089 – نشرة اللؤلؤة

:: العدد التاسع و الثمانون :: الثلاثاء، 9 أغسطس/ آب 2011 الموافق 9 رمضان 1432 ::
  • اذا اردت الاشتراك في نشرتنا الاخبارية، انقر هنا (Loaloa Newsletter in Google Groups)
  • unsubscribe – لإلغاء الاشتراك في نشرتنا الاخباریة، ارسل رسالة بعنوان unsubscribe للبريد الالكتروني – loaloa.newsletter [at] gmail [dot] com
فلم اليوم
الأخبار
  • النظام الخليفي لا يعترف بحقوق الانسان
    اكد عضو مركز البحرين لحقوق الانسان عباس العمران ان اجراءات الفصل من العمل التي تمارسها السلطة البحرينية هي امر مدان دوليا وتتعارض مع قوانين العمل الدولية، منوها الى ان نظام آل خليفة لا يعترف بحقوق الانسان التي تقرها الامم المتحدة والتي من ضمنها حق العمل، معتبرا ان النظام البحريني فقد شرعيته منذ انطلاق ثورة 14 فبراير خاصة وانه لا يمتلك أي قاعدة شعبية لحكمه.

    وقال العمران : لقد صدرت مواقف نددت باجراءات الفصل من العمل التي تمارسها السلطة وعلى عدة اصعدة، اهمها موقف منظمة العمل الدولية التي وصفت هذا الامر بالمروع، اضافة الى موقف رافض لهذه الاجراءات من قبل الاتحاد الدولي للنقابات الحرة.

    واكد العمران ان محاربة الناس في ارزاقها وعقابها انتقاما منها على مواقفها السياسية هو امر مدان دوليا ويتعارض مع قوانين العمل الدولية ومع قوانين حقوق الانسان وحقه في التعبير عن رأيه وحقه في اختيار النظام السياسي الذي يحكمه.

    واضاف: ان النظام السياسي الذي يحكم البحرين هو نظام قبلي ينتمي للعصور الحجرية ولا ينتمي الى المنظومة الدولية التي تطالب كل الدول التي تنتمي للامم المتحدة ان تصادق على الاعلان العالمي لحقوق الانسان الذي يقر جميع الحقوق التي من ضمنها حق العمل.

    واعتبر العمران ان النظام الخليفي فقد شرعيته منذ انطلاق ثورة 14 فبراير على اعتبار انه لا يستند على اي قاعدة شعبية في حكمه وانه حاول السيطرة على الوضع من خلال استخدام المرتزقة ولكنه وحين رأى ان الاوضاع بدأت تفلت من يديه استقدم قوات الاحتلال السعودي ليستعين بها على القمع وبالتالي فان شرعيته فقدها بشكل اكبر وهو الان فاقد للشرعية تماما.

  • تأجيل الفورملا للمرة الثالثة إلى نوفمبر 2012
    مالك‭ ‬الحقوق‭ ‬التجارية‭ ‬لسباق‭ ‬الفورمولا‭ ‬بيرني‭ ‬إيكلستون‭ “‬إن‭ ‬سباق‭ ‬جائزة‭ ‬البحرين‭ ‬الكبرى‭ ‬للعام‭ ‬القادم‭ ‬تأجل‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‭ ‬من‭ ‬مارس‭/‬آذار‭ ‬حتى‭ ‬نوفمبر‭/ ‬تشرين‭ ‬الثاني‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬طلبت‭ ‬الحكومة‭ ‬مزيداً‭ ‬من‭ ‬الوقت‭ ‬لتهدئة‭ ‬الوضع‭ ‬السياسي‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬التي‭ ‬تشهد‭ ‬اضطرابات‭” ‬حسبما‭ ‬نشرت‭ ‬صحيفة‭ ‬فايننشال‭ ‬تايمز‭‭.

    سردت‭ ‬الصحيفة‭ ‬قصة‭ ‬تأجيل‭ ‬الفورملا‭ ‬سابقاً‭ ‬بالقول‭ “‬أجبرت‭ ‬الاحتجاجات‭ ‬من‭ ‬جانب‭ ‬الأغلبية‭ ‬الشيعية‭ ‬في‭ ‬المملكة‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬الشيخ‭ ‬سلمان‭ ‬بن‭ ‬حمد‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬على‭ ‬تأجيل‭ ‬سباق‭ ‬هذا‭ ‬العام،‭ ‬والذي‭ ‬كان‭ ‬من‭ ‬المقرر‭ ‬أن‭ ‬يجري‭ ‬في‭ ‬مارس‭/‬آذار‭ ‬الماضي‭” ‬وأضافت‭ “‬وفي‭ ‬يونيو‭/‬حزيران‭ ‬الماضي،‭ ‬قام‭ ‬الاتحاد‭ ‬الدولي‭ ‬لسباق‭ ‬سيارات‭ (‬الهيئة‭ ‬المنظمة‭ ‬لسباق‭ ‬الفورملا‭) ‬بتأجيل‭ ‬السباق‭ ‬في‭ ‬البحرين‭ ‬إلى‭ ‬30‭ ‬أكتوبر‭/‬تشرين‭ ‬الأول،‭ ‬لكن‭ ‬القرار‭ ‬ألغي‭ ‬بعد‭ ‬اقل‭ ‬من‭ ‬أسبوع‭ ‬من‭ ‬إعلانه‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬اضطرت‭ ‬حلبة‭ ‬البحرين‭ ‬الدولية‭ (‬وهي‭ ‬الشركة‭ ‬المملوكة‭ ‬للحكومة‭ ‬والتي‭ ‬تستضيف‭ ‬السباق‭) ‬للتخلي‭ ‬عنه‭ ‬إثر‭ ‬تصريحات‭ ‬للفرق‭ ‬بأنها‭ ‬لن‭ ‬تحضر‭”

    قالت‭ ‬الصحيفة‭ ‬إن‭ ‬الاتحاد‭ ‬الدولي‭ ‬للسيارات‭ ‬كان‭ ‬قد‭ ‬أعلن‭ ‬أيضاً‭ ‬في‭ ‬شهر‭ ‬يونيو‭/‬حزيران‭ ‬الماضي‭ ‬أن‭ ‬سباق‭ ‬العام‭ ‬المقبل‭ ‬سيعقد‭ ‬في‭ ‬11‭ ‬مارس‭/‬آذار،‭ ‬ولكن‭ ‬السيد‭ ‬إيكلستون‭ ‬يقول‭ ‬الآن‭ “‬إن‭ ‬الحكومة‭ ‬غيرت‭ ‬رأيها‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‭” ‬ويضيف‭ “‬إنهم‭ ‬لا‭ ‬يريدونه‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬في‭ ‬المقدمة،‭ ‬ولذلك‭ ‬أجبرت‭ ‬أن‭ ‬أقوم‭ ‬بعملية‭ ‬تدوير‭ ‬لكامل‭ ‬الجولات‭ ‬في‭ ‬التقويم‭” ‬

    وتلقت‭ ‬الصحيفة‭ ‬رداً‭ ‬مكتوباً‭ ‬من‭ ‬حلبة‭ ‬البحرين‭ ‬الدولية‭ ‬على‭ ‬أسئلتها‭ ‬حول‭ ‬تأجيل‭ ‬سباق‭ ‬البحرين،‭ ‬إذ‭ ‬قال‭ ‬متحدث‭ ‬باسم‭ ‬الحلبة‭ “‬إن‭ ‬تقويم‭ ‬2012‭ ‬كان‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬مؤقتاً‭” ‬ومع‭ ‬ذلك‭ ‬قال‭ “‬نحن‭ ‬سعداء‭ ‬للغاية‭ ‬لاستضافة‭ ‬سباق‭ ‬الجائزة‭ ‬الكبرى‭ ‬في‭ ‬نوفمبر‭ ‬تشرين‭ ‬الثاني‭. ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬توقيتنا‭ ‬مبكراً‭ ‬أو‭ ‬متأخراً‭ ‬في‭ ‬التقويم‭ ‬هو‭ ‬أفضل،‭ ‬بسبب‭ ‬ارتفاع‭ ‬درجات‭ ‬الحرارة‭ ‬في‭ ‬فصل‭ ‬الصيف‭ ‬لدينا‭” ‬وأضاف‭ “‬نوفمبر‭ ‬هو‭ ‬الشهر‭ ‬الأفضل‭ ‬بالنسبة‭ ‬لنا‭”‬

    وفيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالموظفين‭ ‬الذين‭ ‬فصلوا‭ ‬من‭ ‬الحلبة‭ ‬على‭ ‬خلفية‭ ‬الأحداث‭ ‬السياسية،‭ ‬قال‭ ‬المتحدث‭ ‬باسم‭ ‬الحلبة‭ “‬إن‭ ‬لجنة‭ ‬برئاسة‭ ‬وزير‭ ‬العمل‭ ‬طلب‭ ‬منها‭ ‬النظر‭ ‬في‭ ‬حالات‭ ‬جميع‭ ‬موظفي‭ ‬الحلبة‭ ‬الذين‭ ‬فصلوا‭ ‬من‭ ‬أعمالهم‭ ‬بسبب‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬الاحتجاجات‭” ‬وأضاف‭ “‬سيتم‭ ‬إعادة‭ ‬تعيين‭ ‬أي‭ ‬موظف‭ ‬يثبت‭ ‬فصله‭ ‬ظلماً‭”‬

    وقالت‭ ‬فايننشال‭ ‬تايمز‭ “‬إن‭ ‬سباق‭ ‬جائزة‭ ‬البحرين‭ ‬الكبرى‭ ‬مهم‭ ‬للبحرين‭ ‬لأنه‭ ‬يدخل‭ ‬على‭ ‬الاقتصاد‭ ‬500‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭” ‬وتابعت‭ “‬يزعم‭ ‬المنظمون‭ ‬أنه‭ ‬حدث‭ ‬يوحد‭ ‬المملكة،‭ ‬وأنه‭ ‬مدعوم‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬الجمعية‭ ‬المعارضة‭ ‬الرئيسية (‬الوفاق‭.”(

    ويبدو‭ ‬أن‭ ‬الموعد‭ ‬الجديد‭ ‬لسباق‭ ‬جائزة‭ ‬البحرين‭ ‬الكبرى‭ ‬وهو‭ ‬4‭ ‬نوفمبر‭ ‬2012،‭ ‬سبب‭ ‬إرباكاً‭ ‬في‭ ‬الجدول‭ ‬للمنظمين‭ ‬والفرق،‭ ‬إذ‭ ‬أنه‭ ‬سيجرى‭ ‬قبل‭ ‬ثلاثة‭ ‬سباقات‭ ‬من‭ ‬النهاية‭. ‬وأدى‭ ‬ذلك‭ ‬إلى‭ ‬وضع‭ ‬سبعة‭ ‬سباقات‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬هذا‭ ‬الموسم،‭ ‬لتجرى‭ ‬جميعها‭ ‬في‭ ‬10‭ ‬عطلات‭ ‬أسبوعية‭ ‬فقط‭ ‬وهي‭ ‬فترة‭ ‬قصيرة‭. ‬

    وقال‭ ‬إيكلستون‭ “‬بالرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬الجدول‭ ‬الزمني‭ ‬الجديد‭ ‬ليست‭ ‬نهائياً،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬قلق‭ ‬الفرق‭ ‬منه‭ ‬فيما‭ ‬يخص‭ ‬الخدمات‭ ‬اللوجستية‭ ‬لن‭ ‬تحدث‭ ‬فارقاً،‭ ‬لأننا‭ ‬لدينا‭ ‬مخاوف‭ ‬أصعب‭ ‬بكثير‭ ‬من‭ ‬مخاوفهم‭” ‬مشيراً‭ ‬إلى‭ ‬ما‭ ‬تشهده‭ ‬بعض‭ ‬الدول‭ ‬المستضيفة‭ ‬من‭ ‬اضطرابات‭ ‬ومشاكل‭ ‬كالبحرين،‭ ‬ووعد‭ ‬إيكلستون‭ ‬أن‭ ‬يجري‭ ‬أي‭ ‬تغييرات‭ ‬إذا‭ ‬تطلب‭ ‬الأمر‭.

  • فرانس برس: تمديد الإتفاق الدفاعي بين واشنطن والمنامة
    قال مسؤول اميركي لـ”فرانس برس” إن الاتفاق الدفاعي بين الولايات المتحدة والبحرين مدد الى ما بعد تشرين الاول/اكتوبر المقبل، موعد انتهائه المفترض.

    كان البلدان قد ابرما في 28 تشرين الاول/اكتوبر 1991 اتفاقا دفاعياً لمدة عشر سنوات بعد انتهاء حرب الخليج، وجدداه في تشرين الاول/اكتوبر 2001 للمدة نفسها. وقالت صحيفة “واشنطن بوست” إن ادارة الرئيس جورج بوش والنظام البحريني مددا سراً منذ 2002 الاتفاق لخمس سنوات، اي حتى 2016.

    وفيما رفضت وزارة الدفاع الاميركية (البنتاغون) تأكيد او تنفي هذه المعلومات، قال مسؤول اميركي لـ”فرانس برس” طلب عدم كشف اسمه: “في الوضع الحالي، من الصحيح القول انه سيمتد الى ما بعد” تشرين الاول/اكتوبر 2011″، معتبراً أن “الوضع حساس جدا هناك على ما يبدو ولا يمكننا ان نعرف ما يمكن ان يتغير”.

    وينص الاتفاق الدفاعي على استخدام القوات الأميركية للقواعد الجوية في البحرين وتخزين معدات عسكرية اميركية. كما ينص على “اجراء مشاورات” في حال وقوع ازمة في البحرين وتدريب القوات البحرينية، حسبما ذكر قسم الابحاث في الكونغرس.

  • بسيوني يواصل إشاداته بالملك وولي عهده: أكثر التزاماً بالقانون من بقية العائلة الحاكمة
    قال رئيس “اللجنة الملكية المستقلة تقصي الحقائق” شريف بسيوني ان التحقيق في الأحداث الأخيرة في البحرين “لن يحل الازمة السياسية القائمة في البلاد”، معتبرا أن ملك البحرين وولي عهده “اكثر التزاما” بحكم القانون من بقية الجهات الحكومية”.

    نقل موقع “بي بي سي” عن بسيوني قوله إن “العائلة المالكة في البحرين تتعامل مع الأزمة الحالية بطريقة مختلفة عن أسلوب تعاملها مع أزمة مماثلة شهدتها البلاد في اواسط تسعينيات القرن الماضي”، قائلاً أن “الملك وولي العهد اكثر التزاما بحكم القانون وبشرعة حقوق الانسان من بقية الجهات الحكومية وبقية أفراد العائلة الحاكمة”.
    وحذر بسيوني من استمرار الأزمة التي تعيشها البلاد، مشدداً على أن “التحقيق لن يحل الازمة المستعصية ولن يتطرق الى الحاجة الى الإصلاح السياسي وإلى دستور جديد والتمييز الإقتصادي والانقسام السياسي بين السنة والشيعة”، آملاً في اطلاق سراح نحو 150 من السجناء خلال الايام القليلة المقبلة.

  • تصريحات مسؤولي النظام الخليفي متناقضة
    اكد الناشط السياسي البحريني علي الفرج ان هناك تناقض بين تصريحات مسؤولي النظام الخليفي وبين ما يجري على الارض من قمع وترهيب، منوها الى انه لا توجد اي علامة من علامات التحول الديمقراطي في البحرين، خاصة مع عدم وجود اي مبادرة حقيقية لحوار وطني حقيقي يمثل ما يطمح اليه الشعب وتمثل مطالبه التي يريدها واهدافه.

    قال الفرج : ان تصريحات مسؤولي النظام الخليفي والتي كان آخرها تصريحات لولي العهد وحديثه عن الديمقراطية والتوافق الوطني هي بعيدة عن الحقيقة، خاصة ان ما تقوم به اجهزة السلطة من قمع وترهيب تجاه الشعب وبشكل يومي يفند كل هذه التصريحات.

    واضاف: لا توجد لحد الان اي علامة من علامات التحول الديمقراطي في البحرين فالحكومة لم تتغير منذ انطلاق ثورة 14 فبراير ولم تعلن السلطات لحد عن اي مبادرة حقيقية لحوار وطني حقيقي يمثل ما يطمح اليه الشعب وتمثل مطالبه التي يريدها واهدافه.

    واشار الى زيادة الرواتب من قبل السلطة معتبرا ان هذا يدل على فشل المجلس النيابي خاصة وان المجلس كان قد اجمع على زيادة الرواتب قبل ثورة 14 فبراير ولكنه فشل في تمريره الى الحكومة من اجل العمل به، والان السلطات تحاول ان تصور على انه انجاز وتحقيق لمطالب المواطنين من خلال العمل به.

    وحول تمديد بقاء القاعدة الاميركية في البحرين اكد الفرج ان هذا يأتي ضمن استمرار مصالح واشنطن، خاصة وان هذه المنطقة تنتج نسبة تصل الى 50 % من الانتاج العالمي للنفط، منوها الى ان واشنطن تتخوف من تغير سياسي في المنطقة وخاصة في البحرين مما قد يؤثر على مصالحها.

  • “واشنطن بوست”: البحرين مركز رئيسي لالتزامات واشنطن الإستراتيجية
    قال الباحث في “معهد الشرق الأوسط” توماس دبليو ليبمان في مقاله في صحيفة “واشنطن بوست” تحت عنوان “تحالف واشنطن غير السهل مع البحرين”، إلى العلاقات الأميركية ـ البحرينية، مشيرا إلى أن المملكة “مركز رئيسي لعمليات أميركا العسكرية وأيضاً لالتزاماتها الاستراتيجية. فهي تستضيف مقرات الأسطول الأميركي الخامس، وهي أيضاً من بين مستوردي الأسلحة الأميركية”.

    يستدل ليبمان بتقرير صدر مؤخراً يفيد بأن الولايات المتحدة تعهدت بتوسيع تجهيزاتها البحرية والجوية في البحرين بتمويل تصل قيمته إلى 580 مليون دولار. وفي عام 2002 تم اعتبار البحرين رسمياً “حليفاً رئيسياً” لـ”الناتو” من خارج أعضاء الحلف، وبذلك تصبح ضمن مجموعة حصرية من أصدقاء الولايات المتحدة من بينها اليابان وأستراليا وإسرائيل.

    ويشير ليبمان إلى أن العلاقات الدفاعية بين الولايات المتحدة والبحرين “أخذت طابعاً رسمياً بعد حرب الخليج الثانية، حيث وقع الطرفان عام 1991 اتفاقاً دفاعياً مدته عشر سنوات، وتم تجديده لعشر سنوات أخرى عام 2001، ومن المقرر أن يتم تجديد الاتفاق في تشرين الأول/أكتوبر المقبل”. ويلفت الانتباه إلى أن الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش أضاف خمس سنوات أخرى إلى الاتفاقية الدفاعية مع البحرين لتنهي في 2016، معتبرا أنه لا حاجة لمفاوضات تتعلق بتجديدها، لكن شروط التجديد لم يتم الإعلان عنها.

    ويقول الكاتب إن “حالة من السرية” في البيت الأبيض تسود تجديد الاتفاقية، ويبدو أن إدارة أوباما لا تريد البت الآن في تجديد الاتفاقية، خاصة في ظل الأوضاع الاستراتيجية الراهنة في الخليج، حيث تتأهب الولايات المتحدة للانسحاب من العراق، فيما يمر اليمن بمرحلة مضطربة، وسط ظهور توترات جديدة بين الكويت والعراق.

  • النظام الخليفي یستبدل شعبا بآخر عبر التجنيس السياسي
    قال الباحث الإسلامي البحريني الشيخ حسين الحداد إن الحكومة الخليفية تستبدل الشعب البحريني من الداخل بشعب آخر من الخارج عن طريق إستمرارها بالتجنيس، مطالبا بسحب الجنسية من المجنسين الذين ليس لهم فائدة للشعب والوطن.

    أضاف الحداد أنه متعارف دوليا أن الحكومة لو شاءت التجنيس فلها الحق أن تجنس عددا محددا بشرط أن يكون للمجنس فائدة للشعب وللأرض ولليس للحكومة فقط، مؤكدا أن الحكومة البحرينية مستمرة بالتجنيس لتغيير الميزان الداخلي العرقي والمذهبي، وتبديل الشعب من الداخل بأشخاص من الهند وباكستان وسوريا واليمن وغيرهم ممن ترى فيهم فائدة لها.

    ونوه الى أن أحد فقرات ميثاق العمل الوطني الذي وقع عليه الشعب والحكومة تشير الى أن الملك له الحق بتجنيس من يرى فيه المصلحة للشعب والوطن، أما بخصوص إدعاء البعض بأن المجنسين يخدمون البلد عبر عملهم في الجيش والشرطة، قال الحداد أن هناك عددا كبيرا من أبناء الشعب البحريني تقدموا لهذه الوظائف وتم رفضهم بالرغم من البطالة الكبيرة في البلاد.

    وأكد أن الحوار الذي دعت إليه الحكومة لم يكن سوى إلعوبة إعلامية من قبل الحكومة ولم يكن موجودا بالأساس، وكان فقط صورة أمام الرأي العام، مشيرا الى أن الشعب كان رافضا له من الأساس وواعيا لهذه المهزلة، منوها الى أن دخول جمعية الوفاق الى هذا الحوار هو لإلقاء الحجة كاملة على الحكومة لأنها كانت تدعي أن المعارضة لاتريد الإصلاح وحل الأزمة وتهدئة الوضع، وأنهم يسببون الفوضى في البلاد.

    وأوضح أن الشعب قبل بدخول جمعية الوفاق الى الحوار ليري العالم من هو الذي يقوم بسفك الدماء، قائلا أن الشعب كان يحمل الورد والحكومة تحمل سلاح، الشعب يحمل قرآنا والحكومة تحرقه، الشعب يتعبد في المسجد والحكومة تهدمه، مشيرا الى سقوط عدد من الشهداء ووقوع الكثير من حالات الإعتقال خلال فترة الحوار.

    وإنتقد الحداد موقف بعض القنوات الفضائية من الوضع في البحرين وقلبها للحقائق، وفي الوقت نفسه موقفها ضد الشعب السوري والحكومة السورية، والتي تنتقد موقف الحكومة ضد من دخل لسوريا من المرتزقة والعملاء من الخارج للإخلال بالأمن ومحاولة تدمير النظام.

    كما إنتقد تقرير لجنة تقصي الحقائق برئاسة البسيوني الذي أورد أن الكثير من تقارير الإنتهاكات في البحرين لم تكن واقعية، متسائلا : هل أن لجنة تقصي الحقائق لم تر حجم الإنتهاكات وعدد الشهداء ومن بينهم الاطفال، والإعتقالات وهدم دور العبادة والفصل التعسفي؟

  • الأمين العام للوفاق يلتقي نائب وزير الخارجية التركي بأنقرة
    إلتقى الأمين العام لجمعية الوفاق الوطني الإسلامية الشيخ علي سلمان نائب وزير الخارجية التركي لشؤون الشرق الأوسط السيد هاليث سيفيك في أنقرة خلال زيارته مؤخراً إلى جمهورية تركيا.

    استعرض الطرفان في اللقاء وجهات النظر في التطورات السياسية في المنطقة وبالخصوص في الشأن البحريني.

    ووجد وفد الوفاق تفهماً تاماً لدى الخارجية التركية لمجريات الأوضاع وتطوراتها في البحرين.وجدد نائب وزير الخارجية التركي في اللقاء دعم تركيا لإرساء القيم العالمية في الحرية والمساواة والحقوق السياسية في البحرين، مؤكداً على أن تفاصيل الأمور تعود إلى البحرينيين أنفسهم.

    ورحبت الخارجية التركية بزيارة وفد الوفاق إلى تركيا، وعبرت عن استعداد الساحة التركية لاستقبال مختلف القوى السياسية العربية والبحرينية ضمن فضاء الحرية في تركيا.

    واتفق الطرفان على مزيد من التواصل المستقبلي خدمة للديمقراطية والتطور السياسي السلمي في المنطقة.وقدم وفد الوفاق شكره على حسن الضيافة والاستقبال والجهود التركية الرامية إلى المساعدة في إحداث التطور السياسي السلمي للديمقراطية في البحرين والمنطقة.

صور

الحملة الإعلامية للاعتصام الجماهيري ” حق العودة لميدان الشهداء ”

 our Site in Google

our Twitter

 our Facebook

  our Google Group

 


الأرشيف ::
يرجی نشر هذة النشرة – 2011
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: