123 – نشرة اللؤلؤة

:: العدد الثالث والعشرون بعد المائة :: الاثنين،12 أيلول/سبتمبر2011 الموافق 13 شوال 1432 ::
 

  • اذا اردت الاشتراك في نشرتنا الاخبارية، انقر هنا (Loaloa Newsletter in Google Groups)
  • unsubscribe – لإلغاء الاشتراك في نشرتنا الاخباریة، ارسل رسالة بعنوان unsubscribe للبريد الالكتروني – loaloa.newsletter [at] gmail [dot] com
فلم اليوم
الأخبار
  • البحرين : “جمعية وعد ” تقرر مقاطعة الانتخابات النيابية وتندد بالقمع الوحشي
    لن تتوقف الاحتجاجات طوال الايام الماضية فقد شهدت مناطق عدة بالمنامة خروج عشرات الالاف من المواطنين المطالبين بالاصلاحات سياسية وبمقاطعة الانتخابات الفرعية وحل البرلمان
    قامت قوات الامن الخليفي على التعامل مع المتظاهرين بالقوة المفرطة الامر الذي ادى الى سقوط العشرات من الجرحى بين صفوف المدنيين .
    وطالبت جمعية الوفاق البحرينية المعارضة بالغاء الانتخابات النيابية التكميلية المقرر اجرائها في الرابع والعشرون من الشهر الجاري وحل البرلمان والبدء في ايجاد حلا سياسيا للازمة القائمة في البلاد بدلاً من ما اسمته الحلول الترقيعية .
    وقال الامين العام المساعد لشؤون السياسية في جمعية “وعد” رضا الموسوي ان اللجنة المركزية للجمعية قررت ايضا بالجماع مقاطعة الانتخابات التكميلية .
    من جهته اكد رئيس المجلس العلامئي في البحرين الشيخ “عيسى قاسم “ان المجتمع الذي ينقسم الى ظالما ومظلوم وقاهرا ومقهور وامنا وخائفا ومسرفاً ومحروم لابد ان يحترم الصراع فيه .
    الى ذلك اعلنت لجنة تقصي الحقائق توجيهها دعوة الى السيدة كوسفي وهي خبيرة دولية بارزة في مجال الاضراب عن الطعام للانضمام الى فريقها من اجل تقييم حالة المعتقلين والسجناء المضربين عن الطعام في البحرين.
    ونتيجة الاحداث في البحرين تراجع الوضع الاقتصادي واوضحت بيانات عن مصرف البحرين المركزي ان ديون حكومة البحرين ارتفعت الى اكثر من 8/2مليار دينار نحو 7\5 مليار دولار في شهر يوليو تموز الماضي .
    ويعادل اجمال الدين العام الحكومي في شهر اغسطس اب نحو 54%من الناتج المحلي الاجمالي بالاسعار الثابتة ونحو 34% بالاسعار الجارية وبعيداً عن كل ذلك كان لافتاً تعليق وزير الخارجية البحرينية خالد بن احمد ال خليفة حين اقتحام الثوار المصريين الى السفارة الاسرائيلية في القاهرة اذ قال ان عدم حماية هذه السفارة هو انتهاك جسيم باتفاق الذي عقد بفينا و تم التصديق علية عام 1961.
  • الشيخ الدقاق : ثورة البحرين تتميز بقيادة علمائية ذات رصيد شعبي كبير
    الشيخ عبدالله الدقاق: نحن نعول علی النصر الالهي ومن بعد ذلك علی ثبات الشارع البحريني ونطلب من الاخوة الاعزاء مناصرة الشعب البحريني.

    القی فضيلة الشيخ عبدالله الدقاق خطاباً هاماً خص به المؤتمر الخامس للمجمع العالمي لاهل البيت(ع) تناول فيه واقع الثورة البحرینیة واليكم نص الخطاب والذي القاه قبل لحظات:
    لقد تمیزت الثورة البحرینیة بثلاث خصائص:
    الاولی: ضبط الاعصاب والمحافظة علی سلمية الثورة وبذلک برهنت للعالم انها ثورة ذات جذور داخلية وسلمیة.
    الثانية: قوة وصلابة الشارع البحريني وعدم تراجعه عن المطالب.
    الثالثة: وجود القیادة العلمائية المتمثلة برئیس المجلس العلمائي في البحرین المرجع الدیني سماحة آیة الله الشیخ عیسى قاسم.
    ونحن نعول علی النصر الهي ومن بعد ذلك علی ثبات الشارع البحريني. ونطلب من الاخوة الاعزاء مناصرة الشعب البحريني في المجالات الآتية:
    الدعم الشعبي وذلك من خلال الخروج بمسيرات تضامنية في البلدان الاسلامية والاوروبية.
    الدعم الاعلامي ویتأتی من خلال امتلاککم قنوات فضائیة بإمکانها ان تسلط الضوء علی الثورة البحرینیة ولذلك الاثر البالغ في تراجع السلطة عن قراراتها القمعیة والظالمة.
    الدعم الحقوقي ولعل النموذج البارز لهذا الدعم تقدیم الشکاوی والدعاوي الحقوقية ضد آل خلیفة لدی المنظمات الدولیة منها محکمة لاهاي.
    واخیراً یعتبر أحد اهم انواع الدعم ، الدعم المعنوي ومن ابرز مظاهره الدعاء بصورة جماعية. و اقول لکم ان الشعب البحريني لاینسی مواقفکم التی ساندته .

    والسلام علیکم ورحمة الله وبرکاته

  • البحرين : تنافس بين الاحتجاجات والقمع
    تداعى ابناء الشعب البحريني الى شوارع المدن والقرى في غرب البلاد وشرقها احياءاً لجمعة لا تنازل التي دعت اليها جمعية الوفاق المعارضة البحرينية
    نزلت جماهير حاشدة الى السالحات دون وجلا او خوف من حاكم ظالم الذي اتاح المجال لغزات يحتلوا ارض شعب اعزل لايطالب سوى بالتغيير والاصلاح.
    كما شهدت السنابس تظاهرات حاشدة ركز فيها المشاركون في شعاراتهم على التنديد لبقاء قوات الاحتلال السعودي التي دخلت البلاد بدباباتها داخل المدن لمهاجمة المدنيين.
    الشعب على صوتاً واحد بشعاراته المنددة بعمليات الانتقام من المدنيين بالاضافة الى عمليات اطلاق الغاز والاعتقالات والمطاردات من قبل قوات الامن والمرتزقة التي تقوم بالاعتداء على ممتلكات المواطنين الخاصة.
    في منطقة النويدرات بات المشهد اليلي فيه لن يختلف عن نهار ووقعت مواجهات مع قوات السلطة المدعومة سعودياً ومع القوات المرتزقة التي اوترت المحتجين بثغورهم العارية بالعشرات من قنابل الغاز المحرمة دوليا .
    واما سترة فشهدت هذه الجزيرة عدة مظاهرات متتالية وبني جمر كذلك وغيرها من المناطق التي اوصلت نهارها بلياليها من اجل حيات لعلا شمسها تشرق قريبا لتبشر البحرينين بان حقبة الظلم والتجنيس قد ولت الى غير رجعة .
  • ثورة ضد نظام لن يدرك بان الشعب سيرفع راية النصر
    طالبت جمعية الوفاق بالغاء مبادرات الحلول الترقيعة تحت مسمى الانتخابات وحل المجلس النيابي للبدء بحلاً سياسياً يعبر عن ارادة شعبية حقيقية
    اكدت جمعية الوفاق الاسلامية في بيان لها ان الحلول الترقيعية والمحاولات الالتفافية على المطالب الشعبية هي استفزازا لمشاعر المواطنين وشددت على ان اجراء ما سمي بالانتخابات التكميلية سيكرس الازمة في البلاد ويزيدها عمقاً داعية الجماهير البحرينية الى المقاطعة الكبيرة والواسعة لما وصفته الانتخابات التكميلية بالمسرح الهزلي داعية الى التظاهر تنديداً بذلك.
    من جهة اخرى دعى ائتلاف ثورة الرابع عشر من فبرايرلاحياء اسبوع الحرية للمعلمين والطلبة تتضمن زيارة وتكريم الكوادر الطبية المفرج عنهم من سجون النظام البحريني وتنظيم مسيرات تنديداً بجرائم الاحتلال السعودي ومرتزقة النظام التي طالت المقدسات ودور العبادة كما تشمل تنظيم يوما للتضامن مع الكادر التعليمي والطلبي والتضامن مع الرموز المغيبة في سجون النظام .
    كما ستشمل الفعّاليات زيارة قبور الشهداء وخروج مسيرات مفتوحة في كافة المدن والمناطق وتنتهي فعاليات الاسبوع يوم الجمعة القادم لتنظيم اعتصاماً جماهيري في المدن والمناطق تحت شعار راجعين.
    دعوات قوى المعارضة ومطالبها اتت متناغمةً مع مواقف القيادات الدينية في البلاد التي شددت على الاصلاح والتغيير من اجل استرداد حقها وكرامتها .
    السلطة لن تصم اذانها عن هذه المطالب والدعوات فحسب بل يبدو انها حسمت امرها على التصعيد ومواصلة لهجة القمع والعنف ضد مواطنيها كما قال الناشط السياسي البحريني بان هناك الكثير من الشبان المعتقلين من بني جمرة والديه وهناك وثائق مسجلة ومصورة في كل مناطق البحرين تثبت هذا الكلام وهناك اقتحامات لبعض المنازل .
    ويضل المشهد البحريني على مدى هذه الشهور الماضية قائم على الاصرار الشعبي لتحقيق المطالب مقابل حكومة لا تعرف سوى لغة العنف والاستبداد لكنها لن تدرك ولا تريد ان تدرك بان الشعب هو من الذي سيرفع راية النصر .
  • البحرين : ازمة ومأساة تعتم عليها الانظمة الغربية
    اكد عضو المؤتمر العام لنصرة الشعب البحريني “قاسم الهاشمي” عن تعرض المئات من المتظاهرين في البلاد لاصابات خطيرة جراء الهجمات الشرسة التي تشنها قوات النظام المدعومة بقوات الاحتلال السعودي على المحتجين .
    قال عضو المؤتمر العام لنصرة الشعب البحريني “قاسم الهاشمي” بان الوضع في البحرين بات متازماً وذلك بسبب المهاجمات الشرسة التي تشنها قوات آل خليفة والمرتزقة السعوديين على المحتجين السلميين ما ادى الى اصابات خطيرة خاصة بالعين اضافة الى حالات كسور في العظام للكثير من ابناء هذا الشعب الاعزل الذين يقبعون في منازلهم خوفاً من اللجوء الى المستشفيات او الخروج للشارع.
    مؤكداً بان الأيام الثلاث الاخيرة واجه الشعب البحريني هجمات شرسة بعدما تسلم النظام أوامراً من اسياده الاوربيين والاميركان بالتخلي عن اسرانا من الكادر الطبي مقابل هجمات شرسة لاستهداف جميع المواطنين ضمن سياق القمع الجديد بين الشدّ والمدّ الممنهج.
  • اقتراح بتسمية بعض شوارع طهران باسماء شهداء البحرين
    واضاف ان اعضاء المجلس البلدي اقترحوا ان تقوم لجنة التسمية في طهران بتسمية بعض شوارع العاصمة باسم شهداء الدول العربية تكريما للصحوة الاسلامية فيها.
    طرح اعضاء المجلس الاسلامي البلدي بطهران مشروعا في اجتماع لهم يتم بموجبه تسمية بعض الشوارع بالعاصمة طهران باسم شهداء البلدان الاسلامية.وقال خسرو دانشجو الناطق باسم المجلس بهذا الخصوص انه تكريما للصحوة الاسلامية في بلدان المنطقة والتي اسفرت عن انتصار الشعوب في ليبيا وتونس ومصر والتطورات في البحرين، فان المجلس البلدي بطهران اقترح تسمية بعض الشوارع في طهران باسم شهداء الملاحم الاخيرة في المنطقة.واضاف ان اعضاء المجلس البلدي اقترحوا ان تقوم لجنة التسمية في طهران بتسمية بعض شوارع العاصمة باسم شهداء الدول العربية تكريما للصحوة الاسلامية فيها.

    وكلفت معصومة اباد عضو المجلس الاسلامي البلدي بطهران وممثل المجلس في لجنة تسمية شوارع طهران، بمتابعة انتخاب هذه الاسماء.

  • ضوء اخضر غربي لآل خليفة لمواصلة القمع
    اعتبر ناشط حقوقي بحريني ان النظام في بلاده لا يملك اية مبادرات لحل الازمة السياسية في البلاد، متهما الغرب باعطاء الضوء الاخضر للمنامة للاستمرار في قمع شباب الثورة وقتلهم.
    وقال عضو مركز البحرين لحقوق الانسان عباس العمران : ان شباب الثورة دعوا الى عدم التظاهر السبت، وتوجه الطلبة الى المدارس صبيحة اليوم ، لكن المرتزقة وقوات الامن والجيش البحريني والسعودي قاموا بمداهمة العديد من المناطق وقاموا باعتقالات واسعة في العديد من المناطق منها العكر ودمستان وغيرها.واضاف العمران انه تم اعتقال الرادود الحسيني مهدي سهوان من منزله بسبب مشاركته الفاعلة في سميرة لا تنازل يوم الجمعة التي دعت اليها الوفاق، مشيرا الى ان النظام داهم منازل العديد من المواطنين واعتقل الكثيرين خاصة الناشطين في الاحتجاجات بالايام الماضية.واعتبر عضو مركز البحرين لحقوق الانسان عباس العمران ان النظام البحريني لا يملك اية مبادرات سياسية ولا يحسن الا القمع وجلب القوات من الخارج والمحاكم العسكرية وفرض الاحكام العرفية ظنا منه بان ذلك يمكن ان يحل الوضع في البحرين.

    واكد العمران ان كل ذلك لم يتمكن من ان يردع الشباب بعد 7 اشهر من الخروج الى الشارع والمطالبة بالحقوق، معتبرا ان البحرين تحظى باهمية خاصة لدى الولايات المتحدة وحلفاءها اكثر من اي حليف اخر في المنطقة وهذا ما يفسر صمت الغرب ازاء الانتهاكات في البحرين.

    واتهم عضو مركز البحرين لحقوق الانسان عباس العمران الغرب بانه اعطى الضوء الاخضر بممارسة القمع والقتل بحق الشباب في البحرين، محذرا من الوضع في البحرين مرشح للتصعيد.

  • الوفاق والعلمائي بالبحرين يطالبان باطلاق الطلبة والمعلمين
    طالبت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية البحرينية باعادة كل الطلبة والكوادر التعليمية المعتقلين إلى مواقعهم الصحيحة وهي مقاعد التعليم وذلك مع بدء العام الدراسي، فيما نظم ابناء المعامير مسيرة تضامن معهم قمعتها سلطات المنامة.
    وقالت الوفاق في بيان: “ان قلب المعادلة يعكس صورة من التخلف وعدم رعاية الحق الطبيعي للأبناء في تلقي التعليم بدلا من الاعتقال”.وأكد البيان ان خلو عشرات المقاعد الدراسية ومقاعد المعلمين من خيرة أبناء البحرين من الطلبة والمعلمين بسبب وجودهم في السجون والمعتقلات يعكس صورة لا تليق بالعلم ولا بالتعليم في مملكة البحرين.وشدد على ضرورة إخلاء المعتقلات بشكل فوري من المعلمين والطلبة قبل أن يفوتهم أي شيء من العام الدراسي وأن يعودوا فورا الى مقاعدهم سواء كانوا معلمين أو طلبة.

    وطالبت الوفاق بإيقاف كل المحاكمات والتضييق والتمييز المذهبي وتوزيع المناصب والترقيات والحوافز وغيرها وعودة المفصولين في المرافق التعليمية المختلفة الذي تعج بالتمييز الطائفي وغياب روح المواطنة والتعامل بالمحسوبية والطائفية دون النظر إلى الكفاءة والتنافسية.

    من جهته، دعا المجلس العلمائي في البحرين إلى ضرورة تدارك الأخطاء والتجاوزات التي حدثت تجاه الكادر التعليمي والطلبة، والإرجاع الفوري لجميع المفصولين عن العمل، والمحرومين من مواصلة الدراسة، والإفراج عن جميع المسجونين من السلك التعليمي.

    وشدد بيان المجلس على ضرورة أن يتم الارتكاز في الواقع التعليمي على الطاقات التعليمية المحلية الوطنية المؤهلة، وأن يكون المعيار في الاختيار والتوظيف هو الكفاءة دون غيرها من مبادئ تمييزية ظالمة تقوم على أساس المذهب، أو التوجه السياسي.

صور

وزير خارجية البحرين يزور سراً مقر أكبر الحركات الصهيونية تطرفاً في واشنطن.. بصحبة سفيرته اليهودية

 our Site in Google

our Twitter

 our Facebook

  our Google Group

 


الأرشيف ::
يرجی نشر هذة النشرة – 2011
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: