081 – نشرة اللؤلؤة

:: العدد الحادي و الثمانون :: الإثنين، 1 أغسطس/ آب 2011 الموافق 1 رمضان 1432 ::
  • اذا اردت الاشتراك في نشرتنا الاخبارية، انقر هنا (Loaloa Newsletter in Google Groups)
  • unsubscribe – لإلغاء الاشتراك في نشرتنا الاخباریة، ارسل رسالة بعنوان unsubscribe للبريد الالكتروني – loaloa.newsletter [at] gmail [dot] com
فلم اليوم
الأخبار
  • المشيمع :سنواصل حراكنا حتى التحرر من الاحتلال السعودي
    لا يوجد حوار وانما لعب بالمقترحات وضحك على الذقون نحن نجاهد من اجل بقائنا لاننا مستهدفون تحت سياسية التجنيس و الابادةالجماعية
    قال الناشط السياسي البحريني “علي المشيمع” من لندن : نحن لن نعول على الحوار الذي دعى اليه الديكتاتور حمد المخادع الذي جاء اساساً من دعم وتسوية اميركية وذلك بعد زيارة المندوب الاميركي الذي التقى ببعض اطياف المعارضة لاقناعهم بهذه الخدعة .
    لكن المعارضة رفضت مشروع دعم الديكتاتور المماثل لما حصل عام 2002 م .
    واشار الناشط عن وعي المعارضة و مصداقيتها مع الشعب قائلاً: كان دراسة 14 فبراير واعية وحملت المسؤولية التامة للادارة الغربية التي تدعم العائلة الخليفية بالسلاح الغربي و المال السعودي الذي راح ضحيته ابناء ونساء شعبنا البحريني.
    و اضاف :ما يزعم ضمن دائرة الحوار ليس الاّ لعب بالمقترحات وضحك على الذقون .
    نحن سنجاهد من اجل بقائنا لاننا مستهدفون من قبل هذا النظام الذي جاء بعشرا ت الالآف ثم منحهم الجنسية ليقتحموا قرانا ويقتلوا شبابنا .
    فهناك جيش محتل غازياً على وطننا يحاصرنا براً ًو بحراً فاي حوار نتحدث عنه .
    وهذا الحاكم لقد فقد شرعيته حينما سلم الملف الامني الى المحتل السعودي فهو لن يعد يحكم البلاد ولا يملك قراراً سياسياً .
    القرار ياتي من السعودية والغرب وبالتالي الحراك الذي شهدناه يوم الجمعة والذي دعت اليها حركة 14 فبراير احتشد المتظاهرون امام السفارة الاميركية ليثبت بانه لن يدع السلطات ان توقف ثورته وسيواصل في مقاومته حتى يسترجع كرامته المسلوبة لان الحق ياخذ و لا يعطى .
    لن يمكن الاتفاق بين الشعب والمعارضة في التصالح مع هذا النظام بل يتحدوا على انهاء عهد الديكتاتورية والتغييرالجذري في البحرين .
    نحن اليوم نعيش ثورة وليس احتجاجات تتعلق بمسائل نحن عشنا سنوات عديدة و علمنا باننا لن ننال من الحرية والكرامة الاّ من خلال الخلاص من هذه العائلة ربما يتطلب الامر اراقة دماءنا وهذه هي سنة الحياة وهذا هو نهج الثورات ولابد من المقاومة والتحرر من الاحتلال السعودي.
    وصاحب النفس والارادة هو المنتصر ودم الشهداء سيحقق لنا النصر القريب ان شاء الله.
  • شعب البحرين يرفض سياسية التزييف في تسويف الاصلاح
    اعلنت جمعية الوفاق الوطني الاسلامية ان الشعب البحريني سيستمر في المطالبة بحقوقه المشروعه مؤكداً عن عدم التراجع حتى تحقيق الاهداف
    شهدت منطقتی سار والدراز بجوار العاصمة المنامة مسيرة حاشدة تحت عنوان الشعب مصدر السلطات وجاء في البيان الختامي لهذه المسيرة التي اعلن من خلالها رفض الاصلاحات الشكلية اي ماوصفت بالمشاريع الالتفافية والتحايلية .
    واعتبرت هذه المشاريع مضيعة للوقت وتعمقاً للازمة مجددةً المطالبة بحكومة منتخبة ومجلس نيابي كامل الصلاحيات التشريعية والرقابية ودوائر انتخابية عادلة.
    كما دعى البيان الشعب البحريني بالمشاركة الفاعلة والدائمة في كافة الميادين والساحات دون كلل او ملل حتى تحقيق مطالبهم الوطنية المشروعة .
    هذا وقد شهدت قرى العكر والنويدرات والمعامير والسترة الخارجية وغيرها من المدن في البحرين مسيرات احتجاجية قمعتها قوات السلطة بشدة وعنف.
    ففي قرية النبيه صالح خرج الاهالي بمسيرة شعبية جابت شوارع القرية وانتهت باقامة اعتصاماً شعبي على مدخل المنطقة وتحول مكان الاعتصام الى ساحة مواجهات بين قوات النظام الخليفي والشبان المعتصمين .
    واطلق اثرها قوات الامن قنابل الدخان وقنابل الغاز على المدنيين كما اقتحمت العديد من المنازل مستعملة القنابل المسيلة للدموع .
    وتحدثت احدى المصادر عن اندلاع مواجهات عنيفة في البحرين بين الشبان المتظاهرين وقوات الامن الخليفي المدعومة بقوات المرتزقة في قرية زنج والبلاد القديم بعد خروج مسيرة احتجاجية الى الشارع الذي تستقر فيه السفارة الاميركية بالمنامة .
    وشهدت منطقة السفارة حالة من التاهب وتم اغلاق جميع الطرق حيث جرت الملاحقات الى الازقة لمنع التجمع امام السفارة الذي دعى اليه ائتلاف الرابع عشر من فبراير .
    قال عالم الدين البحريني اية الله الشيخ “عيسى قاسم” ان الاوضاع السياسية في البلاد عادت بعد انتهاء اعمال طاولة الحوار الى المربع الاول مؤكدا ان المشكلة لا تزال بدون حل .
    قال الشيخ قاسم في خطبة الجمعة: ان الخوف على هذا الوطن ياتي من سياسات التلكئ والتزويف التي تتبعها السلطة بعد التسويف في قضية الاصلاح واذا كان الهدف البعيد للحوار ان يخرج الوطن من ازماته في عافية وسلام فكيف توصل الى هذه الغاية ،نتائج لم يتم عليها التوافق بين الحكومة والمعارضة او الشعب وهو الطرف الحقيقي والمعني للموضوع اي التوافق بين الطرفين المتنازعين وليس بين طرف واحد فعدنا بعد الحور الى المربع الاول وبقيت المشكلة بلا حل .
  • الهاشمي : اعتصام يوم الجمعة كان اهم حراكاً و تحذيراً شعبي شهدته البحرين
    افاد “قاسم الهاشمي” عضو المؤتمر العام لنصرة الشعب البحريني من لندن : ان هناك مؤشرات تدل على ان السلطة في البحرين تتجه الى تسطيح مطالب الشعب و ابراز بان تكون معيشية بسيطة .
    قال عضو المؤتمر العام لنصرة الشعب البحريني “قاسم الهاشمي” من لندن:السلطة تحاول الابتعاد عن صلب المطالب الشعبية السياسية و الحقوقية او اخفاءها امام المجتمع الدولي .
    نحن نحذر من هذا المخطط من التسويف عن بعض الاصلاحات الجزئية والذي يرمي بتهميش المطالب العادلة والاساسية للشعب.
    فنحن نرفض بشدة هذا التجاهل عن المطالب الاساسية والشعب يعي وهو في غاية الثقافة ولن يسمح لاي قوة من الداخل والخارج ان يطمس هذه الحقوق .
    الحراك المستمر اثبت بان لن تتمكن السلطة بالالتفاف عن حق الشعب في تقرير مصيره وصوت لكل مواطن وهما المحورين الهامين لثورة البحرين .
    نحن نشكرالوفاق ونندفع ونلتحم مع حراكها وهذه خطوة على الطريق الصحيح في النهج الصحيح و ندعوا الجمهور ان لا يقتصر يوماً واحداً في احتجاجاته للمطابة بحقوقه السامية .
    الاعتصام امام السفارة يخيف السلطة والغرب ويجعلهم في موقف حرج هذا التجمع يعطي الاطمئنان على غاية الوعي للشعب نظراً لموقع الاحتجاج امام السفارة القريبة من القاعدة الاميركية في الزبير وهذا يعد تحدي خطير للادارة الاميركية و هي رسالة لداعمين السلطة الغاشمة بتحديهم من الالتفاف عن مطالب الشعب البحريني والذي يعتبر اهم حراكاً شهدته البحرين .
  • خاطبت الظهراني وجددت تبرؤها من نتائجه ومخرجاته؛
    الوفاق تسلم احتجاجاً رسمياً على المغالطات الفاضحة لتقرير “منتدى الحوار”

    سلمت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية احتجاجاً رسمياً إلى رئيس ما سمي بحوار التوافق الوطني خليفة الظهراني أكدت فيه على امتعاضها لما أحتوى عليه تقرير المنتدى من مغالطات فاضحة أدعي خلالها أن هناك توافق في أهم المحاور السياسية, وذلك باطل أثر استبعاد كل مطالب قوى المعارضة وحذفها بالكامل, ثم اللجوء إلى كذبة توفر التوافق الزائف, الذي انسحبت منه الوفاق رسمياً بعد أن أفتقد لكل مقومات التمثيل والمصداقية والعلمية وغياب أي مستوى من انعكاس رأي الشارع البحريني.

    ووجدت الوفاق فيما حدث تجاوز للبعد والالتزام الأخلاقي والأدبي والأمانة العلمية خصوصاً بعد استبعاد كل مطالب المعارضة الذي كانت سبباً رئيسياً في وجود المشكل السياسية القائمة حالياً في البحرين والذي لا يمكن أن تخرج منها البحرين دون الوقوف على هذه المطالب وتحقيقها بشكل حقيقي صادق لا يشوبه التفاف أو تحايل فضلاً عن تجاهلها وشطبها بشكل كلي ورفع مرئيات لا علاقة لها بالأزمة السياسية وإنما هي مجرد أفكار هامشية لا تمس جوهر الأزمة السياسية المتصاعدة.

    وأعربت الوفاق -في خطاب موجه إلى الظهراني الأحد 31 يوليو- عن احتجاج الوفاق الشديد للزج بأسماء ممثليها بالحوار في التقرير النهائي، رغم أن فريق الوفاق المشارك في الحوار سلم الظهراني خطاباً رسمياً بانسحاب الجمعية بتاريخ 19 يوليو 2011م من هذا المنتدى.

    وجددت الوفاق في الخطاب تبرؤها من هذا التقرير ومن أي شيء يصدر من هذا المنتدى الحواري، وطالب بشكل رسمي شطب أسماء ممثلي الوفاق منه، والإشارة إلى أن الجمعية انسحبت من هذا الذي سُمِّي “حوار التوافق الوطني”.

    وقال نائب الأمين العام للجمعية الشيخ حسين الديهي في الخطاب الرسمي الموجه لرئاسة منتدى الحوار: “إن مقتضيات الأمانة الأدبية والمهنية والوطنية تحتم أن يذكر في التقرير هذا الانسحاب، لا أن يتم تجاهله، كما كان يتطلب الإشارة الصريحة لطلبات فريق الوفاق المتكررة لاستيضاح الأمور ومراجعة الإجراءات والتحفظ عليها، كما كان يجب أن يشتمل على تحفظات جمعيات المعارضة الأخرى، وذلك كله من مقتضيات الأمانة الأدبية والوطنية التي سيسأل عنها شعب البحرين وأجياله القادمة”.

    وأشار في خطاب الاحتجاج إلى أن الوفاق قدمت مرئياتها كاملة ومكتوبة وتحتوي على ما يقارب 150 مرئية فرعية في المحورين السياسي والحقوقي بحسب تصنيفكم، في مفاصل الحكومة المنتخبة والملكية الدستورية والسلطة التشريعية والنظام الانتخابي والسلطة القضائية ودولة القانون وحوكمة المال العام وغيرها، وأغلبها لم تذكر في التقرير”.

    وأردف: “إن من الأمانة الأدبية والوطنية أمَّا أن تكون بذكر كل المرئيات وأن الوفاق متمسكة بها، أو القول بأن الوفاق انسحبت فتم حذف مرئياتها… أمَّا الزج بأسمائنا في التقرير وحذف مرئياتنا، وإصباغ صفة التوافق على أمور لم يتم التوافق عليها أمر مرفوض من قِبلنا جملةً و تفصيلاً”.

    كما عبرت الوفاق عن امتعاضها لما احتوى عليه التقرير من مغالطات فاضحة في ما يدعى “التوافق” في أهم المحاور السياسية، حيث لم يتم التوافق على الحكومة، ولا السلطة التشريعية، ولا النظام الانتخابي والدوائر، ولا الأمن، ولا مفهوم استقلال القضاء، وهي أهم مسائل الخلاف، وهذا أهم مظهر من مظاهر فشل الحوار في التوصل إلى توافق في أهم الأمور الجوهرية، و لا يجدي نفعاً اللعب بالكلمات الفضفاضة في أنَّه قد تم التوافق على حكومة بإرادة شعبية، أو استمرار تعيين رئيس الوزراء والوزراء من قبل جلالة الملك، في حين أن أدبيات المنتدى المنشورة تفيد وجود اختلاف بين المشاركين في هذا الشأن.

  • احتجاجات الجمعة في البحرين، هزت اركان القصر الخليفي
    قامت القوات الخليفية المدعومة من المرتزقة والاحتلال السعودي في عمليات قمع دموي يوم الجمعة الماضية في مختلف مناطق البحرين
    شنت القوات الخليفية المدعومة سعودياً عمليات القمع الدموية يوم الجمعة الماضية .
    وقد شهدت البلاد عدة مواجهات عنيفة على خلفية المسيرات السلمية المتجهة نحو السفارة الاميركية.
    القوات الحكومية انهالت بالضرب على المواطنين واطلقت الغازات الخانقة والمسيلة للدموع اضافة الى قطع الطرقات في محاولة لمنعهم من الاعتصام.
    ومن جانب اخر تسلم ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة التقرير النهائي عن الحوار .
    المعارضة البحرينية رفضت كافة النتائج المنبثقة عن الحوار واكدت انه لا يمثل الارادة الشعبية .
    وقد قالت جمعية الوفاق الوطني الاسلامية ان نتائج هذا الحوار تساوي الصفر ولا تتضمن شيئ من مطالب المعارضة والشعب .
    واضافت: انه لا يجوز قبول المخرجات او النتائج الرافضة للمطالب الشعبية .
    جمعيات التيار الوطني رفضت ايضا نتائج الحوار معتبرةً ان اغلب رؤاها السياسية والدستورية لم ياخذ بها في عين الاعتبار مضيفةً ان انتهاكات النظام لا تزال قائمةً لاسيما في ظل سياسة التطهيرالعرقي القائمة على الاسس الطائفية.
    من جهته اكد اية الله “الشيخ عيسى قاسم” ان الاوضاع السياسية في البحرين عادت الى المربع الاول بعد انتهاء اعمال منتدى الحوار معتبرا ان المشكلة لاتزال قائمة وبدون حل.
    واضاف ان الخشية تاتي بسياسات التلكئ والتسويف المتبعة من قبل السلطة .
    تبقى الاشارة الى وجود مؤشرات على عودة الحراك الشعبي الفاعل في داخل السعودية.
    وقد اشادت حركة شباب الحراك الرسالي بصمود الشعب البحريني ودعى جماهير القطيف الى مساندته والى معاودة الحراك السلمي في السعودية من اجل الوصول الى الديمقراطية حتى اطلاق سراح جميع المعتقلين واقرار دستور عقبي ينظم الحكم.
  • البحرين : المعارضة شعبية و السلطة سعودية
    افادعضوالمؤتمرالعام لنصرة الشعب البحريني ان الهيئة العلمية و الجامعة في البحرين تقاد بيد التيار العسكري وجهاز الامن الخليفي.
    قال عضوالمؤتمرالعام لنصرة الشعب البحريني “قاسم الهاشمي” : يبدوا النظام الخليفي عنيد ومتشدد الى اقصى درجة مع النهج التعليمي والذي ينبغي ان يكون اكثر انفتاحاً غيران سياسة الاقصاء طالت الهيئات العلمية وحتى الطلبة المبعوثين خارج البحرين فقطعت عنهم الرسوم ما يدل عن التعند والتشبث لدى هذا النظام مع كافة اطياف الشعب.
    اما موضوع التقدم بشكوى فهوحق واجب يجب تقديره باعتباره القاء حجة رغم اننا لا نعول على هذه اللجنة التي دعى اليها الملك مع ذلك نحن نعزم ان ناخذ حقنا بشتى الطرق السلمية كما اننا لن نتوقف عن تقدمنا و سنستخدم كافة السبل الممكنة من اجل تحرير الوطن .
    اما المعارضة فهي متفقة على المطالبة بالحقوق الاساسية والثبات والصمود و الدليل هو وحدة صوت الشعب البحريني وكما شهدنا الاحتفالين الشعبين في سار والآخر قرب السفارة الاميركية وقاعدتها العسكرية في البحرين التي استمرت حتى الليل وهذا تطور جديد على الصعيد الميداني والسياسي.
    وكما شهدنا في كل من جد حفص والسنابس الذان قدما مشهد الصمود والذي استمر حتى الفجرما يدل على تطور جديد في اصرار الشعب رافضين الديكتاتورية ومطالبين بالحقوق المدنية والدستورية مؤكدين مواصلة الثورة في رمضان على مستوى اقوى .
    اما بالنسبة لمشاركة المعارضة بمنتدى الحوار نحن القينا الحجة على هذا النظام نحن في حالة بين جذب و شد مع السلطة فلا بد من ان ممثلين الشعب ان يستمعوا الى ما تقوله السلطة رغم ان الشعب لن يعترف بهم وعلى السلطة الغاشمة ان تظطر لتستمع مرة اخرى الى مطالب الشعب علناً امام المجتمع الدولي انا اضنها كانت مبادرة ذكية من قبل قيادة المعارضة الشعبية.
    وشددت الوفاق على أن رأيها واضح وجلي، وهو ليس برأي شخصٍ مقابل ثمانين شخص أو حتى 300 شخص، رأي الوفاق له ثقله الجماهيري المعروف على المستوى المحلي و الدولي، وأمَّا ما لا تتوافق معه الوفاق لا يمكن الحديث عن توافق فيه، وطالما أنكم وضعتم أسماءنا في التقرير، والذي نكرر طلبنا منكم إزالة أسماؤنا منه، فلا يمكن الحديث عن توافقات في أي من الأمور المذكورة.
  • تجمع حاشد للمسرحين بوزارة العمل للمطالبة بالعودة لأعمالهم دون شروط
    شهد بهو وزارة العمل صباح اليوم تجمع حاشد للمسرحين من أعمالهم في مختلف القطاعات العام والخاصة، احتجاجا على مماطلة الشركات والمؤسسات الرسمية في تنفيذ توجيهات القيادة السياسية وعلى رأسهم عاهل البلاد بضرورة سرعة إرجاع جميع المسرحين لأعمالهم.
    وطالب المسرحون وزير العمل ورئيس لجنة النظر في قانونية التسريح جميل حميدان بضرورة أن تكون عودة جميع المفصولين من دون أي شروط تعسفية، وتمهيد لقاء لهم مع رئيس لجنة تقصي الحقائق محمود شريف بسيوني لشرح أوضاعهم المأسوية له.
    كما طالب المسرحون الوزارة بسرعة صرف تعويضات التعطل لجميع المسرحين، وبأثر رجعي منذ فصلهم حتى الآن.
    كما تعهد المسرحون بأن يواصلوا احتجاجاتهم حتى عودتهم جميعاً إلي العمل. وشهد الاعتصام تواجد أعداد كبيرة من المدرسين والموظفين في القطاع العام وكذلك في العاملين في الشركات الكبرى كـ”ألبا” و”بابكو” وغيرها من الشركات.
  • أحد المعتقلين : كانت الشرطة الخليفية تضربني لاوقع على ورقة لقطع رجلي
    هذه رواية لبعض تفاصيل إصابة أحد الشباب بجروح خطيرة ثم اعتقاله في مستشفى السلمانية و منها إلى مركز شرطة النعيم و بعدها في سجن الحوض الجاف.

    في صباح 16مارس و بعد هجوم قوات الجيش و الشغب على المعتصمين في دوار اللؤلؤ حاول الكثير من المواطنين التوجه إلى منطقة الدوار لنجدة إخوانهم و أخواتهم و لكن كانت كل النقاط المؤدية للدوار مغلقة من قبل قوات الجيش و قوات الشغب مما أدى إلى حدوث مناوشات بين الشباب وقوات الشغب استعملت فيها القوات سلاح الشوزن بكثرة و من مسافات قريبة.
    كنت أتيت متأخر (حوالي11صباحا) مع 3 شباب الى احدى نقاط التماس وفجأة وجدنا أنفسنا محاصرين من قوات الشغب المسلحين بالشوزن،هربنا باتجاه البيوت و حاولنا دخول أقرب بيت ولكن بوابته كانت موصدة بإحكام مما اضطرنا للبحث عن وسيلة او حيلة اخرى للإحتماء من رصاص الشوزن اضطررنا فوجدنا سيارة بيكب بقربنا فقررنا الانبطاح على الأرض تحت السيارة (4 أشخاص ) و فعلا مر علينا الشغب ولم ينتبهوا لنا ولكن و بعد فترة قصيرة كان اثنان من شرطة الشغب يسيران باتجاهنا وبسبب بعدهم النسبي عن السيارة استطاعا رؤية ما تحتها. عندها اقتربا من السيارة وأخذا يطلقان رصاص الشوزن فأصابتني إصابة مباشرة في احدى رجلي وتناثر اللحم حتى بدا العظم وبينما كنت مذهولا ومستغرقا في التفكير حول هذه الإصابة الخطيرة وإذا بقذيفة شوزن أخرى تصيب رأسي وعيني, هذا بالاضافة الى اصابات زملائي تحت السيارة.
    وبعد ان اطلق الجنديان النار علينا فرا هاربين و بقينا نعاني من الجراحات البليغة لحوالي نصف ساعة حتى تمكنا من الاتصال بأحد الأخوة أخبر صاحب المنزل أن يفتح باب بيته لندخل و نتدبر علاج الجراحات.

    دخلنا المنزل وجرت محاولات و اتصالات للحصول على مسعفين أو من يتطوع بنقلنا للعلاج وبعد الكثير من المحاولات تطوع أخوة يبدو أنهم كويتيون بنقلنا في سيارتهم حيث أخذونا إلى بني جمرة (مركز البديع الصحي ) حيث تم تقديم الإسعافات الأولية لنا تم خياطة جرحي على ثلاث طبقات كما تم معالجة إصابات الرآس ولكن هناك علاج لا يمكن الحصول عليه إلا في السلمانية وبعد اتصالات من الأطباء أخبرنا وزير الصحة المستقيل نزار البحارنة بالذهاب إلى مستشفى السلمانية على مسؤوليته وقال أنه سيتواصل مع الجيش من اجل ضمان وصولنا للسلمانية بأمان.

    مركز البديع كانت ترتاده قوات الجيش بين فترة وأخرى ويفتشون داخله بحثا عن جرحى فكان الأطباء يعالجون الجرحى بسرعة ثم يخرجوهم قبل أن يأتي الجنود , ويتم أخفاء الجرحى في بعض بيوت بني جمرة ، و لكن بعد فترة زمنية جاءت طائرة الهليكوبتر ووقفت محلقة فوق المركز حوالي ربع ساعة أو أكثر فنتج عن ذلك توقف مجيء الجرحى للمركز خوفا من الاعتقال.

    الطريق لمستشفى السلمانية كان صعبا جدا وعندما وصلنا وجدنا أن عدد الأطباء قليل وكذلك الممرضات.
    وهذا بعض ما جرى مما شاهدته في السلمانية خلال 3أيام التي كنا فيها هناك:

    1- أخذ جميع المشكوك في علاقتهم بالاحداث من الجرحى و المرضى بالسلمانية عنوة (حتى الذين على أجهزة الإنعاش وغيرها يتم انتزاع الأجهزة الطبية المربوطين بها ) ويأخذون المريض قسرا إلى جناح 65 الذي جمع فيه جميع جرحى الاحتجاجات وحتى اللذين كانوا في مستشفيات أخرى كمستشفى ابن النفيس.

    2- يتم سحب المرضى من المستشفيات الاخرى بالقوة و الاكراه ايضا الى جناح 65 في السلمانية فمثلا أحد المرضى في ابن النفيس كانت رجله مجبسة والطبيب كتب في ملفه بأنه مصاب بكسر بسبب سقوطه من على خيل – وجعل تاريخ إدخال المستشفى 3 أيام قبل الهجوم على الدوار في محاولة منه من أجل أن لا يؤخذ المريض- ولكن الجنود أصروا على فتح الجبس وعندما وجدوا آثار الرصاص سحبوا الجريح إلى السلمانية. هذا الجريح كان يجلس على عتبة البيت فأطلقت عليه طائرة الهليلكبتر رصاصة دخلت في الفخذ وخرجت من الساق..

    3-يتم ضرب وتعذيب الجميع بما فيهم المرضى والأطباء والممرضين وقد سمعنا الكثير من الممرضات يتصارخن بسبب الضرب والإهانة , و الشتم و البصق و الاهانة للقيادات و المقدسات و النعت بالرواض و الخونة عمل روتيني و متواصل.

    4-الأطباء والممرضين في تناقص مستمر بسبب الاعتقالات والمنع من دخول المستشفى والطرد من المستشفى الخ.

    5-يتم نهب و سرقة جميع الهواتف الغالية الثمن مثل الآيفون والبلاك بيري حيث يقوم الجنود بأخذ التلفون ويقول هذا سأعطيه لولدي أو لابنتي، أتذكر أحد الجرحى و قد كان لديه جهازه آي فون جديد وقد أخذه الجندي وقال هذا لولدي فأخذ الجريح ينظر إليه مستنكرا فجاء وضربه وقال له لا تنظر إلي قلت لك هذا لولدي ألا يعجبك هذا التصرف ؟!! توقف عن النظر إلي و الا أوسعتك ضربا.

    6-يأتي الجنود بالكلاب البوليسية إلى جناح 65 ثلاث مرات في اليوم لإرهاب الجرحى ويقربونها منا ولكن لسبب ما تمتنع الكلاب عن أذيتنا أو النبح علينا. و هنا يتذكر كاتب هذا المقال قصة المرأة الشهيدة المصابة بالسكلر و التى روعوها بالكلاب البوليسية في السلمانية.

    الخروج من السلمانية :

    مع تناقص الأطباء والممرضين و عدم تقديم العلاج الملائم قال لنا بعض الاطباء لا فائدة من بقائكم هنا فقررنا ( حوالي 6) الخروج بعد 3 أيام من مكوثنا في السلمانية .
    حاولنا الخروج عند العاشرة صباحا وعندما وصلنا إلى المخرج أخذونا إلى بوابة الطوارئ حيث مكثنا هناك حتى بعد أذان المغرب وكان هناك عدد كبير جدا من الجرحى والعاملين في المستشفى والزوار حيث يتم تفتيش الخارجين من المستشفى فيسمح للبعض بالخروج ويحتجز البعض الآخر .
    يبقى المحتجز واقفا ويتلقى الإهانات و الشتائم و خاصة من العسكريين و البلطجية حتى يأتي دوره للتعذيب داخل غرفة صغيرة عند مواقف سيارات الطوارئ – غرفة شرطة المرور- في هذه الغرفة يتم التحقيق و التعذيب و الضرب بالهراوات (حطبة القانون) على كل مناطق الجسم حتى الرأس والوجه.
    أذكر منظرا أليما تعرض له مسؤول التنظيفات وعمره 51 سنة حيث خلعوا عقاله وبدؤوا يضربونه بالعقال ثم قاموا يضربونه بالهراوة وضربوه على وجهه فتكسرت 3 أسنان واحد من الأسنان انخلع من مكانه و دخل في حنجرته من شدة الضربة وتنفخ وجهه وأخذت الدماء تفور من وجهه .
    كما كانو يشغلون المكيف على أعلى برودة وإذا اشتكينا البرد جاءوا بماء فصبوه علينا .أحد الجرحى كان على كرسي متحرك لا يستطيع المشي والوقوف فأجبروه بالضرب على ترك الكرسي والمشي والوقوف ، كذلك أنا قلت لهم إن رجلي مصابة ولا أستطيع الوقوف فأجبروني على الوقوف. و عندما رفع اذان المغرب اخذ الجلاد يخاطبني بسخرية و تهكم قائلا هل أنتم مسلمين و الله لقد حرفتم الاسلام و حرفتم الاذان طبعا من دون ان يعطيني اي فرصة للرد عليه.
    و في بداية الليل كدسونا جميعا في باص – بحيث كان رجل على ظهري وآخر على رجلي من شدة الزحام – وأخذونا إلى مركز شرطة النعيم .

    في مركز شرطة النعيم :

    الوضع في مركز النعيم كان سيئا للغاية حيث يتكدس حوالي 13 شخص في كل غرفة من الغرف الصغيرة بسبب ضيق المكان و كثرة المساجين كنا في البداية ننام على ظهورنا متلاصقين كل واحد بجنب الآخر وبعد أن زاد العدد اضطررنا أن ننام متلاصقين ولكن على جنبنا بحيث يلتصق صدر الواحد مع صدر أو ظهر أخيه !
    أضف إلى ذلك وجود عدد كبير من الجرحى و بعضهم ذوي الإصابات الشديدة والحرجة وكلما مرت الأيام من دون علاج كلما زاد الألم والانتفاخ والقيح الذي يخرج من الجروح و الروائح النتنة من الجروح المتورمة. أذكر انني كنت اقوم بمسح القيح بالفانيلة التي البسها.
    لذلك قمنا بالإضراب عن الطعام وعندما استفسر الضابط قلنا له لا يمكن أن نأكل ونحن نعيش هذا الوضع السيئ والآلام والقيح والروائح من الإصابات والجروح فقال ضابط السجن سنجعل الجرحى في غرفة لوحدهم وأنتم ابقوا في الغرف الأخرى ولا يهمكم أمرهم ثم رحل معتقدا بأننا سنتنازل.
    ولكننا أصررنا على مواصلة الإضراب فسمحوا لاثنين فقط بالذهاب للعسكري (المستشفى) وكان هناك مصابين حالتهم خطيرة والنفخ في الأقدام بلغ مستوى اختفت معه الأصابع فتنازلنا نحن الجرحى لهما لكي يذهبا للعلاج وبعد أيام سمح لي أيضا بالذهاب للعلاج .

    رحلة العلاج إلى العسكري :
    الرحلة للعسكري يرافقها الضرب والتعذيب والإهانات . يتم رمينا معصبي الأعين وموثوقي الأيدي (للخلف) في الجزء الخلفي من الجيب وعندما يكون العدد كبير يكدسونا على بعض وتكون أسلحة الشوزن والمسيلات ملقاة تحتنا والأسوأ في الرحلة هو توقيفنا عند نقاط التفتيش في الذهاب والإياب وخاصة في الرفاع وقرب مركز النعيم حيث يتم فتح الباب الخلفي للجيب فيقول الموجودون في نقطة التفتيش لسائق الجيب ألديك ما نتريق به أو ما نتغذى به (حسب الوقت ) فيقول تفطروا أو تغذوا بهؤلاء وعندها يبدأون بضربنا بأعقاب بنادقهم على أي مكان تقع عليه في أجسامنا ونحن معصوبين موثقين مرميين لا حول لنا و لا قوة ، هذا عدا السب والشتم والإهانات .
    حتى في بعض الحالات التي تأخذ بعض الشرطة نوع من الرأفة واللين فإن الآخرين يتمادون ويرفضون أوامر الرأفة ويقسون علينا أتذكر في إحدى المرات أوصى شرطي السجن واسمه (أبو بكر ) السائق – بعد شكايتي – بأن لا يوقفني عند نقاط التفتيش ولكن السائق المجرم أوقفني وذكرته بما قاله أبو بكر فنهرني وقال أخرس يا كذا …وطبعا أخذت نصيبا من الضرب المبرح عند النقطة فلما وصلنا لمركز النعيم أخبرت أبا بكر بأن لا فائدة من الذهاب للعلاج حيث الضرب والإهانات بالرغم من توصياتك فنادى على السائق وعنفه وقال إن هذا السجين مريض وأنا مسؤول عنه .

    عندما نصل إلى المستشفى العسكري يدخلوننا من باب خلفي.
    في احدى المرات اخطأ السائق و اخذنا من الباب الرئيسي فكنا نسمع بعض التعليقات فمثلا احدى النساء هالها و افزعها منظرنا فقالت ” وا عليي ليش تسسون فيهم جدي ما ييوز فردت عليها اخرى بأنهم ضد الملك , فقالت حتى لو كانو كذلك …. ” و طبعا تم نهر الشرطة و توبيخهم و اعلامهم بضرورة ادخالنا من الباب الخلفي كي لا يرانا احد من المراجعين للمستشفى.
    وفي المستشفى لا يكتفون بعصابة السجن بل يقوموا بلف عصابة كثيفة من الشاش عدة مراة حول الرأس و العينين ثم يضعوا قطنا أسفل العينين على جانبي الأنف كي يستحيل أن نرى شيئا بالإضافة إلى توثيق اليدين من الخلف.
    ويحصل المريض على أقل قدر ممكن من العلاج وإذا لم يتطوع الطبيب والممرض لإهانتنا فإنه يجبر على ذلك من قبل الجنود المرافقين لنا حيث السب والشتم والضرب والبصق والتهديد.
    إحدى الممرضات الهنديات عندما لا يكونوا موجودين تقدم أسفها وتقول إنها مضطرة لاهانتنا لأنهم يجبرونها على سوء المعاملة ، كان هناك طبيب (ربما أردني و اعرف اسمه) وكان يجادلهم ويقول أننا أقسمنا كأطباء على تقديم العلاج و المعاملة الحسنة لجميع المرضى ولا أستطيع أن احنث بقسمي و أهين المريض ولكن هذا الطبيب اختفى بعد ذلك حسب قول طبيبة محترمة (اعرف اسمها).
    بالنسبة لعلاج جرح رجلي وبسبب الإهمال لأسبوع فقد تهرأت الطبقة العليا من الجلد ولم يعد ممكنا إعادة خياطتها فقالت الممرضة سأنظف الجرح وأعقمه وانتظر كم يوم حتى يقوى الجلد ويكون بالإمكان خياطته , وأوصتهم أن يأتوا بي يوميا للعسكري ولكنهم كانوا يأخذونني فقط مرتين أو ثلاث في الأسبوع
    قرار قطع الرجل بالاكراه و التدليس :
    طلبوا مني في المستشفى العسكري أن أوقع على ورقة فقلت كيف أوقع على شيء لا أراه ولا أعرفه و بعد الضرب و الاصرار , قالوا إن رجلك ميؤوس منها ونريد أن نقطعها ، فرفضت وقلت لهم إن العلاج ممكن ولن أوقع على القطع فقاموا بضربي وتعذيبي في المستشفى العسكري , و لكن احمد الله فقد بقية رجلي و عافاني الله حيث لا احتاج الان لسوى عملية تجميلية , اما بالنسبة لاصابة الرأس فما زال هناك بعض صجوم الشوزن التي من الضروري ازالتها كي استرجع صحتي.

    بعد حوالي 22 يوما في شرطة النعيم قاموا بنقلنا إلى توقيف الحوض الجاف.

    الوضع في الحوض الجاف:

    سجن الحوض الجاف كبير به أكثر من 10 عنابر وكان العنبر الذي وضعنا فيه قد أستخدم سابقا للجنائيين وقد كان متسخا وغير صحي وقمنا بمحاولة التفاهم مع مسؤول العنبر بأن يسمح لنا بغسل وتنظيف العنبر وقد كان غير متعاون معنا في البداية ولكنه بدأ يغير تعامله بعدما رأى ما نقوم به من عملية تنظيف كبيرة في فترة نصف ساعة التي تعطى لنا للذهاب للحمامات ومن أجل الوضوء والتهيؤ للصلاة , وقد لمس الفرق الكبير بين الموقوفين الجدد وبين الموقوفين السابقين (الجنائيين) على مستوى النظافة والتفاهم والتواصل بيننا بدل المشاكسات والمشاكل المستمرة بين الموقوفين السابقين وكذلك على مستوى التزامنا بالعبادات والأخلاق الإسلامية…الخ

    بالنسبة لحراسة العنبر فإن 4أو 5 حراس كلهم أجانب ومن جنسيات مختلفة تجد أحدهم سوري والآخر أردني والثالث باكستاني والرابع يمني يتناوبون على ورديتين من 6 صباحا إلى 6 مساءا و من 6 مساء الى 6 صباح اليوم التالي.
    كان أحد الحراس السوريين يأتي وهو حاملا (الكيبل) ويبدأ بافتعال المشاكل ثم ينادي على أحدنا ويتهمه بأنه قد شتمه ثم يبدأ ضربه بالهوز (الكيبل) ولكن بعد يومين أو ثلاثة قررنا أن نقف في وجهه ونوقفه عن تعسفه لذلك عندما جاء استدرجناه للدخول في داخل الزنزانة ثم أغلقنا الباب عليه وأخذنا الكيبل وهددناه بأنه لن يخرج حتى يأتي ضابط السجن فخاف وأرتعد وكاد يسقط وعندما جاء ضابط السجن تخوف من دخول العنبر وأستدعى عددا من أفراد الشغب كي يدخلوا معه وفي النهاية تم توبيخ الشرطي السوري وأمتنع عن الاعتداء علينا مرة أخرى كما أن بقية الشرطة في دوريته (كلهم من غير جنسيتين) كانوا مسرورين لأنهم يكرهونه وغير مرتاحين من تصرفاته ، الشيء المناسب في سجن الحوض الجاف وخصوصا بالنسبة للجرحى هو وجود عيادة صغيرة داخل السجن حيث كنا نستطيع الذهاب إليها بشكل شبه يومي وكانت وسائل العلاج والمداواة الأولية متوفرة فيها.

    عنما قررورا الافراج عنا استدعاني الضابط و قال لي يجب عليك أن لا تتكلم عن ضروف السجن و الاصابات و العلاج فقلت له بأنني ما زلت بحاجة الى علاج و انني سأخبر المنظمات الانسانية التي تساعدني على الشفاء بكل ما حصل لي.

صور

إعتصام أمام السفارة الخليفية مع دوار اللؤلؤة

 our Site in Google

our Twitter

 our Facebook

  our Google Group

 


الأرشيف ::
يرجی نشر هذة النشرة – 2011
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: