد العام للإخوان المسلمين خيرت الشاطر خلال لقائه وفد تجمع الوحدة الوطنية الذي يزور مصر حالياً إن إيران، تسعى لإيجاد بؤر تؤثر في الساحة السياسية المصرية، من خلال تقديم الدعم المالي للتيارات السياسية والجماعات الإسلامية والتعاون مع صحافيين وإعلاميين مصريين.

    وشدد الشاطر على ضرورة أن تقوم الشعوب العربية والإسلامية في هذه المرحلة، بالوقوف في وجه المخططات الخارجية التي تستهدف المنطقة، مؤكداً أن ما يحدث في البحرين حركة طائفية تتبناها فئة متطرفة في البحرين بدعم إيراني، داعياً الأمتين العربية والإسلامية إلى التوحد تجاه دعم القضايا المصيرية للأمة العربية.

    وكان وفد يمثل الجمعيات البحرينية المعارضة التي تمثل غالبية الشعب قد اجرت عدداً من اللقاءات مع مختلف القوى والاحزاب المصرية للتعريف بما يجري في البحرين.

  • كلينتون: وزير الخارجية البحريني يصل واشنطن لبحث أزمة البلاد
    عقدت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون محادثات مع نظيرها البحريني الشيخ خالد بن حمد ال خليفة.

    وقالت كلينتون للصحافيين قبل الاجتماع ان “وزير خارجية البحرين جاء من أجل التشاور مع عدد من المسؤولين الأمريكيين وأعضاء الكونغرس وغيرهم ممن يهتمون بالشأن البحريني وعلاقاتنا المهمة”.

    وأضافت “أتطلع لأن تتطرق نقاشاتنا الى كافة المواضيع المدرجة على جدول أعمال الاجتماع”. من جانبه قال وزير الخارجية البحريني ان بلاده تتمتع بصداقات كبيرة مع دول مهتمة بما يحدث في البحرين.

    وأضاف ان كثيرا من تلك الدول لديها مخاوف ازاء ما يحدث في بلاده مؤكدا في ذات السياق ان “من واجب تلك الدول علينا ان نأتي ونشرح لأصدقائنا ما يحدث وما نعتزم القيام به وأنا على ثقة بأن تسير محادثتنا اليوم على هذا الدرب”.

  • لحود: في البحرين ثورة حقيقية وموقف الجامعة العربية سلبي تجاهها
    اعتبر رئيس الجمهورية اللبنانية السابق اميل لحود ان ازدواجية المعايير تطبق بصورة فاضحة في ثورة البحرين التي هي ثورة شعبية حقيقية يطالب من خلالها شعب البحرين العائلة الحاكمة بأن تلبي طموحا مشروعا بالحرية والمساواة.

    وخلال استقباله وفدا من المعارضة البحرينية ضم النائب السابق في البرلمان البحريني الشيخ حسن سلطان والعضو السابق في مجلس شورى جمعية الوفاق البحرينية ابراهيم المدهون ورئيس منتدى البحرين لحقوق الانسان يوسف ربيع، قال لحود ان ما يسمى بالعالم الحر يغض الطرف عن جريمة متمادية تحصل في البحرين على يد نظام ملكي لا يملك الا القوة والبطش على شعبه الامن والابي.

    من جهته اشار الشيخ سلطان الى أن الشعب المظلوم في البحرين سيصل الى حقوقه المشروعة والعادلة بكل ثقة واطمئنان كما وصل الشعب اللبناني الى حقوقه واستعاد كرامته عندما حرر ارضه.

    واسف سلطان الى النظرة السلبية المصرة عليها الجامعة العربية فيما خص ثورة البحرين حيث ترفض كل الخطابات الرسمية التي وجهت اليها من قبل المعارضة البحرينية للتدخل على خط انصاف شعب البحرين.

    بدوره اكد رئيس منتدى حقوق الانسان يوسف ربيع الى وجود انتهاك فاضح لحقوق الانسان اليوم في البحرين واشار الى ان المنتدى سيواصل مطالبته لايقاف هذه الانتهاكات الفاضحة التي تحدث في البحرين داعيا الجامعة العربية الى عدم الكيل بمكيالين والى وقفة جادة وحقيقية لنصرة الشعب البحريني الذي يطالب بحقوقه .

  • مفكر سعودي: سميرة رجب أساءت للسلطة والمرزوق كان هادئاً ومنطقياً في الحوار
    قال الكاتب والمفكر السعودي، إبراهيم بن عبد الرحمن بن سليمان البليهي أن سميرة رجب أساءت للسلطة أثناء الحوار الذي عرضته قناة الجزيرة مع القيادي في المعارضة البحرينية خليل المرزوق.

    وأضاف ابراهيم البليهي في صفحته على تويتر “أنا علقت على الكلام الذي سمعته منهما فليس لدي أية معرفة سابقة بأي منهما لكن ماسمعته اليوم كان في صالح الطرف الذي يمثله الرجل” يقصد خليل المرزوق.

    وأوضح المفكر السعودي أن “الرجل (خليل المرزوق) الذي ظهر اليوم بالاتجاه المعاكس لا أعرف عنه شيئا إلا من لقاء اليوم لكنه كان منطقيا وهادئا لايقاطع بعكس المرأة التي كانت تزعق وتقاطع”.

    وبين إبراهيم البليهي “لا أعرف المرأة ولا الرجل اللذين كانا في برنامج الإتجاه المعاكس لكن الرجل كان مؤدبا ومنطقيا وملتزما بأدب الحوار أما المرأة فكانت تعتمد الصراخ”.

    وأشار إبراهيم البليهي أنه “قد يظن البعض أن هذه المرأة قد دافعت عن السلطة البحرينية لكن الحقيقة أنها أساءت للسلطة أبلغ إساءة لأنها كشفت عن منطق يعتمد النفي والإستئصال”.

    وقال المفكر السعودي أثناء تعليقه على برنامج الاتجاه المعاكس بشأن البحرين، “غريب أن تتقبل هذه المرأة البحرينية أن تضع نفسها في هذا الموقف : يناقشها رجل بأدب ومنطق وعقل وهدوء وتصرخ في وجهه بكل صلف وبعيدا عن المنطق”.

    وختم قوله “أن سميرة رجب التي تمثل السلطة في البحرين كانت المرأة غير منطقية بتاتا وتقاطع وتصرخ”.

  • بيان سماحة السيد جعفر العلوي حول ضرورة التحرك الشعبي لإنقاذ النساء المعتقلات
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ .
    وقال أمير المؤمنين عليه السلام:
    أَمّا بَعْدُ فَإِنَّ الْجِهَادَ بَابٌ مِنْ أَبْوَابِ الْجَنَّةِ، فَتَحَهُ اللّهُ لِخَاصَّةِ أَوْلِيَائِهِ، وَهُوَ لِباسُ التَّقْوَى وَدِرْعُ اللّهِ الْحَصِينَةُ، وَجُنَّتُهُ الْوَثِيقَةُ، فَمَنْ تَرَكَهُ رَغْبَةً عَنْهُ أَلْبَسَهُ اللّهُ ثَوْبَ الذُّلِّ، وَشَمِلَهُ الْبَلاءُ، وَدُيِّثَ بِالصَّغارِ وَالْقَماءَةِ، وَضُرِبَ عَلَى قَلْبِهِ بِالاْسْهابِ، وَأُدِيلَ الْحَقُّ مِنْهُ بِتَضْيِيعِ الْجِهادِ، وَسِيمَ الْخَسْفَ، وَمُنِعَ النَّصَفَ».
    الأحبة في البحرين، إن النظام الظالم الذي أستباح الحرمات بلا حدود قد تعدى بشكل فاضح وصارخ على نسائنا وحرائرنا وحتى الصغيرات في السن، بالضرب الوحشي والإعتقال التعسفي والإغتصاب الذي لم تفصح عنه إلا القليلات رغبة في الستر وأخيراً التعذيب الوحشي في داخل السجن، والمعاملة الشرسة معهن والحكم عليهم في المحاكم. ويكفي أن نقول إذا كان تعامل النظام في العلن هو بالضرب المبرح والتحرش والإهانة للنساء كما حدث في سيتي سنتر، فكيف الأمر في داخل المعتقل؟!!. وقد بلغتنا أنباء المعاملة الوحشية والمؤذية لهن في السجن.
    إننا ممتحنون أمام الله وضمائرنا وأمام التاريخ، في قضية تعرض النساء لكل هذه الجرائم والإنتهاكات الوحشية، و هو تحدي عظيمٌ أمامنا، لا يمكننا السكوت عليه، فهذا أمير المؤمنين في خطبة الجهاد المعروفة، إنما أستنفر وغضب ودعا للجهاد حين قتل واليه حسان، ولكنه إستفاض بالشرح غضباً لما تعرضت له النساء . فقال:
    “وَلَقَدْ بَلَغَنِي أَنَّ الرَّجُلَ مِنْهُمْ كانَ يَدْخُلُ عَلَى الْمَرْأَةِ الْمُسْلِمَةِ، وَالاْخْرَى الْمُعاهِدَةِ فَيَنْتَزِعُ حِجْلَها وَقُلُبَها وَقَلائِدَها وَرُعُثَها، ما تَمْتَنِعُ مِنْهُ إِلاَّ بِالاِسْتِرْجاعِ وَالاِسْتِرْحامِ ثُمَّ انْصَرَفُوا وافِرِينَ ما نالَ رَجُلاً مِنْهُمْ كَلْمٌ، وَلا أُرِيقَ لَهُمْ دَمٌ، فَلَوْ أَنَّ امْرَأً مُسْلِماً مَاتَ مِنْ بَعْدِ هَذَا أَسَفاً مَا كَانَ بِهِ مَلُوماً، بَلْ كانَ بِهِ عِنْدِي جَدِيراً”.
    إن الله تعالى حين أشار أن المؤمنين والمؤمنات بعضهم أولياء بعض، أختتم الآية بعد أن أوضح برنامج عملي في الأمر بالمعروف والصلاة والعطاء المالي وطاعة القيادة الربانية، إن ذلك مؤدي الى رحمة الله بالقائمين بهذا البرنامج الدقيق، وما أحوجنا كشعب لرحمة الله بتفريج همنا وكربنا.
    أحبتي لو أن أمير المؤمنين عليه السلام والإمام المهدي عجل الله فرجه الشريف موجودان معنا، فبماذا سيأمروننا، تجاه قضية النساء، فلنقم بواجب العمل والتحرك والجهاد، فإنه باب الرحمة الواسعة، وهو باب الخلاص، وتركه يوجب التأخر والمزيد من الضيق وإرهاب النظام المتفرعن.
    أدعو الجهات الشبابية الثورية في 14 فبراير الكرام، والجمعيات السياسية وبقية الجماهير المجاهدة الى:
    1- الإعتصام الحضاري والسلمي أمام سجن النساء بشكل يومي وبالأخص من قبل عوائل وأقارب المعتقلات مع رفع اللافتات ومشاركة العلماء والسياسيين وشخصيات المجتمع، وبإمكان الجمعيات السياسية تحصيل رخصة لذلك، فإن مثل هذه الإعتصامات العملية أهم وأولى من أية فعاليات.
    2- ضرب ومحاسبة كل من يثبت تورطه في ضرب النساء، فإن الشر لا يدفعه إلا الشر كما قال بذلك أمير المؤمنين، وهذا حق أوجبه الله تعالى في القرآن “فَمَنِ اعْتَدَى عَلَيْكُمْ فَاعْتَدُوا عَلَيْهِ بِمِثْلِ مَا اعْتَدَى عَلَيْكُمْ” وهو أمرٌ لا يخالف السلمية وفق منهج من يراها، لأن عكس السلمية هو العنف غير المبرر وحمل السلاح. فأمثال نورة الخليفة وكل من ثبت تورطه بضرب النساء يجب أن يضربوا إن كان ذلك مقدوراً، وأن يقدموا للمحاكم في داخل البحرين لإحراج النظام وخارجها من قبل كل من تعرض من النساء للضرب والتعذيب.
    3- التفاعل مع البرامج الثورية التي تحاصر النظام كما يدعو له بنك الكرامة وما يدعو له إئتلاف شباب الرابع عشر من فبراير وبقية البرامج العملية التي ثبت فعاليتها، كما أدعو الشباب الثوري لتقديم المزيد من الإبداعات في الضغط على النظام.
    أسئل الله الكريم رب المستضعفين ونكال الظالمين أن يخلّص شعبنا من محنته ويهبه رحمة خاصة من لدنه بتحقيق أمانيه في دولة كريمة يعز بها الإسلام وأهله ويذل بها النفاق وأهله، ويجعلنا فيها من الدعاة الى طاعته والقادة الى سبيله.
    جعفر العلوي
  • نظام الخليفي محاصر و في مأزق
    قال الناشط السياسي البحريني يحيى الحديد، يبدو ان النظام الخليفي محاصر نتيجة لحجم الانتهاكات الكبير في مجال حقوق الانسان.

    قال يحيى الحديد بدا جليا للعالم كله أن النظام الخليفي نظام قمعي ديكتاتوري لايحترم أبسط حقوق الانسان، وهو الآن على المستوى الدولي والاقليمي في وضع حرج ويشهد حالة اختناق.

    وأضاف: رأينا كيف يستأجر النظام الكثير من المرتزقة في الاعلام لتصحيح صورته ووضعه، لانه يعيش حالة أمنية متوترة، والدليل هو هجومه على الهيئة التعليمية وسيطرته عليها أمنيا والمثال على ذلك اعتقال طالبتين أمام أعين الحرس الجامعي وتعذيبهما واستخدام عبارات طائفية وغير لائقة ضدهما .

    ورأى أن المعارضة خنقت النظام في الداخل والخارج مشيرا الى زيارة وفد المعارضة الى مصر والنجاح الباهر الذي حققته، داعيا الثوار البحرينيين الى استثمار الثورات العربية، لان البحرين جزء أصيل من العالم العربي ولايمكن أن تنفصل عنه والثورة البحرينية تنتمي للربيع العربي.

    ونوه الى ان هناك حراكا شعبيا سلميا فاعلا في البحرين، من خلال جمعية الوفاق والجمعيات الاخرى، التي بين الفينة والاخرى تكون لها أنشطة وبرامج شعبية، اضافة الى شباب 14 فبراير المستمرين في عملهم وحراكهم وابتكار الفعاليات والادوات السلمية للمعارضة.

    وأظهر الحديد بعضا من صور الانتهاكات والقتلى الذين أردتهم قوات الامن الخليفية وقوات الاحتلال السعودية، موضحا الجرائم المرتكبة بحق الانسانية اضافة الى الاعتداء على النساء وعلى المقدسات الاسلامية والمساجد.

    وأشار الى دعم الادارة الاميركية، التي تدعي الديمقراطية، للنظام الخليفي، موضحا ان أميركا لاتنتمي للديمقراطية بل تنتمي لمبدأ المصالح فقط، كما استنكر صمت جامعة الدول العربية وغض بصرها عن الجرائم المرتكبة في البحرين.

    وقال عندما خرجنا في 14 فبراير علمنا أننا سوف نضحي من أجل مبادئنا وقضيتنا، لكن النظام تعدى كل الخطوط الحمراء، وارتكب كل الحماقات ونحن كنا سلميين ولكن هذا النظام لايعي معنى السلمية.

    واذا واصل النظام نهجه هذا، فعلى شباب البحرين أخذ زمام المبادرة والتفكير بشكل عملي وفاعل وتبني الخيار الثوري، لاننا لن نسمح بالاعتداء على مقدساتنا وأعراضنا.

    وأشار الى أن العامل الاقتصادي هو عامل مؤثر لكن المليارات السعودية والدول الاخرى في الخليج الفارسي مازالت تحافظ على المشهد، وان النظام المالي الحكومي في الحقيقة منهار ويعيش أسوأ حالاته، لذلك لابد من تفعيل العامل الاقتصادي لانه موجع للنظام الذي يعيش حالة من الارتباك والانكسار.

    وأضاف: السعودية تقف ضد مصالح الشعوب في العالم العربي بشكل عام، فهي وقفت مع نظام بن علي وفرعون مصر والان تدعم النظام اليمني، كما أنها ترعى المصالح الصهيونية والاميركية، وتضخ المليارات للحفاظ على النظام الديكتاتوري الخليفي في البحرين، ولكن مع الاصرار والارادة الشعبية فلايمكن للاموال السعودية ان تمنع شعبا من المطالبة بحقوقه.

صور

السلسلة البشرية للثوار في قرية الدراز بالبحرين

 our Site in Google

our Twitter

 our Facebook

  our Google Group

 


الأرشيف ::
يرجی نشر هذة النشرة – 2011
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: