106 – نشرة اللؤلؤة

:: العدد المائة وستة :: الجمعة،26 أغسطس/ آب 2011 الموافق 26 رمضان 1432 ::
  • اذا اردت الاشتراك في نشرتنا الاخبارية، انقر هنا (Loaloa Newsletter in Google Groups)
  • unsubscribe – لإلغاء الاشتراك في نشرتنا الاخباریة، ارسل رسالة بعنوان unsubscribe للبريد الالكتروني – loaloa.newsletter [at] gmail [dot] com
فلم اليوم
الأخبار
  • البحرين : موجة غضب شعبية تدين المساس بالرموز الدينية
    اعلن العالم الديني البحريني السيد “عبدالله الغريفي” ان الاساءة الموجهة من وزير العدل الخليفي الى الشيخ “عيسى قاسم” ترمي الى محاولة لفرض وصاية رسمية على خطب الجمعة في المساجد
    اكد السيد الغريفي ان كل التهم الموجهة الى الشيخ قاسم هي تهما باطلة مشيراً الى ان خطابه كان يؤكد على الالتزام بالوحدة والتآلف والتهدئة واعادة الامن والاستقرار الى البلاد .
    من جهتها المعارضة البحرينية ادانت ذلك الاستهداف الخليفي للرموز الدينية والوطنية في البلاد معتبرة اياه بالتطاول والتجاوز عن الخطوط الحمراء .
    واكد اهالي البحرين ايضاً بدورهم بان المساس بالرموزالدينية كخطاً احمر لن يسمح لاي جهة بالتجاوز عن حدوده ،معبرين عن ذلك من خلال شعارات غاضبة على صداها في مختلف القرى والمناطق البحرينية للدفاع عن علماء الدين ورموز الوطن وعلى رأسهم العالم الديني اية الله الشيخ “عيسى القاسم” متحدين ومحذرين من تلك الحملة المكثفة التي تشنها السلطات للمساس بالوتر الحساس للشعب البحريني اي المرجعية .
    الشبان البحرينيون خرجوا بتظاهرات في منطقة السنابس وباربار وغيرها من المناطق معبرين عن اعتراضهم على الرسالة الموجهة من قبل مايسمى وزير العدل خالد بن علي ال خليفة المسيئة للشيخ قاسم .
    كما عبر جميع الشرائح الاجتماعية والقوى السياسية المعارضة وشخصيات علمائية ودينية وثقافية عن غضبهم من الاساءات المرفوضة للشيخ قاسم كما اكدت جمعية الوفاق بان هذه الادانات مرفوضة تماماً .
    العلامة “جواد الوداعي “من جهته ادان الرسالة واعتبرها تجاوزا لخطوط حمراء تتضمن لهجة هابطة عن اداب الخطاب.
    وفي نفس السياق ندد الناشط لحقوق الانسان “نبيل رجب “بالرسالة المسيئة ووصفها بالوضيعة ،هابطة تعبر عن عقلية النظام في استخدام نهج جديد في مواصلة الانتهاك بحق الشعب البحريني.
    ويرى مراقبون ان النظام الخليفي بلجوئه الى المخطط الجديد من خلال استهداف الرموز يعمل على التغطية في فشله لقمع الاحتجاجات الشعبية التي بدائت منذ فبراير شباط الماضي في ظل تواطئ اقليمياً ودولياً في التستر على انتهاكاته الخطيرة على الشعب البحريني.
  • تنديد جمعية الوفاق لاستمرار محاكمات الطوارئ في البحرين
    يواصل النظام الخليفي مسلسل القمع والمحاكمات دون هواده والذي بات مشهداً داخلياً اعتاد عليه الشعب البحريني.
    نددت جمعية الوفاق البحرينية باستمرار المحاكمات امام محاكم الطوارئ معتبرةً ان هذه الممارسات تعكس اصرار السلطة على تمسكها بالتداعيات السلبية على صعيد الحقوق والحريات والخروج من الاطر الدستورية فضلاً عن مقررات نفاق العمل الوطني .
    وتحت ضغط متواصل ضد الاعتقالات الجارية في البلاد واستمرار المسيرات المطالبة بالافراج عن السجناء والمعتقلين منذ اكثر من 6 اشهر، اضطرت السلطات الى الافراج عن نائبة رئيس جمعية المدرسين “جليلة السلمان” ورئيسة جمعية الاطباء البحرينية “رولا الصفار” .
    واستقبل الجماهير تلك السيدتين بعد الافراج عنهما من السجن بمدينة عيسى في حين لايزال عشرات الاطباء والممرضين يقبعون في سجون السلطات الخليفية بتهم المشاركة في التظاهرات .
  • استهداف القاسم استهداف صارخ للطائفة بأكملها
    أصدر المجلس الاسلامي العلمائي في البحرين بياناً أعرب فيه عن استغرابه واستنكاره ورفضه “للرسالة المسيئة التي بُعثت لسماحته “حفظه الله” من بعض الجهات الرسمية، وما تضمنته من تطاول وتهجم مستهجن.”وقال “نسيت هذه المواقع الرسميّة أو تناست أنّها ليست الجهة التي تحدّد وتتحكّم فيما ينبغي أن يُطرح في خطب الجمعة وعموم الخطب في المساجد والحسينيات، لأنّ وظيفة ومسؤوليّة علماء الدين وخطباء المنبر الحسيني إنّما يحدّدها ويضبطها الشارع الأقدس والمسؤوليّة الشرعيّة المنسجمة – أساساً – مع المصلحة الوطنيّة الحقيقيّة، لا الإملاءات السياسيّة النابعة من الرؤى الضيّقة الدنيويّة.”

    واعتبر بيان المجلس أن العلامة القاسم “عَلَم من أعلام الإسلام، ورمز من رموز الأمّة والوطن… وسيبقى قامة شامخة في سماء العلم والفضيلة والجهاد، يحظى بثقة واحترام والتفاف الجماهير،” وأن الممارسات التي تستهدف دوره القيادي وماكنته الدينية والاجتماعية لن تؤثّر على دوره الرساليّ والوطنيّ.

  • العنف والاستفزاز لن ينزع هوية البحرين الدينية
    تصاعدت حدة الغضب الشعبي في البحرين بسبب مهاجمة عناصر موالية للنظام لمراسيم دينية اضافة الى اساءات وزير العدل لعالم الدين “الشيخ عيسى قاسم” .اعتبرت قوى سياسية معارضة وشخصيات دينية الاساءه للشيخ قاسم كاعتداء على الشعب البحريني وذلك لاستهداف احدى الركائز الاساسية التي يستند عليها الشعب البحريني في نشاطاته واحتجاجاته السلمية للمطالبة بحقوقة الوطنية والسياسية.

    خرج الشعب البحريني الى الشوارع لاحياء المناسبات الدينية والتي كان آخرها ذكرى استشهاد الامام علي (ع) ضمن مواكب منتظمة في مختلف مناطق البلاد ومنها الدراز والسنابس وسترة والدية وبني جمرة وباربار وسلمة اباد وغيرها لاحياء تقليداً دينياً وتاريخياً منذ مئات السنين .
    وفي هذا السياق ارسلت السلطات الخليفية بلطجيتها للاعتداء على مواكب العزاء وتفريقها ،استمراراً لمنهجها الطائفي واجندتها لشق وحدة الصف البحريني في محاولة لتعتيم واعاقة النشاطات الدينية .
    غير ان النظام الخليفي لن يستطيع من خلال استخدام الذعر والخوف بين الرجال والنساء والاطفال المشاركين في مواكب العزاء ان ينزع هوية البحرين الاسلامية التي يتمسك بها منذ زمن بعيد .
    جمعيات المعارضة ومن ابرزها الوفاق الوطني الاسلامية وجمعية التوعيد الاسلامية اصدرت بيان لها محذرتاً السلطات من مغبة المساس بالرموز الدينية للشعب واعتبرت المساس بها مساساً بالشعب برمته، كماوصفت خطاب وزير العدل الموجهة الى عالم الدين اية الله قاسم بغير العقلاني والاستفزازي ولا يتناسب مع الظروف الحرجة التي تمر بها البلاد .
    ويقول المراقبون ان استهداف الهوية الدينية والرموز الوطنية للشعب البحريني تدخل في سياق لعبة السلطة في تجريب حظوظها الرامية لاطفاء شعلة الانتفاضة التي بداءت منذ شباط فبرايرالماضي.

  • فاضل عباس : المعادلة السياسية بدءات ان تتغير لصالح الشعب البحريني
    افاد امين عام التجمع الوطني الديمقراطي من المنامة :ان الحل الامني وحالة الطوارئ وما سبق من قرارت سياسية قمعية اتخذتها السلطة الخليفية قد فشلت تماماً واليوم نشهد الصمود الشعبي اكثر من السابق.
    قال فاضل عباس امين عام التجمع الوطني الديمقراطي من المنامة ان صمود الشعب قد افشل الحل الامني .
    وقدم تهنئته للمفرج عنهن قائلاً : نحن نهنئ اخواتنا العزيزات الاخت جليلة السلمان والاخت رولا الصفار بمناسبة الافراج عنهن .
    مضيفا الى ان المعادلة قد تغيرت منذ زمن طويل وليس من الان لصالح الجهات الشعبية وذلك بعد فشل كل اجراءت السلامة الوطنية وفشل الحل الامني ضمن سياق القمع الممنهج الذي ارتكبه النظام .
    واضاف :يبدوا ان النظام قد علم من خلال استمرار الاحتجاجات والاصرار الشعبي ان آلة القمع لن توقف العزيمة لذا بدءات ان تلجئ للافراج المتقطع عن عدد كبير من المتظاهرين .
    كما ان اعتقال الرموز اصبح محرجا للنظام امام المجتمع الدولي وبالتالي نحن نعتقد بان المعادلة السياسية هي فعلاً بدءات تتحيز لصالح الجهات الشعبية ما اثبت سقوط الحلول القمعية لدى النظام لذا نتوقع النصر القريب للشعب البحريني ان شاء الله .
    كما قدر موقف ائتلاف الرابع عشر من فبراير في دعوته للتظاهر لاسبوع التضامن مع الجرحى والمعوقين .
    واضاف : هناك اصابات وعاهات مستديمة في اليد والعين ولهم حق على المجتمع البحريني ،فالسلطة ارتكبت جريمة اضافة الى قائمة الشهداء كما ان الانتهاكات مازالت مستمرة لتصدي حرية التعبير وحق الشعب لتقرير مصيره.
  • مركز البحرين لحقوق الانسان يرفض تقارير اللجنة الملكية
    اعلنت لجنة بسيوني لتقصي الحقائق من مقرها في المنامة بعد تعرضها لانتقادات واسعة ومهاجمات مئات المتظاهرين على مكاتبها في احتجاج ادلى به رئيسها “شريف البسيوني”
    زعم البسيوني في تصريحات له انه لن يرصد تعذيباً او استخدام مفرطاً للقوة ضد المتظاهرين مقدماً استنتاجاتاً مضللة بشان الاحداث واشاد بتعاون وزير داخلية النظام مع اللجنة .
    وفي هذا الوقت اكدت جمعية الوفاق الوطني الاسلامية في البحرين استمرار التحركات االشعبية في البلاد حتى تحقيق كافة المطالب الشعبية .
    وشهدت العديد من المدن وقرى البحرين تظاهرات سلمية حاشدة منددة بالقمع ومطالبة بالحرية واسقاط الحكومة وتنفيذ اصلاحات حقيقة في البلاد وخروج قوات الاحتلال السعودي من بلاده .
    كما تصدت القوات البحرينية وقوات الاحتلال السعودي المتظاهرن بالرصاص المطاطي وقنابل الغاز السام والمسيل للدموع .
    واكد الامين العام لمركز البحرين لحقوق الانسان نبيل رجب: ان ما قامت به السلطات خلال الاشهر الماضية من قمع واعتقال تمثل جرائم ضد الانسانية مهما حاولت السلطات التستر على ذلك .
    واضاف ان حاجز الخوف قد انكسر عند الشعب البحريني و ان الايام المقبلة ستشهد تصعيداً في حركة الاحتجاجات .
  • مؤكداً أن السلطة جنست 69000 في العقد الماضي؛المرزوق: التجنيس جريمة وقلل من الأغلبية الشيعية بنسبة 10 بالمئة
    قال القيادي في جمعية الوفاق المعارضة خليل المرزوق أن التجنيس السياسي الذي تقوم به السلطات في البحرين حد من الأغلبية الشيعية بنسبة عشرة في المئة. واصفاً إياها بـ “الجريمة”.وقال المرزوق في تصريح لصحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية “التقديرات تؤكد أن البحرين منحت الجنسية “ما يصل إلى 69000” شخص في العقد الماضي. مضيفاً أن عملية التجنيس هذه هي “حدت من الأغلبية الشيعية في البحرين من 70 في المئة الى 60 في المئة”.

    وفي المقابل، نفى الشيخ أحمد بن محمد آل خليفة أي تحيز الطائفي في التجنيس ، قائلا انها ساعدت في الاقتصاد البحريني.

    وقال في تصريح لـ “واشنطن بوست” “أن العديد من البلدان في جميع أنحاء العالم قد استخدمت التجنيس لجلب الأشخاص المؤهلين لتعزيز القدرة التنافسية في القطاعات التي لم يكن لديهم هذه الكفاءات”.

    وأضاف أن بلاده قد تحتاج إلى فرض ضرائب وخفض الدعم لتفادي النقص في المستقبل. قائلاً “علينا أن نعمل على الأرقام ، وعلينا أن نعمل مع شعبنا على الأرقام”.

    وأوضح أن تعهدات مجلس التعاون بمنح البحرين 10 مليار دولار على مدى 10 سنوات غيرة كافية لتلبية احتياجات البحرين.

    وبين وزير المالية أن الصراع الحالي سوف يلحق الضرر بالبحرين كوجهة سياحية وكمركز مالي في الخارج”.

    النظام يتعقب الناشطين بدعم من شركة نوكيا:

    نقلت عدد من مواقع المعارضة البحرينية أن السلطات الخليفية تتعقب هواتف الناشطين والمعارضين وذلك بالتنسيق مع شركة نوكيا سيمنز الألمانية.

    ونقل موقع “.itp.net” أن شركة نوكيا العملاقة تقدم معونة للسلطات البحرينية في التجسس على المكالمات وملاحقة الناشطين ورموز المعارضة.

    وأضاف الموقع نقلاً عن مصادر مطلعة أن يجري استخدام أدوات التجسس التي تم بيعها وصيانتها. مشيراً إلى السلطات البحرينية تقوم بملاحقة المعارضين من خلال شركة “سيمنز” لاتصالات والهندسة الألمانية وشبكات نوكيا.

    وأشار الموقع أن المعدات المستخدمة من قبل السلطات وفي غيرها من الأنظمة القمعية ، لتعقب الناشطين من خلال هواتفهم النقالة وتسجيل المحادثات والرسائل النصية ، وفقا للنشطاء وكذلك العاملين في وTrovicor NSN (وحدة تجريدها من NSN) تثبيت الذي نظم في العديد من بلدان الشرق الأوسط.

  • المعارضة البحرينية تحمل السلطة مسؤولية سلامة الرموز
    قال الناشط السياسي البحريني إبراهيم المدهون أن سلامة رموز البحرين هي من مسؤولية الحكومة، منتقدا مضمون رسالة وزير العدل الى الشيخ عيسى قاسم.وأشار المدهون الى أن الوضع العام في البحرين متأزم جدا خصوصا بعد الرسالة التي وجهها وزير العدل الى آية الله الشيخ عيسى قاسم، والتي أشعلت البلاد التي لا تحتاج الى شعلة.

    وحول الاستعدادات ليوم القدس في البحرين، أكد المدهون أن يوم القدس يمثل للبحرينيين حدثا تاريخيا ومحوريا منذ أن أعلن عنه آية الله السيد الخميني (قدس)، منوها الى أن البحرين تتفاعل مع هذا النداء وتتجاوب معه والبحرينيون يرون أن القدس وفلسطين هي قضية مركزية لا يمكن التغافل عنها وتناسيها، مؤكدا أن البحرينيين مستعدين لإحياء هذه الفعالية لأنها من أولويات القضايا لديهم برغم الأوضاع التي يمرون بها الآن.

    وإنتقد المدهون رسالة وزير العدل الى الشيخ عيسى قاسم واصفا وزير العدل وغيره من أعضاء الحكومة بأنهم صبيان لا يعرفون كيف يتعاملون مع الرموز ورجال الدين، مؤكدا أن الشيخ عيسى قاسم يشهد في حقه القاصي والداني بأنه لو لم يكن موجودا لإشتعلت البحرين عن بكرة أبيها وهو من كان يدعو للتهدئة وكان يقبل بأقل الحلول، قائلا إن آل خليفة لا يعرفون وزنا لأي أحد وقاموا من قبل بإستهداف هذه الشخصية عن طريق الإعلام والآن عن طريق هذه الرسالة.

    وأشار المدهون الى أن الشعب البحريني لا يستبعد أي شيء من السلطة التي عودته على إغتيال الشباب والنساء والرموز، محذرا أن الشيخ عيسى قاسم هو صمام الأمان وإذا حدث أي شيء له فسيحصل زلزال لآل خليفة وسوف لن تهدأ البحرين.

    وقال إن الحكومة تعتبر أن الشيخ عيسى قاسم يحرض ضدها، في حين أن الحكومة هي التي تهدد عن طريق التصريحات والإعلام والصحف، وتتهم دائما الشيخ عيسى بأنه هو من يحرض الشعب ضد الحكومة وأن لديه مشروع ولاية الفقيه بالبحرين، ومن يذهب الى خطابات الشيخ قاسم لن يلمس منها إلا التهدئة والعقلانية، مؤكدا أن ما تريده الحكومة من الشيخ قاسم هو أن لا يتكلم عن قتل المتظاهرين وسجنهم وأن يقول إن الأوضاع في البحرين مستقرة.

    واشار الى أن رسالة وزير العدل تتضمن تهديدا ولم يصدر عن أي جهة حكومية أي تعليق أو إستنكار أو إنتقاد قائلا إن هذا دليل على رضا الحكومة من هذه الرسالة، محملا السلطة البحرينية من أعلى الهرم الى أسفله مسؤولية سلامة الرموز في البحرين، محذرا من أن أي مكروه قد يصيب الرموز سيحدث ما لا يحمد عقباه.

صور

الندوة العلمائیة الجماهيرية استنكاراً علی التطاول على سماحة آیة الله الشيخ عیسی قاسم

 our Site in Google

our Twitter

 our Facebook

our Google Group


الأرشيف ::
يرجی نشر هذة النشرة – 2011
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: