025 – نشرة اللؤلؤة

:: العدد الخامس و العشرون :: الإثنين، 6 حزيران / يونيو 2011 الموافق 5 رجب 1432 ::
  • اذا اردت الاشتراك في نشرتنا الاخبارية، انقر هنا (Loaloa Newsletter in Google Groups)
  • unsubscribe – لإلغاء الاشتراك في نشرتنا الاخباریة، ارسل رسالة بعنوان unsubscribe للبريد الالكتروني – loaloa.newsletter [at] gmail [dot] com
فلم اليوم
الأخبار
  • قمع مستمر ودعوات زائفة؛ دعوات الملك للشعب ليست الا حبراً على ورق
    السلطة التنفيذية و التشريعية سقطت شرعيتهما لكن حتى هذه اللحظه لا يريد ان يقبل آل خليفة بالواقع.
    قال ياسين الموسوي الناشط السياسي من المنامة : سنواصل حراكنا السلمي و المظاهرات هي رسالتنا الى السلطة وما يدعوه الملك الى حوار ليس الا حبرا على ورق و ليست ايجابية اوبناءه.واضاف: ان آل خليفة عازمون لابقاء الاحتلال السعودي وذلك حتى بعد رفع حالة الطوارئ في حين اول مايطالب به الشعب البحريني هو خروج الاحتلال و اضاف :لم تكون اي ضمانات و مبادئ لنزاهة هذه الدعوة اي الدعوة الى التفاوضات كما ان هناك تهميش كبير على اغلبية من قبل السلطة التنفيذية و التشريعية فكيف يتم الحوار تحت ظلهما ،نعم ان الشعب سيبادر بالحوارلكن بعد سقوط السلطة وتحت رعاية حكومة تاتي عبر اصوات الشعب من خلال الاقتراع وفي انتخابات نزيهة لوضع دستور جديد.

    السلطة التنفيذية والتشريعية سقطت شرعيتهما لكن حتى هذه اللحظه لا يريد ان يقبل آل خليفة بالواقع ايضاًالدعوة الظاهرية للحوار امام المجتمع الدولي هي ظاهرة امام العالم وبانهم مبادرين و مباشرين بالاصلاح لكن القمع مازال مستمر كما هو كان و كل يوم نشهد اعتقالات جديدة حتى على النساء وهناك عدد كبير للفارين لكن بعض وسائل الاعلام تحرف انظار العالم بالتعتيم وببث الدعوة الظاهرية للحوار.

    وقال عباس العمران عضو مركز البحرين لحقوق الانسان : لقد تم اعتقال و تعذيب الكثير من المسالمين و المدنيين الابرياء في محاكم عسكرية.

  • إقالة مهنيين للاشتباه بمشاركتهم باحتجاجات البحرين
    قال ناشطون إن البحرين أقالت مئات المهنيين للاشتباه في أنهم شاركوا في الاحتجاجات المؤيدة للديمقراطية هذا العام (2011).

    وافادت صحيفة “الوسط” البحرينية اليوم السبت ، ان الحكومة تتهم كثيراً ممن يعملون في الجهاز الإداري للدولة والشركات العامة بتعطيل العمل بتركه للانضمام إلى الاحتجاجات.

    وقال مسؤول بحريني إن إجمالي من أقيلوا من وظائفهم يبلغ نحو 1200 شخص، لكن أعيد تعيين مئات منهم بعد أن قدموا شكاوى لوزارة العمل. وأضاف أن 23 طبيباً و24 ممرضة سيمثلون أمام محكمة عسكرية.

    وقال المستشار في هيئة شؤون الإعلام الشيخ عبدالعزيز بن مبارك آل خليفة “إن الأطباء والممرضات أساءوا لمهنتهم ومنعوا بعض الناس من دخول مجمع السلمانية الطبي. وأضاف أنهم تعاونوا مع المحتجين لتنظيم مؤتمرات سياسية ودينية في ساحات المستشفى، وأمدوا وسائل الإعلام بمعلومات مضللة” حسب زعمه.

    ولكن مسؤولة من بين أكبر 5 مسؤولين عن المناطق الطبية الخمس في البحرين التي تدير 22 مركزاً صحياً في أرجاء البلاد قالت: «تلقيت مكالمة من كبير مسؤولي الرعاية الصحية الأولية ليبلغني الشكر على ما بذلته من جهود وعلى العمل الجيد الذي قمت بأدائه وبأنهم استغنوا عن خدماتي». وأضافت الطبيبة «أقيل ثلاثة من بين المسؤولين الخمسة».

    وقالت ثلاث طبيبات أخريات إنهن فصلن من وظائفهن الحكومية. وقالت طبيبة لديها عيادة. وأقيلت أخرى من منصبها كرئيس لمركز صحي حكومي.

  • لا اصلاح الا الرحيل
    قال الناشط السياسي كريم المحروس من لندن : تحاول آل خلفية ان تجر الشعب الى الاتجاه الطائفي.

    مازال النظام الخلیفي يمارس العابه السياسية من خلال خلق وسائل متعددة لقمع المظاهرات من فرض حالة الطورائ حتى الدعوة للحوار وجر الشعب الى صورة معينة من الطائفية واحالة المدنيين الى محاكم عسكرية لكن فشل في ذلك رغم الدعم السعودي له، كما ان الشعب سيواصل نشاطاته السياسية والسلمية بنفس المنهج .

    و اطلق الملك البحريني على اجراء الحوارباسم المؤتمر لايجاد صيغة سياسية لكنه ليس الا مؤتمراً عام يعقد في مجلس الشورى حتى ينتهي بحوار ختامي ثم يعاد الى الملك ومن ثم ذلك الى مجلس الشورى ثم الى البرلمان ومرة اخرى الى الملك وهذا المطاف سيستغرق اشهر هم يريدوا ان يستغلوا الوقت كما انه لم يوجد من هو يمثل الشعب في هذا المؤتمر وكالمعتاد سينتهي بقرار من جانب السلطة بحد ذاتها نحن نرفض ذلك ولا اصلاح الا رحيل الملكية وانا احذر بان ليس من مصلحة العالم ان يستمر هذا التوتر في هذه المنطقة الحساسة ويجب ان يحسم الامر وفق مطالب الشعب .

    كما اعتصم حشد كبير من المتظاهرين امام السفارة السعودية في لندن مطالبين بخروج الاحتلال ورفعوا صور المحكومين بالاعدام والشهداء والمعتقالات من النساء في برنامجهم الاسبوعي اصرارا حتى حسم الامر.

    وفي سياق غير متصل انطلقت مظاهرات في القطيف منددين بمعاملة قوات الامن مع النساء واعتبروه عملا خارج عن القيم الانسانية والشيم العربية.

  • الامم المتحدة تطالب البحرين بوقف قمع التظاهرات
    طالب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم السبت ، السلطات البحرينية بوقف القمع ومراعاة القواعد الدولية لحقوق الإنسان في التعامل مع تظاهرات المعارضة.

    شدد بان كي مون خلال استقباله ولي العهد البحريني سلمان بن حمد آل خليفة في مقر الامم المتحدة في نيويورك ، على ضرورة أن يكون الحوار الوطني الذي دعت إليه السلطات حقيقيا مثمرا وشاملا ، ويلبي تطلعات الشعب البحريني سياسيا و إجتماعيا واقتصاديا.

    وقالت المتحدثة فانينا مايستراتشي ان “الامين العام كرر نداءه الى ان تحترم الحكومة المعايير والقواعد الدولية في مجال حقوق الانسان، واشاد بالالتزام والضمانات التي قدمها ولي العهد في هذا الصدد”.

    وسلمان وهو ايضا نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة في البحرين، يقوم بجولة دولية سعيا للتغطية على الانتهاكات التي يرتكبها نظام ال خليفة عبر قمع الاحتجاجات الشعبية المطالبة باصلاحات منتصف اذار/مارس. ومن المقرر ان يتوجه الى واشنطن خلال الايام المقبلة.

    واضافت المتحدثة ان بان اشاد برفع حال الطوارئ لكنه اكد ان هذا الحوار يجب ان يكون “حقيقيا، معمقا ومفتوحا وان يستجيب للتطلعات السياسية والاقتصادية والاجتماعية المشروعة لجميع البحرينيين”.

    هذا والتقى بان كي مون ايضا وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن احمد آل خليفة في مقر الامم المتحدة في نيويورك.

  • أنصار ثورة 14 فبراير البحرين يشيدون بالجمهورية الاسلامية الايرانية
    أصدر أنصار ثورة 14 فبراير في البحرين بيانا أشادوا فيه بالجمهورية الاسلامية الايرانية لمواقفها المشرفة التي وقفتها الي جانب الشعب البحريني المسلم.
    قال هذا التيار في بيانه ” ان شعبنا في البحرين أصبحت عينا له على إيران وعين علي العراق ونتمنى أن لا تخذله الحكومة العراقية لأنه يتعرض لأنواع الذبح والقتل والمجازر وهتك الأعراض والحرمات والتعرض للمقدسات والإعتقالات والتعذيب حتى الموت في أقبية السجون “.و جاء في البيان ” إن السلطة الخليفية تسعى للإلتفاف على ثورته ومطالبه السياسية وترجعه للمربع الأول ما قبل ثورة 14 فبراير بفرض الوصاية السعودية على بلادنا والتي تقضي بعدم القيام بأي إصلاحات سياسية جوهرية تمس العائلة الخليفية “.

    و أضاف يقول ” ان السلطة الخليفية لا زالت تقمع شعبنا وقد أستشهد خلال الأيام الماضية ثلاثة شهداء منهم إمرأة استشهدت بالغازات السامة والخانقة لمسيلات الدموع وإثنتين أستشهدتا تحت التعذيب في السجون الخليفية “.

    و قال البيان ” هنا لابد من الإشادة بالمواقف السياسية والدبلوماسية للجمهورية الإسلامية الإيرانية وقائد الثورة الإسلامية في إيران سماحة آية الله العظمى الإمام الخامنائي (دام ظله الوارف) ، والمرجعية الدينية في قم المقدسة ومشهد المشرفة وكذلك مواقف العلماء الأعلام والنخب السياسية والثقافية والفكرية والإجتماعية وعموم الشعب الإيراني الذي وقف مواقف تاريخية إلى جانب مظلومية شعبنا في البحرين “.

    أنصار ثورة 14 فبراير في البحرين

  • إستمرار السيطرة الأمنية الخليفية رغم رفع حالة الطوارئ وإصابة العشرات
    أصيب عشرات المحتجين في البحرين في مواجهات متفرقة بين متظاهرين وقوات الشرطة التي أطلقت الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي لمنع تجمع عند دوار اللؤلؤة في المنامة.

    وقد تجددت المظاهرات للمرة الأولى بهذا الزخم منذ فرض قانون الطوارئ في منتصف مارس/آذار الماضي الذي استمر حتى نهاية الشهر الماضي. وقد استمرت المواجهات التي بدأت في الرابعة مساء الجمعة بالتوقيت المحلي حتى العاشرة مساء، بعدما صعد المتظاهرون على أسطح منازلهم للتكبير وترديد شعارات سياسية.

    وفي منطقة السنابس غرب العاصمة المنامة خرجت مسيرة شاركت فيها النساء والرجال وكانت تطالب بإصلاحات سياسية ودستورية بعد تشييع جنازة امرأة أستشهدت أمس الأول نتيجة استنشاقها الغازات المسيلة للدموع.

    وهتف المشاركون في المسيرة الذين كانوا يحاولون الوصول لدوار اللؤلؤة شعارات منددة للحكومة والنظام، وطالبوا بالإفراج عن المعتقلين في الاحتجاجات الأخيرة.

    وفي المنامة شيع المئات شخصا أستشهد أمس الأول متأثرا بجروح أصيب بها في الأحداث الأخيرة أثناء فض قوات الأمن الخليفية للاعتصام الذي كان قائ‍ما بدوار اللؤلؤة سابقا في منتصف مارس/آذار الماضي.

    كما خرجت مسيرتان بمنطقتي الدراز وبني جمرة بالمحافظة الشمالية, وطالب المشاركون فيهما بوقف أحكام الإعدام ورفعوا شعارات ترفض الحوار الذي عرضه ملك البحرين.

    أما في منطقة بوري غرب العاصمة البحرينية المنامة فقد خرج عشرات الشباب في مسيرة بعدما قطعوا الطرق الداخلية للقرية لمنع قوات الأمن من الوصول إليهم، وهتف المحتجون بشعارات تطالب بإخراج قوات درع الجزيرة وأخرى سياسية، لكن قوات الأمن تمكنت من إزالة الحواجز وفرقتهم.

    كما قامت قوات الأمن باعتقال نادر يعقوب البوري ممثل المنطقة في المجلس البلدي, لكنها أفرجت عنه بعد ساعات.

    وفي جزيرة سترة جنوب العاصمة المنامة, كثفت قوات الأمن البحرينية تواجدها لمنع أي تظاهرة، لكن أهالي الجزيرة تمكنوا من الخروج في مسيرة داخل بعض القرى، وهو ما أدى إلى تدخل قوات الأمن لتفريقهم.

  • البحرين شهدت الجمعة يوما تأريخيا
    قال الناشط السياسي البحريني يحيى الحديد ان البحرين شهدت الجمعة يوما تاريخيا من أيامها حيث اثبت الشعب البحريني حضوره في الساحة شيبا وشبابا نساءا ورجالا .

    واضاف الحديد: ان الشعب البحريني دخل مرحلة جديدة هي مرحلة النضال الشعبي والمقاومة المدنية وقدم يوم الجمعة شهيدين في مطلع هذه المرحلة احدهما هي الشهيدة زينب التاجر .

    واعتبر ان الشعب البحريني قدم مجددا نموذجا حضاريا من خلال تحركه المنظبط والتزامه بسلمية هذا التحرك لنيل حقوقه المشروعة .

    واكد هذا الناشط السياسي البحريني ان الشعب لا يعول على الاميركان ولا على اي تدخل خارجي بل يعتمد على الله تبارك وتعالى وصمود البحرينيين .

    واوضح الحديد ان السلمية لا تعني الاستسلام ولا تعني السكوت على مهاجمة المقدسات ومداهمة المنازل وانتهاك الاعراض .

    واكد ان مطلب الشعب البحريني يتمثل بملكية دستورية يكون الشعب فيها هو صاحب السلطات ويكون له تمثيل حقيقي في البرلمان يتمكن من خلاله من اختيار الحكومة التي يريدها ، موضحا ان هناك اطرافا في المعارضة البحرينية تذهب الى ابعد من ذلك وتطالب بتغيير النظام وهذا من حقها ولابد من احترام وجهة نظرها.

    وحول دعوات النظام البحريني للحوار مع المعارضة قال الحديد: ان المعارضة البحرينية لا ترفض مبدأ الحوار وانما تريد ان يقوم هذا الحوار على اسس تتحقق في ظلها مطالب الشعب المشروعة ، متسائلا: هل ان دعوة حمد بن عيسى للحوار هي دعوة صادقة ؟ وهل انها ترتكز على ارضية صلبة ؟.

  • محاکمة الطبيبات البحرينيات ورقة ضغط سياسية
    ندد عضو مركز البحرين لحقوق الإنسان عباس العمران بالمحاكمات العسكرية التي قدم خلالها النظام البحريني الكثير من الأطباء والطبيبات والكادر الطبي إلی المحكمة، واصفاً إياها بورقة ضغط سياسية.

    قال العمران: وصل عدد الأحكام في المحاكم العسكرية إلی 120 شخصا قد تم الحكم عليهم بأحكام قاسية، فقط لأنهم شاركوا في المسيرات والإحتجاجات و كانوا متواجدين في دوار اللؤلؤة .

    و أضاف: ومن ضمن هذه المجموعات التي تقدم إلی المحاكمة مجموعة من الأطباء والطواقم الطبية. حیث أعلن سابقاً بأن 47 شخصاً من الطاقم الطبي سوف يقدمون إلی المحكمة. و ما يقارب عشرة أطباء تم الإفراج عنهم سابقاً والآن يقدمون للمحاكمة.

    وبين العمران: معظم من قــُدموا إلی المحكمة هن طبیبات ” تسع طبیبات و طبیب واحد” وأجلت المحاكمة إلی الغد حيث ستدمج هذه المجموعة مع باقي المجموعات، و سوف يقدم للمحكمة يوم غد أكثر من خمسين شخصاً ما بین طبیب و طبیبة وطواقم طبية.

    وحول تواصل المحاكمات العسكرية رغم رفع حالة الطواریء قال العمران: هذا يعكس أن هناك تخبطا شديدا واستعجالا في الأمر من أجل تقديم هذه المجموعة من الأطباء إلی المحاكمة و يتوقع أن تصدر الأحكام قبل بداية يوليو. حيث هناك الحوار المزعوم الذي دعا له حاكم البحرين. لكي توظف القضية كورقة ضغط سياسية يستخدمها الحاكم و نظامه من أجل أن يتفاوض مع المعارضة.

    وحول دعوة النظام البحريني للحوار قال عمران إن: الدعوة إلی الحوار هي أمر شكلي لا يغير في الواقع من شيء. فهناك عملية انتقام يقوم بها النظام. فأي نظام يعادي كوادره الطبية؟ هو دعا إلی الحوار بأمر شكلي كي يتخلص من الضغط الذي يتعرض له. وهو يريد التهرب من الإستحقاقات.

صور

 

مسيرة الزينبيات في قرية سماهيج،كربابادوسترة

 our Site in Google

our Twitter

 our Facebook

  our Google Group

 


الأرشيف ::
يرجی نشر هذة النشرة – 2011
Advertisements
Post a comment or leave a trackback: Trackback URL.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: