107 – نشرة اللؤلؤة

:: العدد المائة وسبعة :: السبت،27 أغسطس/ آب 2011 الموافق 27 رمضان 1432 ::
  • اذا اردت الاشتراك في نشرتنا الاخبارية، انقر هنا (Loaloa Newsletter in Google Groups)
  • unsubscribe – لإلغاء الاشتراك في نشرتنا الاخباریة، ارسل رسالة بعنوان unsubscribe للبريد الالكتروني – loaloa.newsletter [at] gmail [dot] com
فلم اليوم
الأخبار
  • ردّ الشیخ عیسی قاسم علی رسالة وزیر العدل البحریني
    أقام رجل الدین البارز البحریني «سماحة آية الله الشيخ عيسى قاسم» صلاة الجمعة الیوم الجمعة 25 شهر رمضان بجامع الإمام الصادق(ع) وردّ فیها رسالة وزیر العدل الخلیفي إلیه قائلاً: «منبر الجمعة هو منبر رسول الله (ص) وهو راصدٌ ومراقبٌ اسبوعٌ لحركة المجتمع بكل أبعادها، لتدارك أخطاء هذه الحركة، وما قد يعرض عليها من انحراف أو قصور أو تقصير أو تذبذب أو تردد، وتصحيح كل المسارات، ورد الأمور إلى نصابها، لا يستثنى من ذلك أمر اقتصاد أو اجتماع أو سياسة أو غير ذلك».

    کما قال هذا العضو البحریني للمجمع العالمي لأهل البیت(ع): «أنا خجلٌ أمام جميل هذا الشعب، ولهذا الشعب علي حقٌ ثابت اليوم وقبل اليوم، اعترف من نفسي أني أقل من أن أبلغ وفاءه».

    و فیما یلي نص الخطبة الثانیة للشیخ قاسم، لیوم الجمعة 25 شهر رمضان 1432هـ 26 أغسطس 2011م. في جامع الإمام الصادق (ع) بالدراز قرب العاصمة “منامة” بالبحرین:

    منبر الجمعة منبر رسول الله (ص):

    منبر الجمعة اصلا إنما هو منبر رسول الله (صل الله عليه وآله) ثم اوفيائه، وليس لأحد أن يعتلي هذا المنبر في عيبتهم فضلاً عن حضورهم، إلا بإذن صاحب المنبر الأصلي في الشريعة الكاشفة عن إذن الله مالك الأمر كله، المنبر منبر رسول الله (صل الله عليه وآله) ولا إذن لأحد أن يصعد منبر رسول الله وإن كان في غيبته وغيبة الأئمة من ولده (صل الله عليه وآله وسلم) إلا بأن يعرف أن له إذناً في ذلك وإلا فلا[1].

    ولهذا المنبر وظيفته الشريعة التي تُتلقى من القرآن وسنة الرسول (صل الله عليه وآله) وسيرة المعصومين من بعده (عليه وعليهم السلام) قولاً وفعلاً وتقريرا، ولا مصدر آخر لهذه الوظيفة في الإسلام.

    ومما لا يمكن أن يعترض عليه مسلم يحسن شيءً من الإسلام أن وظيفة هذا المنبر في سيرة رسول الله (صل الله عليه وآله) تبليغ الإسلام كما يريد الله عز وجل، لا كما يهوى الناس، وباعث روح التوحيد لله عز وجل في العقول والأرواح والنفوس، واخلاص العبادة والطاعة له بلا شريك، والتمكين للعدل في الناس، ومطاردة الظلم، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، واستنهاض الأمة للعمل بدين الله وتطبيق منهجه في الأرض، والتوحد في سبيله، والتعاون على البر والتقوى، ومواجهة المنكرات والمظالم، والعمل على احقاق الحق وإبطال الباطل.

    منبر الجمعة في الإسلام راصدٌ ومراقبٌ اسبوعٌ لحركة المجتمع بكل أبعادها، لتدارك أخطاء هذه الحركة، وما قد يعرض عليها من انحراف أو قصور أو تقصير أو تذبذب أو تردد، وتصحيح كل المسارات، ورد الأمور إلى نصابها، لا يستثنى من ذلك أمر اقتصاد أو اجتماع أو سياسة أو غير ذلك.

    ومن كان يقوم بكل ذلك وبصورة بعيدة عن الخلل والخطأ نهائياً هو من لا ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى، ثم من أقامه مقامه في الدين وسياسة المسلمين كعلي أبن أبي طالب (عليه السلام)، ولا يبلغ مبلغ رسول الله (صل الله عليه وآله) ولا المعصومين عموماً أحد على الإطلاق، وهم القدوة والمنار وبهم يستضاء ويهتدى.نعم، منبر الجمعة منبر رسول الله (صل الله عليه وآله)، وهو لكل ذلك، وليس منبراً سلبياً لا يهم من أمر المسلمين شيء، ولا ما يعتري الدين من سوء، والأمة من خلل، وما يحدث فيهاً من مظالم، وما يتهدد وجودها من اخطار، وما يراد بها من شر. وهو ليس لعون الظالم على المظلوم، واقرار البغي وأي لونٍ من ألوان الفساد في الأرض أو الإخلال بموازين القسط في الناس، ثم أنه ليس للفوضى وتأجيج الفتن، وإثارة النعرات، وتفتيت المجتمع، وافتعال الأزمات، واحداث المشاكل، وبغي الكلمة، وسلاطة اللسان، ولغته ليست لغة الشتم والسب والنيل من كرامة الناس بالباطل.

    لغته احق لغة، وأكرم لغة، وانزه لغة، واعف لغة، وازكى لغة، واقوى لغة في الهداية و الإرشاد والإصلاح[2].

    أما عن هذا المنبر من منابر الجمعة، فالتراجع خطبه المتقدمة التي زادت على 450 خطبة فيما اظن، فالتراجع هذه الخطب وقبلها خطب آخرى في الجماعة، وكلمات تضاف إلى ذلك في المناسبات، فاليراجع كل ذلك بدقة وامانة وموضوعية ونزاهة للحكم له أو عليه بمقاييس الإسلام لا بغيرها، وعلى مدى محاولة اقترابه أو ابتعاده عن هدى دين الله وهدى رسول الله (صل الله عليه وآله وسلم)، وأنا اقبل النتيجة بكل ترحاب[3].

    هذا المنبر ومنذ أن كان منبراً للجماعة، ومنذ افتتاح هذا المسجد المبارك، قد أخذ على نفسه أن يكون للدين لا إلى أي جهة آخرى، وللإصلاح لا الإفساد، والوحدة لا التفرق، والحق لا الباطل، والهدى لا الضلال، وهذا العهد لا يمكن رفع يد عنه إلا بالتخلي عن قيم الدين وحكم الشريعة، ولا يفعل ذلك إلا خاسر[4].

    ولا اظن أن شيءً من خطب هذا المنبر تسجل شهادةً على خلاف ذلك، واعجب كيف يقال بأن هذا المنبر للفتنة والتأزيم، وتفريق صفوف المسلمين، وهو الذي ما فتئ يدعوا بقوة لوحدة المسلمين وتراحمهم، ونصرة المسلم أياً كان مذهبه، واحترام الآخر، ورعاية حق الإنسانية لأي انسان، ومقابلة الكلمة الهابطة بالكلمة المترفعة، وعدم هدر قطرة دمٍ من غير حق، أو اتلاف ما هو بمقدار فلسٍ واحدٍ من ثروة الوطن، والحرص على حقوق أهل كل الطوائف ومختلف اطياف هذا الوطن، وتركيز الشعارات على القضايا دون الأشخاص والذوات، وعدم الإستبدال عن الخط السلمي بأي خطٍ آخر.

    أليست كل هذه دعوات تطرح هنا؟ أليست هذه الكلمات يؤكد عليها هنا؟ لماذا الزيف، لماذا الإفتراء، لماذا الكذب، لماذا المؤامرة؟[5]. أليس كل هذا من خطاب هذا المنبر، ومنه ما هو قريبٌ جداً، وفي الجمعة السابقة؟

    أمورٌ ثلاثة سيبقى هذا المنبر بعيداً كل البعد وكذلك كان:

    • أن يحقق رغابات السياسة.

    • أن يكون شيطاناً اخرس.

    • أن يكون فتنة وفوضى [6].

    أمرٌ واحدٌ فحسب يلتزمه هذا المنبر، وهو أن يكون للدين وصالح المسلمين والوطن[7].

    ثم إن مرجعيتي فيما يجوز وما لا يجوز في أمر الجمعة وفي كل أمر اخر، هي مرجعية كل مسلم اليوم فيما يجب، وذلك أن يكون المرجع هو الكتاب والسنة بصورة مباشرة أو عن طريق أهل الفتية من العدول على ما هو التفصيل في بابه، ولا أعرف أن لي أو لأحدٍ من المسلمين مرجعاً غير ذلك من وزارة أو غيرها في تلقي أمر الدين وحكم الشريعة[8].

    ففرضني جاهلاً بوظيفتي الشرعية ـ وأنا اجهل الكثير ـ، لكن علي أن أرجع في تلقي هذه الوظيفة إلى من ترتضيهم الشريعة مرجعاً لها فيه، وهم الفقهاء العدول لا غير[9].

    أقولها نصيحةً جلية لا غبار عليها، واعلنه حقاً ثابتاً لا مراء فيه، أن لابد من اصلاح عام وسياسي بالخصوص يرضي الشعب، وهو أوله ـ والإصلاح السياسي أول الإصلاح العام ـ، إذ لا حل يغني عن هذا الحل، ولم يعد بالإمكان التنكر له، ولا مهرب لأي نظامٍ سياسيٍ يبحث عن البقاء في الأرض اليوم بدونه، وكل محاولة للهروب منه يائسة، والتبكير واقٍ، والتأخير مجازفة.

    العقل والدين والحكمة ومصلحة الوطن، وسلامة المجتمع، وبقاء الأخوات مع الإصلاح والمبادرة به، ولا ينافيه إلا ما يتنافى مع كل ذلك، والتأخر به سوء تقدير، والمطالب بتسويفه غير مصيب للرشد، فاقد للإخلاص للإنسان للوطن.

    وأخيراً :

    فأنا خجلٌ أمام جميل هذا الشعب، ولهذا الشعب علي حقٌ ثابت اليوم وقبل اليوم، اعترف من نفسي أني أقل من أن أبلغ وفاءه[10].

    ثم ما أنا، وماذا اساوي، أمام أي شابٍ أو شابة[11]، أو رجل أو امراة ممن ضحوا من أجل هذا الشعب من أبنائه وبناته؟ وماذا يساوي دوري من دور كل اولئك المصلحين الأعزاء الأوفياء والمغيبين في السجون، غفران لك ربي الكريم، غفران لك ربي الكريم، وسماحاً أيها الشعب العزيز[12].

    درس بعد درس:

    درس بعد درس، وعظة بعد عظة، وعبرة بعد عبرة يقدمها قضاء الله وقدره القاهر هذه الأيام، فأين المعتبرون؟

    يتساقط أهل القوة الباطشة، والقبضة الحديدية على الشعوب، والسلطة المتفردة واحداً تلو الآخر، في مصائر سوداء مخزية، ومشاهد ذليلة، من شأنها أن تكسر جبروت الطغاة، وأن تلقن أهل الأرض جميعاً دروساً من سلطان الله الذي لا يقهر، وقدره الذي لا يرد، واخذه الذي لا يقاوم، وتذكر لما عليه الشعوب من قوة إذا جد جدها، ومن انتصار الله سبحانه لإرداة المظلومين ودحر الظالمين.

    على مستوى الساحة العربية، قبلُ شهد العالم المصير الأسود لسفاح العراق، وفي هذه الأشهر القليلة فر بجلده طاغية تونس، وشهود فرعون مصر في قفص الإتهام، واليوم يطارد مغرور ليبيا، وأكثر من طاغية يشعر بالتهديد الجدي، والأرض في نقمة تهتز من تحت قدميه، وقضية الرحيل الكئيب المخزي تلتف حول عنقه.

    أوليس هذا بكافٍ للإستفادة من الدرس، واتخاذ العظة، وحسن الإعتبار؟

    ——————————————————————————–

    [1] هذه المعرفة قد تكون معرفة واقعية، وقد تكون معرفة ظاهرية، لابد أن تكون له حجة شرعية ليعتلي هذا المنبر وإلا فلا.

    [2] هتاف جموع المصلين : لبيك يا اسلام.

    [3] هتاف جموع المصلين : لبيك يا فقيه.

    [4] هتاف جموع المصلين : هل من ناصر مقاوم .. لبيك عيسى قاسم.

    [5] هتاف جموع المصلين : هيهات منا الذلة .. بالروح بالدم نفديك يا فقيه.

    [6] هتاف جموع المصلين : لن نركع إلا لله.

    [7] هتاف جموع المصلين : معكم معكم يا علماء.

    [8] هتاف جموع المصلين : لبيك يا اسلام.

    [9] هتاف جموع المصلين : لا غير الفقهاء.

    [10] هتاف جموع المصلين : بالروح بالدم نفديك يا فقيه.

    [11] هتاف جموع المصلين : بالروح بالدم نفديك يا فقيه، هل من ناصر مقاوم لبيك عيسى قاسم.

    [12] هتاف جموع المصلين : بالروح بالدم نفديك يا فقيه.

  • المطالبة بوقف اعمال القمع ضد العمال البحرينيين
    طالب اتحاد النقابات العمالية في بريطانيا الحكومة الخلیفية بوقف اعمال القمع ضد العمال البحرينيين.

    اكد الاتحاد البريطاني فى بيان صحفي ان السلطات الخلیفية تمارس القمع ضد الحركة النقابية هناك رغم الضغوط الدولية المتزايدة عليها، حيث قامت بفصل اكثر من مائة من الموظفين الحكوميين فى الاسابيع الاخيرة ليصل عدد من تم فصلهم منذ بدء الانتفاضة المؤيدة للديمقراطية وحتى الان الى 2600 عامل.

    واضاف ان الحكومة الخلیفية فشلت الى حد كبير فى اعادة العمال المفصولين بشكل غير قانونى الى عملهم، بل انها اعادت فقط 134 منهم، بعد ان اضطر هؤلاء للموافقة على شروط غير قانونية و غير مقبولة من اجل العودة الى وظائفهم بما فى ذلك الموافقة على عدم المشاركة فى اي نشاط سياسي فى المستقبل و التنازل عن حق المشاركة فى قضايا قانونية ضد الحكومة و عدم الانضمام مرة اخرى لنقابتهم.

    واعلن الاتحاد دعمه لنداء دولي اطلقته منظمة العفو الدولية و الاتحاد العالمي للمعلمين لاطلاق سراح اثنين من قادة رابطة المعلمين فى البحرين ودعا الى اتخاذ اجراءات عاجلة لدعوة السلطات البحرينية الى اسقاط التهم الموجهة اليهم وضرورة احترام حقوق جميع العمال.

  • الاساءة للشيخ عيسى قاسم يعرض البحرين للخطر
    تصاعدت حملة الادانة والاستنكار الرسمية والشعبية ضد الرسالة التي وجهها وزير العدل البحريني خالد آل خليفة إلى عالم الدين البحريني آية الله الشيخ احمد عيسى قاسم والتي اتهمه فيها بضرب اللحمة الوطنية وإثارة النعرات الطائفية.
    أفادت شبكة التواصل ان عددا من نواب كتلة الوفاق المستقيلة ورجال دين وشباب ناشطين شنوا عبر صفحاتهم على الفيسبوك وتويتر هجوماً على وزير العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف خالد آل خليفة على أثر رسالة أرسلها إلى آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم.ووصف الكثيرون بان ما ذهب إليه الوزير بمثابة “التهديد” لرمز ديني وسياسي لأكبر طائفة في البحرين، ومساس بمكانته.

    إلا أن رئيس كتلة الوفاق النيابية المستقيلة عبدالجليل خليل أعتبر خطاب وزير العدل كـ”المساس بالنار”، مؤكداً أن آية الله الشيخ عيسى قاسم عالم رباني كبير وقائد سياسي محنك ورمز وطني مستقل واحد مؤسسي أول مجلس منتخب.

    فيما أصدر العلامة الشيخ عبدالله الغريفي بيانا أكد فيه” بأنّ الرسالة الموجهة من وزير العدل إلى آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم تشكّل استفزازا صارخًا لطائفة بكاملها”.

    وانتقد آية الله الشيخ محمد السند الخطاب الذي وجه وزير العدل لسماحة الشيخ عيسى قاسم. محذراً النظام من الإساءة إليه.

    وقال السند في تصريح وزعه مكتبه الإعلامي بالنجف الاشرف “أن الحكومة إذا أرادت أن تستهدف شعرة من سماحة الشيخ عيسى قاسم فسوف تطبع البلد كلها دم وسيحترق الأخضر واليابس، وعلى الشعب الإصرار والمضي في احتجاجاته الشديدة فإن الظفر والنصر آت آت” ، موضحا أن “غاية الأمر كلما ازدادت جذوة شعلة الاحتجاجات كلما قرب الفرج و الظفر سريعاً “.

    وصرح العلاّمة الشيخ محمود العالي في شأن رسالة وزير العدل ، “أن رسالة وزير العدل تعبر عن إفلاس يعيشه الوزير وكذلك السلطة وكان الأجدر به أن يهتم بشؤون الناس وخيرهم وإنصافهم وحل مشكلاتهم المختلفة وكان عليه أن ينظر ويتابع ما يبثه الإعلام الحكومي الرسمي وما تنشره صحيفة الوطن من ضرب للسلم الأهلي والعمل على شق الوحدة واللحمة الوطنية والدينية”.

    وأضاف: “أن خطابات الإعلام الرسمي ومن يدور في فلكه هو إعلام محرض على الطائفية وبأدلة دامغة ، ومهدد للسلم الأهلي والوحدة الإسلامية والوطنية ، ونحن لم نجد في أي من خطابة سماحة الشيخ عيسى أحمد قاسم ما يهدد السلم الأهلي وما يهدد الوحدة واللحمة الوطنية وما يحرض على القانون بل وجدناه وحدويا وطنيا وناصحًا السلطة وقضائها بأن يقوموا بوظيفتهم القضائية بعدل ونزاهة بكل شروط القضاء الذي ينتج عدلا وأن تكون المحاكمات محاكمات عادلة ونزيهة”.

    وأصدر العلامة الشيخ عبدالحسين الستري بيانا استنكار لما ورد في رسالة وزير العدل البحريني. معتبراً رسالته إساءة لسماحة آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم .

    وقال في بيانه: “لقد أساء وزير العدل بتعبيره لرمز من رموز الإسلام والوطن ووحدتهما، ونحن نستنكر هذه اللغة الغير لائقة لمخاطبة هذه الشخصية الكبيرة”.

    وفي السياق، وصف الامين العام لجمعية الوفاق المعارضة ما جاء في رسالة وزير العدل الموجهة لسماحة الشيخ عيسى قاسم بالحماقة والجهالة.

    وقال الشيخ علي سلمان في تصريح صحفي: “لا ينقضي عجب الانسان من هذه الدنيا و افعال اهلها ، وصدق المثل القائل “عش رجبا ترى عجبا”.

    وأصاف “لقد استرجعت الى ذهني رسالة وزير العدل الغريبة والعجيبة لسماحة آأية الله الشيخ عيسى قاسم دام ظله الشريف ، حادثة الاعرابي الذي شد رسول الله من لباسه حتى بان أثر ذلك في رقبة المصطفى (ص) قائلا له اعدل يا محمد ، سبحان الله فان لم يعدل محمد (ص) فمن يعدل!!

    وتسائل الشيخ علي سلمان قائلاً “وإن لم يكن الرشد والخير والدعوة الى الوطنية في خطاب قاسم ففي خطاب من نجدها ؟”.

    وختم قوله “ورداً على هذه الرسالة غير اللائقة والجاهلة والحمقاء ، وعلى كاتبها ومن خلفه فإنني ذاهب إلى منبر الرشد و الهداية والوحدة الوطنية ولو حبوا على الثلج ولو كلفني ذلك حياتي”.

    كما دعا الأمين العام لجمعية الوفاق الوطني الإسلامية الشيخ علي سلمان في مؤتمر صحفي “الجماهير إلي مقاطعة الانتخابات التكميلية المقبلة وتصفير المراكز الانتخابية”، معتبراً هذه الانتخابات تكريساً لما أسماه بـ”الدكتاتورية أو الديمقراطية الصورية”.

    وقال: “أقول هذه دعوتي من دون إكراه أو تخوين، ومن دون حمل العصا، وتخويف الناس بقطع أرزاقهم، وهي وجهة نظري ودعوتي لهم”.

    وقال الشيخ علي سلمان: “بعض المفردات من رسالة وزير العدل، تريد القول بأنه لا يجوز القول بأن الشعب الفلسطيني أو المصري أو البحريني مضطهد ومظلوم؟ نحن سنقرر وسنخبرك”.

    وأكد الشيخ علي سلمان أنه “لم يكن في خطاب سماحة آية الله قاسم إلا تأكيداً على الوحدة الوطنية على مدى أربعين سنة، وبعيداً عن الكلام الإنشائي .. ارجعوا إلى كل خطبه التي ستجدون تأسيس لمبادئ الأخوة والوحدة الوطنية .. وأتحدى إيجاد كلمة واحدة تثير اختلافاً بين المسلمين”.

    وعاد سلمان ليؤكد المطالب الإصلاحية والتمسك بها، والتي رأى أنها أصبحت ضرورة ملحة، بتحقيق الحكومة المنتخبة، والمجلس المنتخب كامل الصلاحية التشريعية والرقابية، وقيام نظام انتخابي عادل تكون الانتخابات فيه تحت لجنة وطنية مستقلة في ظل دوائر عادلة تحقق المبدأ العالمي صوت لكل مواطن بما يحقق المساواة في الحقوق والواجبات، واستقلال كامل للقضاء.

  • الموقف الدولي شريك للنظام الخلیفي في قمع الشعب
    اعتبر الناشط السياسي البحريني علي الفرج، أن تدويل قضية البحرين وتدخل القوى الكبرى في الشأن البحريني، أدى الى تعقيد الأمر، معتقدا أن الموقف الدولي شريك فعلي للسلطات الخلیفية في ممارساتها لعمليات القمع والعنف ضد الشعب البحريني.

    قال الفرج ، ” الموقف الدولي شريك فعلي للسلطات الخلیفية في ممارساتها لعمليات القمع والعنف ضد الشعب البحريني، لأنهم هم الذين زودوا النظام بآلات القمع مثل الرصاص الانشطاري والمطاطي والغاز المسيل للدموع والأسلحة كما يقدمون له الدعم السياسي”.

    واعتبر أن تدويل قضية البحرين وتدخل القوى الكبرى في الشأن البحريني، عقد الأمر، مؤكدا على ان قضية البحرين هي قضية وطنية بحتة وليست بحاجة الى تدخل القوى الأجنبية.

    وحول تهديد السلطات الخلیفية لآية الله الشيخ عيسى قاسم، قال السياسي البحريني: ان الشيخ قاسم يمثل المجلس العلمائي في البحرين والطرف المعتدل وصوت الشعب البحريني، لذا فهو يعتبر خطا أحمرا. وانتقد تهديد السلطات له معتبرا أن أي تعرض للشيخ سيكون بمثابة حرب علنية على الشعب البحريني.

    واشار الى ان تهديدات السلطة للشيخ قاسم تهدف الى توجيه ضغط سياسي عليه من اجل ان يغير مواقفه الصريحة التي تتماشى مع رأي الشارع والجماهير بمقاطعة الانتخابات المفبركة الصورية ورفضه لنتائج الحوار الذي دبرته السلطة.

    وحول يوم القدس العالمي الذي دعا اليه الإمام الخميني قدس سره في الجمعة الاخيرة من شهر رمضان المبارك من كل عام،رأى السياسي البحريني أن يوم القدس العالمي يمثل رمزا لكل المسلمين والقدس هي العاصمة الثانية للمسلمين وتمثل رمزا دينيا وسياسيا هاما للمسلمين كما انها رمزا لحرية الامة.

  • استنكار وزير العدل بعد محاولته لاقصاء خطاب الشيخ قاسم
    في خطوة تدفع البلاد الى تداعيات خطيرة وجه وزير العدل خالد بن علي آل خليفة خطابا لرئيس جمعية العلماء البحرينيين الشيخ “عيسى احمد قاسم” وانتقد فيها خطب الجمعة التي يلقيها الشيخ متهماً اياه باثارة الحساسية والتدخل في سير المحاكمات.خطاب وزير العدل أثار موجةً من ردود الفعل الاستنكارية لدى كبار العلماء في البحرين من بينهم السيد”عبدالله الغريفي” ونواب في كتلة جمعية الوفاق الاسلامية مستقليون واصفين الخطاب بالاستفزازي وغير العقلاني وما يزيد في تاجيج الازمة وينذر بالفتنة لا يحمد عقباه.

    موقف من مايسمى وزير العدل تزامن مع اقدام سلطة ال خليفة على تقديم رشا لشخصيات بحرينيةً لحثهم على الترشح للانتخابات التكميلية.

    في هذا الوقت دعى ائتلاف ثورة الرابع عشر من فبراير البحرينيين للمشاركة بفعالية في اسبوع التضامن مع الجرحى للانتفاضة الشعبية وذلك يتزامن مع المهرجانات الشعبية التي تقيمها جمعية الوفاق من اجل مقاطعة خدعة الانتخابات التكميلية المقبلة .

  • قمع مظاهرات في بوري ترفض زيارة سلمان بن حمد
    تستمر التظاهرات والمواجهات في البحرين على الرغم من اصرار السلطات الخليفية على نفي الحراك الشعبي المستمر في العديد من مناطق البلاد.

    في خلال زيارة ولي العهد البحريني سلمان بن حمد ال خليفة لاحد المجالس الرمضانية في منطقة بوري غربي المنامة واجتهه تظاهرات شعبية رافقتها مواجهات وحملت اعتقالات عشوائية .

    وفي منطقة كرانة غربي المنامة ايضاً اصيب عددا من المحتجين بعدما اطلقت قوات الامن الرصاص المطاطي والغازات المسيلة للدموع لمنعهم من اقامة مهرجان خطابي في المنطقة.

    وكان متظاهرون يرددون شعارات مناهضة للنظام ،مطالبين بالافراج عن المعتقلين السياسيين كما رفعوا لافتات اكدت ضرورة المضي في الاصلاحات السياسية والدستورية وتشكيل حكومة منتخبة وبرلمان كامل الصلاحيات.
    كما تظاهر ناشطون بحرينيون امام مقر لجنة تقصي الحقائق في العاصمة المنامة للمطالبة باعادة مئات المفصولين الى وظائفهم وجاء الرد من قبل رئيس اللجنة ،بان اللجنة لا تقوم بارجاع المفصولين وانما تتاكد من قانونية الفصل .

    وتؤكد التقارير التابعة لمنظمات معنية بحقوق الانسان ان السلطات الخليفية فصلت اكثر من 2500شخص من وظائفهم.

    واعربت الجمعية العربية للحريات الاكاديمية عن قلقها من قرار ادارة جامعة البحرين لفصل 20 اكاديمياً بحرينياً.
    كما اكد امين عام التجمع الوطني الديمقراطي البحريني “فاضل عباس” ان ما يقوم بة النظام الحاكم في البحرين من قمعا يعد جزءاً من العقاب الجماعي الذي تمارسه السلطة ضد الشعب البحريني.

    كما يؤكد حال الانفلات السياسي الذي وصلت اليها السلطة نتيجة فشل كافة مشروعاتها خاصتاً ان المشروع الامني الذي لن يستطع ان يحقق اهدافه منذ اذار مارس الماضي .

    واعتبرت جمعية الوفاق الوطني الاسلامية ،استمرار المحاكمات امام محكمة السلامة الوطنية هو اصراراً على الاضطهاد السياسي الذي تمارسه السلطة .

    وياتي كل ذلك في الوقت حذرت فيه الوزارت الخارجية الاميركية في بيان لها الاميركيون من السفر الى البحرين وهو ما يناقض المزاعم الرسمية الخليفية حول استقرار الاوضاع في البلاد.

  • امين عام الجمعية البحرينية لحقوق الانسان: المواطنون فقدوا وظائفهم بسبب مشاركتهم في الاضراب والتظاهر السلمي
    اكد الامين العام للجمعية البحرينية لحقوق الانسان “عبدالله الدرازي” ان الكثير من المواطنين لايزالون يفقدون وظائفهم بسبب المشاركة في التظاهرات السلمية منذ اذار مارس الماضي.

    قال الامين العام للجمعية البحرينية لحقوق الانسان “عبدالله الدرازي” ان عملية الفصل شملت الذين شاركوا في التظاهرات او الاضراب العام مؤكدا ان اكثر من2400شخصاً فقدوا وظائفهم في الاشهر 6 الماضية ،كثيراً منهم في الايام الاخيرة.

    واشار الدرازي الى انه تم فصله مع 18عشر من الاكادميين في جامعة البحرين بتهمة الذهاب الى دوار اللؤلؤة والتحدث الى وسائل الاعلام الاجنبية .

  • السلطة الخليفية تواعد من جهة ، وتزيد مستوى القمع من جهة أخرى
    تزيد السلطات الخليفية المدعومة سعودياً من مستوى تنكيلها بالشعب البحريني خلال شهر رمضان المبارك وذلك خلال تعرضها لمجالس دينية ومجالس العزاء من قبل بلطجية النظام الخليفي ولاسيما في منطقة بني جمرة والمحرق .

    اعاد رئيس الحكومة الخليفية الشيخ خليفة بن سلمان تصريحاته السابقة متواعداً كالسابق وقال ان البلاد على اعتاب مرحلة جديدة مما سماها بالبناء والتطور داعيا اطراف المجتمع البحريني الى الالتفاف حول النظام.
    وفي سياق متصل تواصل السلطة استعدادتها لاجراء انتخابات تكميلية للبرلمان اواخر سبتمبر المقبل في ظل مقاطعة شاملة للاطياف السياسية الفاعلة في الشارع البحريني .
    من جانب آخر كشفت الصحافة الباكستانية عن عمليات واسعة في استدعاء مرتزقة الى البحرين للمشاركة في قمع المواطنين .
    وقد اكدت صحيفة ” الامة ” الباكستانية ان الحكومة وافقت على ارسال عددا من مواطنيها للمشاركة في القمع بناءاً على طلب السلطات الخليفية في المنامة مؤكدة ان القوات الباكستانية والسعودية لعبت دوراً مهما في قمع الشعب البحريني.
    واشارت الصحيفة الى انه تم التوصل الى هذا الاتفاق عندما كان الرئيس الباكستاني في البحرين الاربعاء الماضي والتقى الملك حمد بن عيسى في زيارة استغرقت يوماً واحدا.

صور

دهس ٦ شباب بسيارات الشغب في جبلة حبشي

 our Site in Google

our Twitter

 our Facebook

  our Google Group

 


الأرشيف ::
يرجی نشر هذة النشرة – 2011
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: